كما أن تمريض منزلي اكتوبر المدعومة لا يغطيها التأمين ، وقد يتعين عليك تمويلها بنفسك أنت مطمئن مع دار الرحمة

خدمات تمريض منزلية قبل اختيار منزل تقاعدي كدار مسنين لأمك المسنه أو أبيك المسن ، عليك التأكد من أنه يلبي راحة والدك. ولهذا السبب تحتاج إلى إخراجه لرؤية منازل التقاعد التي اخترتها له. الراحه مع دار الرحمة خدمات تمريض منزلية

اسأله عن تفضيلاته واشمله في البحث عن منزل التقاعد المثالي. جميع منازل التقاعد تسمح لك بإلقاء نظرة على منشآتهم قبل أن تختار في نهاية المطاف لأحده – جو أسرى مع دار الرحمة تمريض منزلي اكتوبر

إذا كان والدك المسن أو والدتك المسنة  تمريض منزلي اكتوبر  غير راغبين في إقامتهم إلى دار للمسنين وكبار السن أو دار الرعاية ، فقم بتأكيده ودعهم يتحدثون مع غيره من المقيمين في دار الرحمة بجميع فروعها . وهذا من شأنه تهدئة أعصابه ومساعدته على الشعور بالثقة في أن العيش في دار رعايه أو دار المسنين للتقاعد ليس أمراً سيئاً بالضرورة. خدمات تمريض منزلية

دار الرحمة تعمل على راحه وتلبيه إحتياجات كل المسنين من تمريض ورعاية وتغذية صحيه مناسبه لكل حاله مسنه.

المسنين والمتقاعدين وكبار السن والعجزه من رجال ونساء جميعهم يتم رعايتهم على مدار 24 ساعه وذلك لتوافر العماله المدربة والخبره بمجال رعايه المسنين وكبار السن منذ أكثر من 3 سنوات .خدمات تمريض منزلية

مع دار الرحمة يتم المتابعه مع أهالى كل حاله من كبار السن والمسنين بشكل دورى لتلبية رغباتهم ومتطلباتهم والإطمئنان عليهم.

دار المسنين ورعاية كبار السن دار الرحمة توفر كافة أشكال الغرف الفندقية المناسبه لكل مسن على حده حيث يتوفر الغرفة الفرديه والغرفه الزوجى والثلاثية والرباعيه بأثاث يليق بسمعة وخبره دار الرحمة

تمريض على مدار اليوم

إقامة شامله

تغذيه صحيه بكل مايلزم الجسم من سعرات حراريه

رعايه صحيه

جليسة مسنين

خدمات فندقيه للغرف والمعيشه

دار المسنين

دار الرعايه

دار مسنين

دار رعاية كبار السن

العجزة

دار للعجزه

دار مسنين بأكتوبر

دار مسنين بالشيخ زايد

دار رعاية صحية

تعالوا الأول نعرف … إيه هي الشيخوخة ؟
جسمنا من ساعة ما إتولدنا بيحصل فيه عمليتين عكس بعض, الأولى عملية البناء “Anabolism” و التانية عملية الهدم “Catabolism” … طول الوقت فيه خلايا بتموت و تتكسر و خلايا بتتجدد و تنمو مكانها.

في السن الصغير, البناء بيكون معدله أعلى من الهدم, عشان كدة الأطفال بيكبروا و بمعدل سريع لحد ما نوصل لمرحلة البلوغ و اللي فيها العمليتين “Anabolism” و ال”Catabolism” بيكونوا ماشيين بشكل متقارب.

مع تقدم السن بتبدأ عملية البناء تتباطئ بالتدريج في حين إن عملية الهدم معدلها بيزيد و بيكون أسرع, عشان كدة بنلاقي تغييرات في الجسم بتحصل من أول الشكل الخارجي لحد كفاءة الأعضاء الداخلية اللي بتبدأ تقل لحد ميعاد معلوم عند الله.

طبعا عمرنا ما هنقدر نوقف السلسلة الطبيعية للحياة , لكن اللي نقدر نعمله هو إننا نبطئ بقدر الإمكان عملية الهدم و نزود معدل عملية البناء و اللي في النهاية هيوصلنا إننا لما نكبر في السن نلاقي نفسنا عندنا حيوية و نشاط و شكلنا أصغر و لسه شباب.

توصيات عامة لصحه المسنين وكبار السن من دار الرحمة

يجب إستهلاك الغذاء وفقا لتصنيفه وموقعه في الهرم الغذائي حيث أنه كلما صعدنا إلى اعلى في الهرم الغذائي يجب الإستهلاك أقل من مجموعة الغذاء.

مجموعات الغذاء

الماء – الماء يشكل المكون الأساسي في جسمنا وجسم اى مسن . يوجد الماء في الغذاء وفي مشروباتنا. المشروب الموصى به هو الماء! من المهم شرب الماء بين وفي وقت الوجبات. في الماء وخاصة ماء الحنفية، يوجد أيضا معادن مهمة للجسم، مثلا: كالسيوم، مغنيسيوم وفلور ضرورى للمقيمين جليسة مسنين بدار  الرحمة

مجموعة الحبوب  – هي المجموعة الأولى التي يجب الاكل منها بشكل نسبي كمية كبيرة لنا جميعا ولكبار السن والمسنين ونوصى بها  جليسة مسنين بدارالرحمة الحبوب هي أغذية تحتوي بالأخص على النشا (الكربوهيدرات) وكمية معينة من البروتين. على سبيل المثال: الخبز، المعكرونة، البطاطا، الشوفان، الذرة، القمح، برغل، الحنطة السوداء، الأرز، وحبوب الصباح. تحتوي معظم الأطعمة في هذه المجموعة أيضا على الألياف (خاصة عندما تؤكل كحبوب كاملة)، الفيتامينات والمعادن.

توصى جليسة مسنين دار الرحمة  لكبار السن والمسنين و جليسة مسنين بالخضروات وفواكه -الخضروات والفواكه تحتوي على الكربوهيدرات (السكريات)، المياه، الألياف، والفيتامينات والمعادن. على سبيل المثال-الخضروات والفواكه غنية بفيتامين C: الملفوف، الطماطم، الفلفل، الخس، الحمضيات، الكيوي، الشمام، الفراولة. من المستحسن تناول الفواكه والخضروات إن أمكن مع قشورها.  من المستحسن أن تشمل كل وجبة على الخضروات والفواكه من ألوان مختلفة. الخضروات تحتوي على كمية أقل من السكر والسعرات الحرارية مقارنة مع الفاكهة لذلك فمن المستحسن الحفاظ على نسبة 2/3 من الخضروات و – 1/3 من الفاكهة.

توصى دار الرحمة لجليسة مسنين ولكبار السن والمسنين بأغذية غنية بالبروتينات – مجموعة تحتوي على منتجات اللحوم (مصدر للحديد), منتجات الحليب (مصدر للكالسيوم), البيض والبقوليات (مصدر للحديد والكالسيوم). توفر المجموعة مكونات إضافية: الزنك، فيتامين B-12 الموجودة في الأغذية الحيوانية، الألياف – البقوليات، أوميغا 3 – في الأسماك. من المستحسن تنويع وأكل المنتجات الحيوانية (اللحوم ،الدواجن، الأسماك، الحليب ،البيض) ومن النبات (البقوليات مثل العدس، الفاصوليا، الحمص). من المستحسن أن تستهلك الأغذية التي تحتوي على كمية قليلة من الدسم: أجبان حتى 5٪ ، الحليب واليوغورت 1٪ إ-3٪، منتجات اللحوم الخالية من الدهون، من دون الجلد.

توصى دار الرحمة لجليسة مسنين ولكبار السن والمسنين  الأغذية الغنية في الدهون-هذه المجموعة الغذائية تحتوي أغذية مثل الزيوت، الافوكادو، المايونيز، المكسرات، اللوز، الزيتون، السمن،الزبدة. هذه الأطعمة مهمة للصحة، ولكن عندما يحتاجها الجسم. من المستحسن الإستهلاك من هذه المجموعة الأغذية الغنية بالدهون الغير مشبعة على أنواعها، مثل الزيوت النباتية بالمقارنة مع الأغذية الغنية بالدهون المشبعة التي تأتي من مصادر حيوانية (مثل الزبدة)، ولكن أيضا النباتات (مثل السمن النباتي الصلبة).

الكوليسترول (من الحيوان) والدهن ترانس (من الغذاء المصنع) غير مستحسنة بشكل عام وبالأخص لكبار السن والمسنين وإدارة دار الرحمة لجليسة مسنين ولكبار السن والمسنين  لاتوصى إطلاقا بهذا!

الحلويات, الوجبات الخفيفة والمشروبات الحلوة – هذه المجموعة تحتوي على أغذية غنية في الدهون والسكر وأحيانا ملح. هذه الأغذية ليست ضرورية للصحة البدنية والغذائية، ولكنها مرتبطة في عادات الأكل والثقافة. من المستحسن الحد والتقليل من تناول هذه الأغذية.

أساسيات التغذية الصحية لكبار السن والمسنين بدار الرحمة لجليسة مسنين ولكبار السن والمسنين

تناول مجموعة متنوعة – يجب إختيار الأغذية من جميع المجموعات الخمس في جسم الهرم. يجب التنويع أيضا في اختيار أغذية مختلفة من كل مجموعة خلال النهار. يفضل كل وجبة أن تحتوي على غذاء من ثلاثة مجموعات غذائية على الأقل.

فضلوا الأغذية التي تحتوي على الألياف: مثل الحبوب الكاملة، البقوليات، خضروات وفواكه.

فضلوا الأغذية التي تحتوي على كميات أقل من الملح، على سبيل المثال أقل مساحيق حساء وصلصات جاهزة، أجبان قليلة الملوحة، أقل أغذية التي تلقب-جاهزة، أقل وجبات خفيفة ومكسرات مالحة وده أفيد لكبار السن والمسنين بدار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين

الحد من إستهلاك الدهون-يفضل إختيار منتجات الحليب واللحوم الغير دهنية وإستخدموا أقل دهون في تحضير الغذاء.

فضل إستهلاك أغذية غنية بالدهون المشبعة ودهون ترانس- الكعك، الكوكيز، الوجبات الخفيفة، البوراكس، والأغذية المجمدة المصنعة (مثل شنيتسل، ملاوح الخ)، الصلصات.

تجنبوا السكريات المضافة للغذاء-يجب الإمتناع بشكل خاص من المشروبات المحلاة.

يجب التوازن بين إستهلاك السعرات الحرارية من مصدر الغذاء وبين حرق السعرات الحرارية بواسطة نشاط جسماني، من أجل الحفاظ على وزن صحي.

إدارة دار الرحمة لجليسةمسنين ولكبار السن والمسنين ر تسلط الضوء على المسنين وكبار السن

يجب زيادة إستهلاك مكونات الغذاء التالية،إلى الكميات اليومية الموصى بها ( بما في ذلك إضافات الفيتامينات ).

كميات مكونات المواد الغذائية المفصلة أدناه تتطرق إلى الاستهلاك اليومي الموصى به للمسنين الذين لا يعرف نقص هذه المكونات.

لألياف الغذائية – كمية 21 غرام في اليوم للنساء و-30 غرام في اليوم للرجال. يمكن إستهلاك الكمية الموصى بها بواسطة غذاء غني في الألياف الغذائية، مثلا: الخضروات والفواكه (مع القشرة)، الحبوب الكاملة (خبز من القمح الكامل، الشوفان (كويكر))، وبقوليات.

كالسيوم – كمية تبلغ 1,200 ملغم في اليوم: سيتم تزويد الكالسيوم للجسم بواسطة دمج أنواع غذاء غنية في الكالسيوم، مثل: منتجات الحليب قليلة الدسم، السردين، حبوب الصباح الغنية في الكالسيوم والمطحونة، جنبا إلى جنب مع إضافات الكالسيوم. إضافات الكالسيوم مطلوبة لأنه في معظم الاحيان من الصعب تزويد الجسم في كمية الكالسيوم الموصى بها بواسطة الغذاء فقط.

فيتامين D – كمية من 800-1,000 وحدة دولية في اليوم الواحد: المصادر الطبيعية لفيتامين D هي منتجات الأغذية الغنية بفيتامين D (خاصة الأسماك الدهنية ومنتجات الحليب الغنية)، والتعرض للأشعة فوق البنفسجية من الشمس.).

فيتامين B12  – كمية تبلغ 2.4 ميكروغرام لليوم (عند البالغين الأصحاء وفي شروط إمتصاص سليمة): يوجد فيتامينB12 في الغذاء الحيواني(مثل اللحوم, الأسماك, منتجات الحليب, البيض), في الأغذية الغنية (مثل حبوب صباح معينة) أو كمكل غذائي. مع ذلك، نقص فيتامين B12 هو ظاهرة شائعة في السكان المسنين (حتى حوالي 20٪)، لذلك فمن المستحسن تناول المكملات الغذائية بكمية 2.4 ميكروغرام يوميا.  في حالات نقص فيتامين B12 بسبب صعوبة في الامتصاص، هناك حاجة “للإلتفاف” على الجهاز الهضمي وتوفير فيتامين B12 في المكمل بواقع 1000ميكروغرام تحت اللسان أو عن طريق الحقن (داخل العضل).

شرب السوائل

من المهم الإكثار من شرب السوائل. من الأفضل شرب الماء والتقليل في شرب المشروبات السكرية، المشروبات الغازية، و / أو التي تحتوي على الكافيين والحد من تناول المشروبات الكحولية (يمكن شرب النبيذ الأحمر بإعتدال). كمية السوائل المطلوبة هي حوالي 8 أكواب يوميا على مدى اليوم (حيث يمكن تناول جزء من السوائل كغذاء مثل الحساء) وكمية أكبر من ذلك في الطقس الحار أو عند القيام بجهد.

مقدمي العلاج لكبار السن: من المهم التأكيد على أهمية شرب السوائل لكبار السن، نظرا لأنهم يميلون للتقليل في شرب السوائل لأسباب عديدة، مثل انخفاض في الشعور بالعطش، تأثير الدواء، وصعوبة في الوصول إلى مياه الشرب أو الخدمات وغيرها وأن الشرب القليل يمكن أن يسبب، من بين أمور أخرى، انخفاض في ضغط الدم (وزيادة خطر السقوط)، والمساهمة في الإمساك، ضرر في فعالية عمل الكلى، ضرر في تنظيم درجة حرارة الجسم (حيث أن فعاليته تقلفي هذه الأعمار) وتزيد من خطر الجفاف.  هذا الخطر يزداد أكثر في حالة الأمراض الحادة، بما في ذلك الحمى، أو خلال “موجة الحر” (تواصل من 3 أيام على الأقل مع الحرارة العالية) أو في حالة الإسهال.

يجب التأكيد على تناول ثلاثة وجبات في اليوم على الأقل

وقد تبين أن تخطي وجبات الطعام هو أحد عوامل الخطر لسوء التغذية في أوساط كبار السن. يجب التأكد على عدم تخطي وجبة الإفطار، حيث أنها تكسر صوم الليل وتمنع الجوع والأكل غير المنضبط خلال النهار.

الاحتياجات الغذائية الأساسية لكبار السن والمسنين فى دار الرحمة جليسةمسنين ولكبار السن والمسنين

الاحتياجات الغذائية الأساسية للمسنين وكبار السن هي مماثلة لتلك التي تكون للصغار جدا وينبغي أن يكون هناك اتباع لنظام غذائي متوازن يضم كميات كافية من الأغذية الصحية والمغذية بشكل عام ، يجب أن تحتوي خطة نظامهم الغذائي :

– الكربوهيدرات للمسنين وكبار السن (أساسا من الحبوب ، الأرز البني ، والمعكرونة ، والحنطة ، والبطاطا )

– البروتينات للمسنين وكبار السن (على حد سواء غير الخضار بما في ذلك البيض والسمك واللحوم والفول والبقول، وغيرها)

– الفواكه والخضار الطازجة للمسنين وكبار السن (لا يقل عن خمس حصص يوميا)

الناس الذين تتراوح أعمارهم بين يجب توجيه واضح من الأطعمة الدهنية ، والأطعمة المصنعة ، والملح الزائد والشرب والتدخين وغير ذلك وإلى وظائف عادية من أعضائهم الداخلية يمكن ان تتاثر ، والتي يمكن في نهاية المطاف ان تؤثر سلبا على صحتهم.

النصائح الطبية لغذاء كبار السن والمسنين دار الرحمة جليسةمسنين ولكبار السن والمسنين  في رمضان :

– تناول الغذاء الغني بالفيتامينات ، والمعادن ، والاكثار من الأطعمة المحتوية على الألياف لعلاج الامساك الذي قد ينتج عن الصيام .

– تناول الغذاء الغني بالبروتين الخالي من الدهون ، ويفضل الاعتماد على الاسماك ، واللحوم البيضاء ، والبروتين النباتي ، وينصح بتناول كم من البروتين 1-1.5 جم/كجم يومياً ، للقضاء على الضعف الجسماني الذي يصيب كبار السن والمسنين دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين – تعويض نقص السوائل خلال فترة الصيام بشرب كمية من السوائل وخاصة الماء ، لتفادي جفاف الكلى والحفاظ على سلامتها ، اذ ينصح بشرب لترين أو ثلاثة من الماء في الفترة من بعد الافطار وحتى السحور لكبار السن والمسنين دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين ، كذلك يوصى بالابتعاد عن شرب المياه الغازية ، والاكثار من شرب المشروبات والعصائر الطبيعية والتي تكثر في شهر رمضان ، مثل التمر هندي ، والعرقسوس ، والخروب ، والكركدية ، والدوم .

– نوصى لكبار السن والمسنين لدى دار الرحمة جليسة مسنين  ولكبار السن والمسنين  تناول الطعام قليل الملح ، والمخللات ، والأطعمة الحريفة خاصة لمرضى الضغط المرتفع .

– نوصى لكبار السن والمسنين لدىدار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين  تناول الطعام المطبوخ اللين لتسهيل مضغ الطعام ، وتفادي عسر الهضم والامتصاص .

– نوصى لكبار السن والمسنين لدى دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين  تناول الغذاء الغني بالحديد ، لما له من أهمية لكبار السن ، اذ ينصح بتوفيره بشكل يومي خلال الوجبات ، ومصادر الحديد مثيرة ومعروفة اذ يوجد في السبانخ ، والفاصوليا البيضاء ، والجرجير ، واللحوم الحمراء ، والكبدة ، والتونة .

– نوصى لكبار السن والمسنين لدى دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين  تناول الأغذية الغنية بفيتامين ب12 ، لأهميته في الوقاية من التهاب الاعصاب الذي يصيب كبار السن بكثرة ، وخاصة مرضى السكر ، ومن الأغذية الغنية بفيتامين ب12 السلمون ، والبيض ، كبد الدجاج .

– الاكثار من الخضروات في وجبتي الافطار والسحور ، لأهميتها لوجود الألياف التي تمنع الاصابة بعسر الهضم ، ويفضل طهي الخضروات بطريقة صحية بعيداً عن التسبيك ، والاعتماد على الخضروات المسلوقة ، أو الطازجة ، وطهي الخضروات بشكل جيد لسهولة مضغها لكبار السن .

– نوصى لكبار السن والمسنين لدى دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين  بعدم الافراط في تناول البقول في شهر رمضان ، لتفادي الاصابة بالانتفاخ ، وأمراض القولون .

– البعد عن شرب المشروبات الغنية بالكافيين مثل القهوة والشاي ، لأن الكافيين مدر للبول ، مما يعمل على فقد الماء من الجسم ، والتعرض للجفاف ، كما يؤدي لكثرة التبول ليلاً ، والاصابة بالأرق .

– تناول الطعام على وجبات متعددة ، وليس دفعة واحدة ، وتوزيع الطعام على وجبات صغيرة بين الافطار والسحور ، وعلى فترات قريبة .

– الاهتمام بالتجمعات الأسرية في الشهر الكريم ، للعمل على اسعاد كبار السن ، وفتح الشهية ، وزيادة الرغبة في تناول الطعام .

– الالتزام بنمط الغذاء المناسب لكل مسن حسب الحالة الصحية والمرضية ، وخاصة مرضى القلب ، والسكري ، والضغط ، ومراجعة الطبيب المعالج قبل بدء الصيام ، للحصول على الارشادات والنصائح الخاصة بغذاء المسن في فترات الصيام .

احتياجات التغذية الخاصة للمسنين لكبار السن فى دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين

وبصرف النظر عن هذه المتطلبات الأساسية ، يجب أن كبار السن أيضا يتضمن غذائهم عددا من العناصر المغذية المحددة في النظام الغذائي اليومي ، دعونا نلقي نظرة على تلك الاحتياجات الغذائية لكبار السن :

  1. فيتامين د لكبار السن فى دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين

يتم تشخيصه لكبار السن الذين يعانون من نقص الكالسيوم الحاد ، والذي هو نتيجة لعدم وجود فيتامين D في الجسم، الفيتامين ينتج أساسا في الجلد من التعرض لأشعة الشمس لدى كبار السن والمسنين دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين ، ويساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم أكثر وبعبارة أخرى فيتامين D ضروري للحفاظ على صحة العظام لذلك لا بد من التعرض لأشعة الشمس السليمة وكمية كافية من الأطعمة الغنية بفيتامين D مثل البيض والحبوب المدعمة والسمن وزيت كبد سمك القد والسلمون ، والتونة ، وما إلى ذلك لتلبية الاحتياجات اليومية من فيتامين وكذلك لمنع فقدان العظام  .

  1. فيتامين سي لكيار السن فى  دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين

قدرة الشفاء الطبيعية من الجسم وينخفض مع تقدمنا في العمر ومع ذلك ، تناول كمية كافية من فيتامين C يمكنه مكافحة امراض كثيرة بنجاح ، وقد أثبتت الدراسات أن هذا الفيتامين يمكنه أن يعزز إنتاج الكولاجين في الجسم ، وهو أمر ضروري لإصلاح الأنسجة وعلاج الجروح كونه مضاد للأكسدة ، ويمكن أن يأخذ الرعاية من صحة الأوعية الدموية لدينا ولدى كبار السن والمسنين دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين ، الأنسجة الضامة ، والجلد ، ومن المعروف أيضا للوقاية من الأمراض الشديدة مثل السرطان والسكتة الدماغية والنوبات القلبية ، الخ المسنون يجب عليهم أن يستهلكوا الكثير من الفواكه والخضروات الطازجة لتلبية احتياجاتهم اليومية من فيتامين C .

  1. الألياف الغذائية لكبار السن فى ادار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين :

الإمساك وقضايا الأمعاء المتكررة ، و التهيج الشائعة هذا هو السبب لان يحتاج كبار السن والمسنين دار الرحمة لجليسة مسنين ولكبار السن والمسنين دار الرحمة لجليسة مسنين ولكبار السن والمسنين   الكثير من الألياف في النظام الغذائي للتعامل مع هذه المشاكل بكفاءة ، بعض مصادر ممتازة من الألياف الغذائية هي الخبز والحبوب الكاملة ، حبوب الفطور ، الأرز البني ، والعصيدة ، والبقول والبقوليات ، والفواكه الطازجة والخضروات .

  1. السوائل لكبار السن فى  دار الرحمة لجليسة مسنين ولكبار السن والمسنين  :

كبار السن يجب أن جسمهم ملئ بالسوائل عن طريق استهلاك كميات كافية من السوائل ، السائل أمر ضروري للحفاظ على الوظائف العادية لذلك فإن كبار السن والمسنين دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين  يحتاجون إلى استهلاك الكثير من الماء ، وعصائر الفاكهة والمشروبات الساخنة .

  1. الكالسيوم لكبار السن فى  دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين :

كما ذكر من قبل الكالسيوم أمر حيوي للحفاظ على صحة العظام لدى كبار السن والمسنين دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين  ، نقص هذا المعدن يمكن أن يؤدي إلى مشاكل العظام مثل هشاشة شديدة ، وكسر ، وهشاشة العظام ، فمن المهم أن نظامهم الغذائي اليومي يحتوي على ما يكفي من الأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل الحليب والجبن واللبن ، ومنتجات الألبان الأخرى ، فضلا عن الخضر الورقية

فوائد أشعة الشمس لكبار السن والمسنين فى ادار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين
آشعة الشمس لها فوائد صحية عديدة لكل إنسان، وهى مفيدة بشكل خاص لكبار السن والمسنين دار الرحمة جليسة مسنين ولكبار السن والمسنين  ، لأنها تمنح الجسم فيتامين د الذى يساعد فى تقوية العظام، فى هذا التقرير نقدم أبرز فوائد التعرض للشمس لكبار السن