رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية المسنين والتمريض المنزلي و جليسة مسنين بالمنزل
رعاية مسنين | تمريض منزلي | توفير جليسة مسنين | مكتب جليسة مسنين بالمنزل
رعاية مسنين | تمريض منزلي | توفير جليسة مسنين | مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

قلوبهم ذاقت من الدنيا شدائدها، أجسامهم وَهَنَتْ سعيًا، وعظامهم رقَّتْ كدًا، واشتعل الرأس شيبًا، أفنوا زهرة شبابهم حتى إذا ما عجزوا عن خدمة أنفسهم أغلقت الدنيا أبوابها في وجوههم، وأضحت مسألة رعاية مسنين أبرياء في المنزل من الصعوبة بمكان، فمن الأبناء من بقي في قلبه الرحمة تجاههم فبدأ يبحث عن خدمة تمريض منزلي ليقدم لكبار السن في أسرته خدماتٍ طبيةٍ منها متابعة وظائفهم الحيوية أو خدمات علاج طبيعي ، ومنهم كذلك من وفر للعجوزَين جليسة مسنين ترافقهم في ليلهم ونهارهم وتقوم على خدمتهم، ومن الأبناء من تنكر للجميل وتنصل من آخر ذرة رحمةٍ لديه فلم يعد أمام العجوز الكهل إلا أن يستقر في دار مسنين ، ليفاجأ ربما أن هذه الدار أكثر رحمةً به من أبنائه الذين أطعمهم عافيته حتى صاروا شبابًا.

أولًا: متى يحتاج الإنسان إلى الرعاية الخارجية؟

يبقى المرء منا معتمدًا على نفسه، ينعم باستقلاليته، يدخل ويخرج ويأكل ويشرب كيف شاء ومتى شاء، إلى أن يعترضه عارض، فربما كان هذا العارض مرضًا يلزمه الفراش أيامًا، ويحتاج عندها الرعاية والاهتمام وقد يستعين بخدمات مكتب تمريض منزلي ليقوم على استكمال خطته العلاجية التي أقرها الطبيب المعالج، كما قد يفيده إجراء عدة جلسات علاج طبيعي حتى يسترد عافيته، وربما كان هذا العارض مرضًا مزمنًا أو حادث سيارةٍ ينتج عنها العجز التام وإذا كان مسنًا فبالطبع سيحتاج إلى رعاية مسنين .

أما أن يفقد الإنسان صحته بفعل التقدم في العمر، والدخول في مراحل الشيخوخة، فقد يصبح العجوز غير قادرٍ على خدمة نفسه ولا التحرك بمفرده، وقد يعاني بعض التأخر الذهني، فهنا يصبح من أبسط حقوقه أن يحظى بالرعاية ممن حوله، فربما يتم استقدام جليسة مسنين لتقوم بمرافقته في بيته وتقدم له الرعاية والاهتمام، وفي أصعب الحالات يجد المسن نفسه نزيلًا في دار مسنين ، يرعاه القائمون عليها ويقدمون له ما بخل به عليه أهله.

ثانيًا: ما هي التغيرات التي تصاحب مرحلة الشيخوخة؟

يختبر المرء منا في مرحلة الشيخوخة بعض التغيرات المختلفة التي ظهر على إثرها مصطلح رعاية مسنين ، ولتسهيل فهم الموضوع، قمنا بتصنيف هذه التغيرات كما يلي:

التغيرات الجسمانية:

  • رقة العظام وهشاشتها وقلة كثافتها.
  • قلة نسبة جيلاتين المفاصل مما يسبب الخشونة خاصةً في الركبتين والرقبة.
  • سقوط غالبية الأسنان.
  • عدم القدرة على الاتزان عند الوقوف أو المشي.
  • ضعف الإبصار وزيادة احتمالية تعتم العين أو إصابتها بالمياه البيضاء.
  • تراجع القدرة على السماع الواضح.
  • اختلال عمل الجهاز الهضمي وضعف في نسبة العصارات الهاضمة.
  • ضعف الجهاز الدوري.
  • تراجع قدرة جهاز المناعة وزيادة فرص الإصابة بالأمراض.

التغيرات النفسية:

  • تميل الحالة النفسية بصفةٍ عامةٍ نحو الانحدار.
  • الإصابة بالقلق والتوتر.
  • الميل نحو الاكتئاب والانطوائية والعزلة.

التغيرات الاجتماعية:

  • تقل دائرة العلاقات مع زملاء العمل.
  • يبدأ كبير السن بالاكتفاء بأفراد أسرته المقربين من أبنائه وأحفاده.
  • يبدو المسن متعصبًا لآرائه خاصةً ما يمس العادات والتقاليد وكذلك الآراء السياسية.

التغيرات الذهنية:

  • قد يصاب كبار السن بالزهايمر مما يفقدهم الأهلية في رعاية أنفسهم.
  • كما يصل الأمر في مرحلة الشيخوخة إلى فقدان القدرة على التمييز بين حقائق الأمور.
  • تعاني الغالبية العظمى من كبار السن من ضعف التركيز وتشتت الانتباه وكثرة النسيان.

وبالطبع كل هذا يستلزم علاج طبيعي ، وأحيانا تمريض منزلي مما يتطلب وجود جليسة مسنين ، وأحيانا يحتاج الأمر لخبرة أكثر في التعامل مع الحالة مما يتطلب دار مسنين متخصصة.

ثالثًا: ماذا نعني بخدمات التمريض المنزلي؟

هي قدرة المريض أو كبير السن على استكمال علاجه بالطريقة التي وصفها له الأطباء المعالجون، سواءً كان هذا العلاج دواءً أو متابعة فحوصات أو الخضوع لبعض الأجهزة الطبية، أو حتى الحاجة لإجراء جلسات علاج طبيعي ، وتتم كل هذه الإجراءات الطبية خلال تواجده بالمنزل دون الضرورة لزيارة المستشفى في موعد كل فحص، ويقوم على هذه الخدمة طاقمٌ مدربٌ من الأطباء والممرضين الأكفاء ذوي الخبرة في التعامل مع الحالات المرضية المختلفة ولديهم مهارة رعاية مسنين مرضى أو أصحاء، وتنتشر مكاتب تمريض منزلي في كافة أنحاء جمهورية مصر العربية.

رابعًا: ما الخدمات التي تقدمها شركات التمريض المنزلي؟

  • توفير جليسة مسنين لمرافقتهم في منازلهم والعمل على رعايتهم وتقديم المساعدة لهم طوال اليوم ما لم يرغبوا في الانضمام إلى دار مسنين .
  • تنظيم مواعيد العلاج بالتنسيق مع الطبيب المعالج.
  • قياس مستويات السكر والدم ونبض القلب وملاحظة التغيرات فيها.
  • توصيل الكانولا والقسطرة البولية وأنبوب المعدة.
  • تعقيم وتطهير الجروح وتبديل الضمادات.
  • التعامل السليم مع حالات الحروق البالغة وتقرحات الفراش.
  • سحب العينات اللازمة لإجراء التحاليل المطلوبة وإرسالها إلى مختبرات التحاليل واستلام النتائج وإبلاغ أهل المريض بها.
  • مراعاة مرضى الكسور والنساء في مراحل الحمل وبعد الولادة.
  • توصيل أجهزة التنفس المنزلية عند الحاجة.
  • حقن العقاقير الطبية في العضل أو الوريد أو تحت الجلد.
  • توصيل محاليل الملح والجلوكوز بحسب توصيات الطبيب المعالج.
  • توفير خدمة الاستشارات والمتابعة الطبية عبر الهاتف أو أون لاين.

خامسًا: ما هي مميزات الاعتماد على خدمات مكاتب التمريض المنزلي؟

في حقيقة الأمر إن الاستعانة بمكتب تمريض منزلي يوفر العديد من المميزات للمريض أو كبير السن، وكذلك الأسرة، ومن هذه المميزات ما يلي:

  • تقليص التكاليف المادية؛ حيث إن المبيت في المستشفيات لتلقي الرعاية الطبية يستلزم مبالغًا كبيرة.
  • الانتقال من وإلى المستشفى يحمل المريض جهدًا إضافيًا ويسبب له التعب والإرهاق.
  • البقاء في المستشفيات مدةً طويلةً يجعل المريض عرضةً للعدوى؛ نظرًا لضعف جهازه المناعي.
  • تلقي الرعاية من خلال التمريض المنزلي يجعل تركيز الممرض كله مع المريض بعكس المستشفى، يمر الممرض على عدة مرضى في نفس الوقت.
  • استقرار الحالة النفسية للمريض وارتفاع روحه المعنوية لوجوده وسط أهله وأسرته.

سادسًا: ما الفرق بين الرعاية والتمريض المنزلي؟

الرعاية المنزلية:

هي الاستعانة بإحدى مكاتب التمريض المنزلي المتخصصة في مجالات رعاية مسنين ، بحيث يقوم المكتب بإرسال جليسة مسنين تم تدريبها على التعامل الصحيح، فترافق كبار السن طوال اليوم فتعد له الطعام وتساعده على تناوله وتهتم بنظافته، وتساعده على الحركة ويمكن أن تصحبه لنزهاتٍ قصيرةٍ، كما تشاركه همومه ومشاكله النفسية وتساعده على حلها، وتكون الجليسة على علم بكيفية التصرف مع أي ظروفٍ طارئةٍ بحسب حالة مرافقها.

التمريض المنزلي: 

يقوم به ممرضون وممرضات درسوا وتخصصوا وتخرجوا من كلية التمريض، وتم تعيينهم بعد التأكد من كفاءتهم ومهاراتهم في التعامل مع الحالات المختلفة، كما يتم تدريبهم على جميع أساسيات الإسعافات الأولية وتركيب الأجهزة الطبية كما سبق شرحه.

كما يمكن أن يزور كبار السن أطباء لعمل جلسات علاج طبيعي في المنزل لو أوصى الطبيب المعالج بهذه الجلسات، ما دامت الأسرة قد تعاقدت على هذه الخدمة مع أي مكتب تمريض منزلي ، وينسق طاقم التمريض بين الحالة التي يقومون على علاجها وبين الطبيب المعالج، جديرٌ بالذكر أن كبار السن المتواجدين في أي دار مسنين يمكن لهم الحصول على هذه الخدمات لو استدعت حالتهم ذلك. 

سابعًا: ما هي صفات جليسة المسنين وأعضاء فريق التمريض؟

العمل في وظيفة جليسات المسنين أو التمريض المنزلي يحتم على صاحبه التحلي بالعديد من الصفات التي تؤهله للقيام بوظيفته على أتم وجه، ومن هذه الصفات ما يلي:

  • الصبر والروية وعدم التسرع في اتخاذ رد فعل تجاه ما يصدر عن المسنين من أفعال غير موزونة.
  • معرفة السمات العمرية الخاصة بمرحلة الشيخوخة.
  • الأمانة، فجليسة المسنين تدخل البيت لمدةٍ طويلةٍ وتحتك بالأسرة وتطلع على الكثير من الأمور الشخصية لأهل البيت.
  • المهنية في التعامل مع أسرة المسن ومراعاة قصر التعاملات المادية مع إدارة المكتب وليس مع أهل المسن أو المريض.
  • التفرغ التام لهذه الوظيفة، وعدم الارتباط بأي دوامٍ أو مواعيد إضافية.

ثامنًا: متى يمكننا الاستعانة بخدمة التمريض المنزلي؟

ليست جميع الحالات الطبية تصلح لاستكمال علاجها في البيت عبر خدمات التمريض المنزلي، وإليكم هذه الملاحظات:

  • أن تكون حالة المريض محددةً وواضحةً ولها ملفٌ طبي تحت إشراف طبيبٍ معالج ويتم تسليم نسخةً من الملف إلى مكتب التمريض لتحديد طريقة الرعاية المناسبة له.
  • ألا تكون الحالة الصحية للمريض أو المسن تستدعي البقاء تحت العناية المركزة أو أجهزة القلب والتنفس المتواجدة في المستشفى.
  • أن يتابع طاقم التمريض كل التقلبات الحادثة مع المريض وينسق خطة العلاج بالاتفاق مع الطبيب المعالج.
  • أن يوفر أهل المريض ما سيحتاجه طاقم التمريض لرعاية مريضهم في البيت.

تاسعًا: ما هي مواصفات غرفة المسنين؟

ليس من باب التعقيد، ولكن غرفة المسن الذي يحظى بخدمات التمريض المنزلي يجب أن تتوافر فيها عدة مميزاتٍ، على قدر بساطتها فهي من الأهمية بمكان، وهذه المميزات هي:

  • أن تحتوي الغرفة على منافذ تهويةٍ جيدةٍ تسمح بدخول الهواء النظيف وأشعة الشمس.
  • توافر الستائر الداكنة التي تحجب الضوء تمامًا في حال احتاج المسن أن يأخذ قيلولةً خلال النهار.
  • وفي نفس الوقت تركيب إضاءاتٍ ذات كفاءةٍ جيدةٍ في حال استدعى الأمر.
  • أن يتم إزالة جميع قطع الأثاث الزائدة التي تسبب ازدحام الغرفة بلا فائدة.
  • وجود طاولةٍ ذات حجمٍ مناسب تسمح بوضع أدوات التمريض.
  • تطهير الأرض والأسطح ومقابض الأبواب وجميع الأدوات المستخدمة.
  • توفير كافة المنتجات الورقية مثل المناديل والمناشف الورقية.
  • تبديل غطاء الوسائد باستمرار، وتعريض المفروشات للشمس بشكلٍ دائم.

عاشرًا: ما هي أسعار التمريض المنزلي؟

ما لم يرغب المسن في الالتحاق بأي دار مسنين وتوفرت له فرصة تلقي الرعاية المنزلية فإن أسعار التمريض المنزلي تتفاوت بنسبٍ بسيطة بين مكتبٍ وآخرٍ، وإليكم قائمةً تقريبيةً للأسعار في حال تم التعاقد مع مكتب تمريض منزلي من أجل التقديم على خدمة رعاية مسنين لمدة شهرٍ كاملٍ فإن الأسعار كالتالي:

  • في حال كانت مدة زيارة طاقم التمريض 6 ساعات يوميًا فإن ذلك يكلف ما يقرب من 2000 جنيه – 3000 جنيه.
  • أما لو استغرقت زيارة الممرضين 8 ساعات يوميًا فإن ذلك يكلف ما قيمته من 2500 جنيه – 3500 جنيه.
  • وفي حال استمرت الزيارة 10 ساعات في اليوم فإن التكلفة في الشهر تبلغ من 3000 جنيه – 4000 جنية
  • أما زيارات التمريض الممتدة لنصف يومٍ كامل فإن هذا يكلف ما يقرب من 3500 جنيه – 4500 جنيه.
  • أما التمريض الدائم طوال اليوم يكلف صاحبه قرابة 4000 جنيه – 6000 جنيه شهريًا

مع العلم أن هذه الأسعار لا تشمل تقديم جلسات علاج طبيعي .

حادي عشر: أساسيات تحديد أسعار التمريض المنزلي

كما لاحظنا فإن أسعار مكاتب التمريض المنزلي تختلف، وبنفس الكيفية التي تتباين بها أسعار التعامل مع جليسة مسنين ، ويكون هذا التباين في الأسعار بناءً على عدة عوامل منها:

  • مدى استقرار الحالة الصحية للمريض فكلما كانت الحالة حرجةً وتتطلب الرعاية الدقيقة ارتفع سعر التكلفة.
  • مدة الزيارة التي يحددها الأهل للعناية بمريضهم وبالطبع كلما زادت المدة كلما زاد أجر الممرضين.
  • مدى ابتعاد منزل المريض عن مكتب التمريض، فالمنازل في الأماكن النائية أو التي يصعب الوصول إليها يتكبد أصحابها تكلفةً أعلى.
  • الفروق الفردية بين مركزٍ وآخرٍ بناءً على سياساتهم الداخلية.

ثاني عشر: نصائح قبل التعاقد مع مكتب تمريض منزلي

  • استشارة الطبيب المطلع على حالة المريض ما إن كان فيه مصلحته أن يتلقى الرعاية المنزلية.
  • التعامل مع مركز حاصل على  تصريح من وزارة الصحة.
  • من حق العملاء أن يطلعوا على مؤهلات طاقم التمريض لضمان خدمةٍ جيدةٍ لمريضهم.
  • اطلع على جميع باقات الخدمات التي يقدمها المركز واختر الأنسب لك.
  • اجعل التعامل المباشر مع إدارة المركز وليس مع الممرضين.

ثالث عشر: ما هي الخدمات التي تقدمها دور رعاية المسنين؟

حسنًا، لا يجوز أن ننظر إلى دور الرعاية على أنها الشبح المخيف، فصحيحٌ أن بعض الأبناء الذين انتُزعت الرحمة من قلوبهم أقدموا على ترك آبائهم وأمهاتهم هناك، ومهما كانت دوافعهم، فلنحتكم إلى لهفة قلوب هؤلاء الآباء إليهم!

ولكن قد يجد المسن الذي ألفى نفسه نزيل دار مسنين ، قد يجد بين نزلاء وموظفي هذه الدار أهلًا له، يحتضنون خوفه، ويهبونه الأمل الذي أوشك أن ينطفئ، فتعمل مراكز الرعاية جاهدةً في تقديم عدة خدماتٍ من باب رعاية مسنين ومن هذه الخدمات:

  • توفير فريق عمل متكامل، مكون من أطباء وممرضين وأخصاء نفسيين يعملون يدًا واحدةً في خدمة نزلاء الدار من الكرام كبار السن.
  • تم تدريب فريق العمل على التعامل مع كبار السن بحكمةٍ ومهارة وصبر ورفقٍ ولين ورحمة.
  • يحرص جميع الموظفين والعاملين في دور الرعاية على التعامل مع النزلاء معاملةً حسنةً تخفف عنهم عناء اشتياقهم لذويهم ولأيام صباهم.
  • توفير جلسات علاج طبيعي يتم تنفيذها بحسب احتياج النزلاء إليها تبعًا لحالتهم الصحية.
  • كما قد توفر الدار جليسة مسنين ترافق المسن الذي تستدعي ظروفه وجود من يقوم على أمره ولا يتمكن من الحركة أو قضاء حاجته أو تناول طعامه بنفسه.
  • الاهتمام بجانب التغذية الصحية وتشجيع النزلاء على أداء بعض الأنشطة الجسدية التي تساهم في تحسن صحتهم.
  • لكل نزيلٍ ملف متابعةٍ يخصه يحتوي على شرح حالته الصحية والدواء المخصص له ومتابعاته الطبية.
  • اصطحاب النزلاء في رحلاتٍ قصيرةٍ للترويح عنهم وتجديد طاقاتهم.
  • في حالة استدعى الأمر اللجوء للطب النفسي، فإن الأطباء النفسيين يساهمون في مساعدة كبار السن على تخطي مصاعب مرحلة الشيخوخة، كما يساعدونهم على التأقلم مع حياتهم داخل دار الرعاية.
  • كما تقدم دور رعاية المسنين العديد من الأنشطة الترفيهية للمساعدة في رفع الروح المعنوية لنزلائها الكرام.
  • كما توفر إدارة الدار خدمات تمريض منزلي يتم تخصيصها لكبار السن الذين يحتاجون إلى الرعاية في حال إقامتهم في بيوتهم.
  • تنظم الدار إقامة الحفلات وتتم دعوة رموز المجتمع من باب إشراك كبار السن فيما يجري حولهم.
  • تنتشر دور الرعاية على نطاقٍ واسعٍ في جميع المراكز والمحافظات حول جمهورية مصر العربية، كما تخصص إدارات هذه المراكز أرقامًا لخدمة العملاء على مدار اليوم، كما يمكن الاطلاع على باقات الخدمات من خلال مواقعهم الرسمية.

ستدور الأيام، والشاب منا لو طال عمره، سيختبر ما بالمشيب من علل، فلنعمل جميعنا لمثل هذا اليوم، فإن جميل رعاية مسنين خفتت طاقاتهم وتبددت، عائدٌ على من قدمه، فبدلًا من أن تودعهم دار مسنين يمكنك أن تتواصل مع مكتب تمريض منزلي ، أحضر لهم في المنزل من يرعاهم، جليسة مسنين تعتني بهم، أو ممرضة تتابع خطة علاجهم، كما يمكنك تقديم جلسات علاج طبيعي في المنزل إذا لزم الأمر، والزم قدميهم فثم الجنة.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية المسنين والتمريض المنزلي و جليسة مسنين بالمنزل

رعاية المسنين والتمريض المنزلي و جليسة مسنين بالمنزل
رعاية المسنين والتمريض المنزلي و جليسة مسنين بالمنزل

في كل منزل وفي كل أسرة يوجد مسن أو مسنة، يحتاج إلى رعاية واهتمام من كل المحيطين به، أحياناً تلجأ عائلتهم لدار رعاية المسنين، لكن رعاية المسن بالمنزل يعطيه الأمان والاطمئنان لوجوده في جو أسري دافئ، فيحظى بمزيدٍ من الرعاية والاهتمام كما وتتحسن الحالة النفسية والمزاجية للمسن، ولمعرفة أفضل وسائل رعاية المسنين والتمريض بالمنزل نتابع معًا هذا المقال.

أولاً: من هو المسنّ بالتحديد؟

المسنّ هو الشخص الذي تعدى عمره الستين عاماً وأصبح لا يستطيع القيام بكثيرٍ من الأعمال اليومية التي كان يقوم بها في شبابه ولا يتمكن من قضاء حوائجه الشخصية بمفرده.

ثانياً: ما هي متطلبات المسن؟

يحتاج إلى رعايةٍ تامةٍ وشاملةٍ، إذ يعود الإنسان ضعيفاً، بحاجة إلى رعاية من جميع النواحي: النفسية، والجسدية، والغذائية، والصحية. 

ثالثاً: ما هي طرق رعاية المسنين؟

حتى تتم رعاية المسنّ رعاية صحيحة، لا بدّ من التعرف على التغيرات التي تحدث له في هذه المرحلة العمرية وفهمها فهمًا جيدًا ومعرفة طرق التعامل معها، وهذه التغيرات سنذكرها في الفقرات التالية.

رابعًا: التغيرات الجسدية التي تحدث لكبار السن

 الضعف الجسدي، فترتخي عضلات جسد المسن، وكذلك أعصابه، فهنا يحتاج إلى المساعدة في قضاء حوائجه اليومية.

خامسًا: التغيرات النفسية في فترة الشيخوخة

 يعيش المسّن تحت ضغط نفسي كبيرٍ؛ لإحساسه بالضعف الجسدي، وبحاجته إلى المساعدة والعون من المحيطين.

سادسًا: التغيرات الغذائية لدى كبار السن

 يجب معرفة الأطعمة التي تناسبه، والتي تحتوي على الفيتامينات، ومواد غذائية سهلة الهضم، لتراجع شهيته ولضعف أسنانه وربما سقوطها وكذلك لاعتلال جهازه الهضمي.

سابعًا: التغيرات الصحية الحاصلة لدى المسنين

 إنّ ضعف جسم المسن يقلل من قدرته على مقاومة الأمراض، لذلك لابد من التعرف على الأمراض التي يعاني منها أولاً، ثم توفير البيئة الصحية التي تقلل من فرص إصابته بها.

ثامنًا: التغيرات الاجتماعية في مرحلة الشيخوخة

 يجب توفير المكان المناسب لتسهيل جلوس المسّن مع أصدقائه، خاصة رفاق الصبا، وتذكيره بمرحلة قوته، لمساعدته على استعادة ثقته بنفسه.

تاسعًا: أنواع رعاية المسنين والتمريض بالمنزل

الرعاية الجسدية

  • استخدم التكنولوجيا واجعل المنزل آمنًا لرعاية المسن.
  • استعد لحالات الطوارئ عن طريق وضع خطة للطوارئ وتسجيل أرقام هواتف الطوارئ وإعداد مجموعة إسعافات أولية داخل المنزل.
  • استخدام التقنيات المتاحة التي تساعدك في تتبع كبار السن والتأكد من أنهم يتحركون في مكان قريب من المنزل.
  • اجعل منزلك أكثر أمانًا عن طريق تركيب أجهزة متطورة لضبط درجة حرارة مياه الدش لحماية كبار السن. 

 الرعاية النفسية

إبقاء المسن في حالة نشاط مستمر عن طريق ممارسة الرياضة حيث تعمل على وقاية كبار السن من الأمراض النفسية والجسدية.

عاشرًا: أسس رعاية المسنين والتمريض بالمنزل

الرعاية النفسية

  • احترم المسن دائماً.
  • لا تسب أو تنطق كلمات قد تكون غير مناسبة للمسن. 
  • -ساعده على التعايش مع فقدانه للاستقلال.
  • شجعه على التطوع. 
  • زره باستمرار لو كنت بعيداً عنه.
  • حضر معه بعض متعلقات الشخصية. 
  • ابحث عن مجالات الاهتمام المشتركة. 
  • إبقاء الأشياء دون تغيير قدر الإمكان.
  • أشعر المسن بالترحيب والراحة. 
  • تشجيعه على الخروج والتنزه واستمع إلى حكاياته.
  • مفاجأته بالهدايا من وقت لآخر. 

حادي عشر: أسس التمريض المنزلي

المقصود بالتمريض المنزلي هو توفير الممرضين والممرضات لرعاية المرضى في المنازل و تقديم الخدمات الطبية والصحية لهم.

مميزات التمريض المنزلي :

  • توفير الجهد والتعب على المريض.
  • توفير وقت ونفقات الانتقال إلى المستشفى.
  • توفير التكلفة التي يتم دفعها للمستشفيات.
  • تقديم الدواء والمراقبة الدقيقة لوضع المريض.
  • زيادة دعم الجانب النفسي والمعنوي للمريض حيث إن رعاية المريض في المنزل داخل محيط أسرته تعمل على تعزيز شعوره بالأمان والاطمئنان.
  • تجنب العدوى التي قد تصيب المريض أثناء تواجده في المستشفى.
  • الاهتمام الكامل، على عكس التمريض في المستشفيات الذي يُفترض به رعاية الكثير من المرضى في نفس الوقت.
  • نمو علاقة من المودة والصداقة بين المُمرض والمريض، التي تُساهم بدرجة كبيرة في تحسين حالته.

وفي نهاية المقال نجد أن رعاية المسنين والتمريض بالمنزل أفضل بكثير من اللجوء إلى دار رعاية المسنين، لما فيه من إحسان وبر لهما كما وأن رعاية كبار السن في الأسرة تعزز الجو الأسري وتحسن من نفسية جميع أفراد الأسرة.

رعاية المسنين بالمنزل

رعاية المسنين بالمنزل
رعاية المسنين بالمنزل

إن التقلبات الكثيرة التي تحدث في حياة كبار السن سواءً كان من الناحية الجسمانية أو العقلية أو النفسية تحتاج لمن يحتويها ويتفهمها، فعلى أساس هذه التغيرات والتقلبات يصدر عنهم العديد من السلوكيات التي تبدو غريبة، ولكن مع دراسة سمات الشخصية في مرحلة الشيخوخة تصبح رعاية المسنين بالمنزل عمليةً سلسة وهينة.

أولًا: متى يحتاج المسن إلى الرعاية؟

يصبح التدخل الخارجي في رعاية كبار السن أمرًا ضروريًا إذا لوحظ عليه تراجعًا واضحًا في تركيزه واتزانه، وليس شرطًا أن يكون هذا التدخل من شخصٍ غريبٍ عن الأسرة.

فمن الممكن أن يحظى المسن بالرعاية من زوجته أو أحد أبنائه.

أما إذا تخطى الشخص مئة عامٍ وبقي محافظًا على نشاطه الجسماني وحضوره الذهني فليس من حق أحدٍ حتى أبنائه أن يتدخلوا في رعايته بما يخدش استقلاليته.

ثانيًا: التغيرات الجسدية المترافقة مع مرحلة الشيخوخة

  • تراجع كمية الزلال في المفاصل مما يسبب الخشونة في الركب والرقبة وفقرات الظهر كما تتراجع كثافة العظام.
  • تناقص قدرة العين على الرؤية الواضحة وارتفاع احتمالية الإصابة بالمياه البيضاء وتعتم العين.
  • تراجع كفاءة جهاز المناعة وازدياد فرص الإصابة بالأمراض.
  • خلل في قدرات الجهاز العصبي وعدم القدرة على التمييز بوضوح والربط بين الأشياء.
  • زيادة اضطرابات الجهاز الهضمي بسبب ضعف إنتاج الجسم للعصارات الهاضمة.
  • ثقل السمع وتقلبات في نظام النوم أو حدوث أرق ليلي.

ثالثًا: التغيرات النفسية المصاحبة للتقدم في العمر

عند ذكر رعاية المسنين بالمنزل فإن أهم ما يجب أن نفكر فيه هو العناية بالجانب النفسي، حيث إن ما يقارب نسبة 20% من كبار السن يعانون من الاكتئاب.

كما يصاحب الاكتئاب أحيانًا الشعور بالقلق والاستبعاد والزهد في متع الحياة والإحساس بالعجز وقلة الحيلة.

وبالتالي فإن أهم طرق التخفيف منه هو إبقاء المسن على تواصلٍ مستمرٍ مع العالم الخارجي وتحفيزه على الخروج إلى نزهاتٍ قصيرة.

كما أن تكثيف الزيارات لبيت العائلة الذي يقيم فيه الأجداد يساهم بشدةٍ في انتشالهم من أحزانهم.

رابعًا: التغيرات الاجتماعية في مرحلة الشيخوخة

غالبًا ما تحدث تغيراتٌ جذريةٌ في العلاقات الاجتماعية لكبار السن بمن حولهم، فيمكننا أن نلاحظ مثلًا:

  • انقطاع كبار السن عن التواصل مع عددٍ كبيرٍ من أصدقاء العمل.
  • الميل إلى الاكتفاء بالنفس وتقليص دائرة العلاقات.
  • تركيز بالغ اهتمامه على أبنائه وأحفاده.
  • التعصب البالغ لآرائهم خاصةً كل ما يذكرهم بفترات شبابهم.
  • محاولة تقويم حياة أبنائهم العملية والاجتماعية وفقًا لتجاربهم في حياتهم، لإيمانهم بمسيرتهم الطويلة في الحياة.

وبناءً على ما سبق فإن رعاية المسنين بالمنزل تستلزم فهم هذه التغيرات.

خامسًا: طرق الرعاية المنزلية لكبار السن

  • توفير احتياجات المسن من أدويةٍ ومستلزماتٍ طبية.
  • محاولة اصطحابه إلى خارج المنزل لتمشيةٍ قصيرةٍ كل فترة.
  • عدم ترك المسن وحيدًا خاصةً إذا كان يعجز عن تلبية احتياجاته بنفسه.
  • توفير غرفةٍ واسعةٍ جيدة التهوية وغير مزدحمةٍ بقطع الأثاث التي لا فائدة منها.
  • استقدام جليسة مسنين ما دعتِ الحاجة لذلك.

سادسًا: مميزات وجود جليسة المسنين

إن مشاركة الجليسة في عملية رعاية المسنين بالمنزل له عدة مميزاتٍ منها:

  • التفرغ الدائم لمرافقة المسن على مدار اليوم والاستماع لمشاكله وهمومه وتطلعاته.
  • الخبرة في التعامل مع التقلبات النفسية لمرحلة الشيخوخة.
  • رفع الحرج عن أفراد الأسرة وإعطائهم الفرصة لمتابعة أعمالهم اليومية والاطمئان على المسن في نفس الوقت.

سابعًا: نصائح لشيخوخةٍ كريمة

إن المتأمل في كمية المعاناة التي يسردها علم النفس والمتخصصون في السيكولوجيا البشرية والتي تمر على المرء منا في شيخوخته، يحاول جاهدًا أن يجعل هذه الفترة من حياته يسيرةً قدر الاستطاعة، ومن السبل المساعدة على ذلك:

  • المداومة على نشاطٍ بدنيّ مهما كان بسيطًا، ابتداءً من الشباب.
  • الحفاظ على نظام طعامٍ صحيّ قدر الإمكان والبعد عن السكريات المصنعة والدهون الصحية.
  • الحفاظ على قوة العلاقة بالأهل والأصدقاء.
  • الاطلاع والقراءة عن السمات المميزة لكل مرحلةٍ من مراحل العمر.

وفي النهاية عندما نوقن جميعنا أننا لو طال بنا العمر فسوف نعاني ما يعانيه هؤلاء الضعفاء، عندها نبذل الغالي والنفيس محاولين التخفيف عنهم ومساعدتهم على قضاء مرحلتهم الأخيرة في حياتهم بكرامةٍ وترحيب وتقبل، التفكير بهذا المنطق يجعل رعاية المسنين بالمنزل عملًا نبيلًا ولمن يقوم به جزيل الأجر والثواب.

التمريض المنزلي في المعادي وحلوان

التمريض المنزلي في المعادي وحلوان
التمريض المنزلي في المعادي وحلوان

عندما يمرض المسن في المنزل نحتار في رعايته رعايةً طبيةً صحيحة، ومن ثم سيكون أفضل حل هو وجود تمريض منزلي للمريض، لابد أن يكون طاقم التمريض ذو خبرةٍ وكفاءةٍ لمعاملة المسن بشكلٍ مريح، وفي هذا المقال سنتكلم عن خدمات التمريض المنزلي، والفرق بين التمريض المنزلي والرعاية المنزلية، وأفضل المراكز المتخصصة في التمريض المنزلي في المعادي وحلوان وبرامجها.

أولًا: نبذة سريعة عن الفرق بين التمريض المنزلي والرعاية المنزلية

  • التمريض المنزلي. 

عبارةٌ عن خدمةٍ صحيةٍ مقدمةٍ من قبل ممرضٍ أو ممرضةٍ مؤهلين فى تقديم الرعاية الصحية للأمراض المختلفة.

  • الرعاية المنزلية. 

الخدمة التي تهتم بنظافة المريض، وقياس الضغط، والسكر، والنظافة الشخصية، ونوعية أكله وملبسه، ومواعيد النوم، والحركة العادية اليومية، للمريض، ويمكن أن يقوم بها أحد أفراد الأسرة أو جليسات المسنين.

ثانيًا: خدمات التمريض المنزلي في المعادي وحلوان

تقدم مراكز الرعاية في منطقتي المعادي وحلوان خدمات رعاية المسنين بالمنزل مع توفير أفضل جليسات المسنين بالمنزل وتهتم بتقديم رعايةٍ صحيةٍ وعقلية لكبار السن والمرضى وذوى الإحتياجات الخاصة.

ثالثًا: مميزات توفير خدمة الجليسات والممرضات

بالنسبة للجليسات فإن تواجدهن مع المريض يوفر المميزات التالية:

  • الخبرة والكفاءة في رعاية المسنين رعاية كاملة.
  • إجادة الطهى والأعمال المنزلية.
  • تتميز بالصبر والأمانة والإخلاص.

أما مميزات استقدام الممرضات:

  • تمريض منزلي شامل الأجهزة والمعدات الحديثة مع متخصصين في مجال التمريض يتم تدريب طاقم التمريض على التعامل الصحيح مع الجلطات، مرضى الزهايمــر، جميع مراحل الشلل، قرح الفراش.
  • توفير الاحتياجات الطبية الأساسية للمسنين.

رابعًا: مراكز رعاية المسنين والتمريض المنزلي في حلوان والمعادي

على أي أساسٍ يمكنك اختيار مركزٍ معينٍ في مجال التمريض المنزلي، في الحقيقة هي عدة أسس ومنها:

  • الثقة والتميز والخبرة.
  • توفير أفضل وأحدث الأجهزة و الخدمات في الرعاية الصحية والاجتماعية لكبار السن ولذوي الاحتياجات الخاصة.
  • مدى وجود متخصصين في التمريض لكبار السن.
  • كفاءة فريق التمريض المسؤول عن تقديم الرعاية والاهتمام للمسنين.
  • التنويع بين أوقات وبرامج الترفيه لتحسين الحالة النفسية لكبار السن.
  • مدى الاهتمام بالجانب الاجتماعي والنفسي للمسنين أو المرضى.

خامسًا: ما هي السياسات المتبعة في المراكز الصحية في مجال التمريض المنزلي في المعادي وحلوان ؟

  • توفير أكثر من 15 برنامج تأهيل علاجية وأنظمة غذائية صحية وعقلية مخصصة.
  • برامج تأهيل تحت إشراف استشاريين من جامعة عين شمس.
  • برامج أنشطةٍ مدروسةٍ ومتخصصةٍ لدار مسنين تهتم بتنشيط الجانب النفسي و الدماغي لدى كبار السن. 
  • توفير أفضل الأجهزة الحديثة للتمريض المنزلي.
  • الاستعانة بأفضل المتخصصين في التغذية وعلم النفس والاهتمام بالوسائل الترفيهية لكبار السن وتوفير جميع الاحتياجات الغذائية الأساسية للمسنين .

سادسًا: البرنامج الغذائي المثالي للمسنين

ينبغي التركيز على اتباع نظام غذائي متوازن يضم كميات كافية من الأغذية الصحية فيمكننا توفير البروتينات من البيض والسمك واللحوم، والمعادن من الفواكه والخضار الطازجة والدهون الصحية من المكسرات وزيت الزيتون، ونركز على اجتناب الأطعمة المحتوية على دهونٍ غير صحية، والأطعمة المصنعة، والملح الزائد.

سابعًا: البرامج التي تقدمها مراكز التمريض المنزلي في المعادي وحلوان

  • برامج ترفيهية، خدمة العلاج الطبيعي، فريق من العاملين المدربين، برامج تنمية للمساعدة في تنشيط وتقوية الذاكرة، إشراف طبي شامل، تحضير وجبات غذائية لمن يريد ( فطار- غداء- عشاء).
  • توفير جليسات تتصف بالأمانة والالتزام وبشاشة الوجه .
  • توفير تمريض منزلي وعلاج طبيعي.
  • الاستعانة بأفضل المتخصصين في التمريض والعلاج الطبيعي ورعاية المسنين.
  • تقديم الرعاية ما بعد العمليات الجراحية والغيار على الجروح وقرح الفراش. 
  • مساعدة المريض على النظافة الشخصية اليومية .

ثامنًا: الدور الرئيسي الذي يقوم به الجليسات والممرضات:

·مساعدة المُسن فى المأكل والملبس والاستحمام والأدوية.

  • مساندة المُسن خلال حركته لينتقل بأمان.
  • التعامل الصحيح مع قرح الفراش.
  • متابعة قياسات الضغط والسكر والنبض والتنفس.
  • التواصل مع المريض وتحسين حالته النفسية.
  • التعامل بصورة آمنة ومحترمة.
  • رعاية حالات جلطات المخ والكسور.
  • تقديم الرعاية بعد العمليات الجراحية وما بعد الولادة.

تاسعًا: مميزات خدمة التمريض المنزلي في المعادي وحلوان

توفر خدمة التمريض المنزلي الوقت والجهد على المريض بل والمال بدلًا من إهداره خلال تردده على العيادات والمستشفيات.

وليس توفيراً للمال فحسب بل تقلل من أعباء التنقل إلى العيادات والمستشفيات.

وفي النهاية لا شك أن كل إنسانٍ مريضٍ يكون بحاجةٍ إلى رعايةٍ صحيةٍ و طبيةٍ باستمرار تضمن له السلامة، وخاصة كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة وأصحاب الأمراض المزمنة والأمراض التى تحتاج إلى مواعيد دقيقةٍ للدواء أو كيفيةٍ معينةٍ، لذلك كان للتمريض المنزلي أهمية قصوى في حياتنا اليوم.

مركز تمريض منزلي

مركز تمريض منزلي
مركز تمريض منزلي

قد يكون لديك طفلٌ في المنزل، يحتاج إلى اهتمام وإلى رعاية، يحتاج إلى من يتفرغ له للاهتمام بأكله، ونظافته، ورعايته الصحية والنفسية، كذلك كبير السن يحتاج لرعاية مثل الأطفال وربما أكثر ولكن الأسرة للأسف لم تعد متفرغةً لرعاية المسن الرعاية المطلوبة له فأصبحت دور المسنين أفضل مكان يعطي أمثل رعايةٍ لكبير السن الذي لم يجد من يقوم على شؤونه، لذا يبحث الأبناء عن أفضل دار مسنين تقدم لهم أفضل رعاية صحية للمسنين، أو في أحسن الأحوال يبدأ البحث عن مركز تمريض منزلي متخصص في تنظيم شؤون المسنين ورعايتهم ويوفر لهم الخدمات المختلفة شاملة تقديم تمريض منزلي تحت إشراف أكثر الممرضين كفاءةً وخبرةً في التعامل مع المسنين.

تدرك منظمة الصحة العالمية ما تبذله مراكز الرعاية الصحية في مجال صحة المسنين في العالم كله ومحاولة دور الرعاية لتلبية جميع احتياجات كبير السن.

ما تقوم به دور رعاية المسنين للاعتناء بهم

  • تقوم دور الرعاية بتدريب جميع العاملين في الدار على كيفية التعامل مع المشاكل الصحية لكبار السن، لتكون المؤسسة كلها يدا واحدة في تقديم أفضل رعاية صحية للمسنين. 
  • إذا كان كبير السن مصابًا بالمرض، فيتم عمل الفحوصات اللازمة له، لمعرفة تطور المرض بالمسن.
  • الأمراض الحادة مثل الالتهابات الرئوية، أو كسر في عظمة الفخذ أو الاكتئاب، أو الزهايمر، أو ضعف القلب، أو أي مرض مزمن آخر يتم تشخيصه ووصف العلاج اللازم بما يتناسب مع الحالة.
  • وهناك المسن الذي أصبح طريح الفراش، ولا يستطيع الاعتماد على نفسه لقضاء حاجاته الشخصية ويتم وضع حالته تحت الرعاية الحادة، ويكون المسن تحت عين طبيب متخصص في أمراض المسنين. 
  • رعاية المسن المصاب بالأمراض المزمنة، وتقدم في مكانين على حسب استطاعت كبار السن على الانتقال إلى مكان الخدمة. فإن كان يستطيع الانتقال، فيتابع حالته في عيادات طب المسنين. وإن كان لا يتحرك، فستقدم له الرعاية كاملة في المنزل أو في المكان المقيم به. 
  • إن كان طريح الفراش، وكانت عنده عائلة، فأفضل مكان لرعايته هو المنزل، بشرط أن يتم توفر أفضل رعاية صحية له في المنزل، على حسب حالته، مع المتابعة مع المختصين في الرعاية الصحية للمسنين
  • أما إن كان بدون عائلة، فلا بد من تفعيل دور التمريض العظيم، فتقوم بدورها على تقديم الرعاية التمريضية، والتي تتمثل في التغذية
  • كما يوفر أي مركز تمريض منزلي العناية الشخصية  ويتعامل مع خرف الشيخوخة واختلاط الوعي المفاجئ وسلس البول والسقوط من الأماكن المرتفعة كالنوم على السرير، أو الجلوس فوق الكرسي، أو عدم الاتزان في المشي فيقدم تمريض منزلي متكامل للمسن في البيت.
  • عرضة المسن إلى التدهور الوظيفي السريع جداً، أي أنه في خلال أيام قليلة من الاستسلام للنوم المستمر، فإن عضلاته تضعف بصورة سريعة.

والآن سنعرض صورًا حيةً لتقديم أفضل رعاية صحية للمسنين في دور رعاية كبار السن.

أولاً: دار رعاية المسنين بالدقهلية لخدمة كبار السن

لكل الأسباب الصحية السابق ذكرها، فإن كبار السن يحتاجون إلى الاهتمام الدائم، والرعاية الدائمة والعناية بهم كل هذا وأكثر يجده المسن في دار رعاية المسنين بالدقهلية، لتميزها بأنها تقوم على العمل على راحة كبار السن.

  • توفر لهم العناية الصحية، والاجتماعية، والنفسية وغيرها من الاهتمامات الأخرى.
  • توفر أفضل خدمة لهم على الإطلاق لإلغاء إحساسهم بأنهم عبء على الآخرين. 
  • إرضاء جميع كبار السن لأنهم يستحقون الحصول على الخدمة الكاملة والمميزة التي تعمل على راحتهم بصورة مثالية.

ثانياً: ما هي الخدمات التي تقدمها دار المسنين بالدقهلية إلى كبار السن؟

  • تعمل على توفير الخدمة المميزة إلى كبار السن من أجل الاهتمام بهم.
  • توفير أفضل رعاية صحية للمسنين من خلال الاهتمام بصحتهم النفسية أو الجسدية فكلاهما ينعكس على الآخر فتحسن الحالة النفسية يعمل على تحسن الحالة الصحية والعكس صحيح وأيضاً سوء الحالة النفسية يعمل على سوء الحالة الصحية والعكس أيضاً صحيح.
  • الحصول على أفضل رعاية صحية من خلال فريق طبي مدرب جيداً على الاهتمام بأفضل رعاية صحية للمسنين.
  • الوقاية وعلاج جميع الأمراض التي يتعرضون لها في مرحلة الشيخوخة.
  • العمل على توفير أفضل رعاية واهتمام بهم.
  • توفير الكثير من الأنشطة الترفيهية والبرامج الممتعة التي تعمل على تحسين الحالة النفسية للمسنين.
  • العمل بكل جهد لتقديم الخدمات المثالية لكي يشعر كبار السن أن الحياة مازالت جميلة ومثيرة وممتعة والحصول على ما يريده.
  • ومن خلال فريق جليسة المسنين الموجود في دار المسنين يحصل المريض على ما يطلبه في أسرع وقت ممكن.
  • يعتمد دار المسنين على فريق كبير من جليسة المسنين فهي تعمل على قضاء الكثير من أوقاتها مع المسنين للتعرف على جميع طلباتهم التي يريدون الحصول عليها وجميع متطلباتهم.
  • الحرص على أن يحصل كبار السن على أفضل خدمة وأفضل رعاية صحية للمسنين.
  • تفهم جميع المشكلات التي تقابل المسنين في الدار وتعوق استمتاعهم بحياتهم الجديدة. 
  • توفير مركز تمريض منزلي يرتب وينظم رعاية كبار السن المقيمين في بيوتهم سواءً الرعاية الصحية عبر تقديم تمريض منزلي للرعاية الصحية أو جليسات المسنين لرفقة المسن لتلبية طلباته.

ثالثاً: ما هي الأنشطة الترفيهية التي يقدمها دار رعاية المسنين بالدقهلية؟

لتحسين الحالة المزاجية والنفسية للمسنين يقدم دار رعاية المسنين بالدقهلية العديد من الأنشطة والبرامج الترفيهية منها 

  • الأعمال اليدوية. 
  • جلسات القراءة لمعرفة كل ما يدور حولهم حتى يتأكد المسن أن دوره في الحياة ما زال موجودًا.
  • الرياضة البدنية المناسبة للمسن فهناك مسن رياضي يزداد نشاطه عن الشاب الكسول.

رابعاً: دار رعاية المسنين بالفيوم

  • يقدم دار رعاية المسنين بالفيوم أفضل أساليب وطرق الرعاية والعناية الكاملة والمميزة والمتكاملة للوصول إلى راحة ورفاهية وتوفير أعلى مستوى لرعاية المسن.
  • توفير ما يبحث عنه كبار السن من الخدمات.
  • العمل على تحقيق ما يسعد قلوب المسنين وإدخال البهجة والفرحة على صدورهم.
  • تحقيق الدعم المطلوب للمسنين وتمكين المسن من الحصول على أفضل رعاية صحية في دار رعاية المسنين في الفيوم.
  • الاستعانة بأفضل المتخصصين والمشرفين ذوي الخبرة والكفاءة والذكاء المطلوب في التعامل، حيث لكل مسن له التعامل الخاص من حيث حالته النفسية والمزاجية وأيضاً حالته الصحية.
  • وجود مركز تمريض منزلي يعمل على تنظيم شؤون رعاية كبار السن المقيمين في البيوت سواءً الرعاية الصحية من خلال تقديم تمريض منزلي للرعاية الصحية أو توفير جليسات المسنين لرفقة المسن لتلبية طلباته.

خامساً: ما هي الأنشطة الترفيهية المتوفرة في دار المسنين في الفيوم

  • إتباع سبل الرعاية والاهتمام الفعال في دار المسنين بالفيوم من خلال الأنشطة الترفيهية لتحسين الحالة المزاجية والنفسية لكبار السن. 
  • الحرص على وجود أفضل خدمة ترفيهية والاستمتاع عن طريق الخروج إلى الرحلات والنزهات المختلفة والمتعددة ومحاولة قضاء أسعد الأوقات من خلال إلقاء الدروس الدينية والمشاركة في الأعمال الخيرية وممارسة الهواية المفضلة والمحبوبة لدى كبار السن.

سادساً: سبل التواصل للحصول على أفضل رعاية صحية للمسنين.

توفير أفضل رعاية صحية للمسنين في دار رعاية المسنين، حيث تهتم بالرعاية الشاملة والمتكاملة والعمل المتواصل على راحة وسعادة وبهجة كبار السن وتوفير ما يمكن أن يبحث عنه كبار السن. 

فقط عليكم التواصل معهم في أي وقت عبر الموقع الإلكتروني الذي يعمل في خدمة ورعاية كبار السن وتحقيق هدفهم وغايتهم في العمل المتواصل والسعي الدائم نحو غد أفضل بمجهود جميع العاملين على خدمة هذه الدور و نحرص على قدرٍ عالٍ من التميز والخدمة الفائقة في العناية الشاملة والراحة لكبار السن بصورة مثالية.

وفي النهاية وبعد ما ذكرنا أفضل أشكال الرعاية الصحية للمسنين في دور الرعاية فوضح أن العناية التي يتلقاها كبير السن لا تتوقف على إقامته في دار المسنين حيث يُعني أي مركز تمريض منزلي بالتركيز على صحة المسنين المقيمين في منازلهم، فتعمل هذه المراكز على تنظيم وترتيب كل ما يتعلق برعاية كبار السن من تمريض منزلي أو تقديم جليسات للمسنين للقيام على شؤونهم.

تمريض كبار السن

تمريض كبار السن
تمريض كبار السن

دائماً ما نرى الأب أو الأم لا يهتمون بإسعاد أنفسهم أبدا، وذلك في سبيل توفير جميع احتياجات أبناءهم دون الشكوى في أي وقت، بل ويفعلون ذلك بكامل سعادتهم يكفيهم في ذلك نظرة بهجة وحب في عيون الأبناء، ولكن لهم أيضاً حقوق يجب الإيفاء بها بعد أن يتقدم بهم العمر فهناك أماكن تعمل دائماً على تلبية رغبات كبار السن على أكمل وجه، على أيدي أشخاص لا يوفرون جهدًا في سبيل إسعادهم وتعويضهم كل احتياجاتهم، ويشمل تمريض كبار السن التمريض في دور الرعاية بالإضافة إلى خدمة التمريض المنزلي.

دور رعاية المسنين في نجع حمادي وتمريض كبار السن بها

أولا: أهم ما يميز دور رعاية المسنين في نجع حمادي:

  • من أهم أهداف القائمين على دور رعاية المسنين في نجع حمادي، سواء أصغر موظف أو أكبر موظف ومن أجل تلبية رغبات كبار السن، العمل على توفير الطمأنينة لكل نزيل من آبائنا وأمهاتنا، حيث أن كلما تقدم الشخص في العمر يصبح أكثر حساسية تجاه المواقف والأشخاص.
  • لذلك يتميز الجو العام في هذه الدار بنوع من التفاؤل الذي يحتاج إليه كل نزيل، وذلك عن طريق ابتكار كل الوسائل لنشر السعادة بين آبائنا وأمهاتنا.
  • أيضاً يتم اختيار فريق العمل القائم على خدمة المسنين بدقة كبيرة، حيث يشترط اولاً التخصص في مجال التعامل مع كبار السن والحصول على شهادة معتمدة، وذلك لكي يتم تحقيق هدف هذه الدار في الاهتمام بكافة ما يخص  كبار السن.
  • أيضاً يضع القائمون على هذه الدار في الاعتبار آليات التعامل مع كل حالة من حالات الدار، لأن كل فرد له طبيعة نفسية بل وصحية مختلفة، ولذلك يتم دراسة حالة كل نزيل على حدة.

ثانياً: الأنشطة الاجتماعية داخل دور رعاية المسنين في نجع حمادي وكيفية تمريض كبار السن بها

  • عندما ينتقل أحد كبار السن إلى أحد دور رعاية المسنين، قد يشعر في معظم الأحيان بمشاعر سلبية، لذلك يعمل القائمين على دار رعاية المسنين في نجع حمادي على تحويل هذه المشاعر إلى مشاعر بهجة وسعادة وذلك من أجل تلبية رغبات كبار السن ولكي يشعرون بأنهم في بيتهم ويبتعدوا عن إحساس الوحشة والغربة، وسريعا ما يندمجوا مع الجو العام وباقي النزلاء في الدار.
  • يقوم موظفو هذه الدار بتقديم اهتمام أكبر للمسنين، بسبب ما يشعرون به في هذا السن من الاحتياج إلى قدر أكبر من الحب والحنان، مراعين في ذلك تصرفات كبار السن التي قد تكون غير منطقية في بعض الأحيان.
  • يضع المسؤولون عن هذه الدار برنامج ضمن جدول يتم تطبيقه للقيام بالأنشطة الاجتماعية مع نزلاء الدار وذلك مثل ( إقامة حفلات ترفيهية، ندوات ثقافية، جلسات نفسية و أيضًا يتم تنظيم زيارات خارجية ليشعر نزلاء الدار بالتجديد والترفيه).

ثالثاً: مصاريف الإقامة في دور رعاية المسنين في نجع حمادي

  • من أهم ما يميز دور مسنين نجع حمادي أنها تنسق مصاريف الانضمام للدار بالمراعاة لجميع الطبقات، بل وأيضاً تعلن الدار عن خصومات تقوم بتنظيمها كل فترة، ليكون ذلك من باب التيسير على كبار السن وذويهم في البحث عن مكان مناسب من أجل تلبية رغبات كبار السن.
  • إلى جانب الإقامة الداخلية في دار مسنين نجع حمادي، هناك خدمة التمريض المنزلي أيضاً وتتم هذه الخدمات على أيدي مختصين على أعلى مستوى وبأسعار منافسة مراعاة لحالة كبار السن، ويتم ترشيح المختص في تمريض كبار السن بناءً على الحالة.

رابعاً: وسيلة التواصل مع دور مسنين نجع حمادي

  • تقدم الخدمات داخل دار مسنين نجع حمادي على مدار الساعة وفي أي وقت قد يحتاج كبار السن إلى طلب أو مساعدة. فيجد دائماً كبار السن العون من موظفي الدار في أي وقت.
  • يعمل الموظفون داخل الدار على شَغل يوم الآباء والأمهات من النزلاء داخل الدار بكل ما يسعدهم، ويتم ذلك بمراعاة كافة المعايير المتعارف عليها بشأن الجودة والتميز، فيجد النزيل كل ما يسعده ويشعره بالأمان داخل هذه الدار.
  • أعلنت دار رعاية المسنين في نجع حمادي عن طريقة للتواصل وهي إرسال بريد إلكتروني على صندوق البريد الخاص بالدار، وذلك من أجل الاستفسار عن خدمات الدار أو إبداء شكوى، وذلك لكي يتم تلبية رغبات كبار السن على أكمل وجه.

دور رعاية المسنين في شبين الكوم

أولاً: أهم ما يميز دور رعاية المسنين في شبين الكوم

  • القائمين على دار رعاية المسنين في شبين الكوم يكون شغلهم الشاغل هو تلبية رغبات كبار السن، وذلك لمعرفتهم جيداً بما يمر به آبائنا وأمهاتنا في هذه المرحلة من العمر، من مشاعر اكتئاب وعدم الإحساس بالأمان بل وأيضا قد يشعر البعض بالرفض من المحيطين.
  • يهتم موظفو الدار دائماً بإدخال السرور على قلوب كبار السن، بل وإعطائهم كل الوقت في سبيل كسر الحاجز بين كبير السن والدار، والعمل على اندماجه سريعاً مع أقرانه من النزلاء.
  • أيضاً يتم كل ذلك على أيدي مختصين مدربين جيداً حاملين لشهادات موثقة في المجالات النفسية والاجتماعية بالإضافة إلى تمريض كبار السن، ليعود ذلك بالنفع على النزلاء وأيضاً على سمعة الدار التي توفر خدمة التمريض المنزلي كذلك.
  • يعمل المسؤولون في دار رعاية المسنين في شبين الكوم تحت شعار إرضاء كبار السن أولاً، وذلك يجعل موظفي الدار يسعون دائماً إلى ابتكار الوسائل الجديدة التي لا يتوقعها النزيل وبذلك تجذب انتباهه وتجعله يشعر بالرضا والسعادة ويبتعد عن حالة الاكتئاب المتعارف عليها في مثل هذه المرحلة العمرية، بل وبسبب ذلك يتحول شعور المسن بالرفض من المحيطين إلى شعور بحب المحيطين به.

ثانياً: الخدمات الاجتماعية داخل دار رعاية المسنين في شبين الكوم

  • انطلاقاً من المبدأ المأخوذ به داخل دار مسنين شبين الكوم وهو إرضاء النزلاء، فتجد أن جميع القائمين على الدار دائمي التفكير في كل ما يسعد ويشغل أوقات آبائنا وأمهاتنا نزلاء الدار.
  • ولكن يتم ذلك بالنظر إلى كل نزيل على أنه حالة فردية ويتم تنسيق برنامج خاص بكل مسن حسب حالته إلى جانب برنامج ترفيهي اجتماعي عام يضم كافة النزلاء ليساعد على عملية الدمج بين النزلاء وبعضهم ليشعروا وكأنهم أسرة واحدة.
  • أيضاً تنظيم حفلات ترفيهية وجلسات استشارية نفسية لكل نزلاء الدار.

ثالثاً: وسيلة التواصل مع دار مسنين شبين الكوم

  • عن طريق رقم هاتف دار رعاية المسنين في شبين الكوم يستطيع كل من يريد الاستفسار عن خدمات الدار الداخلية، الاتصال على مدار الساعة ليجد فريق من خدمة العملاء يعمل على إرضاء جميع النزلاء والعملاء، والأهم من ذلك هو أن كافة بيانات وتعاملات العملاء والنزلاء تتم في سرية تامة.

دور رعاية المسنين في الأقصر

أولاً: أهم ما يميز دور رعاية المسنين في الأقصر

  • يهتم القائمون على دار رعاية المسنين في الأقصر بكل ما يخص كبار السن، ولكن ينصب اهتمامهم على العامل  النفسي بشكل أكبر، لأنه أكثر ما يتأثر به كبار السن في هذه المرحلة العمرية.
  • وانطلاقا من الاهتمام بالجانب النفسي يتم اختيار الاختصاصي النفسي بشروط صارمة، ليكفل ذلك للنزلاء صحة نفسية مستقرة، ويؤدي إلى تلبية رغبات كبار السن.
  • يقوم موظفو الدار بالعمل دائماً على إرضاء المسنين وإدخال البهجة والسرور على قلوبهم بكافة الوسائل المتاحة، ليجعلهم ذلك يبتعدون عن كل المشاعر والأفكار السلبية كما يهتم العاملين بجانب تمريض كبار السن رفقًا ورحمة كما يوفرون خدمة التمريض المنزلي.

ثانياً: الخدمات الاجتماعية داخل دار رعاية المسنين في الأقصر وتمريض كبار السن بها

  • إلى جانب الرعاية النفسية والطبية المقدمة داخل الدار، هناك أيضاً رعاية اجتماعية مقدمة للنزلاء، وهذه الرعاية الاجتماعية متمثلة في تنظيم زيارات للفنانين والمشاهير للنزلاء داخل الدار وتقديم الهدايا باستمرار لهم.
  • إلى جانب ذلك يتم تدوين كافة مناسبات النزلاء للاحتفال بها احتفالاً جماعياً ضمن جو عام ينشر البهجة والسعادة.

ثالثاً: وسيلة التواصل مع دار رعاية المسنين في الأقصر

  • يمكن التواصل مع دار رعاية المسنين في الأقصر عن طريق زيارة أي فرع من فروع هذه الدار، ويمكن أيضاً التواصل عن طريق الاتصال على أرقام الهاتف أو إرسال بريد إلكتروني على صندوق البريد الخاص بالدار.

رغم صعوبة طباع الكثير من كبار السن بسبب حالاتهم النفسية والمرضية، فذلك لا يكون دافعًا أو مبررًا أبداً للإساءة لهم، بل هذا يكون أدعى للتعامل معهم بلطف ولين طوال الوقت، بل ويجب التحلي بالصبر لكي نصل بهم إلى مرحلة من الاطمئنان والرضى والراحة فيما تبقى لهم من أعمارهم، والعمل على تمريض كبار السن من أهلنا بكل رفقٍ ورحمة، فقد تم إنشاء مؤسساتٍ كثيرةٍ مثل خدمة التمريض المنزلي ولنتذكر دائما فضل الآباء والأمهات علينا وذلك عندما ننظر إلى أوضاعنا بفضلها، حمى الله جميع الآباء والأمهات وبارك في أعمارهم.

مطلوب تمريض منزلي

مطلوب تمريض منزلي
مطلوب تمريض منزلي

تعد دور المسنين المحترمة التي تركز كل اهتماماتها على كبار السن، وتطمئنهم أنه بالرغم من أنهم بلغوا من الكبر عِتِيًّا واشتغل الرأس شيبًا، ولكن مازال هناك من يقوم بالاهتمام بكم، حيث يوجد العديد من دور الرعاية المتكاملة والممتلئة بالإمكانيات التي يحتاجها المسنون، ودور الرعاية لا يقتصر على هذا فقط بل يبذل قصارى جهده على حل جميع المشكلات التي يعاني منها المسنين، وتعمل على تأهيلهم نَفْسِيًّا لمواجهة صعوبات الحياة، ومناقشة جميع مشاكلهم والبحث عن حلول لها قدر الإمكان، والاهتمام بالجوانب الاجتماعية والثقافية للمسنين، حيث تؤمن بأهمية رعاية كبار السن وأهمية دورهم في المجتمع، وما وهبه الوالدين لأبنائهم طوال حياتهم، فقد صانوا أبناءهم منذ الصغر والآن قد حان الدور أن نساعدهم في الكبر ونوفر لهم الخدمات وكل هذا ستجده في دور الرعاية المختلفة المتاحة على مستوى الجمهورية، والتي تقدم خدمات خارج الدار في حالة كان مطلوب تمريض منزلي لمسنين يعيشون في بيوتهم.

أولًا: كيف تتميز دور الرعاية المختلفة في رعاية المسنين؟

تواصل دور الرعاية عملية التميز والتفرد في عملية تقديم الخدمة وسبل وطرق الرعاية المتنوعة، وطبقًا للأسعار المنافسة لدور المسنين المختلفة فخدماتها تقدم للجميع ولا تجد من يجاريها لذلك دائما ستجدها بالمرتبة الأولى، ولهذا كان من ضمن استراتيجيتها في تقديم الرعاية والخدمات التي تناسب راحة كبار السن أن تلبي رغباتهم واحتياجاتهم والمتطلبات المتعددة لهم، فقد رسموا استراتيجية تتنوع فيها الرعاية على مستويات مختلفة كي يحظى كبار السن بأجود رعاية موجودة على الإطلاق سواء في دور الرعاية أو في منازلهم.

ثانيًا :من أهم أشكال رعاية وتمريض المسنين

  • الرعاية الخاصة بالنفسية : التي تعتبر من أبرز وأكثر أهمية في أشكال الرعاية وهذا النوع نحرص دومًا على أن يكون متوفرًا ومتاح، نظرًا لما يواجهه كبار السن من شعور بالوحدة، ومشاعر متضاربة، لذا فإن دور الرعاية  قد عملت على توفير هذه الخدمة، وذلك من خلال وجود مجموعة من الأطباء النفسيين والأخصائيين لمناقشة الحالة النفسية لكل فرد يعيش بداخلها.
  • العناية الصحية أو دعنا نقول الطبية: هذا النوع من الرعاية يتركز بشكل كبير على وجود أطباء بالمكان وذلك من أجل صحة كبار السن والتي تعتمد بشكل كبير على البحث عن أفضل الأطباء وأكثرهم تأهيلاً من جميع الأقسام الطبية، فإنهم يزودون كبار السن لدينا بأشكال وأنواع مختلفة من الخدمات الطبية، حتى وإن كان لديهم أي مرض، سواء كان مرضًا معتادًا أو مرضًا مزمنًا، سوف نقدم العلاج الأنسب، كما تقدم الدار أيضًا عروضًا مميزةً في حالة كان مطلوب تمريض منزلي.
  • الرعاية الخاصة بالخدمة اجتماعية: و تتضمن رعاية و راحة كبار السن ومساعدتهم على التكيف مع العالم المحيط، من مرافقين أو تقلبات وضعهم،  فلديهم خبراء متخصصون في دراسة الحالة النفسية لكبار السن بشكل مستمر، وبالطبع يأخذون ذلك في الاعتبار، فكل ما عليك هو أن تحاول الاتصال بهم في أقرب وقت.

ثالثًا: فروع دور رعاية المسنين والتي توفر التمريض المنزلي

دار رعاية كبار السن الموجود برشيد

يتم فيه تقديم وإنجاز أفضل الخدمات، ويعامل كبار السن أفضل المعاملة، وكذلك يتم انتهاج أفضل أساليب الرعاية التي يحتاجها كبار السن، لأن الشخص في هذه المرحلة يتطلب دائمًا الاهتمام وأن يشعر بأن كل من حوله يدعمه ويساعده، ويشعر بالرعاية الفعالة للتغلب على أي ألم أو حزن أو معاناة، ولذلك يطورون من خدماتهم في فروع دار المسنين المختلفة الموجودة في القاهرة، ويتم هذا بأرخص الأسعار، وتواصل دور المسنين الموجودة في رشيد المحاولة للتطوير والتوجيه إلى اتباع الأساليب والأفكار الحديثة، بشكل مستمر، وكل هذا من أجل أن ينال كبار السن خدمات فعالة وذات جودة كبيرة في الدار، فهم يقدمون لكم أفضل العروض، وأقل التكاليف، وأفضل الخدمات وكل هذه بأسعار تنافسية سواءً لنزلاء الدور أو لو كان مطلوب تمريض منزلي لمسنين يعيشون في بيوتهم.

رابعًا: الرعاية التي يقدمها دار المسنين لكبار السن

الخبرة والكفاءة والمهارة غير المسبوقة في أعمال وخدمات رعاية كبار السن، والتي تكون متكاملة وشاملة كافة الأمور والمتطلبات، هي الشيء الوحيد الذي يحتاجه كبير السن في حياته وهذا تحقق بتوفير العديد من أنواع الرعاية والعناية والتي تتواجد في دار رعاية المسنين في رشيد ومن خلال توفير سبل الرعاية التالية أصبح أفضل دار مسنين ومنها:

  • العمل على إتاحة أفضل وسائل الرعاية النفسية والتي تكون ذات تميز، وفعالية كبيرة في التخلص من أي حالة نفسية سيئة يمر بها كبير السن،  والعمل على توفير هذه الرعاية المتميزة من خلال وجود أفضل المتخصصين والأطباء النفسيين حتى نصل إلى مستوى أفضل دار مسنين.
  • الرعاية الطبية والصحية اللازمة لكبار السن والحرص على أن نكون الأفضل في علاج أي أوجاع وآلام يعاني منها نزلائنا من كبار السن والحرص المتواصل على أن يتم توفير العلاج المناسب لهم والتخفيف من أي مرض مزمن بتوفير العلاج الفعال في أقصر وقت كما تمتد خدماتنا إلى البيوت في حالة كان مطلوب تمريض منزلي لكبار السن الذين يعيشون مع ذويهم في المنازل.
  • الخدمة الاجتماعية والرعاية التي تحقق لكبير السن الاندماج مع المجتمع الذي يعيش فيه مع رفقته الجديدة، وهذا الأمر يتوفر في دور رعاية المسنين المختلفة، وأيضًا الرعاية من خلال الإقامة بداخلها فيقدمون لكم ما تبحثون عنه من خلال الاتصال بهم، وستجدون أفضل خدمة وأرخص أسعار موجودة.
  • العمل على تحقيق أفضل وأحسن الأنشطة اللازمة لإتاحة الراحة والسعادة وإدخال السرور والبهجة في حياة كبار السن والعمل على توفير العديد والعديد من الأنشطة المميزة والتي منها على سبيل المثال الأنشطة الترفيهية والأنشطة الثقافية والأنشطة الاجتماعية والأنشطة الرياضية في أفضل دار مسنين.

خامسًا: كيفية التواصل مع دار المسنين

تستطيعون التواصل مع دور رعاية المسنين المختلفة متى احتجتم وفي أي وقت حيث أن مواقعهم الإلكترونية تكون متاحة طوال 24 ساعة وهم يعملون على توفير الوقت اللازم لاستقبال اتصالاتكم، واستفساراتكم وذلك من أجل أن تكون خدماتهم مميزة وفريدة ومن أجل راحتكم كما يمكنكم زيارة مقر الدور والاطلاع على التجهيزات والخدمات المتاحة لديهم بداخل الدار للنزلاء الكرام من كبار السن أو المتواجدين في منازلهم لو كان مطلوب تمريض منزلي لهم.

سادسًا: رعاية كبار السن من منظور الإسلام

كان الإسلام حريصًا منذ بزوغ فجره على التركيز على تكريم الإنسان ورفع قدره وخص الذكر والتحديد كبار السن فأوجب احترامهم ودعا إلى تبجيلهم وتقديم الرعاية لهم، وقال الحبيب النبي: “رغم أنفُ ثم رغم أنف ُ، ثم رغم أنفُ”، قيل: من يا رسول الله؟ قال: “من أدرك أبويه عند الكبر – أحدهما أو كليهما – فلم يدخل الجنة”.

وقال لرجل استأذنه في الجهاد: “أحَيٌّ والداك؟” فقال: نعم، قال: “ففيهما فجاهد”.

وأخيرًا فإن من تقطعت بهم السبل، وتخلى عنهم الجمع، وألفوا أنفسهم في الدنيا بلا سندٍ ولا أهلٍ فإن دور الرعاية المنتشرة في جمهورية مصر العربية تفتح أبوابها مواسيةً ومطمئنةً وتقدم الخدمات لمن يعيش في الدار، وتمد يد العون لكبار السن حتى في منازلهم لو كان مطلوب تمريض منزلي لرعايتهم.

خدمة تمريض منزلي

في كل بيت من بيوتنا يوجد على أقل تقدير واحدًا أو أثنين من المسنين، يحتاجون لرعايةٍ خاصةٍ على يد متخصصين مدربين على التعامل معهم، وتقديم كامل الرعاية لهم في البيئة المناسبة لهم، فمتى تبدأ مرحلة الشيخوخة؟ وما هو تقسيم هذه المرحلة؟ وما هو التشيخ النشط؟ وما هي أنسب رياضة للمسنين؟ وما هي طرق الرعاية للمسنين؟ كيف يمكن أن يتصرف الفرد الذي ضاقت به السبل وعجز عن توفير الرعاية للمسن الموجود في بيته؟ هل يودعه دار المسنين أم يوفر له خدمة التمريض المنزلي؟ ثم ما هي أنواع الرعاية في دار المسنين؟ وهل تقتصر الرعاية على نزلاء الدار أم توجد خدمة تمريض منزلي تقوم على تنظيم عملية رعاية المسنين في مصر؟

أولاً: متى تبدأ مرحلة الشيخوخة؟

وصفت منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة بداية مرحلة الشيخوخة في عمر 60 سنة.

يمكن تصنيف الشيخوخة إلى ثلاثة مراحل، وهي:

  • أولا المسن الشاب وتبدأ من عمر 60 إلى 74 سنة.
  • ثانيا المسن الكهل وتبدأ من عمر 75 إلى84 سنة.
  • ثالثا المسن الكبير (الهرم) وتبدأ من عمر 85 سنة وما فوق.

ثانياً: ما هو التشيخ النشط؟

هو أقصى تمتع بالصحة الجسدية والاجتماعية والعقلية طول العمر، وينبغي العمل بجهدٍ من أجل إطالة العمر الصحي للمسن، فالمسنين الأصحاء مورد لأسرهم ومجتمعاتهم. 

ثالثًا: ما هو مردود التشيخ النشط على الشخص والمجتمع؟

  • إطالة متوسط العمر الصحي النشط. 
  • المحافظة على القدرة الوظيفية خلال مرحلة الشيخوخة لأطول مدةٍ ممكنة.
  • قدرة كبار السن على الاستقلال في أداء احتياجاتهم اليومية. 
  • خفض الوفيات في مراحل حياتهم. 
  • رفع الروح المعنوية والشعور بالصحة لدى كبار السن. 
  • زيادة عدد المسنين الذين يتمتعون بحياة إيجابية ويشاركون بأنشطة اجتماعية وثقافية. 
  • خفض تكاليف العلاج الطبي وخدمات الرعاية.

رابعًا: كيف نتمتع بشيخوخةٍ نشطةٍ وصحية؟

  • الامتناع عن التدخين:

 فكلما توقفت عن التدخين مبكراً، تحسنت صحتك وطال عمرك.

  • النشاط البدني:
  • هذا يؤدي إلى زيادة اللياقة البدنية وتقوية العضلات والعظام والمفاصل. 
  • المحافظة على القدرة الوظيفية واستقلالية الحركة.
  • محاربة فرص الإصابة بالأمراض المزمنة.

خامسًا: ما هي أنواع الرياضة المناسبة للمسنين؟

  • المشي لمدة نصف ساعة يوميًّا.
  • ممارسة التمارين الخفيفة حسب قدرة المسن الجسدية والصحية.
  • الغذاء الصحي ويشمل الغذاء المتوازن وتقليل نسبة الدهون.

يصاب كثيرٌ من المسنين بحالة من القلق والهلع من وجودهم بمفردهم، فلم يعد لهم من يعيش معهم ويهتم لأمرهم ومتطلباتهم، مما يتسبب لهم في حالة من الحزن الشديد والاكتئاب والعزلة، فأصبح أكثر الحلول صوابًا هو وجودهم في دار المسنين لوجود أنواع الرعاية المتكاملة ولتوافر البيئة الصحية ووجود من يقوم على أمرهم.

سادسًا: ما هي دور المسنين؟

مراكز اجتماعية أوجدها جهاز حكومي في الدولة أو أفراد أو منظمات القطاع الخاص، تختص برعاية كبار السن رعايةً متكاملةً وشاملة، عن طريق تقديم الرعاية الصحية، والاجتماعية، والنفسية لهم سواء ذكوراً أو إناثاً، ومن هذه المراكز من يوفر أيضًا خدمة تمريض منزلي والتي تُعنى بترتيب عملية رعاية المسنين في مصر.

سابعًا: ما هي طرق رعاية المسنين؟

يُقصد برعاية المسنين تقديم خدمات اجتماعية، ونفسية، واقتصادية، وصحية وتنقسم إلى رعاية وقائية أو علاجية حسب حالة الشخص المسن، ولتوضيح الفرق:

رعاية علاجية: 

التعامل مع الأمراض المصاب بها المُسن ومحاولة علاجه منها قدر المستطاع مع عدم نسيان ضعف جسده على امتصاص الأدوية. 

رعاية منزلية للمسنين 

يصعب على المرء التعامل مع كبار السن وتلبية كافة رغباتهم، يرجع السبب في الغالب إلى أن كبار السن يصبحون أكثر حساسية ويتأثرون بشكل كبير بالآخرين وبطريقة التعامل معهم، تم إنشاء العديد من المؤسسات التي تعمل على تلبية احتياجات المسنين وتهدف إلى إراحتهم وتحسين حالتهم النفسية والصحية أيضًا، على الرغم من ذلك قد يجد البعض صعوبة في الذهاب إلى دار المسنين والبقاء فيها، لهذا يتم توفير خدمات تمريض منزلية حيث يمكن للدار إرسال جليسة للمسنين تعمل على خدمتهم في المنزل، في هذا المقال سوف نناقش معكم بعض المعلومات التي تخص خدمة رعاية منزلية للمسنين.

التواصل مع الدار من أجل الحصول على خدماته

من الخدمات التي تتوافر في دار رعاية المسنين خدمة العملاء التي تسمح لك بالتواصل مع الدار ومعرفة كافة الخدمات التي تتواجد في دار رعاية المسنين، بالإضافة إلى أن الدار يتميز بسرعة الرد على العميل كما أنهم مدربين على الرد على جميع استفساراتكم وتساؤلاتكم، كما يمكنك معرفة الأنشطة التي تتواجد في الدار وما إذا كان لها تأثير فعال على كبار السن أم لا، لن ننسى بالطبع أن الدار يوفر لكم خدمة رعاية منزلية للمسنين، بمعنى أنه يمكنك الاتصال بالدار ومعرفة معلومات خاصة بهذه الرعاية والاتفاق معهم من أجل إرسال جليسة إلى المنزل لتوفر لكبار السن خدمات تمريض منزلية علاوة على أنه يوفر الدار العديد من الأنشطة الترفيهية التي تساعد المسن على إخراج الطاقة السلبية الموجودة في جسده. 

دار رعاية المسنين بالمنصورة 

من أفضل وأرخص دار رعاية للمسنين دار رعاية المسنين بالمنصورة، يتميز الدار بتقديم كافة الخدمات التي يحتاج إليها المسن بأفضل الطرق الممكنة مع الاهتمام ورعاية المسن بشكل مستمر، علاوة على أن دار رعاية المسنين بالمنصورة يهتم بشكل كبير بتوفير كل ما يبحث عنه كبار السن بداية من التعامل الجيد مع المسن وصولًا بالفريق الطبي الذي يعمل على علاج الأمراض التي يعاني منها كبار السن، علاوة على أن الدار يوفر جليسات للمسنين مدربين على التعامل بكل عطف ورحمة حتى لا يؤثر تعاملهم بشكل سلبي على المسن، كما أن الجليسات لا تتواجد في الدار فقط بل يمكن من خلال الاتفاق مع الدار إرسال جليسة من أجل توفير رعاية منزلية للمسنين. وكذلك خدمات تمريض منزلية مختلفة ومتنوعة.

الرعاية الصحية المتوفرة لكبار السن 

يعمل دار رعاية المسنين بالمنصورة بجهد بالغ من أجل تحقيق أفضل خدمة ممكنة من الناحية الإدارية من أجل راحة العملاء ومن الناحية العملية من أجل راحة كبار السن، يسعى الدار إلى أن يكون في المقدمة وأن يكون من أوائل المؤسسات التي تقدم كافة الخدمات التي يحتاج إليها المسنين، بالإضافة إلى أن الدار يهتم بصحة كبار السن لهذا يقوم بتوفير طاقم طبي يعمل على فحص المريض ومعرفة الأمراض التي يعاني منها وتحديد ما إذا كانت حالة المريض حرجة أم بسيطة ولا تحتاج سوى إلى تناول بعض الأدوية، يتميز الطاقم الطبي الخاص بالدار بأنه يقوم بمعالجة المريض بأحدث وأفضل السبل الممكنة.

سبل التواصل معهم لطلب الخدمة 

يمكن التواصل مع دار رعاية المسنين بالمنصورة بسهولة عن طريق الموقع الإلكتروني الخاص بهم وهذا الموقع يوضح لك كافة المعلومات الخاصة بالدار كما يحتوي على إجابات لجميع الأسئلة التي تشغل تفكيرك، يعتبر الموقع الإلكتروني أحد المزايا الرئيسية في الدار بجانب الخدمات المهمة التي تتواجد فيه.

دار رعاية المسنين ببورسعيد 

من أفضل المؤسسات التي توفر راحة للعميل دار رعاية المسنين ببورسعيد، يحقق دار المسنين ببورسعيد التميز والإبداع عن باقي المؤسسات الأخرى، يعتبر أيضًا دار رعاية المسنين ببورسعيد وجهة كل المواطنين المتواجدين في بورسعيد ويرجع السبب في ذلك إلى توفير كافة خدمات الرعاية التي يحتاج إليها المسن سواء أكانت رعاية جسدية أم رعاية نفسية، كما أن الدار يهتم بشكل أساسي بالحالة النفسية للمسن ويعمل بشتى الطرق من أجل إسعاد المسنين وإدخال البهجة والسرور على قلوبهم وإخراج الحزن والوحدة اللذان يلازمان المسن، علاوة على أن الدار يوفر خدمة رعاية منزلية للمسنين حيث يمكن إرسال جليسة للمسنين إلى المنزل وإرسال طبيب مختص من أجل فحص المسن ومتابعة حالته الصحية وتقديم خدمات تمريض منزلية.

الأنشطة المتوفرة في دار مسنين 

بجانب الخدمات الكثيرة التي تتوافر في الدار فإن هناك العديد من الأنشطة التي تتواجد في الدار والتي تتوفر بشكل أساسي من أجل مواجهة الاكتئاب والحزن الذي يصيب المسن بعد مرحلة الشيخوخة، كلنا نعرف أن المسنين يتعرضون للعديد من الأمراض النفسية التي تحدث بسبب التغيرات التي تحدث في جسم الإنسان بعد بلوغه مرحلة الشيخوخة، بهذا يحرص الدار على توفير كافة النشاطات التي تؤثر بشكل كبير على معالجة الأمراض النفسية، ليس فقط في الدار بل وأيضًا في منزل المسن حيث يمكنه مشاركة كافة النشاطات وهو في منزله عن طريق الخدمة التي يوفرها الدار وهي رعاية منزلية للمسنين ، ومن هذه النشاطات:

أنشطة ثقافية

الأنشطة الثقافية تساعد المسن على معرفة ما يدور في العالم وزيادة الوعي والمعرفة لدى المسن، كما يتوافر كتب ومجلات تساعد على زيادة ثقافة المرء، علاوة على أن القراءة علاج فعال لمن يعاني من ضعف النظر.

أنشطة ترفيهية

أما الأنشطة الترفيهية تم توفيرها في الدار من أجل تحقيق متعة وتسلية للمسنين، لا تقتصر الأنشطة الترفيهية على شيء واحد فقط بل بالعكس تختلف باختلاف النشاط الذي يفضله المسن، علاوة على أن الدار يوفر رحلات إلى السينما والأوبرا والمسارح بأرخص الأسعار.

أنشطة رياضية

الأنشطة الرياضية لها تأثير فعال على إخراج الطاقة السلبية الموجودة في الجسم، علاوة على أنها تقوي عضلات القلب وتنشط الدورة الدموية الخاصة بالفرد، لهذا يوفر الدار العديد من الأنشطة الرياضية.  

الرعاية النفسية المتوفرة لكبار السن 

يهتم الدار بشكل كبير بالحالة النفسية العامة للمسنين، كما ذكرنا لكم سابقًا فإن المسنين يعانون من العديد من الأمراض النفسية التي قد تودي بحياة المسن فيما بعد مثل الاكتئاب وعدم النوم والوحدة والخوف من المجهول، لهذا يوفر الدار سبل الرعاية الممكنة من أجل معالجة الأمراض النفسية التي يعاني منها كبار السن، يمكنك التواصل معنا من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بالدار والاستفسار عن كافة الأمور التي تشغل تفكيرك.

دار رعاية المسنين كفر الشيخ لخدمة كبار السن

يتميز دار رعاية المسنين بكفر الشيخ بتوفير أفضل طاقم جليسات للمسنين سواء أكانت جليسة في الدار أو جليسة في المنزل، يتم تدريب جليسة المسنين على التعامل بلطف وحساسية مع المسن علاوة على أن الجليسة تقضي الكثير من الوقت مع المسن مما يسمح لها بمعرفة ما إذا كان يعاني من مشاكل أو أمراض نفسية أو صحية، كما أن الجليسة تعمل على متابعة وتنظيم الأدوية التي يتناولها المسن ومعرفة مدى التحسن الذي يحدث للمرء بعد تناول الدواء، بالإضافة إلى أن الجليسة تهتم بالنظام الغذائي الخاص بالمسن وتحاول بقدر الإمكان وضع نظام غذائي صحي وسليم من أجل سلامة كبار السن.

هنا نكون قد انتهينا من توضيح أفضل المؤسسات المخصصة في توفير رعاية للمسنين، كما وضحنا لكم أن الدار توفر رعاية منزلية للمسنين حيث يمكنك الاتفاق معهم وإرسال جليسة لكي تقضي وقتها مع المسن كما يوفر الدار طبيب يعمل على متابعة حالة المسن الصحية والنفسية ويوفر كذلك خدمات تمريض منزلية.

تمريض منزلي القاهرة

مما لا شك فيه أن جميع الآباء والأمهات قد قدموا كل غالٍ ونفيس في سبيل القيام بتربية أبنائهم على أفضل وجه، وليس فقط ذلك بل قاموا بتأدية أعمالهم طوال سنوات عمرهم بكل تفانٍ وحب من أجل رفعة الوطن، لم يدخروا ولو القليل من جهدهم وصحتهم ليوم قد يحتاجوا لهم عند الكبر، فأقل ما يجب رده لهم هو العمل على راحتهم وسعادتهم طول الوقت، ومحاولة إدخال البهجة على يومهم وذلك عن طريق اتباع أساليب العناية المتكاملة بكبار السن في دور الرعاية وفي البيوت مثل خدمة تمريض منزلي القاهرة أو خدمة تمريض منزلي الإسكندرية.

 دار رعاية مسنين بأسوان

أولاً: أهم ما يميز دار رعاية المسنين بأسوان:

  • عن طريق فريق عمل متكامل يقدم أفضل الخدمات لكبار السن، حيث إن من أهم أولويات دار الرعاية تلك هو تقديم كافة الخدمات التي توفر للنزيل الراحة والاطمئنان.
  • يقوم موظفو دار الرعاية تلك بالعمل دائماً على جعل كبار السن يشعرون بالراحة والسعادة عن طريق استخدام وسائل متجددة ومبتكرة دائما لإدخال البهجة على قلوبهم.
  • يتم التعامل مع نزلاء دار الرعاية من كبار السن كلاً حسب حالته الصحية والنفسية، فلذلك يتم وضع جدول فردي لكل نزيل بما يتناسب مع وضعه.
  • جاء الاهتمام البالغ بما يتناسب مع المسنين من رغبة كافة العاملين في دار رعاية كبار السن بأسوان بتقديم أفضل ما لديهم بسبب ما يشعر به النزلاء في هذه المرحلة من العمر من تقلبات مزاجية وميلٍ نحو الاكتئاب.
  • هناك متابعة ومراقبة لكبار السن على مدار الساعة ليحصلوا على أقصى اهتمام ممكن.
  • هناك مختصي في مجال العناية الطبية إلى جانب وجود متخصصين الصحة النفسية، وذلك من أجل تقديم المشورة دائماً.

ثانياً: الخدمات الاجتماعية داخل دار رعاية المسنين بأسوان:

  • يتمتع المسنون داخل دار الرعاية بأسوان بكافة أشكال العناية المتكاملة بكبار السن، حيث يتم تطوير الوسائل المستخدمة في التعامل مع المسنين بصفة دورية، بحيث يشعر الآباء والأمهات دائما بالتجديد والرغبة في الحياة وتمتد الرعاية للمسنين في بيوتهم مثل خدمة تمريض منزلي القاهرة وكذلك خدمة تمريض منزلي الاسكندرية.
  • تنظيم برنامج يومي لكبار السن يشتمل على جلسات نفسية يتم من خلالها عرض مواضيع تهم هذه الفئة العمرية، فذلك من شأنه تطوير التواصل بين المسنين وتقوية فكرة الدمج بين النزلاء.
  • إقامة حفلات بصفة دورية لإدخال البهجة على المسنين.
  • إرسال دعوات إلى شخصيات عامة محببة إلى كبار السن، ويتم مراقبة ميول واختيارات المسنين لمعرفة هذه الشخصيات.

ثالثاً: صور العناية المقدمة داخل دار المسنين بأسوان:

  • يسعى موظفو دار الرعاية تلك إلى تقديم العناية المتكاملة بكبار السن، وذلك عن طريق بذل أقصى مجهود ممكن في الاهتمام بالمسنين وتوفير كل احتياجاتهم المادية والمعنوية، ويأتي ذلك من إيمان القائمين على هذه المؤسسة بأن هذه المرحلة العمرية تحتاج إلى الكثير من الحب والاهتمام بل والرعاية الفائقة.
  • يقسم كبار السن داخل دار الرعاية إلى مجموعات، لكل مجموعة مشرف عليها يقوم بتوفير كل ما يلزم لتحقيق الراحة والسعادة والاستقرار.
  • يوجد داخل دار مسنين أسوان خدمة طبية تقدم أيضاً على مدار الساعة، بل ومتابعة يومية لحالة كل نزيل الصحية، وتقديم وجبات طعام مفيدة إلى جانب الإشراف على تناول الأدوية الخاصة بهم، ويتم توفير ذلك عن طريق اختيار فريق من الأطباء ذو خبرة مدرب جيدا على التعامل مع كبار السن.
  • يتم أيضا إخضاع كبار السن إلى جلسات نفسية فردية وأيضاً جماعية، من شأن هذه الجلسات إبعاد المسنين عن الأفكار السلبية وجعلهم مقبلين على الحياة وتقبل فكرة الإقامة داخل دار الرعاية.
  • من أهم صور العناية المتكاملة بكبار السن داخل دار مسنين أسوان، إمكانية اصطحاب النزيل للتنزه خارج الدار من أجل إدخال السرور عليه. 

دار رعاية المسنين بالشرقية

أولاً: أهم ما يميز دار رعاية المسنين بالشرقية:

  • يتعامل القائمون على دار الرعاية بالشرقية مع كبار السن بأسلوب يجعلهم يشعرون بأنهم أسرة واحدة.
  • يتم هذا التعامل على أساس المشاركة، وقد تم دراسة هذا الأسلوب نفسيا حيث إنه يسهل من عملية الدمج والتعود على الاستقرار داخل دار الرعاية.
  • يشعر النزيل داخل دار مسنين الشرقية أن كل فرد منهم يتمتع بكل الاهتمام الذي يحتاجه، لأن الشخص في هذا السن دائماً ما يكون مفتقداً إلى الحنان.
  • يعمل موظفو دار رعاية المسنين بالشرقية دائماً على تقديم العناية المتكاملة بكبار السن  بكل صورها، وذلك حسب احتياجات ومتطلبات كل فرد، حيث إن كل مسن له أسلوب خاص في التعامل تبعاً لحالته الصحية بل والنفسية في داخل الدار أو مشتركي الخدمات الخاصة مثل تمريض منزلي القاهرة وكذلك تمريض منزلي الإسكندرية.
  • يستطيع كبار السن داخل دار الرعاية تلك أن يتواصل مع المسؤولين على مدار الساعة طالما هناك حاجة لذلك.

ثانياً: الخدمات الاجتماعية داخل دار رعاية المسنين بالشرقية:

  • يتم تنظيم حفلات ترفيهية بصورة دورية لإدخال البهجة والسعادة على آبائنا وأمهاتنا من كبار السن، وفقرات هذه الحفلات يكون اختيارها بالمشاركة مع نزلاء دار الرعاية.
  • يتم تنسيق القيام برحلات لأماكن سياحية للنزلاء، ويكون اختيارها أيضا بالرجوع للمسنين للترفيه عنهم.
  • أيضاً يتاح لكل نزيل يتمتع بموهبة أن يتم مساعدته في تنميتها، بل واحياناً يسمح له بتعليم غيره من كبار السن.
  • يوجد مرافق لكل مجموعة من كبار السن يظل معهم أثناء الليل أيضاً لتقديم المساعدة لمن يحتاجها في أي أمر.

ثالثاً: صور العناية المقدمة داخل دار رعاية المسنين بالشرقية:

  • ينصب اهتمام المسؤولين داخل دار مسنين الشرقية أولاً على الرعاية النفسية، لأن في هذه المرحلة العمرية كثيراً ما يتعرضوا لتقلبات مزاجية نفسية تحتاج إلى العناية المتكاملة بكبار السن، لذلك يتم تنسيق جلسات نفسية متخصصة لفهم كيفية تفكير كل مسن من النزلاء.
  • يأتي إلى جانب الاهتمام بالحالة النفسية، الاهتمام أيضاً بالحالة الصحية حيث يعرض النزلاء بصفة دورية على طبيب دار الرعاية لتتم متابعة حالته، إلى جانب ذلك هناك اهتمام بالغ بالأكل الصحي ومراقبة مواعيد تناول الدواء ويمكن لكبار السن الذين يعيشون في بيوتهم الحصول على خدماتٍ خاصةٍ مثل تمريض منزلي القاهرة وأيضًا تمريض منزلي الإسكندرية.
  • يقام أيضاً داخل دار رعاية الشرقية جلسات علاج طبيعي وجلسات رياضية للاهتمام بصحة نزلاء الدار من كبار السن.

رابعاً: وسائل التواصل مع دار رعاية المسنين بالشرقية:

  • خدمات دار مسنين الشرقية إلى جانب تواجدها داخل مقر الدار، يمكن أيضاً تقديمها في المنزل بنفس درجة الاهتمام و العناية المتكاملة بكبار السن، حيث يتم إرسال المختصين بحالة المسن إلى المنزل وتقديم كل ما يحتاج إليه من رعاية واهتمام.
  • يستطيع المسن أو ذويه التواصل مع موظفي دار رعاية المسنين على مدار الساعة سواء داخل الدار أو بالاتصال هاتفياً أو بإرسال بريد إلكتروني على صندوق البريد الخاص بالدار.

دار رعاية المسنين بالمنوفية 

أولاً: أهم ما يميز دار رعاية المسنين بالمنوفية:  

  • يعمل موظفو دار مسنين المنوفية دائماً على جعل كبار السن ينتظرون كل جديد، بسبب أساليبهم المتنوعة في الترفيه عن النزلاء، ويقوم المسؤولون بذلك رغبة منهم في جعل المسن يشعر بالسعادة والراحة.
  • يقوم موظفون متخصصون داخل الدار بعمل استطلاع لآراء النزلاء بصفة دورية وذلك يجعل فكرة تلاشي الأخطاء وتفاديها فعالة.
  • مصاريف انضمام كبار السن لدار مسنين المنوفية، تعد بالمقارنة بغيرها من دور الرعاية مناسبة لجميع الفئات، وتم تنسيق ذلك مراعاة لظروف كبار السن واحتياجاتهم الضرورية في مثل هذا العمر.

ثانياً: المتابعة الداخلية وفي المنزل لكبار السن:

  • من باب العناية المتكاملة بكبار السن، يقدم دار رعاية المسنين بالمنوفية جميع خدمات الرعاية سواء داخل الدار أو بالمنزل، ويتم ذلك بنفس الجودة والمتابعة والفاعلية على مدار الساعة مثل ما يحدث في تمريض منزلي القاهرة وما يتم اعتماده كذلك في خدمات تمريض منزلي الإسكندرية.
  • يتم تنظيم جلسات للصحة النفسية سواء داخل الدار أو فردية بالمنزل بصفة دورية، ويتم تحديد نوعية هذه الجلسات تبعاً لحالة كل نزيل.
  • أيضاً هناك متابعة طبية وصحية بشكل يومي لأمراض النزلاء والاهتمام بعلاج هذه الأمراض. 
  • يمكن التواصل مع موظفي دار مسنين المنوفية على مدار الساعة سواء من النزلاء أو غيرهم، ويتم ذلك مباشرةً داخل الدار أو عن طريق الاتصال هاتفياً أو إلكترونياً.

بالرغم من التقلبات النفسية لآبائنا وأمهاتنا في مثل هذا السن إلا أنه يجب على كل متعامل معهم الوضع في الاعتبار الأفكار السلبية التي قد تتوارد على أذهانهم وفترات الاكتئاب التي قد يمرون بها، فدائما يشعر كبار السن بأنهم غير مرغوب فيهم وأن أقرب الأقربين يرغب في رحيله عن عالمه، فأقل ما يقدم لهم هو وسائل العناية المتكاملة بكل صورها، والأهم من كل ذلك عدم إشعارهم بكم المجهود المبذول في سبيل إسعادهم، لأن ذلك يؤثر عليهم بالسلب، ومن اختار التخلي عنهم غير راغبٍ في الأجر فقد تم إنشاء الخدمات الخاصة مثل تمريض منزلي القاهرة و كذلك تمريض منزلي الإسكندرية وباقي أنحاء الجمهورية.

علاج طبيعي بالمنزل

علاج طبيعي بالمنزل
علاج طبيعي بالمنزل

مع التقدم في العمر يحدث العديد من التغيرات للمرء وهي تغيرات نفسية وجسدية، كما يصبح من الصعب على الأولاد والأهل التعامل مع كبار السن وتلبية كافة رغباتهم إما بسبب انشغالهم أو بسبب صعوبة المتطلبات بالتالي يشعر المسلم أنه عبء على الآخرين ويصاب بالاكتئاب والحزن، لهذا تم إنشاء مؤسسات تهدف إلى تحقيق راحة للأهل وإكبار السن عن طريق إنشاء دار رعاية المسنين يحتوي على جليسات للمسنين وفريق طبي مدرب، في هذا المقال سوف نوضح لكم دور جليسة المسنين المستقدمة من خدمة التمريض المنزلي والتي تؤدي بعض أنواع الرعاية مثل جلسات علاج طبيعي بالمنزل.

ما هو دور جليسة المسنين ؟

جليسة المسنين هي وظيفة من أكثر الوظائف أهمية في وقتنا الحالي فهي لا تقوم برعاية المسنين فقط بل وأيضًا تعمل على تحسين حالتهم النفسية، الجليسة تقضي وقت طويل مع كبار السن هذا الوقت يسمح لها بمعرفة كافة المعلومات الخاصة بهم وكافة المشكلات التي تواجههم مثل وجود مشكلات مع الأهل والأبناء وتعمل على حل هذه المشكلات، علاوة على أن الكثير من المسنين يصابون باكتئاب نتيجة عدم تقبل مرحلة الشيخوخة كما أن مشاعر التوتر والقلق تبقى مصاحبة لهم فترة طويلة، الآن تم إنشاء العديد من الأماكن التي تعمل على رعاية المسنين والتي توظف جليسات للمسنين عبر خدمة التمريض المنزلي والتي تؤدي بعض أنواع الرعاية مثل جلسات علاج طبيعي بالمنزل.

وللقراءة أكثر عن العلاج الطبيعي ستجدونها في الرابط السابق.

دار رعاية المسنين الوادي الجديد لراحة كبار السن

قبل ذكر دور جليسة المسنين سوف نتعرف هنا على دار رعاية المسنين الوادي الجديد والذي يعتبر من أفضل الأماكن التي تعمل على رعاية المسنين وبأرخص الأسعار فهذا الدار يتميز بإتقانه للأعمال وبانخفاض أسعار خدماته، كلنا نعرف أنه كلما تقدم العمر بالمرء يحتاج إلى رعاية أكبر من أجل تلبية كافة المتطلبات التي لا يتمكن من القيام بها بنفسه، هذا الأمر يحتاج إلى أن يتفرغ الشخص طوال اليوم من واجباته وقضاء اليوم مع المسن وهذا أمر صعب على الكثير من الأشخاص الذين يعملون ويتكفلون بأشخاص آخرين، أما في دار رعاية المسنين الوادي الجديد يتم توفير كافة خدمات الرعاية التي يحتاج إليها المسن سواء أكانت هذه الخدمات جسدية أو نفسية، علاوة على أنه يتواجد نظام غذائي صحي من أجلهم حيث يهدف الدار إلى راحة المسن بتوفير كافة الخدمات الممكنة وبأرخص الأسعار ويتوفر كذلك للمقيمين في بيوتهم من كبار السن خدمة التمريض المنزلي والذي يؤدي بعض أنواع الرعاية مثل جلسات علاج طبيعي بالمنزل.

الاهتمام بالناحية النفسية لكبار السن

الحالة النفسية مهمة جدًا حيث تؤثر على صحة الفرد ومعدل نشاطه وحيويته، يهتم دار رعاية المسنين بالحالة النفسية كثيرًا ويقدم كافة الوسائل الممكنة من أجل تحسين حالة المسن النفسية، حيث يقوم بتوفير جليسات للمسنين يستمعون إلى المشاكل التي تواجه المسنين، كما أن الجليسة تقضي وقت طويل جدًا مع المسنين من أجل مساعدتهم وتلبية خدماتهم.

لن ننسى بالطبع أن كبار السن في هذه المرحلة يصبحوا حساسين بشكل أكبر من ذي قبل وهنا يأتي دور جليسة المسنين الموجودة في دارنا فهي مدربة على التعامل مع المسنين بكل عطف ورحمة وعدم جرح مشاعرهم.

فريق الأطباء المتوفر في الدار

بجانب اهتمام الدار بالحالة النفسية للمرء فإن الدار يهتم أيضًا بالحالة الصحية، في الغالب هناك أكثر من ٩٥٪ من كبار السن يعانون من آلام وأمراض حادة ومزمنة وهذه الأمراض تستوجب الإشراف الطبي المستمر، لهذا يوفر دار رعاية الوادي الجديد فريق طبي يتكون من نخبة من الأطباء يعملون بشكل يومي من أجل راحة كبار السن وإمدادهم بكافة الأدوية وطرق العلاج التي تعمل على تحسينهم، ويتوفر كذلك للمقيمين في بيوتهم من كبار السن خدمة التمريض المنزلي والتي تؤدي بعض أنواع الرعاية مثل جلسات علاج طبيعي بالمنزل.

ما هي الأنشطة التي يقدمها الدار إلى كبار السن ؟

بجانب دور جليسة المسنين وفريق الأطباء فإن الدار يقدم الكثير من الأنشطة والرياضات المختلفة التي تساعد على قضاء وقت ممتع في الدار، فيما يلي سوف نعرض عليكم بعض الأنشطة التي تتواجد في دار رعاية الوادي الجديد:

  • يوفر الدار الأعمال اليدوية المختلفة التي تناسب النساء والرجال وخاصة النساء.
  • علاوة على أنه يتواجد مكان يحتوي على عدد كبير من الكتب والمجلات التي يمكن لكبار السن الاطلاع عليها وزيادة معلوماتهم الثقافية، بالإضافة إلى أنه يتواجد برامج ترفيهية تعمل على رفع روح الفرد المعنوية.
  • من الأنشطة التي يقدمها الدار الرياضة، يوفر الدار المدربين والخبراء ودورهم الأساسي هو تشجيع كبار السن وتعليمهم الحركات الرياضية المناسبة، علاوة على أنهم يقومون بتحديد أنواع الرياضات التي تناسب الفرد حيث تختلف باختلاف الأمراض التي يعاني منها، الرياضة مهمة جدًا ليست فقط من أجل تقوية الجسد ومعالجة بعض الأمراض ولكنها تعمل على إخراج الطاقة السلبية من الجسم مما يساعد على تحسين الحالة النفسية.

التواصل مع دار المسنين  

يمكنك التواصل بكل سهولة مع دار المسنين والاستفسار ومعرفة كافة المعلومات والخدمات التي تخص الدار والتي تقدمها للمسنين، علاوة على أنه يمكنك التواصل مع الدار من أجل إرسال جليسة مسنين إلى المنزل للأشخاص الذين لا يتمكنون من الانتقال والتحرك من المنزل إلى الدار والعكس.

دار رعاية المسنين بطنطا المتميز

من أشهر وأفضل الأماكن التي تقدم الرعاية المثالية للمسنين وبأرخص الاسعار دار رعاية المسنين بطنطا المتميز، بعد الوصول إلى سن معين يتغير المرء بشكل ملحوظ نفسيًا وجسديًا وهناك الكثير من الأشخاص لا يمكنهم تقبل هذه التغييرات مما يؤثر بشكل سلبي على حالتهم النفسية وبالتالي تدهور حالتهم الصحية، لن ننسى بالطبع تعرض كبار السن للعديد من الضغوطات الحياتية التي تؤدي بعد ذلك لإصابتهم بالضعف والوهن، يوفر دار الرعاية كافة الخدمات التي تساعد على إراحة العجائز وإيجاد حلول من أجل المشاكل التي تواجههم، بالإضافة إلى أن الدار توفر خدمات تعمل على معالجة الأمراض التي تصيب المسنين، ويتوفر كذلك للمسنين المتواجدين في البيوت ويحتاجون إلى عنايةٍ طبيةٍ فيتوفر  خدمة التمريض المنزلي والتي تؤدي بعض أنواع الرعاية مثل جلسات علاج طبيعي بالمنزل.

ما هي الأمراض النفسية التي تصيب كبار السن ؟

ذكرنا سابقًا أن دار الرعاية يهتم بشكل كبير بحالة الفرد النفسية ووضحنا لكم أن كبار السن يصابون بالاكتئاب وفي الغالب تدهور حالاتهم النفسية بسرعة، لهذا يوفر الدار كافة الرياضات والأنشطة الترفيهية التي تعمل على تحسين حالة المسنين وإشغال الفراغ الذي يتواجد في حياتهم والذي يساعدهم على التفكير بشكل سلبي وسوداوي، علاوة على أن الدار يوفر جليس يؤنس من وحدة المسنين ويستمع إلى المشكلات التي تؤرقهم، فيما يلي سوف نتعرف على الأمراض النفسية التي تصيب كبار السن:

  • من الأمراض النفسية التي يصاب بها المسنين بكثرة القلق والتوتر والخوف من المجهول.
  • علاوة على أنهم يعانون من الوحدة والحزن الشديد الذي قد يؤدي في نهاية الأمر إلى تقديم المرء على الانتحار.
  • قد يصاب البعض بالأرق ولا يتمكن من النوم لعدة أيام إلا بعد تناول عقار مهدئ ومنوم ويرجع السبب إلى التفكير الزائد عن الحد.

فريق الأطباء المتواجد في الدار

بجانب الخدمات الكثيرة التي يقدمها دار رعاية المسنين بطنطا المتميز وبأرخص الأسعار إلا أنه أيضًا يعمل على توفير طاقم طبي كبير في كافة الاختصاصات الطبية والذي يعمل على معالجة الأمراض الشائعة التي يعاني منها كبار السن سواء أكانت أمراض نفسية أم جسدية، يحاول الدار بقدر الإمكان تقديم أفضل رعاية ممكنة لهذا يوفر طاقم طبي مدرب ويتكون من نخبة كبيرة من الأطباء المزودين بكافة الأدوات الحديثة التي تعمل على فحص المسن ومعرفة الأمراض التي يعاني منها، ومن الأمراض المشهورة والتي يصاب بها العديد من كبار السن: الشيخوخة، خشونة الركبة، مرض السكري، أمراض القلب والأوعية الدموية، وبعد أن يتم فحص المرء يتم تحديد دور جليسة المسنين ويتم إخبارهم بالأدوية التي يمنع تناولها والتي يُسمح لهم تناولها وميعاد تناول كل دواء، هذا بجانب أن الأطباء يحددون الأنشطة الرياضية التي تساعد على تقوية جسم المسن ومعالجة مرضه أو التخفيف من آلامه.

في النهاية إذا أردت أخذ والدك أو والدتك أو كلاهما إلى دار رعاية المسنين ننصحك بالذهاب إلى الدار التي ذكرناها لك سابقًا، كما يمكنك أن تجلب جليسة المسنين إلى منزلك حتى تؤنس المسن وتلبي الطلبات التي يصعب عليك القيام بها.

تمريض منزلي أكتوبر 

في الفترة الأخيرة تم إنشاء مؤسسات تهدف إلى خدمة المسنين ورعايتهم، يتواجد في جميع أنحاء البلاد دور رعاية تعمل على راحة المسنين وتلبية كافة رغباتهم، يتواجد في مدينة ٦ أكتوبر العديد من دور الرعاية الخاصة بالمسنين والمراكز التي تقدم خدمة التمريض المنزلي، فما هي هذه الخدمة؟ في هذا المقال سوف نوضح كافة المعلومات التي تخص تمريض منزلي أكتوبر.

ما هو التمريض المنزلي؟

تعريف التمريض المنزلي:

 التمريض المنزلي هو عبارة عن توفير أشخاص وظيفتهم الأساسية هي رعاية المسنين في منازلهم دون الذهاب إلى دار رعاية خاص أو البقاء في المشفى، قد يكون هؤلاء الأشخاص ممرضين وممرضات كما قد يكونوا جليسات مسنين، يهتم هؤلاء الأشخاص بحالة المريض الصحية بشكل أكثر ويعملون على تنظيم غذاء المريض وتناول الدواء بانتظام دون نقص أو زيادة حتى يتعافى المسن بشكل أسرع.

معلومات عن التمريض المنزلي 

في البداية وقبل ذكر ما يخص تمريض منزلي أكتوبر سوف نتعرف أولًا على التمريض المنزلي، في حالة ما إذا كان المسن غير قادرٍ على الذهاب إلى دار رعاية المسنين لمرض ما أو لا يرغب في البقاء هناك ولا يتوفر لديك وقت كافي للبقاء بجانبه، يمكنك بسهولة الاتفاق مع الدار على خدمة التمريض المنزلي وسوف تقوم الدار بإرسال أشخاص قادرين على تلبية رغبات المسن ومتابعة حالته الصحية والاهتمام بالأدوية التي يتناولها.

 خدمات التمريض المنزلي

كما ذكرنا لكم أن الدار تقوم بإرسال جليسة أو ممرضة للمسنين تقوم بقضاء وقت طويل مع المسن تعمل على تنفيذ كافة الطلبات التي يريدها، علاوة على أن الممرضة لا تلبي احتياجاته فقط بل وأيضًا تستمع إلى المشكلات التي تواجهه، كما أن خدمة تمريض منزلي أكتوبر لا تهتم بالحالة النفسية فقط بل والصحية أيضًا حيث يتم فحص المسن ومعرفة الأمراض التي يعاني منها ثم يتم تحديد الأدوية المناسبة له.

فوائد التمريض المنزلي

لخدمة التمريض المنزلي بمدينة ٦ أكتوبر فوائد عديدةٍ من أهمها: المساعدة على تحسين حالة المريض الصحية عن طريق أخذ فحوصات وعينات وإرسالها إلى المختبرات من أجل التأكد من سلامة المسن، كما أن الخدمة تهتم بشكل كبير بالنظام الغذائي الخاص بالمسن حيث يتم وضع كافة الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات والمواد المضادة للأكسدة ويتم منع الأطعمة التي تحتوي على دهون غير صحية والتي تؤثر بشكل سلبي على المسن.

 مميزات تمريض منزلي أكتوبر

بعد أن ذكرنا لكم معلومات عن التمريض المنزلي سوف نتعرف معًا هنا على مميزات التمريض المنزلي بأكتوبر:

توفر هذه الخدمة الجهد المبذول من المسن أثناء الذهاب إلى المشفى أو دار الرعاية، علاوة على أن هذه الخدمة تتميز بدعمها للجانب النفسي للمريض مع الجانب الصحي حيث يتناسى الجميع أهمية الحالة النفسية وتأثيرها على صحة المسن، كما أن الممرض يراقب حالة المريض الصحية ويهتم بمواعيد تناول الأدوية باستخدام جدول تذكيري.

 عيوب التمريض المنزلي

على الرغم من أن مميزات التمريض المنزلي كثيرة جدًا وإذا نظرنا إلى العيوب والمميزات سوف نجد أن المميزات أكثر بكثير من العيوب، إلا أن هناك عيوب مهمة للتمريض المنزلي وهي: عدم تتواجد خدمات رعاية كثيرة في المنزل مقارنة بالمشفى أو المراكز الصحية، حيث يتواجد في المشفى كافة الأجهزة الطبية التي تساعد على معالجة المريض بشكل أسرع، علاوة على أنه إذا اشتد المرض على المريض فجأة لن يتمكن الممرض من إسعافه بشكل جيد.

نصائح مهمة 

يجب عليك قبل الاتفاق مع دار رعاية التأكد من أن الدار على قدر من الثقة وأنها سوف تقدم أفضل خدمةٍ ممكنة، فإن الممرض لا يقوم فقط بمعالجة المسن بل تنشأ بينهم علاقة صداقةٍ وتفاهم، لذا يجب عليك اختيار ممرض مدرب على التعامل برفق ورحمة مع كبار السن ذلك لأن كبار السن في هذه المرحلة يصبحوا حساسين بشكل أكبر.

هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي تعرفنا فيه على تمريض منزلي أكتوبر وذكرنا لكم كافة المعلومات الخاصة به بداية من تعريف خدمة التمريض ونهاية بمميزات وعيوب الخدمة، إذا أردت أن تجلب ممرض إلى منزلك للاعتناء بوالدك أو والدتك يمكنك بكل سهولة الاتصال بدار الرعاية المتواجد في مدينة ٦ أكتوبر والاتفاق معهم على إرسال ممرض لكي يهتم ويعتني بحالة المسن الصحية والنفسية.

تمريض كبار سن

أحياناً يتم النظر إلى كبار السن على أنهم عالةٌ على المجتمعات، وهذه النظرة كثيراً ما تؤدي إلى إحساس المسن بالاكتئاب، لذلك ظهرت مؤخرا مكاتب تقوم بتقديم خدمات تمريض كبار سن كنوع من المساعدة المقدمة لهم للإقبال على الحياة، وسنتحدث في هذا المقال بالتفصيل عن هذا.

أولاً: القيم الأخلاقية الناتجة عن تقديم الخدمات لكبار السن:

  • إن التعامل مع كبار السن في هذه المرحلة السنية له من القيمة ما يجعل التطوير المستمر في الخدمات المقدمة عاملاً مهماً جداً، حيث إن دوام الاحتكاك بهم يجعل مقدمي الخدمات أكثر فهمًا لمتطلباتهم.
  • بسبب إيمان مقدمي خدمات تمريض كبار السن بأنهم يقومون بعمل جليل لا يجب أبداً الاستهانة بها، ذلك جعلهم يقبلون على خدمة المسنين بكل حب واحترام.

ثانياًً: ترى هل هناك حالات من كبار السن تحتاج فعلا خدمات التمريض؟

  • هناك الكثير من كبار السن لا يستطيعون الاعتماد على أنفسهم، بسبب حالاتهم الصحية أو النفسية.
  • فبعض الحالات قد لا يقوى حتى على إطعام نفسه أو أو حتى أن يهتم بنظافته الشخصية.
  • ومن الممكن غياب من يهتم به من ذويهم وربما انشغالهم بأعمالهم ، لذا يكون الحل الأمثل هو الاستعانة بمكاتب تمريض كبار سن. 

ثالثاً: خدمات التمريض المتنوعة المقدمة لكبار السن:

  • من أهم خدمات التمريض التي يتم تقديمها لكبار السن هى الاعتناء به داخل المنزل سواء عن طريق متابعة مواعيد الدواء الخاصة به أو تناول الطعام المفيد والصحي.
  • خدمات العلاج الطبيعي قد تكون هامة جدا بالنسبة للكثير من المسنين بسبب قلة الحركة المصاحبة للكبر في السن، فعن طريق اختيار أطباء وفنيين مدربين، يتم عمل جلسات العلاج الطبيعي من أجل مساعدة كبار السن على تحسن وظائفهم الحيوية.

رابعاً: هل تختلف خدمات تمريض كبار السن حسب الحالة؟

بالطبع تتنوع خدمات تمريض كبار السن حسب حالة كل مريض وذلك كما يلي:

  • هناك كبارٌ في السن ولكن يستطيعون التحرك والاعتناء بأنفسهم ولكن يحتاجون لخدمات طبية، هنا يذهب هذا المسن إلى أماكن تقديم هذه الخدمات، مثل المستشفيات والمراكز الطبية.
  • ولكن هناك حالات أخرى لا تستطيع التحرك بسبب مرض قد ألم بها هنا تقدم الخدمات الطبية داخل المنزل من قبل فريق تمريض وأطباء مدربين على خدمة هذه الحالات.

خامساً: مميزات التمريض الدائم لبعض الحالات:

  • هناك بعض الأمراض المزمنة التي قد تصيب كبار السن، هنا المشكلة تكمن في كون هذا المريض يحتاج إلى عناية دائمة بل ويمكن أن يحتاجها في ليله أكثر من نهاره، يقوم بهذه الوظيفة في حالة غياب الأبناء ممرض أو ممرضة أياً كان النوع، بحيث يظل متابعاً للمريض في حالة احتاج الى رعاية أو مساعدة.
  • يتم متابعة فريق تمريض كبار سن من قبل فريق آخر من الأطباء المدربين والمتخصصين، في حالة ما إذا احتاج أحد أفراد التمريض إلى مشورة طبية تجاه حالة معينة.

سادساً: ضوابط اختيار شركات التمريض المنزلي:

يجب توخي الحذر عند اختيار أحد شركات التمريض المنزلي، لأنه بعد الانتشار المتزايد لهذا النشاط أصبحت فكرة الاختيار غاية في الصعوبة، ولكن يمكن وضع ضوابط معينة للاختيار وهي كما يلي:

  • أن تكون شركة التمريض المنزلي ذات سمعة جيدة ، ويمكن معرفة ذلك عن طريق متابعة آراء العملاء وردود أفعالهم. 
  • أن يتم تقديم خدمات تمريض كبار سن على أيدي مدربين حاملين شهادات متخصصة في المجالات الخاصة بالخدمات المقدمة.
  • إلى جانب الاشتراطات المهنية أيضا يجب التأكد من توافر الصفات الأخلاقية المطلوبة.

سابعاً: مميزات خدمات كبار السن:

  • الآن أصبح من اليسير الحصول على تلك الخدمات، فبعد القلق الذي كان يمر به ذوي كبار السن بسبب خوفهم الدائم على الآباء والأمهات، وفي نفس الوقت يقف الابن أو الابنة مكتوفي اليدين بين خدمة ذويهم والاستمرار في الحياة العملية.
  • هنا جاء دور هذه المراكز فأصبح الأبناء أكثر اطمئناناَ على الآباء والأمهات.
  • أما فيما يخص شعور كبار السن، فإن تقديم هذه الخدمات يجعلهم أكثر إيجابية بل وسعادة، وهذه عوامل هامة جدا في هذه المرحلة العمرية.

يجب على جميع الأبناء أن يقدموا كل غالٍ ونفيس من أجل راحة وسعادة آبائهم وأمهاتهم، فلا يوجد من يستحق ذلك غيرهم، خاصة في تلك المرحلة من العمر، ولكن إذا تعذر ذلك يجب الاهتمام باختيار أماكن تمريض كبار سن. 

شركة تمريض بالمنزل

شركة تمريض بالمنزل
شركة تمريض بالمنزل

يتم توفير خدمات الرعاية الطبية عن طريق شركة تمريض بالمنزل ، بالنسبة للحالات المرضية التي تستدعي هذا الأمر، ومن الممكن أن تمتد الخدمات إلى الاعتناء بنظافة المريض الشخصية والمحافظة على مواعيد الوجبات الخاصة به، لذلك سوف نقوم خلال هذا المقال بعرض كل المعلومات الهامة حول التمريض المنزلي.

أولاً: عوامل اختيار شركات التمريض بالمنزل:

عند وقوع الاختيار على شركة تمريض بالمنزل يجب الأخذ في الاعتبار بعض الاشتراطات:

  • يجب توافر فريق طبي متخصص حاصل على شهادات في مجال الخدمات المقدمة، بل وفريق من التمريض إناث وذكور، وذلك من أجل القيام بالخدمات كما يجب ، وعلى قدر عالي من الجودة.
  • يجب أن يتمتع هذا الفريق بصفات شخصية مثل الصبر، ليتمكن من التعامل مع حالات كبار السن أو المرضى.
  • يتمتع المريض عن طريق خدمات التمريض بالمنزل بكافة المزايا التي تقدمها شركة تمريض بالمنزل في مقرها الأصلي. 
  • أيضا يتوافر أطباء تخصص علاج طبيعي لتقديم خدماتهم بالمنزل على هيئة جلسات.

ثانيًا: كيف يمكن أن يتفوق مركز تمريض منزلي عن غيره من المراكز؟

  • عندما توفر إدارة المركز خدمة عملاء متاحة على مدار الساعة، ليتمكن المريض أو من يهتم به من التواصل معهم عند الحاجة.
  • يجب أن تكون أسعار الخدمات المقدمة في متناول أيدي الطبقة المتوسطة فما دونها لتختلف الشركة عن غيرها من الشركات، بل لتتميز عن غيرها.

ثالثًا: أهم الخدمات التي يتم تقديمها عن طريق شركات التمريض بالمنزل

  • خدمات التمريض المنزلي، وذلك قد يكون بشكل مؤقت كتعليق محاليل أو إعطاء حقن، وأما إن يقيم الممرض أو الممرضة مع المريض، ويتم تحديد ذلك بناء على حالة المريض ومتطلباته، ويتم ذلك تحت إشراف أطباء مختصين.
  • خدمات العناية بكبار السن: قد يفضل أبناء كبار السن توفير خدمات العناية لآبائهم وأمهاتهم بالمنزل من أجل الحفاظ على على راحتهم وسعادتهم بدون المساس بها، فيتم توفير جلسات نفسية، ومتابعة الأنظمة الصحية والعلاجية والغذائية لهم ويمكن ذلك أن يتم على مدار الساعة.

رابعًا: خدمات متقدمة تميز مراكز التمريض المنزلي المتفوقة عن غيرها

  • تقديم خدمات العلاج الطبيعي: يقوم بهذه الجلسات أطباء متخصصون في هذا المجال على أعلى مستوى وأحدث الأدوات المستخدمة، يتم أيضاً مراعاة كافة الاحتياطات الخاصة بالوقاية والنظافة أثناء تقديم هذه الخدمات.
  • بعض شركات التمريض المنزلي تقدم خدمات الكشف المنزلي في كافة التخصصات مثل التخصص الباطني و تخصص القلب، مع إمكانية نقل المعدات اللازمة إلى المنزل إذا لزم الأمر.
  • هناك شركة تمريض بالمنزل يكون من خدماتها عمل الإشاعات بالمنزل، وذلك لكبار السن وأصحاب الأمراض المستعصية.

خامسًا: أنواع وأشكال التمريض بالمنزل

تقوم شركات التمريض المنزلي بتقديم العديد من الخدمات مثل:

  • مساعدة المرضى على استرداد صحتهم بعد إجراء جراحة ما.
  • إعطاء الحقن وتركيب المحاليل.
  • المساعدة على التعافي من أمراض العضلات والعظام.
  • رعاية السيدات في فترات الحمل وما بعد الولادة.
  • يتم ذلك كله تحت إشراف أطباء متخصصين واستشاريين أصحاب خبرة في المجالات الطبية المختلفة.

سادسًا: كيفية التواصل مع شركات التمريض بالمنزل:

من الضروري أن يكون هناك طرق للتواصل مع شركة تمريض بالمنزل خلال اليوم على مدار الساعة وذلك بسبب المجال الخاص الذي تعمل فيه:

  • يمكن التواصل إلكترونياً عن طريق البريد الإلكتروني أو صفحة المكتب الشخصية.
  • يمكن أيضاً التواصل عن طريق الاتصال بأرقام الشركة والتي يعلن عنها مسبقا.
  • واخيراً عن طريق الحضور إلى فرع شركة التمريض المنزلي الأقرب لكم.

سابعًا: الأشخاص المشمولين برعاية شركات التمريض بالمنزل:

يمكن أن يتمتع بخدمات شركات التمريض المنزلي كلاً من:

  • كبار السن من يحتاجون إلى رعاية طبية أو ذهنية أو نفسية. 
  • أصحاب الأمراض المؤقتة، مثل مرضى الكسور والسيدات الحوامل.
  • أصحاب الأمراض طويلة الأجل، مثل السرطانات، والشلل الكلي.

ثامنًا: زيادة وعي الأفراد عن شركات التمريض بالمنزل:

  • بعد أن كانت الطريقة والوسيلة الوحيدة لتلقي العناية الطبية هي عن طريق المراكز والمستشفيات الطبية، ظهر شركة تمريض بالمنزل ليغير كافة المفاهيم.
  • أصبح من اليسير الاعتماد على أشخاص مدربة لخدمة حالات معينة داخل المنزل.
  • أدى ظهور تلك الشركات إلى بعث الراحة النفسية والاطمئنان على المرضى وذويهم.
  • عن طريق عقد الاتفاق على تقديم العناية المتكاملة بالمريض يتم الاتفاق على كافة البنود التي توفر الأمان للعميل تجاه مقدم الخدمة.

تناولنا في هذا المقال نبذةً مختصرةً عن شركات التمريض المنزلي، ومقومات اختيارها، وأيضاً نوعيات الأشخاص المشمولين بتقديم خدمات تلك الشركات، وبذلك يكون هذا المقال مرجعًا للمهتمين بهذه النوعية من الخدمات للاستعانة به عند الحاجة.

مكتب تمريض بالمنزل

كثيرٌ من الأبناء يستعينون بخدمات مكتب تمريض بالمنزل من أجل توفير الرعاية والعناية الصحية للآباء والأمهات المحتاجين للرعاية، دون الحاجة إلى خروجهم من المنزل، فذلك يجعل كبار السن يشعرون بالراحة أكثر بل ويستمرون في العلاج بصورة أفضل.

أولاً: صور وأشكال التمريض بالمنزل

يوجد صورتين من التمريض بالمنزل وهما:

  • التمريض المؤقت بالمنزل: هذه الصورة من صور التمريض بالمنزل خاصة بفئة معينة من أصحاب الأمراض، حيث إنهم يتلقون الرعاية والعناية لوقتٍ محدد فقط مثل مريض الكسور والسيدات الحوامل، وهنا لا يستلزم إقامة مقدم الخدمة الطبية مع المريض، فيكفي مجرد زيارات يومية من أجل تقديم الخدمات المطلوبة.
  • التمريض الدائم بالمنزل: هذه الصورة من صور التمريض بالمنزل خاصة بالأشخاص المرضى بمرض غير معلوم وقت شفائه، مثل المسن مريض الزهايمر، وذلك يتم توفير عن طريق أي مكتب تمريض بالمنزل، ولكن يجب أن يكون على مستوى عالٍ من الجودة، ولكن هنا تستلزم تقديم الخدمات الطبية في المنزل إقامة مقدم الخدمة مع المريض في معظم الأحيان بسبب احتياج بعض المرضى إلى ذلك. 

ثانياً: أهم ما يجب توافره في مكتب التمريض بالمنزل

  • جودة الخدمات، حيث يتم تنسيق خطة علاجية خاصة بكل مريض منفرداً، لذلك يتم توفير كل الرعاية بالنسبة لكل مريض على أفضل صورة
  • أيضاً يجب أن تنتشر الفروع المجهزة الخاصة بمكتب التمريض في جميع المحافظات.
  • من أجل التواصل الجيد مع المرضى وذويهم يجب أن يتمتع مكتب التمريض بالمنزل، بخدمة عملاء على مدار الساعة، وهذا التواصل يمكن أن يكون بأي وسيلة سواء إلكترونياً أو عن طريق الزيارة المباشرة أو حتى الاتصال بالهاتف.
  • الأسعار المتوسطة لتكون في متناول معظم الحالات.

ثالثاً: الخدمات المؤقتة التي يقدمها مكتب التمريض في المنزل:

  • خدمات التمريض داخل المنزل: من أجل تلقي المرضى العلاج داخل المنزل، يتم تقديم الخدمات الطبية على أيدي أمهر الممرضين والممرضات، تقدم هذه الخدمات للمرضى الذين يرفضون الانتقال إلى مراكز الخدمة الطبية، أو إلى الذين يصعب عليهم الانتقال لأسباب صحية، يتم توفير هذه الخدمة مما يؤدي إلى خروج المريض من دائرة الاكتئاب التي في الغالب تكون مصاحبة للمرض، وليس الأمر مقصوراً على خدمات مكتب تمريض بالمنزل، فذلك يتم تحت إشراف مباشر من أطباء على خبرة ودراية كبيرة بل وتخصص في هذا المجال.

رابعًا: هل يقدم التمريض المنزلي خدمة علاج طبيعي؟

  • في الحقيقة نعم وهذه الخدمة خاصة لمرضى الكسور وأمراض المفاصل والعضلات، فبعض ذوي المرضى يفضلون العلاج الطبيعي في المنزل حتى لا يتأثر المريض نفسياً أو أن يشعر بالمشقة عند ذهابه للطبيب المعالج، وهذا النوع مفيد جدا بالنسبة للمرضى الذين يعبرون تحركهم.

خامسًا: خدمات مكتب التمريض المنزلي الدائمة:

  • خدمات الاهتمام بالمسنين: من أجل توفير حياة مريحة ومستقرة لآبائنا وأمهاتنا كبار السن يجب توفير لهم التمريض المنزلي، لأن بسبب التقلبات المزاجية التي يمر بها المسنون في هذه المرحلة العمرية، يجب أن يقدم لهم الخدمات التمريضية بأعلى مستوى، بحيث لا يشعر المسن بأي تغيير في حياته إلا للأحسن وفي ذات الوقت يتلقى الرعاية الصحية في أفضل صورها، والأهم أن تكون هذه الرعاية على أيدي متخصصين.

سادساً: الحالات التي تقدم لها خدمات التمريض بالمنزل:

  • الأشخاص الذين يتلقون علاج بالمنزل مثل: المحاليل والحقن عضل ووريد. 
  • الأشخاص أصحاب الأمراض طويلة الأجل والمزمنة. 
  • الأمراض النفسية والذهنية.
  • المرضى أصحاب الهمم (ذوي الاحتياجات الخاصة).
  • مرضى الكسور والحالات التي تحتاج لعلاج طبيعي.
  • مرضى السرطانات بأنواعها.

سابعًا: كيفية اختيار طاقم العمل بمكتب التمريض المنزلي:

  • يجب أن يتم اختيار طاقم عمل من خلال مكتب تمريض بالمنزل سواءً أطباء أو ممرضين وممرضات، عن طريق إجراء مقابلاتٍ شخصيةٍ على قدرٍ من الدقة، بحيث يجب التأكد من توافر الصبر والصفات الشخصية الجيدة إلى جانب الصفات المهنية والخبرة والتخصص.
  • يجب أن يتم تدريب جميع أعضاء طاقم العمل على أشد الظروف قسوة وعلى تقبل أسوأ الحالات لمعرفة قوة تحملهم وهل يتمتعون بالرحمة تجاه المرضى أم لا، لأنه إذا تم فقد هذه العناصر أصبحت هذه الوظيفة خالية من الفوائد.

في نهاية المقال يفترض التنويه عن أنه يجب على ذوي المرضى عند اختيار مكتب تمريض بالمنزل أن يبحثوا جيدا عن الأفضل، لأن ذلك يكون في مصلحة المريض بالدرجة الأولى ويؤثر إما سلباً أو ايجاباً على حالته الصحية.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

تمريض رعاية مسنين

بعد الانتقال إلى مرحلة الشيخوخة سوف تتغير طباع المرء ويزداد حساسية كبار السن تجاه الآخرين، كما تزداد متطلباتهم وحاجتهم للمساعدة ممن حولهم، بجانب أن المسن يصاب بالعديد من الأمراض المزمنة مع تقدم العمر والتي تحتاج إلى المتابعة المستمرة من قبل طبيبٍ مختص، ومن أجل تحقيق راحة للمسن ولعائلته تم إنشاء مؤسسات مهمتها الأساسية هي رعاية كبار السن والاهتمام بهم، في هذا المقال سوف نناقش معلومات مهمة عن خدمة تمريض رعاية مسنين التي تقدمها المؤسسات الصحية.

أولًا: بعض المعلومات عن رعاية المسنين 

بسبب عدم قدرة بعض الأفراد على الاهتمام بكبار السن وتلبية كافة رغباتهم بسبب انشغالهم أو بسبب وجود أولويات أخرى للفرد تم إنشاء هذه المؤسسات والتي تعمل على رعاية المسن، في الواقع رعاية المسنين تشمل رعاية صحية حيث يتم فحص المسن والقيام بإجراءات وفحوصات من أجل معرفة الأمراض التي يعاني منها ومعرفة الأدوية التي تلائم جسمه وتؤثر بشكل جيد على صحته.

ثانيًا اهتمام رعاية المسنين بحالة المسن النفسية

بجانب الاهتمام بالحالة الصحية فإن الحالة النفسية مهمة بشكل كبير جدًا وخاصة على المسنين، حيث تتدهور حالة المسن النفسية بسبب دخوله في مرحلة الشيخوخة وعدم قدرته على ممارسة حياته بطبيعية كما كان سابقًا.

يقوم الممرض أو جليسة المسنين بقضاء وقت لا بأس به مع المسن وتعمل على سماع كافة المشاكل التي تواجهه ومحاولة إيجاد حلول منطقية لها، علاوة على أن الممرض مدرب على التعامل برفق ورحمة مع المسن حتى لا يتأثر بشكل سلبي.

ثالثًا: أنواع الرعاية التي يتلقاها المسنين 

في الواقع هناك طريقتان يتم استخدامهما في خدمة تمريض رعاية مسنين والأولى عن طريق الذهاب إلى دار رعاية المسنين والبقاء فيها وهنا يتم رعاية المسن والاهتمام به بشكل كبير، كما أن دار الرعاية تقدم نشاطات ترفيهية تعمل على زيادة نشاط كبار السن.

الطريقة الثانية ألا وهي خدمة تمريض رعاية مسنين عن طريق الذهاب إلى منزله، حيث يتم إرسال ممرض أو جليس إلى منزل المسن ويتم القيام بكافة الإجراءات التي تحدث في الدار ولكن هنا تحدث في المنزل. 

رابعًا: المهام التي يقوم بها الممرض أو جليسة المسنين 

للممرض العديد من المهام التي يقوم بها ومن هذه المهام:

  • يعمل على تنظيم غذاء المسن عن طريق تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن والمواد المضادة للأكسدة ويتم منع الأطعمة التي تحتوي على مواد ضارة ودهون غير صحية.
  • علاوة على أنه يقوم بوضع جدول يومي خاص بأدوية المريض حتى يتم تناول الدواء في المواعيد المحددة لها.

خامسًا: من المهام التي تتواجد في خدمة تمريض رعاية المسنين الجلسات الطبيعية، فما هي؟

جلسات العلاج الطبيعية هي جلسات تتوافر في العديد من مؤسسات رعاية المسنين، قد يظن البعض أن الجلسات الطبيعية ليس لها فوائد كثيرة ولكن على العكس تمامًا فإن الجلسات تعمل على علاج مشاكل العمود الفقري.

علاوة على أن الجلسات الطبيعية تعمل على تليين العضلات، بعد بلوغ سن الشيخوخة يعاني كبار السن من أوجاع وآلام حادة في العظام يرجع السبب في ذلك إلى تيبس العضلات، كما أن الجلسات تحافظ على صحة الفرد.

سادسًا: من الخدمات المهمة أيضًا النظافة الشخصية

تقوم خدمة تمريض رعاية مسنين أيضًا بالاهتمام بنظافة المسن الشخصية، حيث يقوم الممرض أو جليسة المسنين بالاهتمام بنظافة المسن والمكان الذي يجلس فيه.

حيث يقوم بتغيير ملابسه ووضع ملابس نظيفة ذات رائحة عطرة، كما يقوم بتنظيف السرير ويحاول بقدر الإمكان إدخال هواء نقي إلى غرفة المريض مما يساعد على تحسين حالة المريض النفسية.

سابعًا: كيفية اختيار الممرض لرعاية كبار السن

قد يكون من الصعب عليك اختيار ممرض أو جليس ليعتني بشخص عزيز عليك، كما أن هذا الشخص يختلط بجميع أفراد العائلة ويعرف غالبية الأسرار والمعلومات العائلية.

لذا يجب اختيار هذا الشخص بدقة عن طريق البحث عن أفضل مؤسسات الرعاية الصحية والنفسية للمسنين.

هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، إذا أردت معرفة كافة المعلومات التي تخص خدمة تمريض رعاية مسنين يمكنك قراءة مقالنا الذي يوضح لكم معلومات خاصة بالتمريض في الدار والتمريض في المنزل، كما أننا وضحنا لكم بعض الخدمات المهمة التي يقدمها دار رعاية المسنين.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

خدمة التمريض المنزلي بالقاهرة

مع انتشار الأوبئة والفيروسات أصبح الخروج إلى العيادات والمستشفيات ودور الرعاية أمرٌ خطيرٌ جداً على المرضى والمسنين، ﻷنها تُعتبر محل انتقال العدوى، لذا أصبح من الأفضل إحضار التمريض إلى المنزل، للوقاية من العدوى وعدم إرهاق المريض في التنقل بين العيادات والمستشفيات، لذا يجب معرفة ما هي الحالات التي تحتاج إلى خدمة التمريض المنزلي بالقاهرة ؟، وما هي الصفات الواجب توافرها في القائمين على هذه الخدمة؟، وما المهارات الواجب توافرها في طاقم التمريض؟، وما هي نوعية الخدمات التي تقدم للمرضى في شركات التمريض المنزلي؟، وما الذي يميز هذه المراكز؟ دعونا نناقش هذه النقاط في الفقرات التالية.

أولاً: ما هي الحالات التي تحتاج إلى خدمة التمريض المنزلي بالقاهرة؟

  • بالنسبة للأمراض المزمنة مثل مرض السكري، وأمراض القلب، والقسطرة، وأمراض الكبد، وأمراض الصدر، وضيق التنفس وجميع الأمراض التي تحتاج إلى بقاء المريض على أجهزة طبية لتحسين حالته الصحية مثل الرعاية المركزة المنزلية وأجهزة التنفس الصناعي في المنزل. 
  •  بالنسبة للكسور فإن الكسور بكل أنواعها مثل كسر الحوض أو تغير المفصل التي يحتاج فيها المريض إلى البقاء في الفراش لمدة طويلة إلى حين تمام الشفاء.
  • أما بالنسبة لأمراض تقرح الفراش بكل مراحلها سواءً كان ذلك في بداية ظهورها أو إذا كانت قرحًا سطحيةً أو شديدة العمق.
  • كذلك  بالنسبة لذوي الإحتياجات الخاصة، فيجب تقديم الرعاية الصحية اللازمة لهم.
  • وأيضًا بالنسبة لأمراض الأورام التي يحتاج المريض إلى رعاية خاصة من تركيب محاليل وحقن وريدي وخدماتٍ أخرى تستوجب توافر خدمة التمريض المنزلي.

ثانيا: نبذة سريعة عن خدمة التمريض المنزلي بالقاهرة

هي العناية بالمريض في المنزل ورعايته مع الحفاظ على نظافته الشخصية والتغذية الأساسية السليمة المناسبة له، وكذلك تنظيم تناول الدواء في المواعيد المُحددة له، والخضوع لبقية الخطة العلاجية التي حددها الطبيب المعالج.

ثالثاً: الصفات الواجب توافرها في مقدمي خدمة التمريض المنزلي بالقاهرة

يجب على من يقوم بهذه الخدمة أن يتصف بالرحمة و الصبر و الإحساس بالمسئولية وأن يعي قُدسية الدور الذي يقوم به، مع معرفة أسس القيام بالإسعافات الأولية للمريض وكذلك التغيير على الجروح.

رابعاً: ما هي المهارات الواجب توافرها في مقدم خدمة التمريض المنزلي بالقاهرة؟

من أكثر الصفات التي نهتم بها عند اختيار مقدم خدمة التمريض المنزلي أن يكون من خريجي كليات التمريض ولديه المعرفة الكاملة الشاملة لخدمة المرضى وكبار السن كما يلي:

  •  إعطاء الجرعات المطلوبة للمريض وفق تعليمات الطبيب. 
  • استخدام المحاليل اللازمة والمناسبة للحالة المرضية عند الحاجة إليها.
  • التصرف السريع مع الحالات الصعبة والطارئة.
  •  أن يكون على قدر كافٍ من الخبرة في كيفية التعامل مع الجروح العميقة.
  •  أن يمتلكوا  الخبرة اللازمة في التعامل مع الأمراض المزمنة مثل أمراض الجهاز التنفسي، والسكري، وضغط الدم. 
  •  لديهم الخبرة الكافية في التعامل مع حالات تفريغ القولون، وحالات الضعف الإدراكي، وغيرها من الحالات التي تحتاج إلى خدمة التمريض المنزلي بالقاهرة.

خامساً: ما هي نوعية الخدمات المقدمة من خلال مكاتب التمريض المنزلي بالقاهرة؟

  •  توفير الممرضين والممرضات لتقديم الرعاية الشاملة للمرضى في المنازل و تقديم الخدمات الطبية والصحية اللازمة لهم.
  •  تقديم الدعم والرعاية التمريضية لكبار السن في بيوتهم، مما يساعدهم على استمرار الحياة الكريمة لهم.
  • توفير جلسات العلاج الطبيعى للمرضى في منازلهم والتي يقوم بها معالجون فيزيائيون متخصصون وكذلك خبراء في العلاج الطبيعي.

سادساً: ما الذي يُميز مراكز ومكاتب التمريض المنزلي بالقاهرة؟

  •  توفير برنامج علاجي متخصص لكل مريض على حدة، فكل مريض له الاهتمام والرعاية بما يتناسب مع وضعه وحالته المرضية.
  • التغطية الجغرافية حيث يتوافر العديد من الممرضين و الأخصائيين العلاجيين في كامل محافظات جمهورية مصر العربية.
  • الشفافية في التعامل مع أهالي المرضى حيث إن المركز ﻻ يتقاضى أي مبالغ نقدية مقدماً نهائياً.
  • توافر خدمة العملاء على مدار 24 ساعة لكل مكتب خدمة التمريض المنزلي بالقاهرة.

وفي النهاية يجب مراعاة أن المرضى وكبار السن في البيت هم أمانة في رقابنا، وبابٌ مفتوحٌ للثواب والأجر، ورعايتهم حق علينا فيجب أن نوفر لهم الرعاية الكاملة اللازمة لقضاء جميع حوائجهم، ويمكننا الاستعانة بأي مكتب متخصص في توفير خدمة التمريض المنزلي بالقاهرة لتقديم الرعاية الطبية الكاملة واللازمة على مدار 24 ساعة تحت إشراف فريق طبي في منتهى الكفاءة والاحترافية.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

خدمات تمريض منزلية

يجب أن نكون منصفين، فليس كل من يبحث عن خدمة الرعاية المنزلية لأحد أفراد أسرته هو شخصٌ مقصرٌ أو متخاذل، فقد تمرض الأم الكبيرة في السن والتي لا معيل لها بعد الله إلا ولدها الوحيد، وفي هذه الحالة ليس من المنطق في شيءٍ أن يترك هذا الابن عمله ليقوم على تمريض والدته إلا أن يكون طبيبًا أو ممرضًا، أما سوى ذلك  فإن اتخاذ قرار الاستعانة بمكتب خدمات تمريض منزلية لاستقدام جليسةٍ أو ممرضةٍ للعناية بالأم، يعد في الغالب قرارًا صائبًا.

أولًا: من هي جليسة الرعاية؟

مرافقةٌ دائمةٌ أو شبه دائمةٍ تكون مؤهلةً لمرافقة المرضى أو كبار السن أو ذوي الاحتياجات الخاصة أو النساء في فترات الحمل وما بعد الولادة، وتعتمد مدة مرافقتها للشخص على حالته الجسدية والعقلية وظروفه الاجتماعية وكذلك يعتمد الأمر على اتفاق الأهل مع مركز الرعاية.

ثانيًا: ما هو دور جليسة المسنين؟

تبقى بجوار كبار السن بطلبٍ من الأهل لتقدم له المساعدة بعدة أشكالٍ، منها:

  • مساعدة المسن على الحركة في حالة عجزه عن التحرك بمفرده.
  • إطعام كبار السن العاجزين عن تناول طعامهم بمفردهم، وقد تساهم أيضًا في إعداد الطعام في حال تم الاتفاق على ذلك مع مكتب خدمات تمريض منزلية.
  • قضاء الوقت مع المسن والترويح عنه لتحسين حالته النفسية لو كان وحيدًا والاستماع لهمومه ومشاكله.
  • تنظيم جرعات العلاج لكبار السن وإعطائه إياه على مواعيده.

ثالثًا: هل توجد مواصفات خاصة يجب أن تتمتع بها جليسة المسنين؟

بالطبع، فليس كل أحدٍ يصلح لمجالسة كبار السن، وأما عن الصفات التي يفضل توافرها في جليسة المسنين مايلي:

  • الخبرة المسبقة والتدرب على التعامل مع كبار السن بصفةٍ عامة.
  • الأمانة الصبر والاتزان والهدوء قبل إصدار أي ردود فعل.
  • أن تكون لديها خلفيةً بسيطةً عن الإسعافات الأولية، وأن تكون على علمٍ بالمشاكل الصحية التي تواجه المسن الذي تجالسه.
  • التفرغ التام لوظيفة المجالسة، فلا يصح أن تكون مقيدةً بدوامٍ آخر أو ارتباطاتٍ إضافية.

رابعًا: ماذا نعني بالتمريض المنزلي؟

عندما نذكر كلمة خدمات تمريض منزلية فإننا نقصد بذلك حصول المريض أو كبير السن أو المرأة في فترة الحمل وما بعد الولادة على رعايةٍ صحيةٍ تحت إشرافٍ طبيّ ولكن في المنزل عوضًا عن البقاء في المشفى.

ومن خلال خدمة التمريض المنزلي يستكمل المريض خطته العلاجية التي أقرها طبيبه المعالج، ويكون هذا بمساعدة ممرضٍ أو ممرضةٍ تم تأهيلهم للتعامل مع الحالة التي يعملون على متابعتها.

خامسًا: ما هي الخدمات التي يقدمها التمريض المنزلي؟

الاستعانة بمكتب خدمات تمريض منزلية يساعد المريض وأسرته في عدة نقاط، منها:

  • تركيب محاليل الملح والجلوكوز.
  • توصيل الكانيولا وقسطرة البول وأنبوب المعدة.
  • سحب العينات من دمٍ وبولٍ وبراز من المريض وإرسالها إلى مختبرات التحاليل والحصول على النتائج.
  • الحقن العضلي والوريدي وما تحت الجلد للعقاقير العلاجية.
  • الاعتناء بالجروح والحروق وتعقيمها وتبديل الضمادات.
  • متابعة تقلبات قياسات الضغط والسكر ونبض القلب.

سادسًا: شروط تطبيق خدمة التمريض المنزلي

قبل التعاقد مع مكتب خدمات تمريض منزلية يجب علينا معرفة شروط تطبيق هذه الخدمة.

حيث يساعد الالتزام بهذه الشروط على الحصول على النتائج المرضية كما يسهل التعامل بين أهل المسن ومكتب الخدمات.

أما عن الشروط فهي كالتالي:

  • توفير كافة الأدوات اللازمة للقيام بعملية تمريض الشخص المسن أو المريض حسب حالته ومشاكله الصحية.
  • الاستعانة بممرضين مدربين ومؤهلين للتعامل مع نوعية الحالة التي يعملون على رعايتها.

سابعًا: نصائح قبل التعاقد مع مكاتب التمريض المنزلي

ننصح الأهالي قبل التعاقد مع أي مكتب خدمات تمريض منزلية أن يقوموا بالتحري عن عددٍ من النقاط مثل:

  • التأكد من أن المكتب حاصل على تصريح من وزارة الصحة.
  • التركيز على كفاءة ومهارة وخبرة طاقم التمريض.
  • تحجيم التعاملات المالية مع الإدارة ومنع التعامل الشخصي مع الممرضين.
  • معرفة جميع وسائل التواصل المتاحة مع الإدارة لتسهيل التعاملات مع المركز.

وهكذا نجد أن الاستعانة بمكتب خدمات تمريض منزلية تسهل كثيرًا على أسرة المريض أو المسن وترفع عنهم الحرج الناتج عن عدم إلمامهم بالأمور الطبية، كما يعطيهم فرصة متابعة نشاطاتهم ومهامهم اليومية ومريضهم يحظى بكامل الرعاية والاهتمام.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

تمريض كبار السن بالقاهرة

أحياناً يتم النظر إلى كبار السن على أنهم عالةٌ على المجتمعات، وهذه النظرة كثيراً ما تؤدي إلى إحساس المسن بالاكتئاب، لذلك ظهرت مؤخرا مكاتب تقوم بتقديم خدمات تمريض كبار السن بالقاهرة كنوع من المساعدة المقدمة لهم للإقبال على الحياة.

أولاً: القيم الأخلاقية الناتجة عن تقديم الخدمات لكبار السن:

  • إن التعامل مع كبار السن في هذه المرحلة السنية له من القيمة ما يجعل التطوير المستمر في الخدمات المقدمة عاملاً مهماً جداً، حيث إن دوام الاحتكاك بهم يجعل مقدمي الخدمات أكثر فهمًا لمتطلباتهم.
  • بسبب إيمان مقدمي خدمات تمريض كبار السن بالقاهرة بأنهم يقومون بعمل جليل لا يجب أبداً الاستهانة بها، ذلك جعلهم يقبلون على خدمة المسنين بكل حب واحترام.

ثانياًً: ترى هل هناك حالات من كبار السن تحتاج فعلا خدمات التمريض؟

  • هناك الكثير من كبار السن لا يستطيعون الاعتماد على أنفسهم، بسبب حالاتهم الصحية أو النفسية.
  • فبعض الحالات قد لا يقوى حتى على إطعام نفسه أو أو حتى أن يهتم بنظافته الشخصية.
  • ومن الممكن غياب من يهتم به من ذويهم وربما انشغالهم بأعمالهم ، لذا يكون الحل الأمثل هو الاستعانة بمكاتب تمريض كبار السن بالقاهرة. 

ثالثاً: خدمات التمريض المتنوعة المقدمة لكبار السن:

  • من أهم خدمات التمريض التي يتم تقديمها لكبار السن هى الاعتناء به داخل المنزل سواء عن طريق متابعة مواعيد الدواء الخاصة به أو تناول الطعام المفيد والصحي.
  • خدمات العلاج الطبيعي قد تكون هامة جدا بالنسبة للكثير من المسنين بسبب قلة الحركة المصاحبة للكبر في السن، فعن طريق اختيار أطباء وفنيين مدربين، يتم عمل جلسات العلاج الطبيعي من أجل مساعدة كبار السن على تحسن وظائفهم الحيوية.

رابعاً: هل تختلف خدمات تمريض كبار السن حسب الحالة؟

بالطبع تتنوع خدمات تمريض كبار السن بالقاهرة حسب حالة كل مريض وذلك كما يلي:

  • هناك كبارٌ في السن ولكن يستطيعون التحرك والاعتناء بأنفسهم ولكن يحتاجون لخدمات طبية، هنا يذهب هذا المسن إلى أماكن تقديم هذه الخدمات، مثل المستشفيات والمراكز الطبية.
  • ولكن هناك حالات أخرى لا تستطيع التحرك بسبب مرض قد ألم بها هنا تقدم الخدمات الطبية داخل المنزل من قبل فريق تمريض وأطباء مدربين على خدمة هذه الحالات.

خامساً: مميزات التمريض الدائم لبعض الحالات:

  • هناك بعض الأمراض المزمنة التي قد تصيب كبار السن، هنا المشكلة تكمن في كون هذا المريض يحتاج إلى عناية دائمة بل ويمكن أن يحتاجها في ليله أكثر من نهاره، يقوم بهذه الوظيفة في حالة غياب الأبناء ممرض أو ممرضة أياً كان النوع، بحيث يظل متابعاً للمريض في حالة احتاج الى رعاية أو مساعدة.
  • يتم متابعة فريق تمريض كبار السن بالقاهرة من قبل فريق آخر من الأطباء المدربين والمتخصصين، في حالة ما إذا احتاج أحد أفراد التمريض إلى مشورة طبية تجاه حالة معينة.

سادساً: ضوابط اختيار شركات التمريض المنزلي:

يجب توخي الحذر عند اختيار أحد شركات التمريض المنزلي، لأنه بعد الانتشار المتزايد لهذا النشاط أصبحت فكرة الاختيار غاية في الصعوبة، ولكن يمكن وضع ضوابط معينة للاختيار وهي كما يلي:

  • أن تكون شركة التمريض المنزلي ذات سمعة جيدة ، ويمكن معرفة ذلك عن طريق متابعة آراء العملاء وردود أفعالهم. 
  • أن يتم تقديم خدمات تمريض كبار السن بالقاهرة على أيدي مدربين حاملين شهادات متخصصة في المجالات الخاصة بالخدمات المقدمة.
  • إلى جانب الاشتراطات المهنية أيضا يجب التأكد من توافر الصفات الأخلاقية المطلوبة.

سابعاً: مميزات خدمات كبار السن:

  • الآن أصبح من اليسير الحصول على تلك الخدمات، فبعد القلق الذي كان يمر به ذوي كبار السن بسبب خوفهم الدائم على الآباء والأمهات، وفي نفس الوقت يقف الابن أو الابنة مكتوفي اليدين بين خدمة ذويهم والاستمرار في الحياة العملية.
  • هنا جاء دور هذه المراكز فأصبح الأبناء أكثر اطمئناناَ على الآباء والأمهات.
  • أما فيما يخص شعور كبار السن، فإن تقديم هذه الخدمات يجعلهم أكثر إيجابية بل وسعادة، وهذه عوامل هامة جدا في هذه المرحلة العمرية.

يجب على جميع الأبناء أن يقدموا كل غالٍ ونفيس من أجل راحة وسعادة آبائهم وأمهاتهم، فلا يوجد من يستحق ذلك غيرهم، خاصة في تلك المرحلة من العمر، ولكن إذا تعذر ذلك يجب الاهتمام باختيار أماكن تمريض كبار السن بالقاهرة. 

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

تمريض منزلي بالإسكندرية

بعد أن ذاع صيت الكثير من شركات التمريض المنزلي في محافظة القاهرة، مما جعل الاختيار أصبح أسهل لسكان هذه المحافظة، قام الكثير من هذه الشركات بفتح فروع جديدةٍ في عدة محافظات أخرى، ومن هذه الفروع شركة تمريض منزلي بالإسكندرية ، سنتعرف عليها في هذا المقال.

أولاً: أهم مميزات شركة التمريض المنزلي بالإسكندرية:

  • يقوم العاملون في تخصص التمريض المنزلي، بمحاولة توفير كافة احتياجات المرضى بأفضل صورة، فيجب أن يكون فريق العمل متمتعًا بصفات محددةٍ سواء فيما يخص الشهادة الوظيفية أو الصفات الشخصية التي تخدم وظيفته مثل الصبر والإخلاص.
  • يجب أن يكون الهدف الأول هو توطيد العلاقة بين الممرض أو الممرضة وبين المريض.
  • يجب أن يشعر المريض دائماً أن الممرض أو الممرضة همه الأكبر هو أن تتحسن حالته، ويعود مرة ثانية لممارسة الحياة بصحة وعافية.
  • المتابعة على مدار الساعة من أهم مميزات شركة تمريض منزلي بالإسكندرية، حيث من الممكن أن يحتاج المريض إلى أي نوع من الرعاية خلال اليوم.

ثانياً: المهارات الواجب توافرها في مقدم خدمات التمريض المنزلي:

  • يجب أن يقوم مقدم خدمة التمريض المنزلي، بإتباع كافة تعليمات الطبيب المعالج.
  • يجب أن يتمتع الممرض أو الممرضة بميزة سرعة التصرف، خاصة مع الحالات الخطرة.
  • يجب أن يكون فريق التمريض يتمتع بالخبرة اللازمة في التعامل مع المرضى.
  • يجب اتباع مقدم الخدمات التمريضية، كافة الإجراءات الوقائية، والتي يتم التنبيه عنها من قبل مسؤولي شركة  تمريض منزلي بالإسكندرية.
  • أن يعلم مقدم الخدمة جيدًا أن دوره ليس فقط المساعدة الطبية، فهو تقع على عاتقه الكثير من الوظائف منها النفسي والمعنوي.

ثالثاً: الأمراض التي تقدم لها خدمات التمريض المنزلي:

  • مرضى السكر، مرضى القلب، أمراض الصدر.
  • تركيب الأجهزة الطبية (مثل الكانولا، أجهزة التنفس).
  • جميع أنواع كسور العظام.
  • أمراض السرطانات.
  • ذوي الاحتياجات الخاصة.

رابعاً: تقديم الاستشارات الطبية أون لاين عن طريق شركة تمريض منزلي بالإسكندرية:

  • يتم تقديم خدمات مجانية أون لاين، سواء عن طريق تطبيق الواتساب، أو الفيس بوك.
  • يمكن التواصل أيضًا عن طريق البريد الإلكتروني الخاص بشركة تمريض منزلي بالإسكندرية.
  • يمكن العميل أن يرسل روشتة الدواء للسؤال عن أي دواء أو إرسال الاستفسارات الخاصة بالحالات المرضية.

خامساً: معايير اختلاف رسوم شركات التمريض المنزلي بالإسكندرية:

  • تختلف رسوم الرعاية المنزلية، حسب نوع الخدمة التي يتم تقديمها.
  • تختلف الرسوم أيضاً، حسب الوقت المستغرق في تقديم الخدمة.
  • بالنظر إلى عدد الأفراد مقدمي الخدمة، الممثلين لشركة تمريض منزلي بالإسكندرية. 
  • حسب ما إذا تم الإستعانة بأجهزة طبية أم لا. 
  • حسب حالة الشخص المريض أو كبير السن الذي يحتاج إلى الرعاية الصحية.
  • حسب المسافة بين المركز الطبي ومكان وجود المريض.

سادساً: خدمات التمريض المنزلي الخاصة بمرضى كورونا بالإسكندرية:

  • يقوم التمريض المنزلي بمتابعة حالة مريض الكورونا، وضمان إبعاده عن مخالطة الآخرين.
  • يقوم أيضا الممرض أو الممرضة بإعطاء الأدوية الخاصة بالفيروس  للمريض في مواعيده.
  • على مسؤولي شركة تمريض منزلي بالإسكندرية عبء آخر وهو محاولة رفع الروح المعنوية لدى المريض.
  • إعداد الطعام الصحي الذي يعمل على رفع المناعة.

سابعاً: أهمية خدمات التمريض المنزلي بالإسكندرية في الوقت الحالي في ظل انتشار فيروس كورونا:

  • بسبب صعوبة الوصول بسهولة إلى المستشفيات، أصبح من الأسهل والآمن، اللجوء إلى خدمات التمريض المنزلي.
  • رسوم تقديم الخدمات الطبية، أقل في السعر من اللجوء إلى المستشفيات.
  • توفير الراحة النفسية للمريض، بدلاً من اضطراره الذهاب إلى المستشفى في ظل هذه الظروف.

ثامناً: هل يلعب التمريض المنزلي بالإسكندرية دورًا في أساليب التغذية السليمة؟

  • بالتأكيد يلعب التمريض دورٌ مهمٌ جداً وذو فاعلية، أياً كان المرض وسن المريض.
  •  فهو يحتاج دائما إلى تناول وجبات صحية بإستمرار، من أجل الحفاظ بل وتحسين صحة المريض، وذلك وفق جدولٍ تم إعداده مسبقاً من قبل مسؤولي شركة تمريض منزلي بالإسكندرية.

تاسعاً: هل هناك خدمات تمريض منزلي متخصصة في حالات كبار السن؟

  • نعم يختلف نوع التمريض باختلاف حالة المريض، حيث إن المستخدم يحتاج إلى رعاية صحية باستمرار.
  • يتم مساعدة المسن من قبل الممرض أو الممرضة في تأدية أعماله اليومية.
  • يتم عمل جلسات نفسية وجلسات علاج طبيعي بصفة دورية.

و في النهاية نكون قد تناولنا بالشرح تفصيلاً كل ما يتعلق بشركة تمريض منزلي بالإسكندرية وباقي المحافظات، حيث إنه بانتشار هذه الشركات أصبح تقديم الخدمات الطبية يتم بشكل أفضل وعلى أعلى مستوى.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

مطلوب تمريض منزلي بالقاهرة

مطلوب تمريض منزلي بالقاهرة ، كثيرًا ما يتم سماع هذه الجملة وخاصة في الفترة الأخيرة، أصبح الآن التمريض المنزلي شيء عادي ومتوفر لدى جميع المؤسسات التي تقوم برعاية المسنين، على الرغم من كون خدمة التمريض المنزلي خدمة حديثة إلا أنها انتشرت بشكل كبير في الآونة الأخيرة، في هذا المقال سوف نتعرف على خدمة التمريض المنزلي وسوف نوضح لكم أهم المعلومات التي تخص هذا المجال.

أولا سوف نتعرف على التمريض بشكل عام

في البداية وقبل التطرق لمعرفة ماهية خدمة التمريض المنزلي سوف نتعرف أولًا على خدمة التمريض بشكل عام. خدمة التمريض هي عملية معقدة ومنظمة تهدف إلى خدمة المريض ومتابعة حالته الصحية وإعلام الطبيب المعالج بحالة المريض سواء تحسنت هذه الحالة أم تدهورت.

يعتبر الممرض ذراع الطبيب الأيمن حيث يساعده في كافة الأعمال كما أنه يعرف كل شيء عن المريض وحالته الصحية والنفسية.

ثانيًا ما هو التمريض المنزلي؟

كثيرًا ما نسمع جملة مطلوب تمريض منزلي بالقاهرة ، فما هو التمريض المنزلي؟

التمريض المنزلي يعني توفير أشخاص على علم ودراية بالطب والأدوية والعقارات الطبية ألا وهم الممرضين والممرضات.

يذهب هذا الممرض إلى منزل المسن ويقضي معه وقت طويل جدًا بهدف الاهتمام به ورعايته وتلبية كافة الأمور التي يرغب فيها.

ثالثًا هدف خدمة التمريض المنزلي

 تهدف خدمة التمريض المنزلي بشكل أساسي إلى رعاية المريض والاهتمام بحالته الصحية والنفسية.

علاوة على أن خدمة التمريض المنزلي تعمل على راحة المسن وأقاربه، فهي تحفظ الجهد المبذول من المسن أثناء الذهاب إلى المستشفى أو دار الرعاية الصحية، كما أنها تقوم بالأعمال التي تقع على عاتق أقارب المريض.

علاوة على أن خدمات التمريض المنزلي تنقسم إلى قسمين خدمة لصحة المريض وخدمة لحالته النفسية.

رابعًا خدمات التمريض المنزلي الصحية 

أثناء وجود جملة مطلوب تمريض منزلي بالقاهرة يمكننا أن نلاحظ وجود بعض الشروط مثل السعر والزمان كما يمكننا أن نجد جملة الاهتمام بالحالة النفسية أو الصحية، يهتم الممرض بحالة المريض الصحية عن طريق وضع جدول يومي لتناول الدواء بانتظام.

كما يساعد المريض على القيام بنشاطات يومية تساعد على تقوية وتنشيط عضلات القلب والمحافظة على سلامة صحته.

خامسًا خدمات التمريض المنزلي النفسية

أما الخدمات التي يقدمها الممرض لكي تحسن من حالة المسن النفسية فهو مدرب على التحدث بلطف وعطف مع المسن لأن المسنين بعد الوصول إلى مرحلة الشيخوخة يصبحون أكثر حساسية ويتأثرون بشكل كبير بطبيعة المعاملة.

علاوة على أن الممرض يقضي وقتًا طويلًا مع المسن يسمح له بمعرفة المشاكل التي يواجهها المسن ويحاول بقدر الإمكان حل هذه المشاكل والمعضلات التي تؤثر بشكل سلبي على حالته النفسية وبعد أن تحل تتحسن حالته.

سادسًا عيوب التمريض المنزلي 

على الرغم من المميزات العديدة في جلب ممرض يعمل على رعاية المسن في المنزل إلا أن له العديد من العيوب ومن هذه العيوب: 

لا يتوافر في المنزل كافة الخدمات التي تتوافر في المشفى وبالتالي إذا أصيب المسن بوعكة صحية مفاجئة لن يتمكن الممرض من معالجته.

كما أن الممرض يدخل إلى المنزل ويعرف كافة أسرار المنزل لذا يجب توخي الحذر وانتقاء ممرض جيد.

سابعًا ما هي الحالات التي تحتاج إلى ممرض في المنزل؟

عندما نجد إعلان مطلوب تمريض منزلي بالقاهرة قد نرى بعد التفاصيل التي تخص المسن، في الغالب يتم طلب ممرض للمنزل بسبب عدم مقدرة المسن على الذهاب إلى دار رعاية، علاوة على أن هذا المسن مصاب بالأمراض المزمنة.

كما أن المسن لا يتمكن من رعاية نفسه ولا يتمكن من التحرك بمفرده، كما أن المسنين المصابين بالزهايمر والمعرضين للإصابة بالجلطات الدماغية يحتاجون إلى ممرض كي يبقى معه في المنزل ويعتني به.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا الذي تعرفنا فيه على خدمة التمريض المنزلي، ذكرنا لكم في هذا المقال الخدمات التي يقدمها الممرض حيث يقوم بخدمات صحية تعمل على تحسين حالة مريض الصحية كما يقوم بخدمات تعمل على تحسين الحالة النفسية، إذا أردت أن تجلب ممرض لكي يعتني بالمسن عليك بالبحث في مؤسسات الرعاية الصحية للمسنين وانتقاء أفضل الممرضين الموجودين هناك.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

مكاتب جليسات مسنين بالمنزل

دائماً ما يشغل بال الكثير من الأبناء والبنات مشكلة من يهتم بشؤون آبائهم وأمهاتهم، خاصة في ظل ظروف الحياة التي كثيراً ما تفرض عليهم الابتعاد لأيام أحياناً والانشغال معظم الأوقات بالأشغال والوظائف، هذا ما جعل فكرة مكاتب جليسات مسنين بالمنزل ، من أفضل الأفكار التي تجعل الأبناء مطمئنين على ذويهم إلى حدٍ ما.

أولا: ما هي مكاتب توفير جليسات مسنين؟

  • هي مكاتب تقدم خدمة توفير جليسة لكبار السن في المنزل، من أجل توفير خدمات الرعاية والاهتمام بهم، لأن المسنين في هذه المرحلة من العمر يكونون في حاجة إلى من يأخذ بأيديهم دائماً ويساعدهم في أمور حياتهم.

ثانياً: ما هي الخدمات المؤقتة التي يقدمها مكتب الجليسات؟

  • تقدم مكاتب جليسات مسنين بالمنزل هذا النوع من الخدمات، والتي يقصد بها تأدية الجليسة لخدمة وقتية أثناء اليوم عن طريق زيارة للمسن في منزله، هنا قد يكون المسن في حاجة للحصول على المساعدة ولكن لوقت قصير فقط خلال اليوم، وذلك مثل إعطاء الحقن في ميعاد معين، أو جلسة تنفس مثلاً، أو ربما تعليق نوعاً معيناً من المحاليل، هنا يجب على الجليسة الاهتمام بالحضور في الميعاد المحدد لذلك حتى لا تضر بصحة المسن.

ثالثا: ما هي الخدمات طويلة الأجل التي يقدمها مكتب الجليسات؟

  • أيضا تقوم مكاتب جليسات مسنين بالمنزل بتقديم هذه النوعية من الخدمات حيث يقصد بها أن تأدية الجليسة لوظيفتها في الرعاية والاهتمام قد تستغرق بعض الوقت وربما بعض الأيام، هنا تكون حاجة المسن لتلقي المساعدة أكبر قليلاً من أن يتم إنجازها في وقت قليل، وذلك مثل مريض الشلل الرباعي، يحتاج وقتها المريض لرعاية دائمة سواء الاهتمام بنظافته الشخصية، أو تقديم الطعام له، إلى جانب الخدمات التمريضية.

رابعاً: ما هي معايير اختيار مكاتب جليسات مسنين بالمنزل ؟

بسبب خوف الأبناء والبنات على حياة وراحة وسعادة آبائهم وأمهاتهم، يتحروا الدقة في اختيار مكتب الجليسات الذين سوف يقع الاختيار عليهم وذلك بالاستناد الى المعايير الآتية:

  • التأكد من حصول مكتب الجليسات على التصاريح اللازمة لمزاولة المهنة.
  • يحب أن يتمتع فريق العمل بالخبرة والدراية بكافة متطلبات كبار السن
  • أيضاً عند اختيار جليسة معينة لتقوم بتقديم الخدمات المطلوبة للمسن، يجب أن يقع الاختيار على من تناسب حالته.
  • أن يكون العاملون داخل مكتب الجليسات حاصلون على شهادات متخصصة في المجال، وأن يتم الإعلان عن هذه الشهادات في أماكن واضحة للعملاء، مثل تعليق الشهادات والتراخيص في مدخل المكتب، أو يعلن عنها إلكترونياً على الموقع الإلكتروني الخاص بالمكتب، وذلك حتى يشعر العملاء بالاطمئنان.

خامساً: ما هي الشروط الواجب توافرها في جليسات المسنين؟

  • يجب أن تمتاز جليسة المسنين بقدرتها على سرعة التصرف، فقد يتعرض المسن لموقف طارئ لا يتحمل أبداً التباطؤ ولا التأخير في إسعافه.
  • يجب أيضا أن يتوافر فيها صفة الصبر، حيث إن كبار السن يحتاجون دائما لأُذن صاغية تستمع إليهم عند الحديث عن ذكرياتهم، لذا فأن صفة الصبر إذا غابت فقدت وظيفة جليسة كبار السن هدفها وغايتها.
  • يحب أن تقوم مكاتب جليسات مسنين بالمنزل ، بإرسال كافة أدوات الإسعافات الأولية والأدوات الطبية البسيطة مع جليسة كبار السن، ولكن يجب ايضاً أن تكون هذه الجليسة على دراية باستخدام كل هذه الأدوات، مثل جهاز قياس الضغط، جهاز قياس السكر.

سادساً: ما هي وسائل التواصل بين مكتب الجليسات والعملاء؟

  • من أهم المواصفات التي يجب أن  تميز مكاتب جليسات مسنين بالمنزل، هو توافر وسائل للتواصل طوال اليوم ليلاً ونهاراً، بل يمكن أن تكون حاجة كبار السن للعناية ليلاً أكثر من النهار.
  • يمكن أن يتم التواصل هاتفيا، عند حاجة المريض إلى المساعدة أو الاستفسار عن شيئ ٍ ما، لذا وجب توافر خدمة عملاء يتم دعمها بمختصين للرد على كل ما يشغل بال كبار السن.
  • يمكن أيضاً أن يتم التواصل مباشرة، عن طريق حضور الجليسة إلى منزل المسن في الحال لتقديم المساعدة، فهذا واجب تحتمه أمانة وشرف هذه المهمة العظيمة.
  • يمكن التواصل عن طريق إرسال الرسائل سواء نصية أو صوتية، لذا وجب أن تكون جميع أرقام مكتب الجليسات متاحة ومتوفرة طوال الوقت فالمسلم أمانة في أيدي المكتب وموظفيه.

في النهاية يجب التنويه عن الدور العظيم الذي تقوم به مكاتب جليسات مسنين بالمنزل ، فمن حقهم الانحناء لهم فخراً، إذا ما قاموا بتقديم خدماتهم على الشكل الأفضل، فالمسن كل ما يطلبه هو القليل من الاهتمام مع الكثير من الحب.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

شركات تمريض بالمنزل

تم إنشاء العديد من الشركات التي تقوم على توفير خدمة الإشراف الطبي والتمريض في المنزل وكذلك الرعاية المنزلية على أعلى مستوى بواسطة مجموعة من الأطباء والمُدربين والممرضين، ومن هنا دعونا نتعرف في السطور التالية على معنى التمريض المنزلي.

أولًا: تعريف التمريض المنزلي

هو العناية بالمريض والاهتمام بكل ما يخصه مثل التغذية السليمة والعناية بالنظافة الشخصية، ورعايته والحرص على تناول المريض للدواء فى الأوقات  المُحددة له، كل هذه الخدمات تتم أثناء تواجده في المنزل.

ومن هنا يجب على من يؤدي هذه الخدمة للمريض أن تتوافر لديه المعرفة الجيدة لقيامه بمهام الإسعافات الأولية والإحساس بالمسؤولية والصبر والرحمة وأن يعرف أهمية الدور الذي يؤديه  للمريض.

ثانيًا: شركات تمريض بالمنزل في مصر

نظرًا لأهمية خدمة التمريض المنزلي في حياة المريض وأسرته  فقد تم إنشاء العديد من مراكز التمريض، للقيام على تقديم خدمات الرعاية الصحية المنزلية على مدار اليوم، من خلال مجموعة أخصائيين وفريق تمريض متخصص في العلاج الطبيعي من (الذكور والإناث) بدرجة كفاءة عالية من التدريب والخبرة.

ثالثًا: مبدأ عمل شركات التمريض في مصر

تسعى هذه المراكز إلى تسهيل الإجراءات الخاصة بالرعاية الصحية للمرضى عن طريق توفير الخدمات المطلوبة لتحقيق الكثير من الكرامة والراحة وللحصول على خدمات الرعاية الصحية، يقوم المركز بتقديم برنامج الرعاية الصحية المنزلية وهي عبارة عن مجموعة من الخدمات الطبية والأنشطة  التي يتم تقديمها لكبار السن أو المرضى بين ذويهم وأهليهم في الأماكن  التي يقيمون فيها ضمن آلية عمل معينة ومعايير محددة .

ويعمل البرنامج على توفير متابعة مستمرة ورعاية صحية شاملة للمرضى في منازلهم وذلك عن طريق  فريق صحي مؤهل ومدرب  لهذا العمل، وبمتابعةٍ مستمرةٍ مع الجهات الصحية المعالجة مثل مستشفى أو مركز صحي أو طبيب.

رابعًا: دور مراكز وشركات تمريض بالمنزل

ويقوم المركز بتقديم  متابعة مستمرة ورعاية صحية شاملة للمرضى.

  •  يتم الاعتماد على فريقٍ طبي تم تأهيله وتدريبه على أعلى مستوى، بالتنظيم المستمر مع الجهات الصحية مثل المركز الصحي أو المستشفى أو الطبيب.
  • يتم توفير خدمة التمريض المنزلي تقوم هذه المراكز بتقديم الخدمات الصحية والطبية للمرضى، وذلك عن طريق توفير الممرضات والممرضين لرعاية  المرضى في المنازل.
  • تتوفر كذلك خدمة جلسات العلاج الطبيعي حيث يقوم الخبراء والمعالجون بتوفير هذه الجلسات في المنازل للمرضى.
  • الحد من عدد مرات مراجعة أقسام الطوارئ  للمستشفيات.

خامسًا: مميزات التعامل مع شركات تمريض بالمنزل

  • الحرص على توفير برنامج علاجي متخصص لكل مريض، فيحصل على الرعاية الملائمة له ولحالته.
  •  تعزيز الشعور لديهم بالاطمئنان والأمان عندما يتم تمريضهم في بيوتهم وسط أهلهم.
  •  مساعدة المرضى على الرجوع إلى عافيتهم وصحتهم  بشكل أفضل مما كانوا عليه  من الناحية الاجتماعية والنفسية والجسمانية.
  • الحيطة والحذر من العدوى التي قد تحدث عن طريق تواجدهم مدة طويلة داخل المستشفى.
  • التخفيف على الأقارب من مشقة الزيارات للمرضى في المستشفى.
  • المساعدة في نشر الإرشادات الصحية  والوعي  للمريض وعائلته  وذلك عن طريق  الفريق الطبي أثناء تقديم الخدمة.
  •  إجراء الفحوصات اللازمة والحرص على أخذ العينات  المطلوبة  بالتعاون مع المعمل  داخل المنزل.
  • خدمة رعاية المسنين بالمنزل وذلك عن طريق  تقديم  جليسات لمرافقة ولدعم كبار السن في منازلهم  مما يمكنهم من المساعدة.

سادسًا: شروط التعامل مع خدمات التمريض المنزلي

قبل أخذ القرار بالتعامل مع إحدى شركات تمريض بالمنزل ينبغي التركيز على عدة نقاطٍ منها:

  • توفير الأدوات اللازمة التي سيستخدمها الممرضون في التعامل مع الحالة.
  • اختيار المكتب المرخص من قبل وزارة الصحة.
  • قراءة العقود جيدًا قبل اختيار أي نوع من أنواع الخدمات.
  • قصر التعامل المالي مع إدارة المركز.

سابعًا: احتياجات كبار السن في مرحلة الشيخوخة

  • تأتي الرعاية النفسية في المقام الأول نظرًا للهشاشة النفسية التي تصيب كبار السن.
  • علاج أي مشاكل صحية تواجه المسن بعلاجات تتناسب مع حالته الصحية.
  • بعض الأنشطة الرياضية والترفيهية الخفيفة تساهم في تحسين الصحة والنفسية.

وإلى هنا نكون قد وصلنا لخاتمة مقالنا، تحدثنا بنوعٍ من الشرح والتفصيل حول شركات تمريض بالمنزل وعن دور هذه الشركات وبعض الخدمات التي تقدمها لكبار السن، وذكرنا لكم المميزات التي يحصل عليها المسن وأسرته في حالة تعامل مع هذه المراكز.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

مكتب جليسات مسنين

يحتاج كبار السن إلى معاملةٍ خاصة، فالإنسان عندما يتقدم في السن يحتاج إلى رعاية واهتمام كبيرين، فكبار السن يصبحون كالأطفال يغضبون سريعاً بشكلٍ تصبح معه غير قادر على فهم بعض سلوكياتهم ويشعرون بحساسية بالغةٍ عند التعامل مع الآخرين، كما يشعرون بالملل والوحدة والحزن ولذلك فهم يحتاجون إلى أشخاصٍ مُدربين يتعاملون معهم بحب وحنان، أشخاص لديهم القدرة على فهمهم وتحمل تصرفاتهم وجعلهم يشعرون بالراحة والأمان، ولرعاية كبير السن في المنزل نجد أن من ضمن الاقتراحات هو التواصل مع مكتب جليسات مسنين.

أولاً: من هم المسنين؟

يطلق لفظ المسنين على الأشخاص الغير قادرين على القيام بالأعمال التي يعهدون القيام بها من قبل باستمرار، ففي صباهم كانوا يمتلكون الصحة والقوة يتحركون فى كل مكانٍ وفي أي وقت، أما بتقدم عمره وبضعف قواه أصبح المسن جالسًا في بيته لا يقوى على خدمة نفسه يحتاج إلى من يكون بجانبه دائماً يصبح أكثر حساسية ويشعر بأنه ثقيل على عائلته.

ثانياً: مميزات استقدام الجليسات لرعاية كبار السن

  • الجليسة تكون على مستوى عالٍ من الاحترافية والإتقان وذات مهارة وخبرة.
  • لديها تقرير طبي بشهادة صحية وضمانات قانونية لضمان أمان أسرتك.
  •  أن تتعامل باحترافيةٍ وصبرٍ وطول بال مع المسنين.

ثالثاً: ما هو الدور الذي يقوم به مكتب جليسات مسنين بالمنزل؟

  •  طاقم التمريض الذي يتم تعيينه لا بد أن تتوفر لديهم خبرة وقدرات احترافية في التعامل مع المسنين.
  •  يقدم رعاية دقيقة وحساسة بالتنسيق مع الأطباء المعالجين.
  • كما يقدم الرعاية القصوى للمسنين، حيث أن المسنين لا يتحملون الألم.
  • التمتع بالصبر والمعاملة الحسنة مع المسنين.

رابعاً: الخدمات التي يقدمها المكتب في مصر؟

  •  يوفر الرعاية المثالية للمسنين وذوي الأمراض المزمنة وذوي الاحتياجات الخاصة.
  • يوفر جليسة مدربة على التعامل مع كبار السن وتقبل حالاتهم المزاجية ويكون قد سبق العمل لها في دور الرعاية لكبار السن.
  •  يشترط أن تكون الجليسة على قدرٍ عالٍ من الخبرة مع مختلف الحالات الصحية للمسنين مثل (تقرحات الفراش، تغيير الحفاضات، التحدث مع كبار السن وإسعادهم وعدم إشعارهم بالوحدة وغيرها من الخدمات).
  •  إجراء الفحوصات الخاصة بمرضى الضغط والسكر وإعطاء الحقن الطبية، بالإضافة إلى الإشراف وتنظيم مواعيد الدواء. 

خامساً: الجوانب التي تهتم بها الجليسة في مكتب جليسات مسنين

  • توفير نقطة تفاهم بينها وبين كبير السن، حتى تتمكن من تقديم كل الرعاية المطلوبة لهم في كل الأوقات.
  •  تكون على دراية كافية بأن تظل هادئةً وتتحلى بالصبر وتتفهم مشاعر كبار السن.
  •  تشارك المريض حياته وضحكه وذكرياته ومواقفه السيئة والسعيدة، لأن الصداقة هي مفتاح التفاهم والتجانس بينهما.
  • أن يمكن للمسنين منحها الثقة بسهولة، والإعتماد عليها في كافة الحالات، مع أن معظم المسنين يرفضون ذلك، لأنهم عاشوا حياة مستقلة لسنوات، فلا يرغبوا في وجود شخص يساعدهم على قضاء احتياجاتهم اليومية.

سادساً: مهام جليسة المسنين في الرعاية المنزلية

  • تنظيم مواعيد الدواء والطعام وغيره.
  •  تحرص على رعاية مرافقها وإبقائه في أفضل حال على مدار الساعة وخاصة إذا كان المسن يعاني من بعض أمراض الشيخوخة والأمراض المزمنة ويحتاج ممرض أو ممرضة لتقديم أنواع محددة من الرعاية مثل العلاج الطبيعي.
  •  تجهيز وتنظيم مواعيد الطعام.
  •  مرافقته لزيارات الطبيب.
  •  متابعة وتنظيم مواعيد العلاج.
  • تغيير الحفاضات إذا لزم الأمر.
  •  المساعدة على الحركة والمشي إذا احتاج المسن من يساعده.
  •  الاهتمام بالحالة النفسية ومراعاة تقلبات الحالة المزاجية.
  • ترتيب وتنظيم المنزل إذا كان هذا من ضمن بنود العقد.

سابعا: المواصفات الشخصية للموظفات الموجودات في مكتب جليسات مسنين 

هي بعض المواصفات التي تميز جليسةً عن غيرها وتجعل قيامها بوظائفها أسهل، ومن هذه الصفات:

  •  الرحمة والتعاطف في العمل.
  •  النزاهة يقدم المكتب كافة الضمانات القانونية للجليسات للحرص على اطمئنان الأهل والمسن أيضاً.
  •  الصدق في متابعة كبار السن وترقب التغيرات النفسية والصحية.
  • الصبر فهناك الكثير من العناصر الصحية التي تؤثر بصورة سلبية على كبار السن ومنها الألم المزمن، الأثار الجانبية للدواء، تحديات التنقل، مشاكل التواصل، الشعور بالوحدة، فقدان الذاكرة، الإكتئاب وغيرها الكثير، فمهم لجليسة المسنين التحلي بالصبر مع كبار السن.
  •  التقدير، فمن واجب جليسة المسنين بالمنزل احترام وحماية خصوصية المسن وعدم التدخل فيما لا يخص العمل المهني.

يحدث أن يُصر كبار السن أحيانًا على العيش بمفردهم في منازلهم، ويرفضون البقاء في منازل أبنائهم ويفضلون الاكتفاء بالزيارات الأسبوعية فقط، وفي تلك الحالة أنت تحتاج إلى مكتب جليسات مسنين بالمنزل لتوفير أفضل رعاية مسنين بشرط أن تمتلك الخبرة والمهارة لتطمئن على أفراد أسرتك.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

شركات مسنين بالمنزل

قديمًا تم إنشاء أماكن مخصصة لرعاية المسنين حيث يذهب إليها المسنين لقضاء ما بقي من حياتهم داخل هذه المؤسسات، أما الآن وبسبب رغبة العديد من الكبار السن في البقاء داخل المنزل والبقاء بجوار الأهل والأصدقاء تم إنشاء خدمة الرعاية المنزلية فما هي هذه الخدمة؟ في هذا المقال سوف نذكر لكم شركات مسنين بالمنزل كما سوف نتطرق لمعرفة خدمة الرعاية المنزلية التي تقدمها هذه الشركات.

أولًا سوف نتعرف معًا على ماهية شركات رعاية المسنين

بسبب انشغال الأهالي بالعمل ومتطلبات الحياة يصعب على البعض منهم الاهتمام بكبار السن خاصة أنهم في هذه المرحلة يحتاجون إلى اهتمام كبير وخاص جدا بسبب عدم قدرتهم على خدمة أنفسهم وبسبب إصابتهم بالأمراض الخطيرة التي تستوجب الرعاية والاهتمام.

لهذا تم إنشاء مؤسسات تهدف إلى رعاية المسنين والاهتمام بهم وتلبية كافة رغباتهم ألا وهي دار رعاية المسنين.

ثانيًا سوف نوضح لكم الخدمات التي تقدمها هذه الشركات 

تقدم هذه الشركات رعاية طبية متوفرة على مدار اليوم وتعتبر هذه الخدمة من أهم الخدمات التي تتواجد في شركات مسنين بالمنزل حيث يعاني كبار السن من الأمراض الخطيرة والمزمنة التي تستوجب رعاية طبية.

علاوة على أنها تقدم جليسة للمسنين أو ممرض للمسنين يعمل على رعاية المسن على مدار اليوم ويقضي معه وقت طويل حتى يتمكن من معرفة المشاكل التي تواجه ويحاول بقدر الإمكان حلها.

ثالثًا سوف نوضح لكم النشاطات الثقافية والرياضية التي تقدمها الشركات

علاوة على الخدمات الطبية التي تقدمها هذه الشركات إلا أنها أيضًا تقدم العديد من النشاطات الاجتماعية والثقافية التي تؤثر على نفسية المسن وتعمل على تحسينها.

من هذه الأنشطة النشاطات الثقافية حيث يتم وضع العديد من الكتب والمجلات التي توسع مدارك المسن وتنشط خلايا المخ، علاوة على أنها تقوم بنشاطات رياضية مثل المشي حتى تنشط الدورة الدموية للمسن وتعمل على تقوية عضل القلب.

رابعًا سنتحدث عن النشاطات الترفيهية الموجودة في الشركات 

بجانب النشاطات الرياضية والثقافية هناك أيضًا نشاطات ترفيهية تساعد على تحسين حالة المسن النفسية حيث يتم توفير نشاطات وأعمال يدوية للسيدات لأنهم يفضلون الأعمال اليدوية مثل الخزف والخياطة.

كما يتم توفير نشاطات يحبها الرجال، كما هناك بعض الأماكن تقدم خدمات ترفيهية أخرى مثل القيام برحلات والذهاب إلى السينما وغيرها من النشاطات التي تحسن من حالة كبار السن النفسية.

خامسًا هل تختلف الخدمة في الدار عن الخدمة في المنزل؟

قد يظن البعض أن هذه الخدمات تتوافر فقط في دار الرعاية ولا تتوافر في المنزل، لكن على العكس تمامًا جميع النشاطات يتم توفيرها في خدمة الرعاية المنزلية حيث تهتم شركات مسنين بالمنزل بتوفير الرعاية في الداخل والخارج.

حيث يتم توفير جليسة للمسنين تهتم بالمريض في المنزل ويتم إرسال طبيب يقوم بفحص المسن ومعرفة الأمراض التي يعاني منها كما يتم القيام بكافة النشاطات الأخرى.

سادسًا سوف نوضح إيجابيات خدمة الرعاية المنزلية

بجانب الخدمات التي تقدمها هذه الشركات في المنزل من أجل رعاية المسن وتلبية كافة الطلبات التي يطلبها إلا أنها أيضًا توفر راحة وجهد المسن حيث يقوم المسن بجهد مضاعف أثناء التنقل من المنزل وإلى الدار والعكس.

كما يتم توفير جهد أهالي المسن فعندما يبقى المسن في المنزل يتسنى للأهل رؤيته في أية وقت ويبقى معهم داخل المنزل على عكس ما إذا ذهب إلى دار رعاية المسنين.

سابعًا سوف نعرض لكم هنا أفضل وأرخص شركات مسنين بالمنزل في مصر 

بعد أن ذكرنا لكم كافة المعلومات التي تخص شركات رعاية المسنين سوف نتعرف معًا هنا على أفضل الشركات التي يمكن التواصل معها والاستفادة من الخدمات التي تقدمها ومن أفضل هذه الشركات:

مركز محمد زكي للتمريض المنزلي، مركز الرحمة للرعاية المسنين والتمريض المنزلي، مركز الحياة لرعاية المسنين والتمريض المنزلي، يعد هؤلاء الثلاثة أفضل مؤسسات رعاية المسنين.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا، ذكرنا في هذا المقال معلومات هامة عن خدمة المسنين في المنزل وفي المراكز التي تقوم برعاية المسنين، علاوة على أننا ذكرنا لكم أفضل مراكز رعاية للمسنين ومن هذه المراكز مركز الرحمة، يمكنكم التواصل مع هذه المراكز من خلال المواقع الإلكترونية الخاصة بالمركز.

ممرضة منزلية بالقاهرة

مكاتب التمريض المنزلي تعمل على توفير خدمة منزلية طبية تتكون من طاقم من الممرضين، يتابع الطاقم حالة المريض عقب خروجه من المستشفى ليحظى بالرعاية المنزلية ولهذه الخدمة عدة مميزاتٍ مثل تخفيف الكثير من النفقات على المريض وأهله كما أنها تعمل على توفير الكثير من الأماكن للأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية تستوجب وجودهم بالمستشفيات والمراكز الطبية، وفي نفس الوقت أصبح من السهل حصول المريض أو كبير السن أو ذوي الاحتياجات الخاصة من سكان العاصمة على أساسيات العناية اللازمة له في البيت بدلًا بمساعدة ممرضة منزلية بالقاهرة .

أولآً: المؤهلات العلمية الواجب توافرها في طاقم التمريض المنزلي

إن خدمة التمريض المنزلي تعتبر مزيجًا من الخدمات الإنسانية والاجتماعية والطبية فبالتالي يجب أن تتوافر في الممرضات والممرضين المهارات والمؤهلات التالية.

  • أن يكون الممرض حاصلًا على كارنيه من وزارة الصحة لمزاولة مهنة التمريض.
  • يجب أن يكون حاصلًا على مؤهل كلية تمريض أو معهد تمريض أو دبلوم تمريض.
  • أن يكون عضوًا في النقابة العامة للتمريض.
  • أن يكون الممرض لديه خبرة في التعامل مع الأجهزة الطبية مثل أجهزة المحاليل الوريدية وأجهزة التنفس الصناعي.
  • أن يكون لديه معرفة شاملة بجميع أنواع العلاجات الطبية لكافة الحالات.
  • أن يكون قادرًا على التعامل مع الحالات الحرجة.
  • أن يقضي فترة التكليف في الجهات الحكومية

فإذا فكرت في استقدام ممرضة منزلية بالقاهرة فمن حقك أن تتأكد من مؤهلاتها لتضمن سلامة مريضك.

ثانيًا: الصفات الشخصية الواجب توافرها في أعضاء طاقم التمريض

  • السرعة في اتخاذ القرار في الحالات الحرجة.
  • التعامل والتكيف مع المريض وأهله والانسجام معهم.
  • الحرص والوعي الكامل بالخدمة الإنسانية التي يقدمها.
  • الصبر والثبات وقوة التحمل.
  • القدرة على تحمل العمل تحت ضغط ساعات طويلة.
  • الحفاظ على اسرار منزل المريض وخصوصيته.

ثالثًا: خدمات يمكن أن تقدمها ممرضة منزلية بالقاهرة

يوجد الكثير من الأنشطة والخدمات للتمريض المنزلي وتختلف أسعار التمريض المنزلي على حسب المؤسسة أو المركز الذي تقوم بتوفير الخدمة وسوف نذكر تلك الخدمات التي يقوم بها طاقم التمريض المنزلي.

  • فقد يحتاج المريض إلى من يحقن له العقاقير الطبية. 
  • يبدل الممرضين له ضمادات الجروح ويعقمها.
  •  ينظم له طاقم التمريض مواقيت ونسب علاجه.
  • كما يوفر التمريض المنزلي نوعًا من الدعم النفسي والمعنوي للمريض وأهله، عندما يشعرون أنهم يعتمدون على أهل الخبرة والكفاءة من الممرضين في رعاية مريضهم.
  • ومن وظائف التمريض المنزلي كذلك قياس العلامات الحيوية مثل:
    • الضغط
    • النبض
    • السكر
    • الأكسجين في الدم
    • الحرارة
    • فحص المرضى كل ساعتين أو كما تستدعي حالتهم الصحية.

رابعًا: خدمات خاصة بالتمريض المنزلي

التمريض المنزلي لا يتوقف على الاهتمام بالجرح أو العناية بالمريض أو مواعيد علاجه فقط، ولكن هناك خدمات أخرى أيضا يقدمها الفريق المختص مثل ( الرعاية المتخصصة والعلاج الطبيعي، وعلاج مشاكل النطق والكلام عند الأطفال وغير ذلك).

ومن ضمن هذه الخدمات التي يمكن أن تقدمها ممرضة منزلية بالقاهرة ما يلي من الخدمات:

  • العناية بتغيير أنابيب التغذية.
  • العناية بالقسطرات البولية وتنظيفها وتركيب واحدة جديدة غيرها.
  •  العناية بتركيب الكانولا للمرضى.
  • العناية بفحص مريض السكر ومستويات النسبة في الدم بشكل مستمر
  • العناية بمواعيد العلاجات والحقن.

كما يتوفر ما هو أكثر من ذلك، لأن خدمات الرعاية التمريضية بالمنزل تكون دائما تحت إشراف الطبيب والمتابعة المستمرة، ولمساعدة المريض على التحسن بشكل أسرع يمكن للأسرة ذلك من خلال طلب الحصول على رعاية نفسيةٍ من قبل الأخصائيين النفسيين.

خامسآ: من مميزات الخدمات الطبية والتمريض المنزلي

إن من ضمن ما يميز استقدام ممرضة منزلية بالقاهرة من أحد مكاتب التمريض المنزلي هو الجودة في الخدمة عن طريق مجموعة من الممرضين والممرضات الذين يعملون على متابعة المريض على مدار 24 ساعة.

كما تتميز المكاتب بالتغطية الشاملة للخدمة حيث إن فروعها تنتشر في جميع أنحاء الجمهورية.

كما يوجد مجموعة طبية متنوعة من الممرضين والممرضات مؤهلة ومدربة على تقديم الخدمة وعلى كيفية التعامل مع كبار السن. 

إن التعامل مع مكاتب التمريض المنزلي يعد مكسبًا كبيرًا للأسرة التي يضطر أفرادها لمتابعة أعمالهم ومسؤولياتهم اليومية، وفي نفس الوقت يريدون الاطمئنان على مرضاهم الذين لا يتمكنون من خدمة أنفسهم، فيمكن لساكني العاصمة المصرية استقدام ممرضة منزلية بالقاهرة من أحد مكاتب التمريض المنزلي.

مؤسسات التمريض المنزلي في مصر

هل سبق وتعرضت لموقفٍ أحرجك إثر مرض أحد أفراد أسرتك واحتاج الرعاية الطبية لفتراتٍ طويلة؟ هل تخصصك الدراسي بعيدٌ كل البعد عن المجال الصحي فلا يسعك إعطاء أحدهم إبرًا ولا خبرة لديك في قياس معدلات السكر والضغط ونبض القلب؟ أم أن قلبك ضعيفٌ لا يقوى على احتمال موقف تطهير الجروح العميقة والحروق البالغة ولفها بالضمادات، هذه كلها حالاتٌ متباينةٌ تجعلك تبحث في قوائم مؤسسات التمريض المنزلي في مصر.

أولًا: ما الذي نعنيه بالتمريض المنزلي؟

هو حصول المريض أو كبير السن أو ذوي الاحتياجات الخاصة على أساسيات العناية اللازمة له في البيت بدلًا من المستشفى كلٌ تبعًا لحالته الصحية.

فقد يحتاج المريض إلى من يحقن له العقاقير الطبية أو من يبدل له ضمادات الجروح أو من ينظم له مواقيت علاجه وغير ذلك.

كما يوفر التمريض المنزلي نوعًا من الدعم النفسي والمعنوي للمريض وأهله، عندما يشعرون أنهم يعتمدون على أهل الخبرة والكفاءة من الممرضين في رعاية مريضهم.

ثانيًا: انتبه قبل أن تٌقدم على توفير خدمة التمريض في المنزل

بالطبع إن الأمر غير مفتوحٍ على إطلاقه، فليس كل الحالات يصلح معها هذا النظام، وليس كل من ادعى القدرة على توفيره هو قادرٌ على تقديم خدمةٍ كافية.

دعونا نخبركم بشرطين مهمين يجب توافرهما في حالة اخترتم رعاية مريضكم رعايةً منزلية، وهذين الشرطين هما:

  • مدى توافر الأدوات اللازمة لعلاج الحالة في البيت.
  • مدى كفاءة طاقم التمريض الذي سيشرف على المريض

فننصحكم قبل الاختيار النهائي أن تتابعوا مؤسسات التمريض المنزلي في مصر وتختاروا الأنسب لكم.

ثالثًا: مميزات التمريض المنزلي

فلنكن منصفين قليلًا، إن استقدام ممرض خبيرٍ بحالة مريضكم لتمريضه في المنزل له عدة مميزات، ومنها:

  • توفير تكاليف المبيت في المستشفى.
  • تقليل فرص الإصابة بعدوى المستشفيات.
  • ارتفاع الروح المعنوية للمريض في حالة تواجده في بيته وسط أهله.
  • تخفيف عبء الانتقال في وسائل المواصلات على المريض.
  • انصباب تركيز الممرض أو الممرضة على مريضٍ واحدٍ طول الوقت يجعل مستوى العناية أفضل، بعكس تمريض المستشفيات الذين يتابعون عددًا كبيرًا من الحالات في الآن نفسه.

ملحوظةٌ مهمة:

حتمًا يجب مراعاة المنطق في التعامل مع كبار السن أو الحالات المرضية كلٌ على حدة، فإن مريضًا في حاجةٍ إلى جهاز تنفسٍ أو إلى غرفة عنايةٍ مركزةٍ ليس من العقل أن نحاول تمريضه في المنزل.

فقد سبق وأوردنا لكم أن من شروط تطبيق التمريض المنزلي الذي تعتمده مؤسسات التمريض المنزلي في مصر هو إمكانية توافر الأدوات اللازمة لحالة هذا المريض في منزله.

رابعًا: ما هي الحالات التي يتابعها التمريض المنزلي؟

أما من باب العموم سنذكر لكم عددًا من الحالات التي يصلح رعايتها منزليًا، وهي كالتالي:

  • تعقيم وتطهير الجروح وتغيير الضمادات عليها.
  • سحب عينات الدم وإرسالها إلى معامل التحاليل وإحضار النتائج.
  • تركيب الكانيولا والقسطرة وأنبوب المعدة.
  • حقن العقاقير اللازمة في الوريد والعضل وتحت الجلد.
  • التعامل مع حالات الحروق البالغة.
  • قياس السكر والضغط ونبض القلب ومتابعة التغيرات.

خامسًا: ما هي المواصفات التي يجب توافرها في غرفة التمريض المنزلي؟

  • توافر التهوية الجيدة أهم شرط واجب توفره في غرفة المريض الذي سيتلقى رعايةً منزلية.
  • عدم ازدحام الغرفة بقطع أثاثٍ زائدةٍ تعيق حركة المريض أو الممرضين.
  • توفير طاولةٍ مناسبةٍ لوضع الأدوات اللازمة لرعاية المريض.
  • التعقيم المستمر للأسطح والأرضيات ومقابض الأبواب والنوافذ.
  • تغيير المفارش وأغطية الوسائد بشكلٍ دوري.
  • توفير إضاءةٍ جيدةٍ وتركيب ستائر ثقيلة تسمح بتعتيم الغرفة متى استدعى الأمر.
  • تجهيز المناشف القطنية والورقية والمناديل بوفرة وتغيير أكياس سلة المهملات أولًا بأول.

سادسًا: التواصل مع مراكز التمريض المنزلي

نعلم جميعنا أن مؤسسات التمريض المنزلي في مصر كثيرةٌ ومتنوعة، وتتباين في الأسعار ونوعيات الخدمات المقدمة وسياسات التعامل مع المريض وأهله، وإليكم عددًا من النصائح بهذا الصدد:

  • الأولوية دائمًا للتخصص والكفاءة في العمل.
  • تأكد من ترخيص المركز قبل أن تتعامل معه.
  • لا تتحدث مع الممرض المبتعث إليكم في أي أمورٍ خارجةٍ عن أداء مهامه، واجعل تواصلك مع إدارة المركز

وأخيرَا، فإن صحة أفراد الأسرة تستحق بعض العناء في البحث بين قوائم مؤسسات التمريض المنزلي في مصر، ويتم الاختيار بينها وفقًا لما يتناسب مع الحالة والميزانية.

جليسة مسنين في القاهرة

تمر الأيام ويصبح الأب والأم مسنين، قد يحتاجون إلى رعاية وعناية، بل وحب واهتمام أيضاً، هنا مع غياب الأبناء أو انشغالهم يصبح كبار السن فاقدين ليدٍ قد تمتد لتحنو عليهم أو تساعدهم، بسبب ذلك ظهرت خدمات جليسة مسنين في القاهرة، والتي من شأنها أن تجعل لحياة المسن معنى، لأنه في كثير من الأحيان يتملكهم اليأس والاكتئاب.

أولاً:  مدى ضرورة الاستعانة بخدمات جليسة مسنين في القاهرة:

  • تختلف ضرورة الاستعانة بجليسة مسنين حسب حالة كل مسن وظروفه، فمن الممكن أن يتقدم العمر بالشخص ولكن يظل يتمتع بصحته ولا يحتاج إلى أحد لخدمته.
  • ولكن قد تضطر الظروف كبار السن إلى اللجوء إلى جليسة مسنين للاهتمام بهم ورعايته، خاصة مع غياب الأبناء أو الاقارب، هنا تظهر أهمية هذه النوعية من الخدمات.

ثانياً: هل تتشابه الخدمات المقدمة من جميع مراكز الرعاية بكبار السن؟

  • بالتأكيد الإجابة لا يمكن أن تتشابه، هناك من يمتهنون هذه الوظيفة من أجل تحقيق أقصى مكاسب ممكنة، دون النظر إلى الرسالة الهامة المقصودة من وراء وظيفة جليسة مسنين في القاهرة.
  • على العكس من ذلك هناك أماكن تقدم خدمة الاهتمام بالمسنين، من أجل هدف أسمى من تحقيق الأرباح، ألا وهو جعل المسنين في هذه المرحلة من عمرهم محبين للحياة، متفائلين، مبتعدين عن كل ما يعكر عليهم صفو حياتهم.

ثالثاً: ما هي الضوابط التي ينبغي أخذها في الاعتبار عند اختيار جليسة مسنين في القاهرة؟

  • لعل أهم هذه الضوابط أن يكون المسن متقبل نفسيا لفكرة الاهتمام به من قبل جليسة، بل وموافقته على ذلك.
  • أيضاً ينبغي قبل القيام باختيار أحد مراكز الرعاية، أن يتم السؤال حول كفاءة المكان وخبرته في هذا المجال ويمكن معرفة ذلك بسؤال عملاء سابقين.
  • يجب أيضا اختيار أفضل الأشخاص بالنسبة لكل حالة على حدة، فمن يصلح لحالة معينة قد لا يصلح لغيرها.
  • لا يكفي المؤهل العلمي للاطمئنان على كبار السن تحت رعاية مركز معين، بل يجب التأكد من توافر صفات شخصية أيضاً في مقدم خدمة الاعتناء بالمسنين، مثل الصبر، سرعة التصرف، الحكمة و القدرة على الإستماع إلى المسن لفترات طويلة.

رابعاً: خبرة جليسة مسنين في القاهرة بخدمات الإسعافات الأولية

  • قد يحدث للمسن حادث حتى لو كان بسيطًا ولكن يستدعي التدخل لإنقاذه أو إجراء إسعاف أولي له، ماذا لو لم يجد من يساعده؟ ماذا لو ظل وحيدا لم يسعفه أحد؟ لذلك فإن وجود جليسة على دراية بكل وسائل الإسعافات الأولية قد ينقذ روحه.
  • لذلك فإن حصول الجليسة على تدريبات في الإنقاذ السريع من أولى المهارات التي يجب تعلمها من أجل إبعاد المسن عن أي خطر، وليس معنى ذلك أن مسألة إنقاذ حياة المسن مهمة واقعة على عاتق الجليسة، بل يكفي قيامها بالإسعاف الأولي ثم طلب المساعدة من الطبيب المختص إذا لزم الأمر.

خامساً: هل يوجد جليسة مسنين في القاهرة دائمة ( مقيمة )؟

  • بالطبع تستدعي بعض الحالات ذلك، وهذا ما جعل معظم مراكز تقديم خدمات الرعاية بالمنزل يقومون بتوفيرها، تماشياً مع حالة المسن إذا كان في حاجة لذلك.
  • بعض الأمراض قد تكون مزمنة، فنجد أن المسن في حاجة دائمة لوجود شخص يتمتع بالرحمة والأمانة معه، لذلك فأفضل طريقة هي وجود جليسة ذات خبرة للاهتمام به.
  • فقد يحتاج إلى الطعام والنظافة الشخصية، وقد يحتاج إلى اتباع نظام دوائي في مواعيد محددة، هنا يتم الاتفاق مع مركز الرعاية على توفير أحدى الجليسات للإقامة مع المسن حتى يبرأ من مرضه.

سادساً: هل مراكز الرعاية الآن أصبحت متوافرة ويمكن التواصل معاها؟

  • بالتأكيد، هناك مراكز رعاية مسنين تنتشر فروعها في جميع المحافظات، وكل فرع يتمتع بفريق عمل على أعلى مستوى من الخبرة والتخصص في ذات الوقت، ويكون من ضمن هذا الفريق جليسة مسنين في القاهرة، يتم توظيفها بأدق معايير واشتراطات.
  • ومن أساسيات تفضيل مركز رعاية عن آخر، هو وجود طرق تواصل بين المركز والعملاء، فيجب أن يوفر المركز أرقام ثابتة يمكن للعملاء التواصل مع المركز خلالها، بل ويجب توفير خدمة الرسائل سواء بإستخدام الإنترنت ( واتس اب) أو رسالة نصية قصيرة، وذلك من أجل راحة كبار السن.
  • ويمكن أن يتم التواصل عن طريق زيارة المركز مباشرةً، هنا يجب أن يتمتع فريق الاستقبال، بحسن المعاملة لأن هذا الفريق هو وجهة المكان.

في النهاية يجب على كل مركز رعاية مسنين العمل الجاد من أجل الوصول إلى التميز في أداء واجباتهم تجاه فئة لا حول لها ولا قوة، لا تريد من الحياة إلا الراحة والاطمئنان والسعادة.

رعاية كبار السن بالمنزل

يمر الإنسان بمراحل عمرية مختلفة على مدار حياته، ومع تقدم السن تزداد صعوبة الحياة لكبار السن ومن هنا تأتي الحاجة إلى من يرعاهم ويهتم بهم ويلبي طلباتهم، وتعتمد طريقة الرعاية على حالتهم البدنية وهل هم قادرين على الوقوف والحركة بأنفسهم أم لا؟ وهل يقضون معظم وقتهم في الفراش؟ وهل يحتاجون مساعدة في ارتداء ملابسهم والعناية بنظافتهم الشخصية؟ ومن هنا يتضح دورك في رعايتهم والاعتناء بهم، وفي هذا المقال سنتحدث عن كيفية رعاية كبار السن بالمنزل الرعاية المثالية المطلوبة التي تتناسب مع هذه المرحلة العمرية.

أولاً: نصائح عملية حول رعاية كبار السن بالمنزل من أحد أفراد العائلة

هناك عائلات متحفظة جداً في الاعتناء بكبير السن ويفضلون رعاية مريضهم المسن بمساعدةٍ من أفراد العائلة المقربين، وربما كانوا على حقٍ، فكبار السن يكونون حساسين جدًا ويشعرون أنهم عبءٌ زائدٌ على أسرهم، فمن يفضل الاعتناء بأقربائه في المنزل فإليه هذه النصائح:

مراعاة النظافة الجيدة:

النظافة الشخصية لكبار السن من أهم وأولى الخطوات التي يمكنك القيام بها للحفاظ على صحتهم وراحتهم، ويجد المسؤول عن ذلك أنه أمر محرج في البداية، ولكن هذا يمثل تحدياً، كما أنه يساعد في تقوية الرابط والعلاقة بين كبير السن ومن يتولى أمر رعاية كبار السن بالمنزل

العناية بجلد المسنين:

مع تقدم العمر تصبح البشرة هشّةً جداً. لذا، يحتاج المُسنين إلى نظافة خاصة لرعاية جلدهم الرقيق، خصوصاً إذا كانوا يعانون من السلس، فالبول والبراز يسببان تهيجاً وتلفاً في الجلد، فيساعد التنظيف الدائم على منع تهيج الجلد والعدوى، سيساعدهم ذلك على الشعور بالراحة، والانتعاش والصحة، ويعزز ثقتهم بأنفسهم. 

تغيير موضع نومهم باستمرار:

وينصح أن يتم هذا بشكلٍ منتظم، خصوصاً لكبير السن طريح الفراش أو تدليك قصير لتنشيط دورتهم الدموية وتخفيف الضغط على البشرة بسبب الاستلقاء في السرير لفترات طويلة. 

التنقل في أرجاء المنزل:

من أحدى أهم طرق رعاية كبار السن بالمنزل هو تشجيعهم على التحرك في أرجاء المنزل ويساعد التمرين المنتظم في الحفاظ على لياقة عضلاتهم ورفع معنوياتهم، ولكن قبل فعل ذلك، فيجب التأكد من أن منزلك آمن لهم أثناء التنقل. 

اتباع نظام غذائي جيد وتناول السوائل:

يميل كبار السن لشرب القليل من الماء، خوفاً من أن شرب الماء بكثرة سيجعلهم يحتاجون إلى الذهاب إلى الحمام. ولكن ولكن هذا يعرضهم إلى مزيد من المخاطر على صحتهم، لذا حاول تشجيعهم على شرب الماء بكمية وفيرة ولا ينتظرون حتى يشعرون بالعطش. 

أوقات الوجبات:

يمكنكِ ضم أفراد العائلة والأصدقاء الآخرين للجلوس والأكل معًا، وللمشاركة والضحك معاً، ستساعد كبار السن في تعزيز صحتهم ورفع روحهم المعنوية. 

الشعور بالارتباط بالآخرين:

كبار السن مثل الأطفال يحبون من يمسك أيديهم أو يحضن أجسادهم بحرارة، فيشعر كبار السن بالارتباط بأفراد أسرتهم وأصدقائهم، وتصبح هذه المشاعر أكثر أهمية عندما يقضي أحدهم معظم وقته بمفرده.

ثانياً: التمريض المنزلي لتقديم الرعاية

إذا كنت تشعر بالقلق تجاه صحة كبار السن، وأنت غير قادر على رعايتهم الصحية بشكل كافٍ، فابحث عمن يرعاهم بشرط أن تكون واثقًا به، فاطلب المختصين لمساعدتك في توفير خدمات رعاية كبار السن بالمنزل عن طريق فريق مختص ممن يقومون بتوفير الرعاية الصحية والنفسية لكبار السن.

ثالثًا: مميزات طلب خدمة رعاية كبار السن بالمنزل

  • يوفر لك فريق ذو خبرة في هذا المجال لكبار السن.
  • يوفر لك الأمان في اختيار مقدم الخدمة دون قلق، لحرصهم على اختيار فريق خدمة رعاية كبار السن في المنزل على حسب الشروط والمعايير الخاصة لتضمن لك الخصوصية والأمان.
  • يوفر خدمة متابعة المرافق للمريض بصورة دورية لضمان راحة ورضى كبار السن.

رابعًا: ما هي نوعية خدمات رعاية كبار السن بالمنزل ؟

  • النظافة الشخصية من المهام الرئيسية في رعاية كبار السن، مثل مساعدته على الاستحمام، وارتداء الملابس، وقضاء الحاجة، والمحافظة على المظهر العام لهم.
  • مساعدتهم في الذهاب إلى الطبيب المعالج أو إلى المراكز الطبية المتابع عندها كبير السن.
  • الإشراف على تحضير الوجبات الغذائية ذات القيمة الغذائية العالية لكبار السن، ومساعدتهم في تناول تلك الوجبات.
  • تقديم الرعاية لهم في حال السفر إلى الأماكن البعيدة. 
  • التحدث معهم ومشاركتهم إجتماعيا في الأحداث الجارية التي يعيشونها.
  • الالتزام بمواعيد الأدوية الخاصة بهم ومساعدتهم في تناولها.
  • مساعدتهم في الحركة والتنقل داخل المنزل بصورة أمنة وممارسته لبعض التمارين الرياضية الخفيفة.

وفي النهاية فإن رعاية كبار السن بالمنزل من أحد أهم أسباب السعادة للقائم عليها على الرغم من المشقة والتعب في أدائها إلا أنها تسبب راحة نفسية للأسرة عندما تتولى أمر مراعاة كبير السن بنفسها.

مكتب رعاية مسنين

بسبب غياب أبناء بعض كبار السن أو انشغالهم، يجد المسن نفسه بدون رعاية أو اهتمام، وذلك له أعظم الاثر على صحة كبار السن بل وأيضاُ أثره النفسي أجل وأعظم، لذلك ظهرت فكرة اللجوء إلى مكتب رعاية مسنين ، للاهتمام بآبائنا وأمهاتنا من كبار السن.

أولاً: أساليب الاهتمام بكبار السن:

هناك عدة طرق يتبعها مكتب رعاية مسنين من أجل الاهتمام بكبار السن، وهذه الطرق هي:

  • الأسلوب العلاجي: وهذا يعني أن مقدم خدمات الرعاية يتعامل بخبرة عالية وتخصص مع أمراض المسن، ويحاول دائما تخفيف ألمه، مع الحذر في التعامل مع جسده الضعيف، ونفسيته الهشة.
  • الأسلوب الوقائي: وهذا يعني أيضاً أن على مقدم خدمة الرعاية أن يضع خطة تغذية مناسبة لسن وحالة كبير السن، ويجب إبعاده نهائياًعن كافة أنواع المأكولات الضارة، ويجب وضع خطة علاجية رياضية أيضا، ليعمل ذلك على تقوية جسده وعلى أن يحيا حياة صحية خالية من الأمراض.
  • الرعاية النفسية: وتعتبر من أهم أنواع الرعاية، حيث إن كبار السن في هذه المرحلة العمرية، تصبح حالتهم النفسية أشبه بالزجاج، سهلة الكسر، فيجب على المتعامل معهم الأخذ في الاعتبار ذلك.

ثانياً: أهم الشروط الواجب توافرها في مكتب رعاية مسنين:

عند اختيار مكان لتقديم الرعاية لكبار السن يجب الانتباه جيدا لبعض الضوابط والشروط:

  • يجب توفر فريق عمل مدرب جيدا، على علم ودراية بكافة احتياجات المسنين.
  • يجب أن يقوم مسؤولي المكتب باختيار أفضل العناصر التي يتم إرسالها إلى منزل العميل، حيث إن الاعتماد عليهم عليه بشكل كبير في الرعاية والاهتمام بكبار السن.
  • يجب أن يكون مكتب تقديم خدمات الرعاية لكبار السن حاصل على ترخيص بذلك.
  • أن يكون من ضمن فريق العمل أطباء متخصصون في مجال أمراض الشيخوخة.
  • الأمانة شرط يجب توافره في أفراد الطاقم المنزلي.

ثالثاً: أهم خدمات الرعاية المقدمة لكبار السن:

تختلف الخدمات المقدمة من قبل مكتب رعاية مسنين، على حسب حالة وطبيعة احتياجات كبار السن كما يلي:

  • الخدمات الطبية والعلاجية: في هذه  الحالة فإن احتياجات كبير السن تكون منصبةً على الرعاية الصحية، فقد يكون له خطة علاج يجب اتباعها، هنا على ممثل مكتب الرعاية (ممرض، ممرضة أو طبيب إذا لزم الامر) أن يقوم باتباع خطة العلاج بل ويمكن أن يمتد إلى خطة تغذية.
  • الخدمات النفسية: وتتمثل في صورة جلسات نفسية تتم بشكل دوري، ويحب أن يتم اختيار المسؤول عن هذه الجلسات بضوابط صارمة، لأن الحالة المزاجية والنفسية لكبار السن لها تأثيراتها التي لا يمكن إنكارها على صحتهم.

رابعاً: تصنيف رعاية المسنين بالنسبة لساعات تقديم الخدمات:

هناك نوعين من الرعاية المقدمة لكبار السن تتم عن طريق مكتب رعاية مسنين، وذلك بالنظر إلى ساعات العمل:

  • خدمات مؤقتة: تتم عند الحاجة أو الضرورة، مثل إعطاء الحقن، تعليق المحاليل، جلسات العلاج الطبيعي والجلسات النفسية، فهي تتم بالنظر إلى حالة المسن والاتفاق على مواعيد معينة لأداء تلك الخدمات.
  • خدمات دائمة: تتم أيضاً بالنظر إلى حالة المسن، فهو في هذا الحالة لا يقوى على الحركة ولا على خدمة نفسه، وفي ذات الوقت لا يوجد من يقوم بخدمته من أقاربه، هنا يجب توفير فرد من طاقم التمريض يكون متواجد على مدار الساعة لخدمته والاهتمام به، بكافة أشكال الاهتمام مثل إعطاء الأدوية في مواعيدها، إطعام كبير السن الطعام الصحي، محاولة رفع روحه المعنوية دائماً وتحسين مزاجه.

خامسا: طرق التواصل مع العميل عن طريق مكتب رعاية مسنين:

  • يجب توفير طرقاً سهلةً  للتواصل بالمركز على مدار الساعة، لأن معظم كبار السن يعدون من الحالات الحرجة، فيمكن من خلال مكتب رعاية مسنين، توفير فريق دعم عملاء عن طريق الهاتف في أي وقت خلال اليوم.
  • يمكن أيضاً تفعيل الخدمات الإلكترونية، سواء إرسال بريد إلكتروني أو خدمة المحادثة السريعة على صفحة المكتب.
  • أيضاً يجب تدريب فريق عمل متخصص في مجال استقبال العملاء وذويهم، لتقديم أفضل المساعدات على قدر المستطاع. 
  • يجب أيضاً توفير خدمة عملاء هاتفية لمتابعة حالات المرضى خلال اليوم، بل وتوفير خدمات التواصل عن طريق الفيديو لتقديم الإسعافات الأولية التي قد يتطلبها الأمر في الحال.

رأينا في هذا المقال أنه من باب الاطمئنان والشعور بالأمان يجب الحذر ثم الحذر عند اختيار مكتب رعاية مسنين لآبائنا أو أمهاتنا، يجب أن نشعر إنهم في أيدٍ أمينة دون أن يمسهم أي سوء.

أفضل رعاية مسنين بالمنزل

قد يحتاج المسنين إلى رعاية إضافية أو اهتمام زائد، ولكن في ذات الوقت يصعب عليهم ترك منزلهم وذويهم والانتقال إلى مكان آخر لتلقي المساعدة، وفي هذه الحالة يمكنهم الحصول على أفضل رعاية مسنين بالمنزل ، وذلك دون المساس براحتهم، بل إن ذلك من شأنه أن يوفر لهم حياة كريمة يستحقونها.

أولاً: كبار السن واحتياجاتهم المختلفة

  • يحتاج كبار السن إلى الرعاية والاهتمام الدائم، نظرًا لما قد يتعرضون إليه من أمراض جسدية ونفسية، وهذه الأمراض عادةً تكون طبيعية بالنظر إلى المرحلة العمرية.
  • إن أفضل رعاية مسنين بالمنزل، تستوجب توفير وقت إضافي يتم فيه تقديم كل سبل الراحة والتمريض والاهتمام بهم وتوفير كافة احتياجاتهم في البيت.

ثانياً: أنواع الخدمات المقدمة للمسنين في المنزل

  • متاح من خدمات رعاية المسنين، توفير جليسة أو جليس لخدمة كبار السن، وذلك يكون طوال اليوم إذا لزم الأمر.
  • إجراء التحاليل الطبية بالمنزل وكافة الفحوصات المطلوبة.
  • من أجل إدخال البهجة على العميل يجب أن يقوم مقدم خدمات الرعاية، بالتحدث معه حتى لا يشعر بالوحدة. 
  • يتم متابعة الممرض أو الممرضة خلال اليوم من قبل فريق عمل مدرب من أطباء متخصصين، ليكون التعامل مع المسنين بأسلوب علمي على أسس سليمة.

ثالثاً: ما فائدة العلاج الطبيعي في العناية بالمسنين؟

  • لتقديم أفضل رعاية مسنين بالمنزل تقدم بعض شركات التمريض المنزلي خدمات العلاج الطبيعي داخل المنزل.
  • قد تكون حالة المسن تحتاج إلى جلسات علاج طبيعي بشكل دوري، ولكن لا يستطيع مغادرة المنزل، هنا يتم تقديم جلسات العلاج الطبيعي على أيدي متخصصين مدربين، حاصلين على شهادات موثقة.
  • العلاج الطبيعي الذي يحصل عليه كبار السن من شأنه مساعدتهم على تطوير القدرة الحركية لهم لتصبح أفضل.

رابعاً: مزايا الخدمات الصحية بالمنزل

تقديم أفضل رعاية مسنين بالمنزل، قد تشمل الخدمات الصحية ومن مزايا ذلك:

  • من شأن توفير الرعاية الصحية في المنزل، جعل المريض يشعر بالراحة والسعادة.
  • تكلفة الحصول على الخدمات الصحية بالمنزل أقل بكثير من تكلفة الانتقال إلى مراكز الخدمات العلاجية أو المستشفيات.
  • من شأن توفير الزيارات المنزلية الخاصة بالعلاج المنزلي، المحافظة على العامل النفسي للمسن، لأنه يتلقى العلاج داخل منزله ووسط أهله. 
  • من شأن ذلك أيضاً تجنيب كبار السن التقاط أي عدوى من مراكز الخدمات الصحية، إذا تواجد لوقت طويل داخلها.

خامساً: ما هي المؤهلات التي يجب توافرها في فريق الرعاية المنزلية؟

  • أن يكون مقدم خدمة الرعاية حاصلًا على شهادة موثقة في التمريض أو ما يعادل ذلك.
  • أن يكونوا حاصلين على الرخصة الخاصة بمزاولة المهنة.
  • أن يكون فريق التمريض عضو في النقابة العامة للتمريض المنزلي، حتى يتسنى للعملاء الرجوع إلى النقابة في حالة وجود أي شكوى، وذلك لتوفير أفضل رعاية مسنين بالمنزل.
  • عدم البوح بما يدور داخل منازل كبار السن من أسرار فالأمانة تقتضي ذلك.
  • يجب أن يكون مقدم خدمات الرعاية لديه القدرة على العمل تحت ضغط ولوقت طويل.

سادساً: ما هي مهمات فريق رعاية المسنين؟

  • يجب على مقدم خدمة الرعاية المنزلية، متابعة النظام الغذائي للمسن، تحت إشراف الطبيب المختص.
  • يجب الأخذ في الاعتبار مواعيد تناول الدواء.
  • يجب الاهتمام بالنظافة الصحية والمظهر الخارجي للمسن.
  • مساعدة كبار السن في الحركة وعمل جدول للتمارين الرياضية.

سابعاً: تقديم الرعاية باستخدام روح الفكاهة

  • قد يتطلب تقديم أفضل رعاية مسنين بالمنزل، استعمال وسائل مختلفة مثل الفكاهة لتقليل المسافات بين المسن ومقدم خدمات الرعاية.
  • حتى يشعر المسن بالأُلفة يتسنى للجليس أو الجليسة التحدث كثيراً مع العميل حول أوضاعة، حول ما يحب ويكره وحول الأشياء التي تسعده.
  • قد يتطلب الأمر مثلا مشاهدة لقطات طريفة مع المسن حتى يصبح أكثر استرخاءً وشعورًا بالراحة.

ثامناً: مصروفات تقديم أفضل رعاية مسنين بالمنزل

  • يتوقف تحديد الرسوم الخاصة بالتمريض المنزلي على أساس حالة المريض، وعدد ساعات تقديم الخدمات ومكان العميل بالنسبة إلى مكان مركز الرعاية. 
  • تتميز أماكن تقديم الخدمات إذا قامت بتقديم عروض اسعار خاصة بتقديم الخدمات.
  • كلما زادت فترة تلقي الرعاية من قبل المسن كلما حصل على تخفيضات على تقديم الخدمات.

وفي نهاية المقال، يجب اتباع الضوابط اللازم توافرها عند البحث عن مراكز العناية المنزلية بالمسنين، حتى يتم اختيار أفضل أماكن تقديم خدمات الرعاية لكبار السن، بحيث يتوفر الإحساس بالاطمئنان عليهم.

رعاية المرضى بالمنزل

إن رعاية المرضى بالمنزل هي جزء لا يمكن تجزئته من خطة العلاج والاستشفاء للمريض، لأنه يوجد الكثير من الحالات التي  تحتاج إلى الرعاية بالمنزل لفترة طويلة عقب خروجها من المستشفى كما أن هناك نوع من الناس يشعرون بالاكتئاب والسأم والإعياء من وجودهم لفتراتٍ طويلةٍ داخل المراكز الطبية والمستشفيات.

أولآً: دور مكاتب رعاية المرضى بالمنزل

تعمل خدمات الرعاية المنزلية على  توفير الممرضات والممرضين لرعاية المرضى في منازلهم كما أنها تقوم بتقديم الخدمات الصحية والطبية لهم.

بالإضافة إلى ذلك فإن خدمة رعاية المرضى بالمنزل توفر الكثير من الفرص المثالية لأي شخص يعاني من مشكلة صحية لا تستوجب وجوده بالمراكز الطبية والمستشفيات أو مغادرة منزله، كما أن الكثير من المرضى  يفضلون العلاج المستقل في المنزل بدلآً من  العلاج في المستشفيات والمراكز الطبية وغيرها من المرافق التي تستغرق فترة طويلة، حيث تتم رعاية المرضى وعلاجهم وسط ذويهم وأهلهم في منازلهم من خلال مجموعة طبية مكونة من معالجين وأطباء  ممرضين يزورون المرضى فى منازلهم ويقومون بتقديم الخدمات التمريضية والطبية لهم ويعملون على متابعتهم، كما يُمكن أن يحصل المرضى على بعض التدريبات من خلال المجموعة الطبية المختصة في العلاج الطبيعي.

ثانيآً: من هي الفئات التي تستفيد من خدمات الطب المنزلي؟

إن مكاتب وشركات رعاية المرضى بالمنزل تقدم خدماتها لعدة فئاتٍ من الناس ومنهم:

  • المرضى الذين أجروا العمليات الجراحية ويستكملون علاجهم.
  •  الحالات المتقدمة في بعض الأمراض مثل السرطان.
  • المرضى الذين يصابون بحوادث السيارات وإصابات الرأس.
  • مرضى الحالات المستعصية والمزمنة.
  • إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي.
  • المرضى الذين يعانون من قرح فراش.
  • مرضى مشاكل الجهاز التنفسي.

ثالثآً: الخدمات المقدمة من مكاتب التمريض و رعاية المرضى بالمنزل

  • العناية بالمريض عقب العمليات الجراحية وخروجه من المستشفى. 
  • رعاية المرضى بعد خروجهم من العناية المركزة.
  •  يجب تقديم الرعاية التلطيفية للحالات المتقدمة في المرض مثل مرضى السرطان.
  • تقديم إرشادات التغذية لكبار السن والأطفال وتوجيه الاسرة لعمل الوجبات المناسبة لهم.
  • توفير المعدات الطبية واللوازم وفقآً  لحاجة كل حالة .

رابعآً: خدمات رعاية كبار السن و رعاية المرضى بالمنزل

إن القيام بتوفير الرعاية والدعم لكبار السن في منازلهم وسط أهلهم وذويهم يساعدهم على ضمان حياة سعيدة وكريمة لهم ويصون استقلاليتهم، وذلك عن طريق أطباء مؤهلين وممرضين  (ذكور وإناث) يقومون برعاية كبار السن في بيوتهم  بالشكل المفضل والمناسب على حسب احتياجات كل مريض وكل حالة.

 كما تعمل خدمات تنريض كبار السن و رعاية المرضى بالمنزل على توفير جلسات من العلاج الطبيعي للمرضى في منازلهم كما أنها توفر أخصائي علاج طبيعي يزور المرضى في بيوتهم و يستعمل أساليب وطرق مختلفة في علاجهم  بهدف استعادة التوازن الجسدي وتحسين القدرة الحركية للمريض وتعزيز نشاطه.

خامسآً: سياسة عمل مكاتب الرعاية

عادة ما يتم تنسيق نوعية الرعاية من قبل مؤسسات الرعاية الصحية بالمنزل، ويتم ذلك تحت إشراف الطبيب، قد تستوجب الحاجة وجود ممرض أو ممرضة لإعطاء الحقن الدوائية أو لتغيير الضمادات، كما قد يحتاج المريض إلى وجود معالج فيزيائي لمساعدة المرضى المسنين على استعادة توازنهم، أو التعافي من السكتة الدماغية، أو أستعادة قوتهم.

وقد تتطلب الحاجة إلى وجود مُساعد صحي بالمنزل، لمساعدة كبار السن على الخروج من منازلهم بواسطة كرسي متحرك كما تساعدهم على التسوق، وتساعدهم أيضا على تحضير وجباتهم، أو تساعدهم  في الاستحمام.

سادسآً: مميزات رعاية المرضى بالمنزل

  • توفير المشقة والجهد على المرضى فتلقي الرعاية في المنزل تغني الأسرة عن استقلال السيارات وغيرها.
  • توفير التكلفة التي تدفع للمستشفيات، بالإضافة إلى  توفر الكثير من الوقت ونفقات المبيت في المراكز الطبية والمستشفيات.
  •  تقوم بتقديم الدواء والمراقبة الدقيقة والمستمرة للوضع الصحي للمرضى مما يُزيل هذا العبء من على أقارب المريض.
  • تقديم الدعم المعنوي والنفسي للمريض حيث إن رعاية المرضى في بيوتهم داخل محيط أسرهم يهيئ لهم الشعور بالاطمئنان والأمان.
  • تراجع فرص حدوث العدوى التي يمكن أن تصيب المريض أثناء فترة تواجده داخل المستشفي.

قد يحتاج كبار السن إلى رعاية خاصة في منازلهم عندما يصبحون ضعفاء وغير قادرين على الحركة، أو بعد الخروج من المستشفى أو الرجوع من مركز إعادة التأهيل الذي  كان المريض بداخله قد يكون تقديم الرعاية بسيطًا يمكن تقديمه من قبل أهل المريض أو الأصدقاء ولكن قد يكون الوضع الصحي أكثر تعقيدًا مما يستوجب الاستعانة بخدمات مكاتب رعاية المرضى بالمنزل .

تمريض رعاية المسنين

بعد الانتقال إلى مرحلة الشيخوخة سوف تتغير طباع المرء ويزداد حساسية تجاه الآخرين، كما تزداد متطلباته وحاجته للمساعدة ممن حوله، بجانب أن المسن يصاب بالعديد من الأمراض المزمنة مع تقدم العمر والتي تحتاج إلى المتابعة المستمرة من قبل طبيبٍ مختص، ومن أجل تحقيق راحة للمسن ولعائلته تم إنشاء مؤسسات مهمتها الأساسية هي رعاية كبار السن والاهتمام بهم، في هذا المقال سوف نناقش معلومات مهمة عن خدمة تمريض رعاية المسنين التي تقدمها المؤسسات الصحية.

أولًا: بعض المعلومات عن رعاية المسنين 

بسبب عدم قدرة بعض الأفراد على الاهتمام بكبار السن وتلبية كافة رغباتهم بسبب انشغالهم أو بسبب وجود أولويات أخرى للفرد تم إنشاء هذه المؤسسات والتي تعمل على رعاية المسن، في الواقع رعاية المسنين تشمل رعاية صحية حيث يتم فحص المسن والقيام بإجراءات وفحوصات من أجل معرفة الأمراض التي يعاني منها ومعرفة الأدوية التي تلائم جسمه وتؤثر بشكل جيد على صحته.

ثانيًا اهتمام رعاية المسنين بحالة المسن النفسية

بجانب الاهتمام بالحالة الصحية فإن الحالة النفسية مهمة بشكل كبير جدًا وخاصة على المسنين، حيث تتدهور حالة المسن النفسية بسبب دخوله في مرحلة الشيخوخة وعدم قدرته على ممارسة حياته بطبيعية كما كان سابقًا.

يقوم الممرض أو جليسة المسنين بقضاء وقت لا بأس به مع المسن وتعمل على سماع كافة المشاكل التي تواجهه ومحاولة إيجاد حلول منطقية لها، علاوة على أن الممرض مدرب على التعامل برفق ورحمة مع المسن حتى لا يتأثر بشكل سلبي.

ثالثًا: أنواع الرعاية التي يتلقاها المسنين 

في الواقع هناك طريقتان يتم استخدامهما في خدمة تمريض رعاية المسنين والأولى عن طريق الذهاب إلى دار رعاية المسنين والبقاء فيها وهنا يتم رعاية المسن والاهتمام به بشكل كبير، كما أن دار الرعاية تقدم نشاطات ترفيهية تعمل على زيادة نشاط كبار السن.

الطريقة الثانية ألا وهي خدمة تمريض رعاية المسنين عن طريق الذهاب إلى منزله، حيث يتم إرسال ممرض أو جليس إلى منزل المسن ويتم القيام بكافة الإجراءات التي تحدث في الدار ولكن هنا تحدث في المنزل. 

رابعًا: المهام التي يقوم بها الممرض أو جليسة المسنين 

للممرض العديد من المهام التي يقوم بها ومن هذه المهام:

  • يعمل على تنظيم غذاء المسن عن طريق تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن والمواد المضادة للأكسدة ويتم منع الأطعمة التي تحتوي على مواد ضارة ودهون غير صحية.
  • علاوة على أنه يقوم بوضع جدول يومي خاص بأدوية المريض حتى يتم تناول الدواء في المواعيد المحددة لها.

خامسًا: من المهام التي تتواجد في خدمة تمريض رعاية المسنين الجلسات الطبيعية، فما هي؟

جلسات العلاج الطبيعية هي جلسات تتوافر في العديد من مؤسسات رعاية المسنين، قد يظن البعض أن الجلسات الطبيعية ليس لها فوائد كثيرة ولكن على العكس تمامًا فإن الجلسات تعمل على علاج مشاكل العمود الفقري.

علاوة على أن الجلسات الطبيعية تعمل على تليين العضلات، بعد بلوغ سن الشيخوخة يعاني كبار السن من أوجاع وآلام حادة في العظام يرجع السبب في ذلك إلى تيبس العضلات، كما أن الجلسات تحافظ على صحة الفرد.

سادسًا: من الخدمات المهمة أيضًا النظافة الشخصية

تقوم خدمة تمريض رعاية المسنين أيضًا بالاهتمام بنظافة المسن الشخصية، حيث يقوم الممرض أو جليسة المسنين بالاهتمام بنظافة المسن والمكان الذي يجلس فيه.

حيث يقوم بتغيير ملابسه ووضع ملابس نظيفة ذات رائحة عطرة، كما يقوم بتنظيف السرير ويحاول بقدر الإمكان إدخال هواء نقي إلى غرفة المريض مما يساعد على تحسين حالة المريض النفسية.

سابعًا: كيفية اختيار الممرض لرعاية كبار السن

قد يكون من الصعب عليك اختيار ممرض أو جليس ليعتني بشخص عزيز عليك، كما أن هذا الشخص يختلط بجميع أفراد العائلة ويعرف غالبية الأسرار والمعلومات العائلية.

لذا يجب اختيار هذا الشخص بدقة عن طريق البحث عن أفضل مؤسسات الرعاية الصحية والنفسية للمسنين.

هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، إذا أردت معرفة كافة المعلومات التي تخص خدمة تمريض رعاية المسنين يمكنك قراءة مقالنا الذي يوضح لكم معلومات خاصة بالتمريض في الدار والتمريض في المنزل، كما أننا وضحنا لكم بعض الخدمات المهمة التي يقدمها دار رعاية المسنين.

مكاتب تمريض بالمنزل

كثيرٌ من الأبناء يستعينون بخدمات مكاتب تمريض بالمنزل من أجل توفير الرعاية والعناية الصحية للآباء والأمهات المحتاجين للرعاية، دون الحاجة إلى خروجهم من المنزل، فذلك يجعل كبار السن يشعرون بالراحة أكثر بل ويستمرون في العلاج بصورة أفضل. 

أولاً: صور وأشكال التمريض بالمنزل

يوجد صورتين من التمريض بالمنزل وهما:

  • التمريض المؤقت بالمنزل: هذه الصورة من صور التمريض بالمنزل خاصة بفئة معينة من أصحاب الأمراض، حيث إنهم يتلقون الرعاية والعناية لوقتٍ محدد فقط مثل مريض الكسور والسيدات الحوامل، وهنا لا يستلزم إقامة مقدم الخدمة الطبية مع المريض، فيكفي مجرد زيارات يومية من أجل تقديم الخدمات المطلوبة.
  • التمريض الدائم بالمنزل: هذه الصورة من صور التمريض بالمنزل خاصة بالأشخاص المرضى بمرض غير معلوم وقت شفائه، مثل المسن مريض الزهايمر، وذلك يتم توفير عن طريق أي مكاتب تمريض بالمنزل ، ولكن يجب أن يكون على مستوى عالٍ من الجودة، ولكن هنا تستلزم تقديم الخدمات الطبية في المنزل إقامة مقدم الخدمة مع المريض في معظم الأحيان بسبب احتياج بعض المرضى إلى ذلك. 

ثانياً: أهم ما يجب توافره في مكتب التمريض بالمنزل

  • جودة الخدمات، حيث يتم تنسيق خطة علاجية خاصة بكل مريض منفرداً، لذلك يتم توفير كل الرعاية بالنسبة لكل مريض على أفضل صورة
  • أيضاً يجب أن تنتشر الفروع المجهزة الخاصة بمكتب التمريض في جميع المحافظات.
  • من أجل التواصل الجيد مع المرضى وذويهم يجب أن تتمتع مكاتب التمريض بالمنزل بخدمة عملاء على مدار الساعة، وهذا التواصل يمكن أن يكون بأي وسيلة سواء إلكترونياً أو عن طريق الزيارة المباشرة أو حتى الاتصال بالهاتف.
  • الأسعار المتوسطة لتكون في متناول معظم الحالات.

ثالثاً: الخدمات المؤقتة التي يقدمها مكتب التمريض في المنزل:

  • خدمات التمريض داخل المنزل: من أجل تلقي المرضى العلاج داخل المنزل، يتم تقديم الخدمات الطبية على أيدي أمهر الممرضين والممرضات، تقدم هذه الخدمات للمرضى الذين يرفضون الانتقال إلى مراكز الخدمة الطبية، أو إلى الذين يصعب عليهم الانتقال لأسباب صحية، يتم توفير هذه الخدمة مما يؤدي إلى خروج المريض من دائرة الاكتئاب التي في الغالب تكون مصاحبة للمرض، وليس الأمر مقصوراً على خدمات مكاتب تمريض بالمنزل ، فذلك يتم تحت إشراف مباشر من أطباء على خبرة ودراية كبيرة بل وتخصص في هذا المجال.

رابعًا: هل يقدم التمريض المنزلي خدمة علاج طبيعي؟

  • في الحقيقة نعم وهذه الخدمة خاصة لمرضى الكسور وأمراض المفاصل والعضلات، فبعض ذوي المرضى يفضلون العلاج الطبيعي في المنزل حتى لا يتأثر المريض نفسياً أو أن يشعر بالمشقة عند ذهابه للطبيب المعالج، وهذا النوع مفيد جدا بالنسبة للمرضى الذين يعبرون تحركهم.

خامسًا: خدمات مكتب التمريض المنزلي الدائمة:

  • خدمات الاهتمام بالمسنين: من أجل توفير حياة مريحة ومستقرة لآبائنا وأمهاتنا كبار السن يجب توفير لهم التمريض المنزلي، لأن بسبب التقلبات المزاجية التي يمر بها المسنون في هذه المرحلة العمرية، يجب أن يقدم لهم الخدمات التمريضية بأعلى مستوى، بحيث لا يشعر المسن بأي تغيير في حياته إلا للأحسن وفي ذات الوقت يتلقى الرعاية الصحية في أفضل صورها، والأهم أن تكون هذه الرعاية على أيدي متخصصين.

سادساً: الحالات التي تقدم لها خدمات التمريض بالمنزل:

  • الأشخاص الذين يتلقون علاج بالمنزل مثل: المحاليل والحقن عضل ووريد. 
  • الأشخاص أصحاب الأمراض طويلة الأجل والمزمنة. 
  • الأمراض النفسية والذهنية.
  • المرضى أصحاب الهمم (ذوي الاحتياجات الخاصة).
  • مرضى الكسور والحالات التي تحتاج لعلاج طبيعي.
  • مرضى السرطانات بأنواعها.

سابعًا: كيفية اختيار طاقم العمل بمكاتب التمريض المنزلي:

  • يجب أن يتم اختيار طاقم عمل من خلال مكاتب تمريض بالمنزل سواءً أطباء أو ممرضين وممرضات، عن طريق إجراء مقابلاتٍ شخصيةٍ على قدرٍ من الدقة، بحيث يجب التأكد من توافر الصبر والصفات الشخصية الجيدة إلى جانب الصفات المهنية والخبرة والتخصص.
  • يجب أن يتم تدريب جميع أعضاء طاقم العمل على أشد الظروف قسوة وعلى تقبل أسوأ الحالات لمعرفة قوة تحملهم وهل يتمتعون بالرحمة تجاه المرضى أم لا، لأنه إذا تم فقد هذه العناصر أصبحت هذه الوظيفة خالية من الفوائد.

في نهاية المقال يفترض التنويه عن أنه يجب على ذوي المرضى عند اختيار أي من مكاتب تمريض بالمنزل أن يبحثوا جيدا عن الأفضل، لأن ذلك يكون في مصلحة المريض بالدرجة الأولى ويؤثر إما سلباً أو ايجاباً على حالته الصحية.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

شركة تمريض في المنزل

يتم توفير خدمات الرعاية الطبية عن طريق شركة تمريض في المنزل ، بالنسبة للحالات المرضية التي تستدعي هذا الأمر، ومن الممكن أن تمتد الخدمات إلى الاعتناء بنظافة المريض الشخصية والمحافظة على مواعيد الوجبات الخاصة به، لذلك سوف نقوم خلال هذا المقال بعرض كل المعلومات الهامة حول التمريض المنزلي.

أولاً: عوامل اختيار شركات التمريض في المنزل:

عند وقوع الاختيار على شركة تمريض في المنزل يجب الأخذ في الاعتبار بعض الاشتراطات:

  • يجب توافر فريق طبي متخصص حاصل على شهادات في مجال الخدمات المقدمة، بل وفريق من التمريض إناث وذكور، وذلك من أجل القيام بالخدمات كما يجب ، وعلى قدر عالي من الجودة.
  • يجب أن يتمتع هذا الفريق بصفات شخصية مثل الصبر، ليتمكن من التعامل مع حالات كبار السن أو المرضى.
  • يتمتع المريض عن طريق خدمات التمريض بالمنزل بكافة المزايا التي تقدمها شركة تمريض في المنزل في مقرها الأصلي. 
  • أيضا يتوافر أطباء تخصص علاج طبيعي لتقديم خدماتهم بالمنزل على هيئة جلسات.

ثانيًا: كيف يمكن أن يتفوق مركز تمريض منزلي عن غيره من المراكز؟

  • عندما توفر إدارة المركز خدمة عملاء متاحة على مدار الساعة، ليتمكن المريض أو من يهتم به من التواصل معهم عند الحاجة.
  • يجب أن تكون أسعار الخدمات المقدمة في متناول أيدي الطبقة المتوسطة فما دونها لتختلف الشركة عن غيرها من الشركات، بل لتتميز عن غيرها.

ثالثًا: أهم الخدمات التي يتم تقديمها عن طريق شركات التمريض المنزلي

  • خدمات التمريض المنزلي، وذلك قد يكون بشكل مؤقت كتعليق محاليل أو إعطاء حقن، وأما إن يقيم الممرض أو الممرضة مع المريض، ويتم تحديد ذلك بناء على حالة المريض ومتطلباته، ويتم ذلك تحت إشراف أطباء مختصين.
  • خدمات العناية بكبار السن: قد يفضل أبناء كبار السن توفير خدمات العناية لآبائهم وأمهاتهم بالمنزل من أجل الحفاظ على على راحتهم وسعادتهم بدون المساس بها، فيتم توفير جلسات نفسية، ومتابعة الأنظمة الصحية والعلاجية والغذائية لهم ويمكن ذلك أن يتم على مدار الساعة.

رابعًا: خدمات متقدمة تميز مراكز التمريض المنزلي المتفوقة عن غيرها

  • تقديم خدمات العلاج الطبيعي: يقوم بهذه الجلسات أطباء متخصصون في هذا المجال على أعلى مستوى وأحدث الأدوات المستخدمة، يتم أيضاً مراعاة كافة الاحتياطات الخاصة بالوقاية والنظافة أثناء تقديم هذه الخدمات.
  • بعض شركات التمريض المنزلي تقدم خدمات الكشف المنزلي في كافة التخصصات مثل التخصص الباطني و تخصص القلب، مع إمكانية نقل المعدات اللازمة إلى المنزل إذا لزم الأمر.
  • هناك شركة تمريض في المنزل يكون من خدماتها عمل الإشاعات بالمنزل، وذلك لكبار السن وأصحاب الأمراض المستعصية.

خامسًا: أنواع وأشكال التمريض المنزلي

تقوم شركات التمريض المنزلي بتقديم العديد من الخدمات مثل:

  • مساعدة المرضى على استرداد صحتهم بعد إجراء جراحة ما.
  • إعطاء الحقن وتركيب المحاليل.
  • المساعدة على التعافي من أمراض العضلات والعظام.
  • رعاية السيدات في فترات الحمل وما بعد الولادة.
  • يتم ذلك كله تحت إشراف أطباء متخصصين واستشاريين أصحاب خبرة في المجالات الطبية المختلفة.

سادسًا: كيفية التواصل مع شركات التمريض المنزلي:

من الضروري أن يكون هناك طرق للتواصل مع شركة تمريض في المنزل خلال اليوم على مدار الساعة وذلك بسبب المجال الخاص الذي تعمل فيه:

  • يمكن التواصل إلكترونياً عن طريق البريد الإلكتروني أو صفحة المكتب الشخصية.
  • يمكن أيضاً التواصل عن طريق الاتصال بأرقام الشركة والتي يعلن عنها مسبقا.
  • واخيراً عن طريق الحضور إلى فرع شركة التمريض المنزلي الأقرب لكم.

سابعًا: الأشخاص المشمولين برعاية شركات التمريض المنزلي:

يمكن أن يتمتع بخدمات شركات التمريض المنزلي كلاً من:

  • كبار السن من يحتاجون إلى رعاية طبية أو ذهنية أو نفسية. 
  • أصحاب الأمراض المؤقتة، مثل مرضى الكسور والسيدات الحوامل.
  • أصحاب الأمراض طويلة الأجل، مثل السرطانات، والشلل الكلي.

ثامنًا: زيادة وعي الأفراد عن شركات التمريض المنزلي:

  • بعد أن كانت الطريقة والوسيلة الوحيدة لتلقي العناية الطبية هي عن طريق المراكز والمستشفيات الطبية، ظهر شركة تمريض في المنزل ليغير كافة المفاهيم.
  • أصبح من اليسير الاعتماد على أشخاص مدربة لخدمة حالات معينة داخل المنزل.
  • أدى ظهور تلك الشركات إلى بعث الراحة النفسية والاطمئنان على المرضى وذويهم.
  • عن طريق عقد الاتفاق على تقديم العناية المتكاملة بالمريض يتم الاتفاق على كافة البنود التي توفر الأمان للعميل تجاه مقدم الخدمة.

تناولنا في هذا المقال نبذةً مختصرةً عن شركات التمريض المنزلي، ومقومات اختيارها، وأيضاً نوعيات الأشخاص المشمولين بتقديم خدمات تلك الشركات، وبذلك يكون هذا المقال مرجعًا للمهتمين بهذه النوعية من الخدمات للاستعانة به عند الحاجة.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

تمريض بالمنزل

بشكل مفاجئ قد يعاني بعض الأشخاص من وعكات صحية تحتاج إلى رعاية طبية لفترة من الوقت وباستمرار حتى لا تدهور حالتهم الصحية، في الغالب هذه الوعكات الصحية تصيب كبار السن ولكن هناك وعكات تصيب الصغار أيضًا، بسبب انشغال الأهالي بالعمل والقيام بواجباتهم اليومية يكون من الصعب عليهم متابعة المريض، لهذا تم توفير خدمة تمريض بالمنزل ، في هذا المقال سوف نتعرف معًا على أهم المعلومات التي تخص هذه الخدمة وكيفية اختيار ممرض.

أولًا ما هو التمريض؟

في البداية وقبل التحدث عن التمريض المنزلي سوف نتحدث بشكل عام عن التمريض: 

التمريض هي مهنة مهمة وشاقة حيث يقوم الممرضين بالتنقل بين المرضى لمعرفة أهم المعلومات التي تخص المرضى.

كما يقومون بقياس ضغط الدم ويقومون بمعرفة كافة المعلومات التي تساعد الطبيب في التعامل مع المريض، علاوة على أنه يساعد الطبيب ويقدم له الخدمات والأدوات التي يحتاج إليها.

ثانيًا سوف نوضح لكم معلومات عن تمريض بالمنزل

التمريض المنزلي يعني أن يوضع المريض تحت مراقبة الممرض في المنزل عن طريق جلب ممرض ودفع مبلغ نقدي لكي يعتني بالمريض ويهتم براحته الصحية والنفسية ويعمل على تلبية رغباته.

في الفترة الأخيرة تم توفير هذه الخدمة بكثرة في الكثير من المؤسسات ويرجع السبب في ذلك إلى كثرة الضغوطات التي تقع على عاتق الأهالي، علاوة على أن هذه الخدمة لاقت رواجًا كبيرًا وانتشرت بسرعة.

ثالثًا سوف نوضح لكم كيفية اختيار ممرض 

عندما تقوم بجلب ممرض إلى منزلك فإنه يتعايش مع الأسرة بأكملها وليس المريض فقط، لهذا ينصح دائمًا بتوخي الحذر أثناء جلب الممرض، لكي تقوم باختيار ممرض ثقة عليك بالنظر إلى أوراق الممرض الشخصية.

كما يجب عليك معرفة مؤهلات هذا الممرض وما إذا كان على قدر من المسؤولية أم لا، علاوة على أنه يمكنك أن تتواصل مع مركز يوفر خدمة تمريض بالمنزل حتى يوفر لك ممرض بالمؤهلات التي تريدها أنت وبأسعار مناسبة.

رابعًا ما هي الخدمات التي يقدمها الممرض 

يقدم الممرض العديد من الخدمات الصحية والنفسية ومن أهم هذه الخدمات أنه يقوم بوضع جدول يومي وتحديد مواقيت تناول الأدوية، علاوة على أنه يقوم بوضع نظام غذائي صحي حتى يتعافى المريض بشكل أسرع.

ومن الخدمات التي يقدمها الممرض أيضًا أنه يعمل بشتى الطرق من أجل تحسين حالة المريض النفسية حيث يقوم بتغيير نشاطاته اليومية، يقضي معه وقت طويل حتى يعرف المشاكل التي تواجهه ويسارع في حلها.

خامسًا سوف نناقش معكم هدف خدمة التمريض المنزلي التي نشأت حديثًا

تهدف خدمة تمريض بالمنزل إلى راحة المريض وأهل المريض، علاوة على أن هذه الخدمة تحمي المريض من الإصابة بالعدوى إذا ما بقي في المشفى من أجل معالجة ما أصابه.

كما أن هذه الخدمة تساعد على تحسين حالة المريض النفسية فهناك العديد من الأشخاص تدهور حالتهم النفسية إذا قضوا أوقات طويلة في المشفى.

سادسًا مميزات خدمة تمريض بالمنزل

لخدمة التمريض المنزلي مميزات عديدة أهمها توفير جهد المريض من التنقل إلى المشفى والبيت، وتوفير المال الذي يتم تقديمه إلى المستشفى من قبل الأهل من أجل توفير رعاية للمريض.

علاوة على أن هذه الخدمة توفر أماكن في المستشفيات وتقلل من الضغط الناجم عن زيادة السكان وكثرة المرضى، بالإضافة إلى أن بقاء المريض بجانب أسرته يحسن من حالته الصحية والنفسية الأمر الذي يساعد على علاجه بشكل أسرع.

سابعًا بعد أن تعرفنا على مميزات خدمة التمريض المنزلي سوف نتعرف على عيوب خدمة التمريض في المنزل 

على الرغم من المميزات العديدة لخدمة التمريض المنزلي إلا أن لها بعض العيوب ألا وهي:

 عدم رعاية المريض بكفاءة مثل رعايته في المشفى، حيث تحتوي المستشفى على طاقم طبي كامل والعديد من الأجهزة والمستلزمات الطبية التي تساعد المريض على معالجته بشكل أسرع.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا الذي وضحنا لكم فيه كافة المعلومات التي تخص خدمة التمريض المنزلي، إذا أردت معرفة مميزات وعيوب خدمة التمريض المنزلي يمكنك قراءة مقالنا الذي ذكرنا فيه هذه المعلومات ووضحنا لكم كيفية اختيار ممرض كفء لكي يهتم بالمريض ويعمل على تلبية رغباته ويعمل على تحسين حالته الصحية والنفسية.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

اريد ممرضة منزلية

قد يتعرض أحد أفراد الأسرة لوعكةً صحية، تجعل الشخص يبحث عن من يتابع حالته المرضية قائلًا اريد ممرضة منزلية ، تقوم على مرافقتي ومتابعة حالتي بالتنسيق مع طبيبي، حتى أمر من هذه الأزمة وأتعافى نهائياً. 

أولاً: لمن أقول اريد ممرضة منزلية ؟

  • هناك الكثير من الأماكن التي تقدم خدمات الرعاية الطبية في المنزل، و تتنافس هذه الأماكن فيما بينها لتقديم أفضل ما عندها من خدمات.
  • إذا أراد الشخص أن يستعين بخدمات ممرضة داخل منزله عليه البحث عن أحد هذه الأماكن، ولكن يشترط أن يكون متوافر فيه جميع الضوابط التي تضمن له خدمةً آمنة.

ثانياً: اريد ممرضة منزلية ليست مسألةً يسيرة

عندما تقول اريد ممرضة منزلية يجب توافر ضوابط هامة جدا واشتراطات فيمن تمتهن هذه الوظيفة وهي:

  • أن تكون حاصلة على شهادة متخصصة في التمريض.
  • يجب أن تكون حاصلة على تصريح من النقابة لممارسة المهنة.
  • خبرة في التعامل مع المواقف الصعبة والحالات الحرجة في أسرع وقت. 
  • قدرتها على استخدام الأجهزة الطبية والإسعافات الأولية. 
  • يجب أن يتوافر في الممرضة المنزلية صفة الصبر، وحفظ أسرار المريض.
  • يجب أن تكون قادرة على التعود سريعاً على المريض وجعله يتكيف معها.

ثالثاً: أهم الخدمات التمريضية التي يتم تقديمها في المنزل

إذا قال أحدهم اريد ممرضة منزلية ، من أجل رعاية فرد آخر داخل الأسرة فحتماً يحتاج هذا المريض إلى أحد هذه الخدمات:

  • قد يحتاج المريض لبعض الخدمات التمريضية داخل المنزل مثل قياس الحرارة، تحليل منزلي لقياس السكر، قياس الضغط، هنا يجب أن تكون الممرضة ملمة بكل ذلك.
  • قد يحتاج المريض أيضاً لعمل تحاليل معينة داخل المنزل بسبب صعوبة تحركه.
  • الاهتمام بالنظافة العامة للمريض ومظهره الخارجي.
  • مساعدة المريض في ممارسة بعض التمارين الرياضية.
  • التغيير على الجرح. 

رابعاً: ما هي مواصفات الشركات التي تقدم التمريض المنزلي؟

عندما يبحث المريض عن شركات الرعاية المنزلية قائلاً اريد ممرضة منزلية ، هنا يجب التأكد من توافر بعض الاشتراطات في هذه الشركة وهي:

  • أن تكون هذه الشركة حاصلة على ترخيص وزارة الصحة لمزاولة هذه المهنة.
  • أن تكون شركة الرعاية المنزلية مجهزة بفريق عمل مجهز وعلى علم ودراية بكافة احتياجات المرضى.
  • توفر تغطية مجانية، فكلما انتشرت فروع الشركة في أكثر من مكان كلما كان ذلك من مميزاتها ويجعل العملاء يشعرون بالثقة تجاهها. 
  • أن يتوافر فريق خدمة عملاء على مدار الساعة، للرد على أي استفسار أو شكوى، وربما استغاثة من أحد المرضى.

خامساً: أهمية معرفة آراء العملاء السابقين في مركز الرعاية

 بالتأكيد آراء العملاء السابقين مهمة جداً، حيث يجب على كل من يقول اريد ممرضة منزلية ، أن يتيقن أولاً من مصداقية المكان في التعامل مع العملاء، وايضاً التأكد من جودة الخدمات. 

فمن خلال متابعة الآراء يمكن للعميل أن يقدم على خطوة التعاقد مع هذه الشركة ومن الممكن أيضاً أن يعزف عن الفكرة برمتها.

سادساً: الاستعانة بممرضة في المنزل لمدة مؤقتة

  • النوع الأول من التمريض المنزلي هو التمريض المؤقت، هنا احتياج المريض للعناية والاهتمام محدد بوقت معين ، مثل السيدة الحامل ومريض الكسور.
  • هنا يجب على الممرضة القيام بكل واجباتها تجاه المريض في الأوقات المتفق عليها، وهنا يجب الالتزام جيداً بالمواعيد، فقد يكون ميعاد دواء فلا يجوز بأي حال من الأحوال أن تتخلف الممرضة عن أداء خدماتها.

سابعاً: الاستعانة بممرضة في المنزل لوقت طويل

  • هنا يأتي النوع الثاني للتمريض المنزلي، فقد يكون الشخص مريضاً بمرض يطول شفائه، هنا يأتي الوقت ليقول اريد ممرضة منزلية ، من أجل الإقامة مع المريض لمساعدته في كل متطلباته، وذلك مثل مريض الزهايمر ومرضى السرطانات إذا كانت الحالة متأخرة.
  • هنا ليس فقط الرعاية الطبية هي المطلوبة، ولكن  ينبغي أيضاً أن يتم مراعاة المريض نفسياً بتهوين المرض في نفسه. 
  • هنا يقع على عاتق الممرضة مسؤولية الاهتمام بالمريض كاملةً، بحيث تسأل عنه في كل وقت وحين، ويحق لها متابعة الطبيب المعالج هاتفياً كلما لزم الأمر، بل وعرض تطورات حالة المريض على ذويه كل فترة أو إذا قاموا بالسؤال.

أخيراً يجب العلم جيداً أنه منذ أن تقرر قائلًا اريد ممرضة منزلية ، إلى أن يقع اختيارك على واحدة، سوف تمر بمراحل كثيرة جداً يجب الاهتمام بها حتى يتسنى الحصول على أفضل النتائج.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

جليسات مسنين

إن واجب الأبناء في البيت هو رعاية والديهم المسنين، وإن ذهابهم إلى دار رعاية المسنين أمر يرفضه كثير من الناس، ولكن أَحْيَانًا يكون صعبًا على الأبناء إعطاء والديهم الرعاية والوقت الكافي وهذا بسبب ضغوط الحياة اليومية على الأبناء ومشاغلهم في العمل، أو ربما لأنهم لا يعرفون أفضل طريقة لخدمتهم، وأنهم ليس لديهم معرفة بالمبادئ الأساسية للتمريض في المنزل، ولهذا السبب يجب على الأبناء أن يستعينوا بمرافق للمسنين في البيت أو ما يسمى بخدمات جليسات مسنين لأنهم يوفرون الرعاية الصحية اللازمة وكذلك الرعاية النفسية لكل الأجداد والآباء الغير قادرين على رعاية أنفسهم.

أولًا: كيفية اختيار جليس لكبار السن

إن المرافقة التي تساعد كبير السن أو موظفة مكتب التمريض المنزلي يفضل أن تكون حاصلة على مؤهل عال وذلك لكي تكون متمكنة وقادرة على تنفيذ الإرشادات الطبية التي يحتاجها المسن، فتكون لديها القدرة على العمل مع الطبيب وفريق التمريض، كما يفضل أن يكون جليسات المسنين تابعاتٍ للمؤسسات الطبية.

ثانيًا: صفات العاملات في مكاتب جليسات مسنين

  • يجب على جليسة المسنين أن تكون مدربةً على كيفية التواصل مع المسنين وعلى كيفية فهم متطلباتهم واحتياجاتهم ولا يقتصر دورها على قضاء الوقت مع المسن فقط، لأنها تجب أن تقوم على متابعة حالة المريض الصحية.
  • أن تكون قادرةً على متابعة قياسات الضغط وقياسات السكر وميعاد الأدوية وأن تحرص على أن يتناول المسن المريض كميات كافية وصحية من الطعام.
  • كما يجب أن تكون الجليسة مدربة على كيفية تحريك المسنين المرضى بطريقة سليمة، وبالأخص في حالة المسن الذي يتعالج من قرح الفراش في البيت وأيضا الذي يتعالج من القدم السكرى وحالات الجلطة لأن المسن في هذه الحالات يكون صعبا عليه الحركة، ويحتاج إلى رعاية مستمرة.

ثالثًا: متى يجب عليك أن تستعين بجليسة مسنين؟

قد يتعرض المسنين أو كبار السن إلى الأمراض المزمنة المشهورة مثل ضغط الدم أو مرض السكر أو مرض القلب أو من الممكن أن يتم حدوث مشكلة صحية كبيرة لا قدر الله وهنا يجب أن يتوفر رعاية مستمرة ومتواصلة والتي من الصعب أن يوفرها الأبناء لهم بسبب ضغوط الحياة اليومية، وسنقدم لكم أمثلةً على الحالات التي يفضل أن نستعين بخدمات جليسات مسنين فيها:

  •  في حالة معالجة المسن من كسور العظام في البيت، في هذه الحالة سيحتاج المسن من يساعده على الحركة.
  • في حالة معالجة المسن من القدم السكرى في البيت.
  •  علاج المسن من قرح الفراش في منزله.
  • حالات العلاج من الجلطة الدماغية، حيث يحتاج المسن في هذه الحالة من يساعده في عمل أنشطته اليومية، مثل الاستحمام وتغيير الملابس ومساعدته في تناول الطعام وتذكيره بمواعيد الأدوية.
  •  في حالة الألزهايمر بكل مراحله.
  •  في حالة الشلل بكل مراحله.
  • وكذلك في حالة انشغال الأبناء عن آبائهم وأجدادهم فبدلا من أن يتم نقلهم إلى دار المسنين في هذه الحالة يمكنكم أن تستعينوا بخدمات جليسات مسنين يقومون على رعايتهم في بيتهم.

رابعًا: ما هو دور جليسة المسنين في تحسين الحالة الصحية لكبار السن؟

لا يختصر دور جليسة مسنين كبار السن على تقديمها للدعم النفسي الذي يحتاجه المسن أو المريض لسرعته في التعافي، ولكن يجب أن يكون هناك رعاية مستمرة، وأن يتم مساعدة المسن في حركته وتنظيم مواعيد الدواء وكذلك الأكل وفقا لحالته الصحية، وأيضا يوجد حالات مسنين يجب أن تعامل معاملة خاصة مثل حالات كسور العظام في البيت وهنا تقوم جليسات المسنين على حماية المسن من التعرض للسقوط وأيضا حالات القدم السكرى وكذلك قرح الفراش فدور الجليسة حماية المسن ورعايته صحيًا ونفسيًا.

خامسًا: نصائح عامة للعناية بالمسنين

  •  يجب أن نفهم احتياجاتهم وأن لا نعاملهم بعصبية ولا نشعرهم بأنهم عبء علينا لأن هذا سيؤدي إلى تدهور حالتهم النفسية.
  • يجب إن أنت نتفهم سلوكهم لأنهم أحيانا يشعرون بغضب أو ينسون بكثرة، وهذا سلوك عادي وطبيعي فيجب أن نعاملهم بكل حب.
  •  يعاني المسنون أحيانا من مشاكل مثل ضعف بصرهم أو فقدان السمع لديهم أو بطء الفهم، فيجب هنا أن نتكلم بطريقة مناسبة في التواصل معهم مثل أن تتكلم ببطيء وتتكلم بصوت عال أو تحريك شفتيك ببطء لكي يروا ماذا تقول.
  •  المسن يفقد الثقة بسهولة في من حوله، لذلك يجب أن تكون شخصًا يعتمد عليه، وأن تحترم مواعيدهم وأن تلتزم بوعودك لهم.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

خدمات تمريض منزلي

خدمات تمريض منزلي تعني توافر الخدمات الطبية في المنزل عن طريق ممرضة أو ممرض يتابع حالة المريض بعد أن يتم خروجه من المستشفى، حيث إنها تلعب دور مهم في تقليل النفقات للمريض وأسرته، ويمكن أن يقدم من خلالها الإسعافات الأولية الضرورية إذا لزم الأمر ذلك، فمعظم الحالات المرضية لا يلزم الأمر دخولهم للمستشفى، ولكن يبقى المريض في بيته ويتم تقديم خدمات طبية له حتى يتم شفاءه.

أولا: إيجابيات خدمات تمريض منزلي

  1. التمريض المنزلي يوفر جهد ووقت وتعب المريض وأسرته.
  2. كما يوفر نفقات الذهاب إلى المستشفى والمبيت فيها.
  3. يعمل على زيادة دعم المريض من الناحية الصحية و المعنوية؛ لأنه يأخذ العلاج المناسب وهو وسط أسرته وهو في بيته.
  4. الحفاظ على المريض وحمايته من التقاط العدوى من المستشفى.
  5. يساعد على الاهتمام الكامل بالمريض، حيث يتم تخصيص برنامج خاص بالتمريض وأيضا بالعناية المنزلية التي يحتاجها المريض.

ثانيا: سلبيات خدمات تمريض منزلي

إلى الآن لم يذكر أي سلبيات لخدمات التمريض المنزلي، حيث ننصح المريض أن يذهب إلى المستشفيات في الحالات الحرجة فقط.

ثالثا: ما هي الحالات التي تحتاج إلى التمريض المنزلي؟

  • مرضي الجلطات الدماغية بكل أنواعها.
  • المصابون بالأمراض المزمنة مثل الألزهايمر أو فقدان الذاكرة وكذلك المريض الذي يحتاج إلى رعاية على المدى الطويل.
  • وأيضا المريض الذي يحتاج إلى العلاج من خلال الحقن الوريدي أو الحقن العضلي أو الأنبوبة المعدية أو الوريد المركزي.
  • المريض الغير قادر على الحركة بسبب الكسور بكل أنواعها.
  • المرضى المصابون بالسرطان بكل أنواعه حيث يقدم لهم الرعاية التلطيفية.
  • المرضى المصابين بقرح الفراش بكل أنواعه.
  • المريض المصاب بمرض الشق الحنجري وأيضا التنفس الصناعي.

رابعا: كيف يتم اختيار أفضل تمريض منزلي ؟

1. يجب على المتقدم لهذه الوظيفة أن يكون حاصلا على شهادات في مجاله وكذلك أن يكون حاصلًا على دورات تدريبية خاصة بمجال خدمات تمريض منزلي .

2. الشركة المُقدمة لهذه الخدمة يجب أن تكون قادرة على توفير كل الأجهزة العلاجية وكذلك المستلزمات الطبية والتي سيحتاجها المريض حتى تمام شفائه.

3. أن يتم إختيار الممرض صاحب السمعة الطيبة من خلال الآراء والتقييمات الواردة من العملاء الذين قدم لهم خدمة سابقة.

4. الشركات المحترمة التي تقدم خدمات تمريض منزلي لا تطلب من المرضى أي مبلغ مقدم قبل إتمام الخدمة.

5. يجب أن تتماشى الأسعار مع نوع وجودة الخدمات المُقدّمة وذلك بدون أي مبالغات أو محاولات للاستغلال.

6. يجب على طاقم التمريض أن يكون ذو خُلُق وأن يكون عنده صدق وأمانة ورحمة في التعامل مع كل المرضى وعائلتهم.

خامسا: ما هي أسعار خدمات التمريض المنزلي في مصر لعام 2021؟

في بداية عام 2021 انتشر فيروس كورونا في كل العالم، فأدى ذلك إلى اختلاف أسعار خدمات التمريض المنزلي عن كل السنوات السابقة، وأيضا ظهرت أنظمة تعاقدية جديدة لخدمات الرعاية المنزلية والتي توفرها بعض الشركات والمراكز المتخصصة في تقديم خدمات تمريض منزلي .

حيث زادت أهمية خدمات الرعاية المنزلية في الفترة الأخيرة، وذلك بسبب ما توفره هذه الخدمة للمريض أو للفرد المُسنّ ولعائلته من راحة نفسية وأيضا جسدية، وكذلك أيضا الراحة المادية، وهذا بسبب ارتفاع سعر الإقامة وأيضا التمريض في المستشفى والمركز الطبي.

سادسا: ما هو أنواع التمريض المنزلي في مصر؟

  1. تمريض منزلي مؤقت: وهذا النوع من خدمات التمريض المنزلي والذي يتم من خلاله الذهاب إلى الحالات التي تحتاج الممرضة أو الممرض في المنزل لفترة قصيرة أو مؤقتة وذلك للقيام بدورهما، وهذه الحالات مثل ما بعد الولادة، وأيضا إعادة التأهيل من الكسور والإصابات، وما إلى ذلك.
  2. تمريض منزلي دائم: وذلك النوع من التمريض تحتاجه الحالات المصابة بالأمراض المُزمنة مثل مرض الألزهايمر وأيضا الشلل، كذلك يُناسب المسنين الذين يحتاجون إلى رعاية واهتمام في المنزل.
  3. خدمات تمريض منزلي لمريض كورونا: هذا النوع من التمريض المنزلي ظهر حديثًا ليتزامن مع انتشار فيروس كورونا، حيث يكون الهدف منه هو رعاية الشخص المُصاب أو الشخص المشتبه إصابته بفيروس كورونا خلال الفترة الخاصة بالحجر الصحي وذلك مع اتخاذ كل إجراءات الوقاية اللازمة.

انتهى مقالنا حول خدمات تمريض منزلي كما وشرحنا لكم كيفية اختيار أفضل أنواع خدمات الرعاية المنزلية، فقط كل ما عليكم هو التركيز في المعلومات التي قمنا بسردها في المقال، دمتم بخير.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

خدمات رعاية المسنين

بعد انتشار المؤسسات والمكاتب التي تهدف لرعاية المسنين وخدمتهم وتلبية كافة رغباتهم قد يتساءل البعض عن الخدمات التي تقدمها هذه الأماكن لرعاية المسنين، في هذا المقال سوف نتعرف معًا على كافة الخدمات التي تقدم لخدمة المسنين في مختلف المكاتب ودور الرعاية حتى يتسنى لك معرفتها قبل التواصل وإرسال والدك أو والدتك إلى هذه الأماكن، علاوة على أننا سوف نوضح لكم بعض المعلومات التي تخص مكتبات رعاية المسنين.

أولًا سنعرض لكم معلومات عن مكاتب رعاية المسنين

بداية سوف نعرض لكم معلومات عن دار الرعاية وأماكن رعاية المسنين، تتكون هذه الأماكن من موظفين يتعاملون مع أهالي المسن، كام يتواجد جليسات للمسنين وهؤلاء يهتمون بكل ما يخص المسن ويتابعون حالته النفسية والصحية.

علاوة على أنه يتواجد طاقم طبي خبير ومدرب يعمل على فحص المسن ومعرفة الأمراض التي يعاني منها، بالإضافة إلى أن هذا الفحص يعتبر فحص مستمر حتى يتم معرفة مدى تأثير الدواء وما إذا كان يعطي تأثير سلبي أو إيجابي.

ثانيًا سوف نتعرف على خدمات رعاية المسنين الصحية

كما ذكرنا لكم سابقًا فإن أولويات مؤسسات رعاية المسنين الاهتمام بصحة المسن، يكون ذلك من خلال القيام بالعديد من الإجراءات والفحوصات اللازمة لمعرفة كافة المشاكل التي يعاني منها وتحديد الأدوية الواجب استخدامها.

بعد أن يتم معرفة هذه الأمور يتم وضع جدول يومي يتم فيه تحديد مواعيد تناول الأدوية والعقارات حتى لا ننسى تناول جرعة ما، بالإضافة إلى أنهم يضعون نظام غذائي صحي حتى يتعافى المسن ويتحسن بشكل أسرع.

ثالثًا سوف نوضح لكم الخدمات الترفيهية والرياضية الموجودة في الدار 

علاوة على الخدمات الصحية فإنه يتواجد أيضًا خدمات ترفيهية تعمل على تحسين حالة المسن النفسية، حيث يتوافر في أغلب الأماكن العديد من النشاطات الترفيهية مثل الشطرنج والأعمال اليدوية مثل الكروشيه.

أما الأنشطة الرياضية التي تتواجد في الدار فهي تختلف حيث يصعب على الكثير من المسنين ممارسة الرياضة بسبب تيبس عضلات جسدهم ولكن الدار تحاول بقدر الإمكان جعل المسنين يقومون برياضات مختلفة من أجل صحتهم.

رابعًا سوف نتعرف معًا على الخدمات الثقافية

من خدمات رعاية المسنين التي تتواجد في هذه المؤسسات الخدمات الثقافية، تهدف الخدمات الثقافية بشكل كبير إلى زيادة معرفة المسن وتنشيط خلايا المخ حتى لا تتراخى لهذا يتم وضع العديد من الكتب والجرائد والمجلات.

علاوة على أن هذه الخدمات تساعد على اتصال المسن بالعالم الخارجي ومعرفة ما الذي يدور في الخارج بلا انقطاع وهذا يساعد المسن بشكل كبير على توسيع مداركه.

خامسًا سنذكر لكم خدمات رعاية المسنين النفسية

بجانب جميع هذه الخدمات فإن الدار تهتم بشكل كبير بحالة المسن النفسية نظرًا لأن هذه الحالة تتدهور بشكل كبير وخاصة بعد الدخول في مرحلة الشيخوخة وأغلب المسنين لا يحبذون البقاء في دار بمفردهم.

تقوم الدار بتوظيف جليسة تعمل بكل عطف وود مع المسن وتقضي معه وقت طويل يساهم في معرفة كافة المشاكل التي يعاني منها وتحاول الجليسة حل هذه المشاكل كما تحاول جاهدة إسعاد المسن وتوفير جميع سبل الراحة.

سادسًا سنوضح خدمات رعاية المسنين بالمنزل

بعد أن ذكرنا لكم خدمات رعاية المسنين قد يتساءل البعض هل تتوافر هذه الخدمات أيضًا في المنزل أم لا تتوافر؟ 

في الغالب جميع الخدمات تتوافر أيضًا في المنزل.

إذا أردت التواصل مع دار من أجل خدمة المسن في المنزل وإرسال جليسة للمسنين فسوف توفر لك الدار جميع هذه الخدمات وسوف تناقش معك كافة الإجراءات والتعليمات الواجب اتباعها.

سابعًا الجلسات الطبيعية

من الخدمات التي تتوافر أيضًا في دار رعاية المسنين الجلسات الطبيعية ولأننا نعلم أن المسنين بعد أن يتجاوزوا مرحلة الشيخوخة يصابون بتيبس في عضلات الجسم ويصبحون غير قادرين على التحرك بشكل جيد.

لهذا تم توفير هذه الخدمة من أجل المساعدة على تليين هذه العضلات حتى يتمكن كبار السن من التحرك بشكل جيد، وتعتبر هذه الخدمة من أفضل الخدمات الموجودة في دار رعاية المسنين.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

شركات رعاية المسنين بالمنزل

تم إنشاء شركات تعمل على رعاية كبار السن والعجائز وتوفير كافة الخدمات التي يرغبون فيها، هذه الشركات تتعامل مع أهل المريض ويتم دفع مبلغ نقدي جراء هذه الخدمات التي تقدمها للعجائز، وبسبب عدم رغبة بعض المسنين في الذهاب إلى هذه الشركات تم توفير خدمة رعاية المسنين في المنزل فما هي هذه الخدمة؟، في هذا المقال سوف نتعرف معًا على خدمة رعاية المسنين بالمنزل كما سوف نوضح لكم أفضل شركات رعاية المسنين بالمنزل الموجودة في مصر.

أولًا سوف نوضح الهدف من شركات رعاية المسنين بالمنزل 

قبل ذكر أفضل شركات رعاية مسنين في المنزل سوف نوضح لكم بعض المعلومات المهمة عن الشركة وخدماتها، تهدف شركات رعاية المسنين إلى تحسين حالة المسن النفسية والصحية، كما تهدف إلى توفير راحة لأهالي المسنين.

تحاول شركات رعاية المسنين بتوفير العديد من الخدمات عالية الجودة حتى توفر راحة للمسنين أيضًا، علاوة على أن أغلب الشركات توفر خدمة رعاية المسنين بالمنزل من أجل توفير أماكن في المستشفيات والمراكز الصحية.

ثانيًا سوف نعرض لكم خدمات شركات رعاية المسنين بالمنزل 

هنا سوف نوضح لكم الخدمات التي تتواجد في كافة الشركات التي تعمل على رعاية المسنين، تهتم الشركات بالحالة الصحية لهذا يتم توفير طاقم طبي مدرب يقوم بفحص المريض ومعرفة الأمراض التي يعاني منها.

علاوة على أنه يتم توفير جليسات للمسنين تعمل هذه الجليسات على توفير راحة للمسن وتلبية احتياجات المسنين، علاوة على أنه يتم وضع جدول يتم تحديد مواعيد الأدوية والعقارات التي يتناولها المسن حتى يتسنى له تناولها في ميعادها.

ثالثًا سنذكر لكم الخدمات الموجودة في الشركة والتي تؤثر على الحالة النفسية

بجانب الاهتمام بالحالة الصحية فإن الحالة النفسية مهمة أيضًا لهذا توفر الشركات العديد من الأنشطة الترفيهية والتي تساعد على إسعاد المسنين وتحفيز روح المنافسة لديهم.

علاوة على أنه يتم الاهتمام بالنظافة ورائحة المكان فهي عامل مهم جدًا من عوامل تحسين الحالة النفسية، لن ننسى بالطبع طريقة التعامل مع المسنين والتي يتأثر بها كبار السن كثيرًا ف كلما كانت الطريقة جيدة كلما تحسنت حالة المسن النفسية.

رابعًا سنوضح لكم كيفية اختيار شركة ذات كفاءة عالية من ضمن شركات رعاية المسنين بالمنزل الكثيرة التي تتواجد في مصر

كما ذكرنا لكم سابقًا فهناك العديد من الشركات التي تقدم خدمات ترفيهية وصحية ونفسية للمسنين وتعمل على مدار اليوم للعناية والاهتمام بهم، ولكن كيف يمكننا اختيار هذه الشركة.

يمكنك البحث في الانترنت وقراءة تعليقات الأشخاص الذين تعاملت مع الشركات واستشارة الأهل والأصدقاء أيضًا، كما يمكنك قراءة المعلومات الخاصة بكل شركة ومعرفة الخدمات التي توفرها كل شركة، فإن الخدمات لا تتوافر جميعها في شركة واحدة.

خامسًا سنتعرف على الطاقم الطبي الموجود في شركات رعاية المسنين بالمنزل

كلنا نعلم أن هذه الشركات تهتم بشكل كبير بحالة المريض الصحية لذا لابد من أن يتم توافر طاقم طبي من النخبة ومزود بجميع الأجهزة والأدوات الطبية الحديثة التي تساعد على تحسين حالة المسن بشكل أسرع.

يقوم هذا الطاقم بإجراء فحوصات طبية حتى يعرفوا كافة الأمراض التي يعاني منها المسن ويقومون بهذه الفحوصات بشكل دوري حتى لا تتدهور حالة المسن، كما أنهم يعطون العديد من النصائح الجليسات لمعرفة كيفية التعامل مع المسنين.

سادسًا سنذكر لكم الأنشطة التي تتوافر في الشركات التي تقدم خدمة للمسنين 

بجانب جميع هذه الخدمات يتم توفير أنشطة كثيرة لأجل مساعدة المسنين على قضاء وقت ممتع واشغال أوقات الفراغ التي يعانون منها.

هناك أنشطة رياضية مثل المشي وهناك أيضًا أنشطة ترفيهية مثل الأعمال اليدوية كالكروشيه والألعاب الذكية مثل الشطرنج والباز، كما يتواجد أنشطة ثقافية.

سابعًا سوف نتعرف على فائدة شركات رعاية المسنين بالمنزل

توفر هذه الشركات الراحة لأهل المريض وتساعد المسنين على اكتساب العديد من الأصدقاء حتى لا يبقى بمفرده، علاوة على أنها تعمل على توفير المال لأهالي المسنين.

يمكنك التواصل بكل سهولة مع هذه الشركات من خلال مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

في هذا المقال تعرفنا معًا على الخدمات التي تقدمها شركات رعاية المسنين بالمنزل ، بالإضافة إلى أننا ذكرنا لكم فائدة هذه الشركات والهدف من إنشاء وتأسيس هذه الشركات

ممرضة منزلية بالقاهرة

تم إنشاء مؤسسات في العديد من الدول والمحافظات تهدف إلى رعاية المسنين والاهتمام بهم في الأوقات التي تنشغل فيها أهالي المسنين، من هذه المؤسسات مكاتب تقوم بتوظيف جليسات للمسنين يذهبون إلى منازل المسنين، تعتبر هذه المكاتب لا تقدم خدمات كثيرة مثل المؤسسات الكبيرة ولكنها مناسبة للعديد من الأشخاص، هذا بجانب أنها موفرة للأموال، في هذا المقال سوف نوضح لكم كافة المعلومات التي تخص مكتب جليسات مسنين بالمنزل .

أولًا في البداية سوف نعرض لكم معلومات عن مكتب جليسات مسنين بالمنزل

مكاتب جليسات المسنين هي مكاتب توفر جليسات للمسنين مدربين على التعامل مع المسنين بكل عطف وود حتى لا يؤثر بشكل سلبي على حالتهم النفسية، علاوة على أن هذه المكاتب تعتبر صغيرة وموفرة للنقود على عكس المؤسسات الكبيرة.

يمكنك التواصل مع هذه المكتبات عن طريق الأرقام أو عن طريق الموقع الإلكتروني الخاص بالمكتب وأثناء التواصل معهم يمكنك تحديد مواعيد مجيء ورحيل جليسة المسنين والخدمات التي تريدها.

ثانيًا سنجيب على سؤال ما هو هدف مكتب جليسات المسنين بالمنزل

يهدف مكتب جليسات مسنين بالمنزل إلى توفير جهد المسن من التنقل إلى دار الرعاية والمنزل ويحاول بقدر الإمكان توفير كافة الخدمات التي يحتاج إليها كبار السن.

علاوة على أن المكتب يهدف إلى راحة باقي أفراد الأسرة عن طريق خدمة المسنين والقيام بالأعمال التي يجب على الأهالي القيام بها، بالإضافة إلى أن المكتبات تعمل جاهدة على تقليل أسعار هذه الخدمات حتى يتمكن الأهل من دفع المبالغ المطلوبة.

ثالثًا سنتعرف على الخدمات الصحية التي تقدمها جليسات المسنين بالمنزل

بعد أن ذكرنا لكم بعض المعلومات عن المكاتب التي توظف جليسات للمسنين سوف نعرض لكم بعض الخدمات التي تقدمها الجليسات للمسنين وأولها الخدمات الصحية.

تهتم الجليسة بحالة المريض الصحية لهذا تقوم بوضع نظام غذائي صحي من أجل تقوية جسده، علاوة على أنها تضع جدول يذكر فيه مواعيد الأدوية والعقاقير التي يتناولها المسن حتى يتم تناولها في المواعيد المحددة ولكي لا تنسى.

رابعًا سنوضح لكم الخدمات النفسية التي تقدمها جليسات المسنين بالمنزل

بعد أن وضحنا لكم الخدمات الصحية سوف نوضح الخدمات النفسية، تقوم الجليسة بقضاء وقت طويل مع المسن تعرف في هذه الأوقات المشاكل التي تواجهه والتي يعاني منها وتحاول بقدر الإمكان إيجاد حل لهذه المشاكل.

علاوة على أن الجليسة مدربة على تحمل المسن والتعامل معه بعطف حتى لا تؤثر على حالته، بالإضافة إلى توافر العديد من الخدمات الأخرى ولكنها تختلف باختلاف دار الرعاية أو مكتب جليسات مسنين بالمنزل .

خامسًا سنذكر لكم كيفية اختيار جليسة مسنين 

بعد أن تعرفنا على الخدمات التي تقدمها لنا جليسة الأطفال التي تتوافر في مكتب جليسات مسنين بالمنزل سوف نوضح لكم هنا كيفية اختيار جليسة مسنين فهي فقد لا تخدم المسن بل وأيضًا تتعامل مع باقي أفراد الأسرة.

علاوة على أن الجليسة تشارك الجميع أسرار المنزل لهذا يجب أن تكون أمينة، يجب عليك البحث جيدًا واستشارة الاصدقاء والاقارب وقراءة السيرة الذاتية ومع طرفة مؤهلات جليسة المسنين حتى يسهل عليك اختيارها.

سادسًا سنوضح لكم بعض المعلومات المهمة حتى نعرف ما إذا كنت بحاجة الى جليسة مسنين أم لا

قد يقول البعض أن جليسة المسنين غير مهمة وأن أغلب الأشخاص لا يحتاجون إلى جليسة مسنين ولكنهم فقط يتكاسلون، في الواقع هذا أمر غير صحيح فإن الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة بحاجة إلى رعاية خاصة.

علاوة على أن الأشخاص الذين يصابون بكسر أو جروح وحروق في أماكن مختلفة من الجسد يحتاجون إلى الاهتمام بهم ويحتاجون لتغيير اللفافة الموضوعة على الجرح أو الحرق.

سابعًا سنوضح لكم كيفية التواصل مع مكتب جليسات مسنين بالمنزل

بعد أن تعرفنا على كافة المعلومات التي يستفسر عنها أغلب الأشخاص عن مكاتب جليسات المسنين، يمكنكم التواصل مع هذه المكاتب من خلال أرقام الهواتف.

كما يوجد العديد من المواقع الإلكترونية الخاصة بهذه المكتبات في مواقع التواصل الاجتماعي.

في هذا المقال تعرفنا معًا على الخدمات التي تتواجد في مكتب جليسات مسنين بالمنزل وهناك العديد من الخدمات التي تتوافر في هذه المكاتب منها خدمات نفسية وخدمات صحية.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

تمريض منزلي مصر

 تعددت أهمية الرعاية المنزلية في مصر نتيجة لما تقدمه خدمة التمريض المنزلي للمرضى أو الأشخاص المسنين أو ذوي الاحتياجات الخاصة وأهليهم من الراحة النفسية والجسدية وأيضآً المادية نظرآً لإرتفاع أسعار التمريض والإقامة التي تدفع داخل المراكز الطبية والمستشفيات، وسوف نتحدث في هذا المقال عن تمريض منزلي مصر وعن بعض المعلومات والنصائح حول هذه التجربة.

  أولآً: ماهية تمريض منزلي مصر

 التمريض المنزلي هو عبارة عن رعاية المريض في بيته سواء من الناحية الصحية أو النفسية أو الاجتماعية، والعناية والاهتمام به وبنظافته الشخصية كما يوفر التمريض المنزلي  التغذية الصحية للمرضى، وبالإضافة إلى ذلك يقوم الممرض بإعطاء الأدوية التي يحددها الطبيب للمريض في المواعيد الصحيحة.

وهذه الاحتياجات لا يستطيع أي شخص أن يقوم بعملها  بل لابد أن تتوافر فيه شروط معينة.

 ويُعتبر تمريض منزلي مصر هو البديل الأمثل والأفضل عن المراكز الصحية والمستشفيات من أجل علاج ورعاية العديد من المرضى التي لا يحتاجون إلى عناية مُركزة أو جراحة.

ونظراً لأهمية هذه الخدمة، يحب على من يقوم بها أن يتصف بصفات معينة وأن يمتلك خبرات ومهارات مُحددة مثل: الأمانة، والصبر، والإنسانية، وحسن التصرف، والإخلاص، والمعرفة الجيدة بالإسعافات الأولية، وأن يكون لديه خبرة تمريضية وخلفية طبية، وغير ذلك من الصفات والمهارات التي يجب توافرها في من يتحمل مسؤولية حياة إنسان.

  ثانيآً: أنواع تمريض منزلي مصر

  •  التمريض المؤقت وهو الذى تقدم الخدمة فيه لنوعية معينة من المرضى ولا تتطلب الخدمة إلا وقت محدد وتنتهي مثل حالات الكسور،  والعناية بالحوامل وعقب الولادة، في حالات النقاهة بعد العمليات الجراحية، والتأهيل مع مرضى الروماتيزم. 
  • وهناك نوع أخر من التمريض المنزلي وهو ما يسمى بالتمريض الدائم وهوخاص ببعض الحالات مثل حالات.الخرف، وكبار السن، والشلل الدماغي، وملازمي السرير. 

ويجمع التمريض المنزلي بين الرعاية الطبية والصحية وهي التي تجعل الممرضة أو الممرض مؤهلين لاتخاذ أي قرار بشأن المريض مثل نقل المريض إلى المستشفى إذا لزم الأمر في أي وقت، أو الرعاية العادية مثل اهتمام الممرض بمواعيد الدواء واهتمامه أيضآً بنظافة المريض ونظافة ملابسه، ونوعية الطعام التي يتناولها المريض.

ثالثآً: أهداف تمريض منزلي مصر

  •  تقديم الرعاية الآمنة والصحية  للمريض في بيته.
  •  نشر أهمية الوعي بمفهوم التمريض المنزلي، ودور الوعي في استكمال شفاء المريض.
  •  تقديم الدعم النفسي والمعنوي للمريض وأهله المقيمين في البيت.
  •  تخفيف العبء على كلٍ من المنظمات الصحية وعلى المرضى وأُهلهم.
  •  تقديم الدعم للمرضى في حال احتياجهم إلى أجهزة ومعدات طبية في بيوتهم.
  • رفع وعي الأسرة بتنظيم وتنسيق الزيارات المنزلية.
  •  تقليل الفترة التي يقضيها المريض في المستشفى، واستكمال خطة العلاج.

رابعآً: مميزات تمريض منزلي مصر

التمريض المنزلي له عدة مميزات، ومنها:

  • توفير المشقة والجهد على المريض وأهله عند الانتقال من وإلى المركز الطبي أو المستشفى.
  • توفير النفقات والوقت للانتقال من وإلى المستشفى أو المركز الطبي.
  • تقديم المراقبة المستمرة والدقيقة وتقديم الدواء للوضع الصحي للمريض، مما يخفف هذا العبء من على أقارب المريض وأهله.
  • دعم الجانب المعنوي والنفسي والصحي  للمريض حيث إن رعاية المرضى في بيوتهم تجعلهم يشعرون  بالأمان و الاطمئنان.
  • إبقاء المريض في المنزل يجعله يتجنب العدوى التي قد تصيبه في أي وقت أثناء تواجده لفترات طويلة في المستشفى أو المركز الطبي.
  • إجراء الفحوصات اللازمة وأخذ العينات دون الحاجة للذهاب إلى مختبرات ومعامل طبية.
  • الاهتمام الكامل الذي تقدمه خدمة التمريض المنزلي للمريض، فإن الرعاية في المنزل تركز كل الاهتمام على مريض واحد.
  • خلق علاقة تسودها الصداقة والمودة بين المريض والممرض مما يلبي احتياجات المريض الاجتماعية والتى تُساعد بدرجة كبيرة فى تحسين حالته الصحية.

خامسآً: دور التمريض المنزلي في التغذية الصحية

يلعب التمريض المنزلي دوراً هامًا وفعالًا وحيويًا في النظام الغذائي الصحي، حيث إن التغذية الصحية السليمة خاصة لكبار السن، تساعد في الحد من الأمراض المزمنة، كما أنها تساعد في الحفاظ على الصحة وتحسين الطاقة والمزاج وتُساعد أيضآً على زيادة مستوى حيوية الجسم وقدرته على الأنشطة اليومية والممارسة.

وفي النهاية فإن تمريض منزلي مصر يوفر كل طرق الراحة للمريض وأهله ويجنبهم التعب والمشقة الناتجة عن زيارة المستشفيات والمراكز الطبية كما يوفر للمريض الرعاية المنزلية الكاملة.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

مكتب تمريض منزلي مصر

قديمًا كان يتم الذهاب إلى المشفى للحصول على رعاية طبية من قبل الممرضين والأطباء، هذا الأمر كان مرهق جدًا للعديد من الأشخاص الذين لا يستطيعون الذهاب إلى المشفى بسبب المرض أو بسبب عدم توافر المال، لهذا تم إنشاء مؤسسات في مصر تهدف هذه المؤسسات إلى رعاية المرضى في منازلهم دون الحاجة إلى الذهاب إلى المشفى، في هذا المقال سوف نوضح لكم بعض المعلومات التي تخص مكتب تمريض منزلي مصر .

أولًا سنوضح بعض المعلومات عن مكتب تمريض منزلي مصر

من المؤسسات التي أنشئت لتمريض المرضى في المنزل مكاتب التمريض المنزلي، مكاتب التمريض المنزلي هي مؤسسات صغيرة تم إنشاءها وتوظيف ممرضين وممرضات خبراء في الاهتمام ورعاية المرضى.

يتم إرسال ممرض إلى بيت أحد المرضى بعد الاتفاق معه أو مع أهل المريض ويقوم بقضاء وقت محدد في أيام محددة يتم تحديدها من قبل الأهل والمؤسسة، علاوة على أن هذه المكتبات تعتبر أقل مؤسسات الرعاية استهلاكًا للمال.

ثانيًا سوف نجاوب على سؤالكم هل هناك مكاتب تمريض منزلي في مصر

قد يظن البعض أن مصر لا يتواجد فيها مكاتب أو مؤسسات تمريض منزلي وأن الغالب في مصر مؤسسات الرعاية الكبيرة والتي تطلب مبلغ مالي ضخم من أجل استعمال خدماتهم ولكن هذا أمر غير صحيح.

يتواجد في مصر العديد من المكتبات الصغيرة والتي تقدم الخدمات التي تقدمها المؤسسات الكبيرة وبأسعار في متناول أيدي جميع الطبقات، يمكنك معرفة هذه المكاتب من خلال مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

ثالثًا سنوضح لك متى تتأكد من أنك تحتاج إلى خدمة التمريض المنزلي

إذا كنت تعاني من الأمراض المزمنة كمرض السكري وارتفاع ضغط الدم أو تعاني من الأمراض القلبية وقصور في الكبد وتتعرض لوعكة صحية يجب أن تحصل على ممرض يأتي للاطمئنان عليك والتأكد من أن حالتك مستقرة.

علاوة على أن كبار السن والذين لا يمتلكون من يعتني بهم عليهم التعامل مع مكتب تمريض منزلي مصر من أجل الاعتناء بصحتهم، كذلك الذين يعانون من حروق وكسر في مختلف الأماكن عليهم الحصول على ممرض.

رابعًا سوف نذكر لكم فيما يلي كيفية التواصل مع مكتب تمريض منزلي مصر

بعد أن ذكرنا لكم بعض المعلومات الهامة التي تخص مكتب التمريض المنزلي في مصر قد يصعب على البعض التواصل مع هذه المكتبات إما بسبب عدم توافر مكتب في المنطقة التي يقطن فيها أو لأسباب أخرى.

لكن يمكنك التواصل بسهولة مع المكتب عن طريق الانترنت الذي يحتوي على كل شيء ويمكنك بكل سهولة البحث عن المكتب الذي تريد التواصل معه ثم إرسال رسالة إلى البريد الالكتروني الخاص بالمكتب أو محادثتهم هاتفيًا.

خامسًا سنعرض لكم هنا الخدمات التي يقدمها الممرض المنزلي

يقوم الممرض المنزلي بالعديد من الأمور التي تحسن من حالة المريض فإذا حدث للمريض وعكة صحية مفاجئة يتصرف بسرعة لكي ينقذ حياته، علاوة على أنه يهتم بشكل كبير بميعاد تناول الأدوية ومواعيد تغيير اللفافات التي توضع على الجروح والحروق.

علاوة على أن الممرض يعمل على تنظيم غذاء المريض من أجل أن يتناول طعام صحي ويمكنه التعامل بحرفية مع الأجهزة الطبية كجهاز التنفس الصناعي.

سادسًا سنتعرف معًا على الخبرات الأخرى التي تتوافر في الممرضين 

ممرضين مكتب تمريض منزلي مصر لديهم العديد من الخبرات التي سوف نذكرها لكم هنا حتى تتأكد من أنك سوف تحظى باهتمام كبير وعناية ورعاية صحية جيدة.

لديهم خبرة في التعامل مع الجروح الخطيرة، علاوة على أنهم يتمكنون من التعامل مع الأمراض النفسية ويتعاملون بشكل جيد مع المريض، كما يمكنهم التعامل مع حالات الضعف الإدراكي بمعنى أنهم يتعاملون برفق مع الأشخاص قليلي الاستيعاب.

سابعًا إيجابيات توظيف ممرض في المنزل 

بعد أن ذكرنا لكم كافة المعلومات التي تخص الممرض سوف نذكر لكم إيجابيات توظيف ممرض من مكتب تمريض منزلي مصر .

يتم توفير قدر كبير من المال الذي يتم دفعه في المشفى، كما يتم توفير طاقة المريض ويصبح في راحة على فراشه دون التنقل من المنزل وإلى المشفى والعكس.

هناك نكون انتهينا من مقالنا الذي ذكرنا فيه معلومات تخص مكتب التمريض المنزلي في مصر وتعرفنا على خبرات الممرضين وكيف يتمكنون من التعامل مع المرضى.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

تمريض منزلي

أصبحنا في زمنٍ من شدة تسارعه يكاد المرء منا أن يهمل مأكله ومشربه وصحته، وكنتيجةٍ لضغوطات الحياة وتراكم المشاغل، أصبحت العناية بالمرضى في المنازل خيارًا غير عملي، وعليه بدأ البحث عن الحلول أو البدائل، فظهرت مكاتب ومراكز الرعاية المنزلية التي تعنى بتقديم الخدمات الطبية والتمريضية لكبار السن والمرضى وذوي الاحتياجات الخاصة في بيوتهم أو ما يطلق عليه خدمات تمريض منزلي .

أولًا: التعريف الأشمل بخدمات التمريض المنزلية

هو إتاحة الفرصة للمريض أو المسن أن يتابع فحوصاته الطبية وعلاجه وتحاليله.

ويحصل الشخص على الرعاية الصحية الكاملة في منزله بحضور طاقم طبي تمريضي تم تدريبه للتعامل الأمثل مع الحالات المختلفة.

ويتم هذا النوع من الرعاية بالتنسيق الدقيق بين الطبيب المعالج وبين طاقم التمريض الذي يتولى رعاية كبير السن.

ثانيًا: ما هي مميزات الاستعانة بمكاتب الرعاية الصحية؟

في حقيقة الأمر إن الاستعانة بالمكاتب التي تقدم خدمات تمريض منزلي بجميع أشكالها لها عدة مميزات، ومن ضمن هذه المميزات:

  • حماية المسنين أو المرضى من التقاط أي عدوى من المستشفى، فمناعتهم تكون ضعيفة.
  • رفع الحرج عن أهل المريض في حال جهلهم بأسس الرعاية الصحية وخاصةً إذا احتاج مريضهم لأجهزةٍ طبيةٍ يصعب استخدامها.
  • دائمًا ما يكون التنقل عبر وسائل المواصلات مرهقًا للشخص الصحيح فما بالنا بمسنٍ مريض! وبالتالي فإن خدمة تمريض منزلي تريح هؤلاء المساكين من مشقة التنقل.

ثالثًا: ما الحالات التي تفيد فيها خدمات الرعاية المنزلية؟

هذا السؤال غايةٌ في الأهمية، فليس كل الحالات يصلح لها التمريض المنزلي، فلنكن عاقلين ونضع مصلحة المريض في أولوية اعتبارنا، ولنتعرف جيدًا على الحالات التي تستفيد من الرعاية المنزلية، ومن هذه الحالات:

  • كبار السن العاجزين عن الحركة بسبب الكسور.
  • المسنون الذين يعانون من قرح الفراش.
  • المصابون بالحروق البالغة.
  • مرضى الألزهايمر والخرف.
  • النساء في فترات الحمل وفترة ما بعد الولادة.
  • فترات النقاهة بعد العمليات الجراحية.

رابعًا: ما الإجراءات التي يمكن أن تقوم بها الممرضة المنزلية؟

هناك العديد من المهام التي يمكن أن تفيدنا بها خدمات تمريض منزلي ، ومن هذه المهام ما يلي:

  • فحص حالة الجرح وتطهيره بشكلٍ سليم وإعادة تضميده.
  • متابعة الحروق البالغة والتعامل معها بشكلٍ يخفف من آلامها.
  • إعطاء الإبر سواءً كانت في العضل أو تحت الجلد أو الوريد وتركيب الكانيولا والقسطرة البولية وأنبوب المعدة.
  • توصيل الحقن الشرجية وإجراء تفريغ القولون.
  • متابعة تقلبات القياس في نسب السكر والضغط والنبض.
  • كما تعتني خدمات تمريض منزلي بسحب عينات التحاليل من البيت وإرسالها إلى المعمل ثم تسليم النتائج لأهل المريض.

خامسًا: حقوق العملاء على مكاتب الرعاية

  • الحصول على الخدمة التي تتناسب مع الأجر المدفوع بدون استغلال.
  • أن يتم الاعتناء بالمريض أو المسن من خلال ممرضٍ خبيرٍ بالحالة وغير مبتدئ.
  • أن يلتزم الممرض بالمواعيد المحددة وببنود العقد.
  • على من يقدم خدمات تمريض منزلي أن يتحلى بالصفات الشخصية الحميدة ويتعامل بالحسنى مع المريض وأهله.

سادسًا: حقوق طاقم التمريض على العملاء

  • أن تتم معاملتهم بأدبٍ وذوق وترحيب.
  • أن يتم شرح الحالة بشكلٍ مفصل وأن يحصلوا على الملفات الطبية للمريض كاملةً.
  • أن يتم توفير الغرفة المناسبة النظيفة وتخصيص الأماكن لوضع الأدوات الطبية التي سوف يستخدمها الممرض.
  • أن يحضر أهل المريض ما يطلبه الممرض من أدويةٍ وقطنٍ وشاش ومناديل وغيرها.

إن نشأة مكاتب ومراكز الرعاية المنزلية مد يد العون للكثير من الأسر التي تنحصر في فردٍ مريضٍ وآخر معيل، وغيرهم من الأسر التي وجدت في خدمة تمريض منزلي منقذًا لهم ومطمئنًا على أحبابهم.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

تمريض منزلي في القاهرة

أحياناً قد تستدعي حالة المريض توفير العناية والاهتمام بداخل المنزل، دون القدرة على نقله إلى أحد المراكز الطبية حفاظاً على راحته، لذلك فإن البحث عن تمريض منزلي في القاهرة يصبح ضروري في هذه الحالة لسكان العاصمة المصرية، بسبب ما يترتب على ذلك من توفير الراحة للمريض وأيضاً للمحيطين به.

أولاً: ما هو التمريض المنزلي؟

  • هو العناية بالمريض داخل منزله، دون الحاجة إلى الانتقال إلى أحد مراكز الرعاية الصحية.
  • بل والاهتمام بنظافته الشخصية، ومواعيد الطعام والدواء، وتنفيذ تعليمات الطبيب المعالج. 

ثانياً: أهمية التمريض المنزلي

  • قبل ظهور هذا النوع من الخدمات، كان كثيرا ما يتحمل المريض الألم أثناء انتقاله من المنزل إلى أحد المراكز الطبية والعكس، وأحياناً قد يستمر الوضع طويلاً، ويقف أهل المريض مكتوفي الأيدي لا حيلة لهم.
  • تمريض منزلي في القاهرة يوفر الكثير من المصاريف والمجهود، وذلك بالنظر إلى تكاليف المستشفيات والمراكز الطبية.
  • أيضا التمريض المنزلي يجنب المريض التقاط أي عدوى من المستشفيات بسبب مناعته الضعيفة.

ثالثاً: إرشادات قبل التعاقد مع أحدى شركات التمريض المنزلي

  • عند البحث عن مكان يقدم خدمات التمريض المنزلي، يجب أن يكون متخصصًا في هذا المجال.
  • يجب الحذر عن التعامل مع شركات غير حاصلة على مؤهل طبي، للآثار السلبية المترتبة على ذلك.
  • يجب عدم تغيير فريق التمريض المنزلي كل فترة، لأن ذلك يؤثر سلباً على نفسية المريض.
  • يجب أن يكون مقدم الخدمة تابع لشركة تقديم خدمات التمريض لضمان الثقة في الخدمات المقدمة.

رابعاُ: المهارات الواجب توافرها في مقدم خدمة تمريض منزلي القاهرة

  • يجب على مقدمة خدمة التمريض إعطاء الدواء في الأوقات التي وصى بها الطبيب وفقا للتعليمات.
  • معرفة طريقة تعليق المحاليل للمريض إذا احتاج إليها. 
  • القدرة على التصرف سريعاً في الحالات الطارئة.
  • أن يكون مقدم خدمة التمريض يتمتع بخبرة في التعامل مع الجروح.
  • الخبرة في التعامل مع الأمراض المستعصية، مثل حساسية الصدر.

خامساً: ما هي الحالات التي تستدعي خدمات التمريض المنزلي؟

هناك حالات تستدعي تمريض منزلي في القاهرة بصفة مؤقتة، وحالات تستدعي تمريض منزلي دائم:

  • حالات تمريض منزلي مؤقت:

ويعني ذلك اقتصار التمريض المنزلي على زيارات مؤقتة قد تكون يومية لعدد ساعات معين فقط،  مثل متابعة الحمل، متابعة مرضى الكسور، إعطاء الحقن، جلسات التنفس وجلسات العلاج الطبيعي.

  • حالات تمريض منزلي دائم:

ويعني ذلك أن مدة تقديم خدمة التمريض المنزلي قد تطول وتستمر لأيام أو لشهور أحيانا، وذلك بسبب طبيعة المرض المزمنة، مثل أمراض السرطانات، الشلل، الألزهايمر، والمسنين.

سادساً: أهم ما يميز شركات التمريض المنزلي

  • أن يتم وضع مصلحة المريض نصب أعينهم، بحيث يتم استخدام كل الوسائل لتوفير كافة سبل الراحة والسعادة للمريض.
  • يجب أن تتم المتابعة الوقتية لفريق التمريض المنزلي لحظة بلحظة، من قبل فريق أطباء متخصصين، ليتم متابعة حالة المريض، للتدخل إذا لزم الأمر. 
  • يجب أن يتم تجهيز فريق التمريض بأدوات الإسعافات الأولية اللازمة إذا استدعت الحالة ذلك، مثل جهاز جلسات التنفس.

سابعاً: ما الذي نتوقعه من طاقم تمريض منزلي في القاهرة ؟

  • أن يتحلى فريق التمريض المنزلي بالصبر والرحمة، حيث يجب أن يقوم الممرض أو الممرضة باحتواء المريض ليفهم احتياجاته وطلباته، وأن يستمع إليه جيداً دون كلل أو ملل.
  • أن يتحلى مقدم خدمة التمريض بالأمانة وأن يقوم بحفظ الأسرار التي يتم تداولها داخل المنزل.
  • أن يتم الاعتناء بالمريض نفسياً وجسدياً، و الاعتناء بنظافته الشخصية ويجب أن يتناول المريض طعام صحي.

ثامناً: أسعار التمريض المنزلي

  • تختلف أسعار تمريض منزلي في القاهرة المقدم للمريض حسب نوع الخدمات، والمدة التي يقدم فيها الخدمات.
  • تختلف أيضاً الأسعار طبقا لعدد الأفراد مقدمي خدمة التمريض.
  • تختلف الأسعار أيضاً حسب حالة المريض، وحسب المعدات المستخدمة في علاجه.

تاسعاً: ما هو الهدف من التمريض المنزلي؟

  • محاولة مساعدة المريض لكي يتخطى مرحلة المرض براحة نفسية وجسدية وسعادة.
  • بعض المرضى ومنهم كبار السن لا يوجد لديهم من يهتم بهم أو يقوم براعيتهم، لذلك فإن من أهداف التمريض المنزلي وجود الراعي الأمين لهذه الحالات ليتم الاعتناء بهم على أفضل حال.
  • الهدف أيضا أن يكون المريض راضٍ وممتن للخدمات المقدمة له، بل ولمقدم الخدمة نفسه، لأنه طالما توافر ذلك سوف تكون استجابة المريض للعلاج بنسبةٍ أعلى.

واخيراً إذا اضطر الشخص الى التعامل مع إحدى شركات التمريض المنزلي، يجب عليه توخي الدقة في الوصول إلى أحسن هذه الشركات رعايةً من أجل مصلحة المريض.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

أسعار رعاية المسنين بالمنزل

لم يعد معضلًا أن ترعى كبار السن أو المرضى في أسرتك رعايةً متكاملةً وأن تمارس نشاطاتك اليومية وتذهب إلى عملك في نفس الوقت حتى لو كنت عائلهم الوحيد، مراكز وشركات الرعاية المنزلية قامت بوزن هذه المعادلة وقدمت لك الحل الذي يجعلك تشكرهم، عن خدماتهم التي يقدمونها، وعن أسعار رعاية المسنين بالمنزل نتحدث في هذا المقال.

أولًا: ما هي خدمات الرعاية المنزلية؟

هي خدماتٌ تقدمها شركات ومراكز تخصصت في تقديم العناية والاهتمام بالمرضى أو كبار السن أو ذوي الاحتياجات الخاصة أو السيدات في فترات الحمل وما بعد الولادة.

ويتم تقديم كامل هذه الخدمات في المنزل، ويقوم على تقديمها ممرضون متخصصون تم تدريبهم على التعامل مع كل حالةٍ على حدة.

وينسق الممرضون مع الطبيب المعالج لمتابعة تحسن الحالة التي يقومون على رعايتها.

ربما استرعى انتباهكم مدى أهمية هذا النوع من الخدمات، وبالتالي تتساءلون الآن عن أسعار رعاية المسنين بالمنزل ، سنجيبكم، لا تتعجلوا.

ثانيًا: ما هي أنواع الرعاية المنزلية؟

لمزيدٍ من التوضيح والفهم، دعونا نصنف الرعاية المنزلية إلى قسمين، وهما:

  • القسم الأول: الرعاية التمريضية

وهو تقديم خدمات طبية يقوم عليها ممرضون على كفاءةٍ عالية، تم تدريبهم للتعامل مع الحالات الصحية الحرجة، كما يمتلكون خلفيةً طبيةً تسمح لهم بالتعامل مع الأدوات الطبية بمهارة.

  • القسم الثاني: الرعاية اليومية العادية

وهو تقديم العناية والاهتمام من قبل جليسة مسنين أو مرافقة، تصطحب المريض أو كبار السن لتقوم بتلبية متطلباته العادية التي يعجز عن أدائها بنفسه.

وقبل أن نذكر لكم أسعار رعاية المسنين بالمنزل سنوضح لكم دور كل من الجليسة وطاقم التمريض.

ثالثًا: دور طاقم التمريض في رعاية المرضى والمسنين

من مهام طاقم التمريض المنزلي القيام بما يلي:

  • فحص العلامات البيولوجية للمريض وقياس مستويات السكر والنبض والضغط والتنفس.
  • تعقيم الجروح وإعادة لفها بالضمادات والإشراف على علاجها ونسبة تحسنها.
  • التعامل السليم مع درجات الحروق البالغة بما يضمن تخفيف ألم المصاب عند تنظيف الحرق وتضميده.
  • تركيب القسطرات البولية وكذلك توصيل الكانيولا الطبية المستخدمة لحقن العقاقير.
  • إجراء عمليات تفريغ القولون وتوصيل أنبوب المعدة.
  • متابعة تقلبات الحالة الصحية للمريض والتواصل مع المستشفى أو الطبيب القائم على العلاج.

رابعًا: دور جليسة المسنين 

يعتبر الدور الذي تقوم به جليسات المسنين أو مرافقات المرضى وذوي الاحتياجات الخاصة دورًا تكميليًا لدور طاقم التمريض المنزلي.

 فجلسية المسنين تعمل على مرافقة المسن طوال يومه أو كما ينص الاتفاق بينها وبين أهل المسن، تقدم له طعامه، وتشرف على نظافته وراحته، وكذلك تساعده في الحركة متى احتاج ذلك.

 كما أن المرافقة أو الجليسة تعمل على كسر الحاجز النفسي بينها وبين مرافقها لتتمكن من مساعدته على التخلص من همومه وآلامه.

وينبغي أن تكون جليسة المسنين على اطلاعٍ بالأسس الطبية ومعرفة الإسعافات الأولية، كما يجب أن تكون مطلعةً على الحالة الصحية لمرافقها.

خامسًا: قبل أن تتصل بمكتب الرعاية المنزلية

علينا أن ننبه حضراتكم إلى عدة نقاطٍ قبل حسم قراركم واستقدام خدمات الرعاية المنزلية، وهذه النقاط هي:

  • استقرار الحالة الصحية للمريض والتأكد من عدم حاجته للأجهزة الطبية في المستشفى.
  • استشارة الطبيب القائم على علاج المريض في تمريضه منزليًا.
  • توفير المكان المناسب للمريض ولطاقم التمريض في المنزل.
  • توفير الأغراض الطبية والأدوية ومواد التعقيم التي يحتاجها المريض.
  • اختيار مكتب رعاية مرخص من قبل وزارة الصحة.

سادسًا: أسعار الرعاية المنزلية

أسعار رعاية المسنين بالمنزل تتفاوت من مكانٍ لآخر تبعًا لعدة عوامل، أما متوسط الأسعار الذي يتم التعامل به شهريا فهو كالتالي:

  • لو تم الاتفاق على قضاء 6 ساعات في اليوم مع العميل: فإن هذا يكلفه ما يتراوح بين 2000 جنيه إلى 3000 جنيه شهريًا.
  • أما إذا بقي موظف الرعاية مع المريض 8 ساعات في اليوم فإن التكلفة الشهرية تتراوح من 2500 جنيه إلى 3500 جنيه.
  • قضاء 10 ساعات في اليوم في بيت العميل يكلفه: في الشهر قرابة 3000 جنيه إلى 4000 جنيه .
  • قضاء 12 ساعة يوميًا في رعاية العميل تكلف شهريًا ما بين 3500 جنيه إلى 4500 جنيه.
  • أما قضاء اليوم كاملًا 24 ساعة في الاهتمام بالمريض فإن التكلفة الشهرية تصل إلى  4000 جنيه – 6000 جنيه.

بعد أن عرفنا أن أسعار رعاية المسنين بالمنزل هي أسعارٌ غير استغلالية في المراكز والشركات المحترمة، فربما تكون تجربةً ناجحةً لك في حال احتجت خدماتهم، ولكن عليك قراءة بنود العقد جيدًا قبل إتمام الاتفاق.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

مكاتب جليسات مسنين

مكاتب جليسات مسنين هي مكاتب تهدف إلى تقديم رعاية للمسنين في منازلهم بعد أن يصلوا إلى مرحلة الشيخوخة، في هذه المرحلة يصعب على المرء التحرك والقيام بأبسط الأمور بداية من المشي والجلوس مرورًا بمرحلة تناول الطعام والشراب وصولًا إلى النوم، الكثير من الأبناء لا يتمكنون من القيام بكل هذه الأمور بسبب انشغالهم في حياتهم الخاصة لهذا يتم الاتفاق مع هذه المكاتب، في هذا المقال سوف نتعرف معًا على المعلومات التي تخص هذه المكاتب.

أولًا سوف نجيب على سؤال ما هي مكاتب جليسات المسنين؟

مكاتب جليسات مسنين هي مؤسسات تهدف إلى رعاية المسنين وتلبية رغباتهم والعناية بهم عن طريق جليسات أو ممرضات.

هذه المكاتب هي مؤسسات صغيرة إلى حدٍ ما فهي ليست مثل دار الرعاية والمشفى ولكنها تؤدي غرض بعض المواطنين الذين يحتاجون إلى الاهتمام بهم وبحالتهم الصحية والنفسية.

ثانيًا سوف نعرف معًا على ماذا تشتمل مكاتب جليسات مسنين

مكاتب جليسات المسنين تشتمل على موظفين يتعاملون مع أهالي المرضى ويتم الاتفاق فيما بينهم على المبلغ النقدي الذي سيتم دفعه لقاء الخدمات التي سوف تقدمها الجليسة.

علاوة على أن هذه المكاتب تقوم بتوظيف جليسات مسنين يتم تدريبهن مسبقًا على كيفية التعامل مع كبار السن ويتم إرسال الجليسات إلى منازل المسنين للاعتناء بهم فكما ذكرنا سابقًا فإن المكاتب تعتبر مؤسسات صغيرة.

ثالثًا سنعرض لكم بعض الخدمات التي تقدمها أغلب جليسات المسنين

بعد أن ذكرنا لكم بعض المعلومات التي تخص مكاتب جليسات المسنين سوف نوضح لكم هنا بعض الخدمات التي تقدمها الجليسة حيث تهتم بشكل أساسي بحالة المريض الصحية ويتناول الأدوية والجرعات في مواعيدها المحددة.

علاوة على أنها تهتم بحالة المريض النفسية لهذا تقوم بقضاء وقت طويل مع المسن لكي تحاول معرفة المشاكل التي تواجهه وتحاول التخفيف عنه والقيام بكافة الأمور التي تسعده والتي تحسن من حالته النفسية.

رابعًا نظافة المسن من أولويات جليسة المسنين 

بالإضافة إلى الخدمات الصحية والنفسية التي تقدمها جليسة المسنين للمسن إلا أنها أيضًا تهتم بنظافته الشخصية ونظافة المكان الذي يجلس فيه وتحاول بقدر الإمكان إبقاء المكان نظيفًا من أجل تحسين حالته النفسية.

ليست حالته النفسية فقط بل وأيضًا الحالة الصحية هذا لأن النظافة تحمي المسن من التعرض للفيروسات والميكروبات التي تتواجد في الجو وبكثرة في الأماكن الغير نظيفة والملوثة فقد يعاني المسن من حساسية تجاه هذه الملوثات.

خامسًا سوف نوضح لكم ما هي الخبرات والمؤهلات التي تتوافر في جليسات المسنين

إذا أردت البحث عن جليسة للمسنين يجب عليك النظر إلى مؤهلات هذه الجليسة عن طريق البحث في الملف الخاص بجليسة المسنين حيث يجب أن تكون على دراية بكيفية التعامل مع المسنين نظرًا لأنهم يحتاجون إلى المعاملة برفق.

علاوة على أنهم يجب أن يعرفوا كافة الأمراض المزمنة التي يعاني منها أغلب كبار السن حتى تتمكن الجليسة من تنظيم أدوية المسن كذلك من أجل التعامل مع المسن في حالة الإصابة بوعكة صحية مفاجئة.

سادسًا سوف نوضح لكم كيفية التواصل مع مكاتب جليسات مسنين 

إذا أردت التواصل مع مكتب يوظف جليسات للمسنين يقومون برعاية المسن في المنزل وإذا لم يتواجد مكتب معين بجانبك عليك أولًا تصفح الانترنت ومعرفة أفضل المكاتب التي تقدم خدمة رعاية المسنين.

يمكنك أيضًا معرفة البريد الإلكتروني الخاص بالمكتب والاتصال بهم عن طريق البريد الالكتروني ويمكنك أيضًا التحدث معهم هاتفيًا ومناقشة إمكانية إرسال جليسة مسنين إلى منزلك وتحديد الأيام التي تذهب فيها الجليسة.

سابعًا سنناقش معًا الحالات الأخرى التي تحتاج إلى جليسة بجانب المسنين

لا يقتصر احتياج المسنين إلى رعاية واهتمام خاص من شخص آخر ولكن هناك أيضًا بعض الأشخاص الغير قادرين على التحرك بشكل جيد وخدمة أنفسهم أمثال المرضى الذين يعانون من قرح الفراش والذين يعانون من الألزهايمر.

علاوة على أن الأشخاص الخارجين من العمليات الجراحية الكبيرة والمصابين بالأمراض المزمنة وحالات القسطرة يحتاجون إلى جليسة مسنين لكي تعتني بهم وتقدم لهم الرعاية الصحية حتى تتحسن حالتهم.

هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، ذكرنا لكم في هذا المقال معلومات هامة عن مكاتب جليسات مسنين كما وضحنا لكم الخدمات التي تقدمها جليسة المسنين.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية مسنين بالمنزل

رعاية مسنين بالمنزل هي تعني الاهتمام والرعاية بالمسنين في منازلهم وسط أهاليهم، بهدف حفظ استقلاليتهم وكذلك يضمن لهم حياة كريمة، وهذا تحت إشراف الأطباء والممرضين المؤهلين من الذكور والإناث، والذين يعملون على رعاية المسنين في بيوتهم بالطريقة المناسبة وذلك على حسب احتياج كل حالة.

أولًا: ما هي المواصفات التي يجب توافرها في الجليسة أو الجليس للمسنين؟

ليس من السهل أن يتم إدخال الأشخاص الغرباء إلى حياة المسن الخاصة هو وعائلته، وبالأخص عند ائتمان هؤلاء الأشخاص على صحة الفرد المسن وعلى حياته وأسراره، فيجب علينا أن نختار خدمات رعاية المسنين بعناية.

ثانيًا: مواصفات مقدمي خدمات رعاية مسنين بالمنزل 

هناك بعض الشروط التي يجب أن تتوفر في الجليسة التي تعمل في مجال رعاية كبار السن، ومن هذه الشروط:

  • من الأفضل أن يكون الجليس أو الجليسة تابعين لجمعيات أو دور رعاية مسنين معروفين ومتخصصين.
  • أن يكون الجليس أو الجليسة حاصلين على شهادات متخصصة ومعتمدة في مجال رعاية المسنين وتمكنهم من أداء مهام الرعاية الخاصة والتي يحتاجها كل مسن.
  • أن يكون الجليس أو الجليسة متميزين بحسن الأخلاق والهدوء وكذلك الصبر حتى يكونوا قادرين على التعامل مع نفسية كبير السن والذي يكون عصبياً في بعض الأحيان وعنيداً في الغالب وصبره قليل.
  • يجب أن يكون الجليس أو الجليسة على دراية كاملة بحالة المسن المرضية وأيضا النفسية.
  •  في حالة إذا كان الشخص المسن يعيش في البيت بمفرده بدون أهله من الأفضل أن يكون الجليس رجلاً إذا كان مسن، وأن تكون الجليس امرأة في حالة إذا كانت مسنة.

ثالثًا: ما هي خدمات رعاية المسنين بالمنزل ؟

وتكون الخدمات التي تقدمها مراكز رعاية مسنين بالمنزل شاملة ما يلي:

  • توافر جليسة أو جليس طوال مدة 24 ساعة أو الجلوس عدد ساعات معينة حسب رغبة الأهل.
  • يتم عمل الفحوصات باستمرار وكذلك التحاليل اللازمة للمسن كما يطلب الطبيب.
  • الجلوس مع المسنين و تبادل الأحاديث مَعًا حتى لا يشعرون بالوحدة.
  • العمل على مُتابعة حالة المسن الصحية وإعطاء الدواء المناسب لهم في الوقت المحدد له.
  • يتم عمل جلسات العلاج طبيعي لهم في حال طلب الطبيب ذلك.
  • تتعامل الجليس أو الجليسة مع الأمراض المزمنة والتي تصاحب الشيخوخة مثل مرض الزهايمر، ومرض هشاشة العظام، وكذلك ضعف السمع وأيضا ضعف البصر.
  • إحضار الطعام الصحي للفرد المُسن والمناسب لحالته.
  • مساعدة المسن على ممارسة رياضة يومية مثل المشي.
  • مساعدة المسن في نظافته العامة وأيضا نظافته الخاصة وكذلك هيئته الخارجية.

رابعاَ: ما هي طرق التعامل مع المسنين الرافضين للرعاية؟

في بعض الأحيان يرفض بعض المسنين أي نوع من الرعاية الخارجية التي تقدم لهم ويشعرون أنهم عبء على من حولهم فييأخذون الأمور بحساسيةٍ بالغة، ولهذا السبب يجب على الأفراد المقربين منهم أن يساعدوهم في تقديم الرعاية المناسبة لهم، وسنوضح لكم أهم طرق رعاية مسنين بالمنزل لكبار السن الذين يرفضون الرعاية من خارج الأسرة:

  • يجب تحديد فترة مؤقتة للرعاية حيث يعمل تحديد هذه الفترة في مساعدة المسنين أن يتخذوا القرار فيما إذا كانوا يرغبون في الحصول على مساعدة أحد لهم أم لا.
  • شرح طبيعة الرعاية فوصف وشرح الرعاية التي ستقدم لهم، وتوضيح طبيعتها، يساعدهم على أن يتخذوا القرار وأن يتقبلوا هذه المساعدة براحة نفسية كبيرة.
  • من الأفضل الاستعانة بالأفراد المقربين: إن مساعدة بعض المقربين من المسن يساهم في تحسين حالته الصحية والنفسية ويرفع الحرج عنه.
  • توضيح التكلفة المادية: قد يخاف بعض كبار السن من فكرة الرعاية المنزلية، وذلك بسبب خوفهم من التكاليف المالية، فيجب أن نطمئنهم بقدر الإمكان من هذه الناحية.
  • يجب تجنب إحداث المشكلات في وجود المسن: حيث يجب على الأشخاص المقدمين للرعاية أن يبذلوا جهدهم في عدم افتعال مشكلات تكون متعلقة برعاية هذا المسن.

إن أكثر مراحله من مراحل حياة الإنسان والتي يحتاج فيها إلى رعاية هي مرحلة الشيخوخة، حيث إن المسنّ يحتاج إلى رعاية كبيرة واهتمام، فيجب علينا أن نكون أهل لهم، حتى لا يشعروا بضعفهم وقلة حيلتهم، وهنا ينتهى مقالنا حول رعاية مسنين بالمنزل وفهمنا دور الجليسة في رعاية المسنين وطرق التعامل معهم في حالة رفضهم للرعاية.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

أسعار رعاية المسنين

تختلف أسعار رعاية المسنين المقدمة من مراكز خدمات الرعاية حسب ضوابط معينة تختلف من مكان لآخر، فكلما تميز المكان بتقديم خدمات مختلفة كلما ارتفع السعر، وغالباً ما تقوم شركات تقديم الخدمات بإعداد عروض أسعار لتصبح منافسة لغيرها.

أولاً: ما هي أهم معايير اختيار مراكز تقديم رعاية المسنين؟

عند اختيار مكان تقديم خدمات رعاية المسنين يجب الأخذ في الاعتبار بعض المعايير وهي:

  • اعتماد المكان من قبل الجهات المختصة، حيث يجب أن يكون المكان حاصل على كافة التراخيص والشهادات اللازمة، من أجل توافر عامل الثقة والاطمئنان عند التعامل مع المكان.
  • أن يكون المكان يتعامل مع أطباء متخصصين إلى جانب استشاريين اجتماعيين ونفسيين حاصلين على شهادات تؤهلهم للتعامل مع كبار السن.
  • أن تكون أسعار رعاية المسنين ، منافسة وفي متناول شريحة عريضة من كبار السن وذويهم.

ثانياً: ما هي ضوابط تحديد أسعار تقديم خدمات رعاية المسنين؟

يتوقف تحديد أسعار خدمات رعاية المسنين على ضوابط معينة وهي:

  • نوع الخدمات المقدمة للمسن، فكل مسن تتحدد نوع الخدمات المقدمة له حسب حالته وربما حسب الخدمات المتفق عليها مع ذويه.
  • فيمكن أن تكون الرعاية على مدار الساعة وتشمل كل ما يخص المسن من نظافة شخصية، الاهتمام بمظهر المسن، الاهتمام بعلاجه، ونظام التغذية الخاص به ، وربما تتضمن الخدمات المقدمة مرافقة المسن في الخروج من أجل التنزه قليلاً.
  • بعض الحالات الأخرى تقتصر الرعاية المقدمة على خدمات أقل مثل إعطاء الادوية في مواعيدها فقط، وربما جلسة علاج طبيعي مرتين في الأسبوع مثلاً، هنا تكون أسعار رعاية المسنين مختلفة عن الحالة الأولى.

ثالثاً: هل يجب توافر أخصائي نفسي في أماكن تقديم رعاية المسنين؟

  • بالطبع يجب توافر أخصائي نفسي لتقديم المساعدة للمسنين، بسبب هذه المرحلة العمرية التي يمر بها كبار السن، ربما نلاحظ أنهم يتحولون إلى أطفال مرة أخرى، يحتاجون إلى الحب والحنان والاحتواء. 
  •  هناك أيضا بعض المسنين الذين يمرون بتقلبات مزاجية ممزوجة بلحظات اكتئاب، بسبب تذكره الدائم للذكريات القديمة.
  • هنا يأتي دور مقدم الرعاية النفسية، فيقوم بتنظيم جلسات نفسية بصفة دورية للتحدث مع المسنين وجعل كل فرد منهم يشارك غيره اهتماماته، بحيث يقوم الأخصائي النفسي  بمساعدة المسن للخروج من دائرة الأمان الخاصة به.  

رابعاً: هل توفر أخصائي اجتماعي في مكان تقديم الخدمات يعد فارق في تحديد أسعار رعاية المسنين ؟

  • بالطبع وجود أخصائي اجتماعي في أماكن تقديم خدمات رعاية المسنين، يجعل الأسعار تختلف فكلما كان المكان يقدم نشاطات اجتماعية، كلما كان متميزًا.
  • يقوم الأخصائي الاجتماعي بتنظيم حفلات ترفيهية من أجل إدخال السعادة والبهجة على كبار السن.
  • يقوم أيضاً بتنظيم زيارات سواء للمسنين خارج الدار، أو لاستقبال زائرين لتمضية وقت مع كبار السن من باب الاهتمام بهم، وأن يشعروا بوجودهم.

خامساً: هل تقديم خدمات رعاية المسنين في المنزل، تختلف في الأسعار؟

بالتأكيد أسعار رعاية المسنين المنزلية تختلف عن أسعار خدمات الرعاية في دار المسنين من حيث:

  • في الرعاية المنزلية يتم انتقال مقدم العناية إلى منزل المسن، يمكن أن يصطحب معه بعض الأدوات الطبية اللازمة لحالة المريض مثل جهاز جلسات البخار للتنفس، أو بعض الإسعافات الأولية.
  • في الرعاية المنزلية أيضا، من الممكن تواجد مقدم الرعاية على مدار الساعة من أجل توفير الاهتمام بالمسن.
  • أيضا يهتم مقدم العناية المنزلية بتوفير الطعام المنزلي الصحي من أجل صحة أفضل للمسن. 

سادساً: ما هي أهم المميزات التي تجعل مقدمي خدمات رعاية المسنين يتنافسون فيما بينهم؟

  • كلما توافرت فروع أكثر لدار المسنين، كلما كان متميز، لأن ذلك يجعل دائرة العملاء المتعاملين معه أكبر.
  • كلما تم وضع خطة أسعار رعاية المسنين بما يتناسب مع كافة الطبقات، كلما جعل ذلك دار المسنين مختلفة.
  • يجب أن يتميز دار المسنين بخدمة عملاء تقوم بالرد على استفسارات العملاء بشكل فعال من أجل محاولة مساعدة المسنين وذويهم.
  • يجب تواجد مقدمي خدمات الرعاية على مدار الساعة، بحيث يمكن مثلا تقسيمهم على فريقين، فريق يعمل نهاراً وفريق آخر للعمل ليلاً، من أجل خدمة كبار السن وتقديم المساعدة الفورية لهم إذا لزم الأمر.

في النهاية يجب عند تقييم أسعار دور المسنين النظر إلى ضوابط كثيرة أهمها الخدمات المقدمة، لأن كل مسن وله احتياجاته ومتطلباته، لذلك فلا توجد قاعدة ثابتة للأسعار.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية المسنين في المنزل

بسبب ظروفٍ ما قد يلجأ بعض الأبناء إلى توفير خدمات رعاية المسنين في المنزل لأحد الوالدين أو كليهما، يمكن أن ترجع أسباب ذلك إلى سفر الابن مثلا، أو ظروف عمله القاسية التي تفرض عليه قضاء معظم الأوقات بعيداً عن والديه، ولكن في نفس الوقت قد يحتاج الأهل للعناية والاهتمام.

أولاً: متى يمكن القول بأن هناك حاجة لخدمات رعاية كبار السن بالمنزل؟

  • يمكن ذلك عندما تستدعي حالة أحد الوالدين ذلك، سواء حالته الصحية أو النفسية.
  • فمع تقدم العمر قد يصبح الأب أو الأم غير قادرين على خدمة أنفسهم أو الاعتناء بها، هنا إذا لم يتواجد أحد المقربين للقيام بهذا الدور وجب اللجوء إلى خدمات رعاية المسنين في المنزل .
  • قد يرفض المسن أيضاً الانتقال خارج منزله، هنا يكون اللجوء لمثل هذه الخدمات واجب وضروري.

ثانياً: هل هناك ضوابط معينة يمكن الاعتماد عليها لاختيار المكان الأمثل لتقديم خدمات المسنين المنزلية؟

بالتأكيد هناك عدة ضوابط يجب الالتزام بها عند البحث عن مكان تقديم خدمات المسنين مثل:

  • لا يجب أن يتم الاختيار بناء على استطلاع آراء العملاء فقط، بل يجب أن يقوم المسؤول عن المسن بزيارة مكان تقديم الخدمات نفسه قبل التعاقد، بحيث يرى حالات مسنين على الحقيقة، يرى ردود أفعالهم وهل يشعرون بالراحة فعلاً مع تعاملهم مع مسؤولي المكان.
  • يجب اختيار مكان ذو خبرة ولا يمكن الاعتماد على الأماكن حديثة العهد بهذا المجال، لأن المكان ذو الخبرة في الغالب يتمتع بمميزات تصب في مصلحة المسن.
  • يجب أن يكون مقدم الخدمة سواء ممرض أو ممرضة، يتم متابعتهم بصورة مستمرة من قبل أطباء مختصين لتقديم أقصى رعاية المسنين في المنزل .

ثالثاً: هل إخبار المكان المختص بحالة المسن بالتفصيل يشكل فارق هام في طريقة معاملته؟

  • يجب أن يقوم المسؤول عن المسن بسرد كافة التفاصيل المتعلقة به، سواء ظروفه الصحية أو النفسية، بل ونذهب أبعد من ذلك فيجب حتى إخبار مقدم خدمة الرعاية المنزلية بما يحب المسن ويكره.
  • يجب أيضاً تفصيل كل الأشياء المرتبطة بالمسن، مثل مدى سرعة تعوده على الآخرين بل وأيضا مدى تقبله لفكرة وجود مقدم العناية داخل منزله.
  • يجب أن يتم توضيح الأفعال التي يجب الابتعاد عنها تجاه المسن، وذلك حتى تؤتي هذه الخدمات ثمارها، ولا تبوء بالفشل.

رابعاً: هل خدمات رعاية المسنين في المنزل دائمة؟

  • ليس على الدوام تكون خدمات الرعاية بالمسنين طويلة الأجل، فقد تستدعي الظروف وجود شخص يلازم كبير السن على مدار الساعة لغياب المقربين مع احتياجه بشدة للرعاية، فقد يكون مريض ألزهايمر يمكن أن يخرج من المنزل ويفقد طريق العودة، ويمكن أن يكون مريض شلل، لا يقوى على خدمة نفسه والاعتناء بها.
  • ولكن هناك حالات يكفي فيها زيارة منزلية يومية لمدة بضع ساعات، يتم خلالها الاهتمام بجوانب معينة فقط مثل إعطاء المسن الدواء، أو تحضير الطعام له ، أو جلسة علاج طبيعي وربما مرافقته للتنزه قليلا خارج المنزل.

خامساً: ما العمل في حالة رفض المسن خدمات رعاية المسنين في المنزل ؟

  • بالرغم احتياج المسن إلى شخص يهتم به ويقوم برعايته، فقد يحدث أن يرفض المسن تواجد غريب معه للعناية به.
  • هنا يجب أن يحاول مقدم الرعاية بكافة الأساليب التي تم تدريبه عليها إقناع المسن بتواجده بقربه.
  • بمزيج من الصبر والحنان والاهتمام، يجب أن يصل إلى المسن عن طريق الممرض أو الممرضة، أن راحته وصحته هي الأهم على الإطلاق.
  • ويمكن إذا رأى المسن فعلا أن وجود مقدم العناية مهم لحالته الصحية والنفسية، أن يوافق ولو بشكل مبدئي، وهنا يقع على عاتق الممرض أو الممرضة إثبات أهميته فعلا عن طريق الأفعال. 

سادساً: ما النتائج المتوقعة من توافر خدمات رعاية المسنين في المنزل ؟

  • أن تصبح الصحة العامة للمسن في تقدم إلى الأفضل. 
  • أن يشعر المسن بأهمية وجوده ويبتعد عن الأفكار السلبية، وبالتالي تحسن الحالة المزاجية والنفسية له.
  • أن يطمئن ذوي المسن عليه بسبب تواجد عين مراقبةً له محافظةً عليه حاميةً له من أي أضرار وأخطار.

في النهاية يجب على مقدمي خدمات رعاية كبار السن أن يكونوا ذوي خبرة في التعامل معهم، بسبب الطبيعة الخاصة لهذا السن وحساسيته تجاه أصغر الأشياء. 

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

جليسة لسيدة مسنة بالمنزل

أهم ما نملك في الحياة هي الأم، فلولا وجودها لأصبحت الدنيا مظلمة، وعند تقدم أمهاتنا في السن قد يحتجن إلى رعاية واهتمام أكبر، ومع ظروف العمل وسرعة الحياة قد يحتاج الأبناء لوجود جليسة لسيدة مسنة بالمنزل ، لمساعدتهم في العناية بالأم. 

أولاً: أهداف العناية بالمسنين في المنزل

  • جعل حياة المسن افضل، بحيث تقوم الجليسة بملء يوم المسن بنشاطات متناسبة مع المرحلة العمرية التي يمر بها، كمرافقة المسن في جولة حول المنزل، قراءة أحد القصص أو الكتب المفضلة له، لأنه لو ترك المسن وحيدا سوف يستسلم للعزلة والاكتئاب. 
  • المحافظة على صحة المسن، حيث تقوم الجليسة بمتابعة مواعيد الدواء وإعطاء الفيتامينات تحت إشراف الطبيب.
  • الاهتمام بالعناية الشخصية للمسن. 
  • التواصل مع الطبيب المختص فوراً في حالة ظهور أي علامات خطيرة.

ثانياً: ما هي فوائد وجود جليسة لسيدة مسنة بالمنزل ؟

  • تقليل عدد مرات ذهاب المسنة إلى مراكز تقديم الرعاية الطبية، وذلك من شأنه ألا تسوء حالة المريض.
  • تلقي المسنة الرعاية والاهتمام داخل منزلها وسط ذويها، مما يؤدي إلى الابتعاد عن الاكتئاب، وتغلبها على المرض بصورة أفضل. 
  • ليتمكن أقارب المسنة من زيارتها براحة أكثر من زيارات المستشفى.
  • إحساس المسنة بالأمان والراحة والاطمئنان داخل بيتها.

ثالثاً: هل تلعب الأسرة دور إلى جانب جليسة المسنين؟

بالطبع وبالرغم من وجود جليسة لسيدة مسنة بالمنزل ، هناك أهمية لدور الأسرة:

  • حيث إن متابعتهم الدائمة للجليسة يجعل المسنة تشعر بالأمان والهدوء، مما يؤثر بالإيجاب على حالتها النفسية والصحية.
  • تشعر أيضا المسنة بقيمتها لدى ذويها وحبهم لها.
  • إذا احتاجت الجليسة لأي تفاصيل أو معلومة عن حالة السيدة المسنة فيجب أن تجد العون منهم فوراً.

رابعاً: ما هي برامج جليسات المسنين بالمنزل؟

  • هناك برنامج الرعاية المستمرة: حيث تتواجد الجليسة باستمرار داخل منزل السيدة المسنة من أجل الاهتمام بها ورعايتها، وقد يتم توظيف اثنين من الجليسات، بغرض تقسيم اليوم بينهما فواحدة تتواجد نهاراً والأخرى تتواجد ليلاً، من أجل تقديم أفضل عناية ممكنة لها.
  • وهناك برنامج الرعاية الوقتية: حيث تتواجد جليسة لسيدة مسنة بالمنزل على فترات متقطعة أو كلما دعت الحاجة لذلك، كأن تتواجد الجليسة عدد ساعات معينة لحين عودة الابن أو الابنه مثلاً من العمل.

خامساً: وسائل الحصول على جليسات مسنين بالمنزل 

قد يحتاج أحد الأشخاص إلى الاستعانة بخدمات جليسة في المنزل، لذلك يمكن ايجادها عن طريق:

  • البحث عن مكاتب توفير جليسات أولا، ثم التأكد من تميز هذا المكتب في هذا المجال عن طريق متابعة آراء العملاء.
  • يمكن أيضا البحث عن طريق الإنترنت عن الجليسات اللواتي لا يتبعن مكانًا محددًا، ولكن لهذه الطريقة مخاطرها، لعدم وجود مسؤول عن الجليسة مما يجعل عنصر الأمان غير متوفر.
  • يمكن أيضا إيجاد جليسة لسيدة مسنة بالمنزل ، عن طريق سؤال أحد الأقارب أو الأصدقاء فمن الممكن معرفتهم السابقة بإحدى جليسات المسنات.

سادساً: مدى مسؤولية الجليسة عن كل ما يتعلق بالسيدة المسنة

كثيرًا ما يدور في ذهن أبناء وبنات المسنين عن مدى مسؤولية الجليسة أمامهم وهل يوجد ما يضمن ذلك:

  • بالتأكيد يجب التأكد عند التعاقد مع مكتب توفير الجليسات أو حتى لو تم التعاقد مع الجليسة نفسها، أن شروط المسؤولية قد تم النص عليها في العقد.
  • حيث إن المسنة لا حول لها ولا قوة، فعند التعامل الأول مع الجليسة يكون هناك قلق من كونها غير رحيمة أو صبورة في التعامل مع المسنة.
  • فعند النص على شرط المسؤولية الكاملة أثناء ساعات تأدية خدمة الرعاية يجعل ذلك من السهل الرجوع إليها عند حدوث أي تقصير.

سابعاً: هل الالتزام بالمواعيد شرط أساسي في عمل جليسة لسيدة مسنة بالمنزل ؟

  • المرحلة العمرية التي تمر بها المسنة ترتبط كثيرا بالوقت، فكلما تم تقديم الرعاية في وقتها كلما أحدثت أثرها المرغوب فيه.
  • فيجب أن تأتي الجليسة إلى منزل السيدة المسنة في الميعاد المحدد لذلك دون تأخير، حيث إن هناك مواعيد معينة لتناول الأدوية مثلا.
  • أيضا يجب ألا تترك المسنة وحدها لفترات طويلة خوفًا من تعرضها للأذى أو لحدوث تدهور مفاجئ في حالتها الصحية، فتجد النجدة عن طريق الجليسة.

على الأبناء أن يهتموا كثيرا عند اختيار جليسة المسنين، بحيث توفر الرعاية والاهتمام والحنان اللازم من أجل راحة السيدة المسنة وتحسن حالتها النفسية والصحية.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

التمريض المنزلي

 إن خدمات التمريض المنزلي توفر الكثير من الجهد والوقت والمال على المريض وتغنيه عن اللجوء إلى  المراكز الطبية، كما أنها تقلل من التزاحم داخل العيادات والمستشفيات ومن بعض الخدمات التي تندرج تحت تصنيف التمريض المنزلي هو التعامل مع مكتب جليسات مسنين بالمنزل لتوفير مرافقةٍ لرعاية المسنين.

أولآً: ما هي خدمة التمريض المنزلي ؟

هي الخدمة الصحية التي تقدم من ممرضة أو ممرض مؤهل وذو خبرة وكفاءة عالية فى تقديم الرعاية الصحية للمرضى المصابين بالأمراض المختلفة أو للمسنين الغير قادرين على الاعتناء بأنفسهم.

ثانيآً: فوائد خدمة التمريض المنزلي

نجد أن خدمة التمريض المنزلي لها العديد من الفوائد والتي  أدت إلى الكثير من الاهتمام بهذه الخدمة وجعلها ذات أهمية عالية وأولوية في كثير من البلدان، وكثيرًا ما نتمنى أن تصبح ذات أولوية وأهمية في كل البلدان لما لها من أهمية وفوائد كثيرة مثل:

  • توفير الجهد والمشقة الذي يعاني منه أقارب المريض عند زيارة في المستشفيات كل يوم  نظرًا لان الكثير من الحالات تحتاج إلى المتابعة اليومية والتردد.
  •  وتوفر خدمة التمريض المنزلي المشقة على أقارب المريض من الزيارات المتكررة إلى المستشفيات حيث يحتاج المريض إلى رعاية من أحد أقاربه داخل المستشفى بجانب التمريض الصحي .
  • كما أن خدمة التمريض المنزلي تساعد في متابعة التغيرات الصحية التي تحدث للمريض باستمرارية وتساعد في الإشراف على حالته، كما أنها تساعد المرضى الذين يحتاجون إلى تغذية الأنابيب في تنظيم مواعيد الدواء لهم ونوعية الطعام.
  • وهي تحافظ  أيضآً على المريض من إصابته بأمراض أخرى وتساعده في إجراء الفحوصات اللازمة له مثل فحص الأسيتون والسكر والتنفس وقياس الضغط.

ثالثآً: مهارات مٌقدم خدمة التمريض المنزلي

من المعايير التي يجب أن تتوافر لدينا عند اختيار طاقم التمريض المنزلي، أن يكون مقدمو الخدمة من خريجي كليات التمريض ولديهم الخبرة والمعرفة الكاملة بما يلي: 

  •  مضمون تعليمات الطبيب والقدرة على إعطاء الجرعات للمريض في الوقت المحدد لها.
  •   الاستخدام الصحيح للمحاليل المناسبة للحالة عند حاجة المريض إليها.
  •  سرعة التصرف عند حدوث حالات الطوارئ.
  •  أن يكون لديه خبرة عالية في التعامل مع الجروح العنيفة.
  •  أن يكون لديه أيضآً الكثير من الخبرة والكفاءة في التعامل مع الأمراض المزمنة مثل أمراض ضغط الدم والجهاز التنفسي، والسكري.
  • كما يجب أن يكون لديه خبرة وكفاءة عالية في التعامل مع حالات الضعف الإدراكي، وتفريغ القولون، وغير ذلك  من الحالات التي تستدعي وجود خدمة تمريض منزلي.

رابعًا: بعض الحالات التي تحتاج إلى خدمة التمريض المنزلي

  • الأمراض المزمنة  مثل أمراض القلب، السكري، وأمراض الكبد، والقسطرة، وضيق التنفس،وأمراض الصدر،والتي يحتاج المريض إلى الأبقاء على هذة الأجهزة الطبية لتحسين وتثبيث حالته الصحية مثل أجهزة التنفس الصناعي والعناية المركزة المنزلية. 
  • الكسور بجميع أنواعها مثل كسورالحوض التي يحتاج فيها المريض إلى البقاء في الفراش والرعاية والأهتمام  لفترة زمنية طويلة.
  • أمراض تستدعي وجود خدمة تمريض منزلي مثل أمراض الأورام التي تتطلب: رعاية واهتمام خاص مثل تركيب حقن وريدي ومحاليل وخدمات أخرى.
  • تقديم الرعاية الصحية المطلوبة للمرضى وتأهيلهم  وذوي الاحتياجات الخاصة،

خامسًا: معايير تحديد أسعار خدمة التمريض المنزلي 

تتغير أسعار الخدمات في مراكز التمريض المنزلي وفقآً لعدة عوامل، ومن ضمن هذه العوامل ما يلي:

  • عدد ساعات خدمة التمريض خلال اليوم.
  • صعوبة رعاية حالة المريض والاهتمام به.
  • الموقع الجغرافي لبيت المريض وبعده أو قربه عن المركز.
  • المركز الذي يتم اختياره من المريض أو أحد أقاربه حيث يوجد الكثير من المراكز التي تبالغ في أسعار  تكلفة الخدمة.
  • مدة التعاقد لأنها تساعد على تخفيض أسعار الخدمات.

سادسًا: حقوق الممرض المقدم للخدمة

  • يجب أن يتوافر مكان ملائم للممرض داخل منزل المريض حتى يتمكن من متابعة عمله على أكمل وجه.
  • ولا بد أن يكون التعامل مع الممرضة أو الممرض بطريقة مناسبة وراقية.
  • كما يجب أن تتوافر وسائل الانتقال الآمنة لطاقم التمريض.
  • من مصلحة المريض أو كبير السن أن يراعي أفراد الأسرة إقامة علاقات ودية مع طاقم التمريض.

وفي النهاية تعتبر خدمة التمريض المنزلي من الخدمات التي توفر للمريض الرعاية المنزلية الكاملة كما توفر له ولأقاربه الراحة وعدم العناء والمشقة من زيارة المرضى في المستشفيات يوميآً.

كنا قد تحدثنا في هذا المقال عن خدمة التمريض المنزلي وتعريفها، وفوائد الاستعانة بها، ومهارات مقدم الخدمات الطبية، وبعض الحالات التي تحتاج إلى خدمة التمريض المنزلي، ومعدل أسعار خدمة التمريض المنزلي، وحقوق الممرض مقدم الخدمة على أهل المريض.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية مسنين

بعد التقدم في العمر وخاصة بعد الوصول إلى مرحلة الشيخوخة يحتاج المسنون إلى رعاية خاصة جدًا، تهدف هذه الرعاية إلى تلبية كافة رغبات المسن ومتابعة حالته الصحية بجانب الحالة النفسية، كل هذه الأمور تكون صعبة على الكثير من الأهالي بسبب انشغالهم بأطفالهم وأعمالهم لهذا تم إنشاء مؤسسات رعاية مسنين في جميع أنحاء الجمهورية، وفي هذا المقال سوف نوضح لكم معلومات عن هذه المؤسسات كما سوف نوضح الخدمات التي يحتاج إليها كبار السن.

أولًا سوف نوضح لكم معلومات عن مكاتب ودور رعاية مسنين

كما ذكرنا لكم سابقًا فإن الأهل ينشغلون بحياتهم الخاصة وبأطفالهم إن وجدوا ولا يستطيعون الاعتناء بالمسن لهذا وكِّل هذا الأمر إلى مؤسسات الدولة، مؤسسات رعاية المسنين هي مؤسسات تهدف إلى رعاية المسن بشتى الطرق وتلبية كافة رغباته.

يتم دفع مبلغ نقدي لقاء هذه الخدمات ثم يتم إرسال المسن إلى هذه المؤسسة أو المركز، يهدف هذا المركز إلى توفير راحة الأهالي وتوفير راحة دائمة للمسن.

ثانيًا سنناقش معًا كيف يتم رعاية المسنين في المنزل من قبل دار رعاية مسنين 

بجانب الرعاية التي تقدمها المؤسسات للمسنين فإن هذه المؤسسات تقدم خدمة رعاية المسنين في المنزل فإذا لم يرغب المسن في الذهاب إلى دار رعاية للبقاء فيه إما بسبب عدم رغبته في مفارقة الأهل أو عدم قدرته على الذهاب إلى هناك.

يمكنك الاتفاق مع أحد هذه المؤسسات التي توفر هذه الخدمة وهي سوف تقوم بإرسال جليسة أو ممرض للمسنين يقوم بالاهتمام به في المنزل علاوة على أن المؤسسة توفر كافة الخدمات للمسن التي توفرها في الدار.

ثالثًا سوف نوضح الخدمات الصحية التي تقدمها الدار لرعاية المسنين 

تهتم المؤسسات بشكل كبير بحالة المريض الصحية حيث يتم فحص المريض والقيام ببعض الفحوصات والإجراءات اللازمة من قبل فريق طبي خبير حتى يتم معرفة كافة الأمراض المزمنة التي يعاني منها.

ثم بعد ذلك يقوم الطبيب المتابع للحالة المرضية بتوفير الأدوية التي يحتاج إليها المسن ويحدد ميعاد كل دواء ويقوم بمتابعة المريض لمعرفة مدى التحسن الذي وصل إليه جسمه بعد تناول الدواء وما إذا كان ذا تأثير سلبي أو إيجابي.

رابعًا سنذكر لكم بعض الأنشطة التي يقدمها الدار من أجل رعاية مسنين

يقدم الدار العديد من الأنشطة الرياضية والترفيهية والثقافية والاجتماعية وتعمل كافة هذه الأنشطة على مساعدة المسن على تحسين حالته النفسية وتنشيط خلايا الدماغ وبالتالي تنشيط ذاكرة المسنين التي تتلف مع مرور الوقت.

من الأنشطة الرياضية التي تتوافر في أغلب المؤسسات المشي ومن الأنشطة الترفيهية الأعمال اليدوية وألعاب الطاولة المختلفة، كما أن المؤسسة تحرص على توفير كتب ومجلات من أجل توعية المسنين واتصالهم بالعالم الخارجي.

خامسًا رعاية مسنين من قبل الأهل

قد يظن البعض أن الأهل لا يتمكنون من خدمة المسنين وتوفير كافة متطلباتهم ولكن على العكس تمامًا يمكن للأهل رعاية المسن في المنزل والاهتمام به.

يمكنهم أيضًا القيام بنظام غذائي سليم ويحتوي على فيتامينات ومعادن من أجل صحة المسن، علاوة على أن بقاء الأهل بجانب المسن يؤثر على حالته النفسية بشكل إيجابي.

سادسًا الاهتمام بحالة المريض النفسية

ينسى الأهل أن الحالة النفسية مهمة جدًا وخاصة لدى المسنين الذين يعانون من ضغط نفسي بسبب الدخول في مرحلة الشيخوخة، علاوة على أن الكثير من الأهالي لا يتعاملون مع المسنين برفق ولين بل على العكس تماما

ينسى الأهل أنه يجب عليهم التعامل مع كبار السن برفق ولين لأنهم يصبحون أكثر حساسية وعاطفيين لهذا ننصح الأهالي في التعامل مع المسنين برفق وأن نبعد عن المسن جميع الأخبار السيئة والتي تؤثر بشكل سلبي على حالته الصحية والنفسية.

سابعًا كيف يمكننا التواصل مع دار رعاية مسنين ؟

بعد أن ذكرنا لكم معلومات مهمة عن مؤسسات رعاية المسنين وإذا أردت معرفة كيفية التواصل مع هذه المؤسسات يجب عليك البحث عن أفضل مؤسسة تقدم هذه الخدمات بكفاءة عالية.

ثم بعد ذلك يمكنك التواصل معهم من خلال الموقع الالكتروني أو من خلال الأرقام التي تتواجد في الموقع الإلكتروني.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا، ذكرنا لكم هنا كيفية رعاية مسنين وما هي وظيفة المؤسسات التي تقوم برعايتهم، علاوة على أننا وضحنا لكم كافة الخدمات التي تتوافر في الدار والتي يحتاج إليها المسن.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية مسنين في المنزل

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل
رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

عندما أرى وجه المسن أرى الدنيا على حقيقتها، فقد مر المسن من مرحلة الطفولة الضعيفة إلى مرحلة القوة الكاملة في فترة شبابه وتقل قوته شيئاً فشيئًا إلى أن يصبح شديد الضعف قد خارت قواه في مرحلة الشيخوخة هكذا الأمر لا يظل أبداً على حاله، فحين يصل الإنسان إلى مرحلة الشيخوخة يحتاج إلى رعاية خاصة ولكن تعتمد طريقة الرعاية على حالة المسن البدنية وهل هو قادرٌ على الحركة بنفسه أم لا؟ وهل يقضي معظم وقته في الفراش؟ وهل يحتاج إلى مساعدةٍ خارجيةٍ في ارتداء ملابسه؟ لذا لابد من القيام بدورك في رعايتهم والاعتناء بهم، وفي هذا المقال سنتحدث عن كيفية رعاية مسنين في المنزل الرعاية التامة المثالية المطلوبة التي تتناسب مع هذه المرحلة العمرية شديدة الضعف.

أولاً: التمريض المنزلي لتقديم الرعاية في البيت

هناك أسر غير قادرةٍ على العناية بالمسنين بالصورة المطلوبة لذلك تستعين هذه الأسر باللجوء إلى خدمة التمريض المنزلي عن طريق ممرضين وممرضات مختصين في رعاية المسن الرعاية المطلوبة لكن إذا كان وضعه مستقرٌ صحياً فعليك فقط إحضار جليسة مسنين عن طريق الاتصال بأحد مراكز الرعاية. 

ثانياً: مميزات طلب خدمة رعاية مسنين في المنزل

  • يتوافر فريق متدرب ذو خبرة وكفاءة في هذا المجال لخدمة المسنين.
  • يتوافر في هذه الخدمة المتابعة الدورية من المرافق للمسن سواء جليسات أو ممرضات لضمان راحة ورضى المسنين.

ثالثًا: ما هي الخدمات التي تقوم بها المراكز المختصة في رعاية المسنين؟

  • القيام بمساعدة المسنين في الذهاب إلى أي مكان يريدون الذهاب إليه سواء للنزهة أو الكشف في المراكز العلاجية.
  • المساعدة في إعداد الطعام الذي يزيد من شهية المسن حيث أن قلة الطعام يتسبب في مشاكل عدة لصحة المسن كما يسعى طاقم التمريض إلى الحفاظ على الأكل الصحي في وجبات المسنين.
  • من أهم أشكال الرعاية هي مساعدة المسن في نظافته الشخصية التي تزيد من ثقته بنفسه وتشعره بالراحة والرضى.
  • مساعدتهم في الذهاب إلى الطبيب المعالج أو إلى المراكز الطبية التي يتابع عندها كبير السن.
  • إيجاد حوارات مشتركة بين المسن والمرافق من أنواع الحوارات الإيجابية التي تحسن من الحالة النفسية للمسن.
  • محاولة الالتزام بقدر الإمكان في إعطاء العلاج في الوقت الذي حدده الطبيب.
  • المشاركة الإيجابية معهم في ممارسة الألعاب الرياضية الآمنة لهم. 

رابعًا: نصائح عملية حول رعاية مسنين في المنزل من أحد أفراد الأسرة

هناك عائلات تعتبر وجود المسن في دور الرعاية جريمةٌ كبيرة لا يتقبلوها فيتم الاتفاق بين أفراد الأسرة على تقسيم الوقت للاعتناء بكبير السن ومساعدته من قبل أفراد العائلة المقربين، وقد يكونون على حقٍ، فالمسنين يكونون حساسين جدًا ويشعرون أنهم عبءٌ زائدٌ على عائلتهم، فعليك الأخذ بهذه النصائح إذا لم يكن لديك العلم الكافي في مجال رعاية مسنين في المنزل :

  • النظافة الشخصية الجيدة:

من أهم طرق الرعاية وأصعبها ولكن على صعوبتها إلا أن نتيجتها رائعة حيث تثمر بعلاقة وثيقة بينك وبين المسن كما وأنها أمر صعب على المسن في بداية الأمر لكنها بمرور الوقت يصبح أمر عادياً.

  • العناية الخاصة بجلد كبير السن:

عن طريق النظافة الجيدة ثو وضع المرطبات على جلد المسن بصورة مستمرة، لأن جلد المسنين حساس جداً ويتطلب رعاية خاصة. 

  • تغيير وضع نومهم باستمرار:

هناك حالات حرجةٌ جداً من المسنين حيث لا يستطيعون تغير وضع نومهم على السرير فهذا يسبب لهم الألم الشديد فالقيام بتغيير وضع نومهم ينشط الدورة الدموية لهم ويقلل قرح الفراش.  

  • المشي حول المنزل:

من أحدى أهم طرق رعاية مسنين في المنزل هو التنقل بهم حول المنزل وياحبذا لو كان هناك حديقةٌ أو شواطئ في الجوار، فالنظر إليها يشعر المسن بجمال الطبيعة وجمال الحياة. 

  • اتباع الغذاء المثالي وشرب السوائل باستمرار:

قلة شرب السوائل يسبب مشاكل في الكلى والكبد خصوصاً لمريض السكر لذا لابد من متابعة شرب السوائل باستمرار والأكل الصحي المناسب للمسنين. 

  • المشاركة في أوقات الوجبات:

بضم المحبين للمسن بغداء ودي فهذا يساعد المسنين في تعزيز قوة صحتهم ورفع روحهم المعنوية. 

  • إشعاره بحب الآخرين له:

عن طريق التودد له ومجالسته من وقت لآخر وتقبيله ومسك يده بعطف.

وفي النهاية فإن رعاية كبار السن بالمنزل من أحد أهم أسباب السعادة للقائم عليها على الرغم من المشقة والتعب في أدائها إلا أنها تسبب راحة نفسية للأسرة عندما تتولى أمر مراعاة كبير السن بنفسها.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

جليسة لسيدة مسنة

إن من أبسط حقوق كبار السن هو تقديم الرعاية الصحية والنفسية لهم، وعندما يحدث وينشغل الأبناء بأعمالهم ويضطرون لمغادرة المنزل والغياب أغلب اليوم، يصبح كبار السن في وضعٍ غير آمن، فهم غير قادرين على رعاية أنفسهم كما ينبغي، وربما يكون أحدهم مصابًا بمرضٍ ما، فيستوجب اهتمامًا طبيًا زائدًا، وبدلًا من أن يقلق الأبناء على والدتهم، فإنهم يلجؤون إلى مراكز الرعاية المنزلية باحثين عن جليسة لسيدة مسنة تقوم على شؤونها وترعاها.

أولًا: ما هي احتياجات أمهاتنا كبيرات السن؟

إن رؤية الأم لأبنائها في أحسن حال هو أقصى أمنياتها، فتعمد إلى كتمان آلامها وأوجاعها عنهم حتى لا تسبب لهم القلق، ولكن رعاية كبار السن ليست بالأمر المعضل.

ولتوضيح هذه النقطة دعونا نقسم الاحتياجات كما يلي:

  • الاحتياجات الطبية التمريضة.
  • الاحتياجات اليومية الطبيعية.
  • الاحتياجات النفسية والاجتماعية.

ينبغي العلم أن كبار السن لا يتشابهون تمامًا في احتياجاتهم، لأن هذا يعود إلى استقرار الحالة الصحية، ومدى تمكنهم من اعتمادهم على أنفسهم، ولذا فإن استقدام جليسة لسيدة مسنة أو رجلٍ مريض، سيجعل تحديد الاحتياجات وتنفيذها أسهل.

ثانيًا: ما هو دور جليسات كبار السن في الرعاية المنزلية؟

عندما يطول غياب أفراد الأسرة على الأم كبيرة السن يصبح دور الجليسة غايةً في الأهمية، فمن ضمن المهام التي تقوم بها:

  • مساعدة الأم في تناول علاجها بالجرعات السليمة في المواعيد المحددة.
  • تقديم الطعام الصحي المناسب ومساعدتها في تناوله.
  • الاهتمام بتناسق وترتيب ملابس الأم ومساعدتها في قضاء حاجتها لو لزم الأمر.
  • مساعدتها على الحركة في أرجاء المنزل لتليين مفاصلها.
  • الاستماع لها ومحاولة حل مشاكلها وبناء علاقة صداقة معها.
  • الانتباه على لوجود مشاكل صحية طارئة تستدعي التدخل الطبي.
  •  وفي العموم فإن وجود جليسة لسيدة مسنة تعمل على رعاية شؤونها في بيتها يعزز من روحها المعنوية، ويشعرها أنها ملكة المنزل وصاحبة المكان.

ثالثًا: ما هي مواصفات جليسة المسنين؟

كبار السن ونتيجةً لما قاسَوه في مختلف مراحل حياتهم، وبسبب ما وصلوا إليه من عجزٍ وقلة حيلة، فأحيانًا ما تكون تصرفاتهم غير محسوبة، وبعض ردود أفعالهم قد تكون عنيفةً تجاه من يتعامل معهم، وبالتالي يستلزم أن تتحلى جليسة المسنين بعدة صفاتٍ منها:

  • الصبر والتأني والحكمة قبل اتخاذ أي رد فعل.
  • دراسة السمات العمرية الخاصة بمرحلة الشيخوخة.
  • الأمانة وحفظ أسرار البيت الذي تتعامل معه.
  • الإلمام بأساسيات الإسعافات الأولية.
  • التفرغ التام لوظيفتها كجليسة في المدة التي تعاقدت عليها مع أهل المسن وعدم الارتباط بوظائف جانبية.

رابعًا: ما هي حقوق جليسة المسنين على أهل المريض؟

  • من حقوق الجليسة معرفة تفاصيل الحالة الصحية لمرافقها.
  • التواصل بين جليسة المسن وبين الطبيب المعالج هو إجراءٌ يصب في مصلحة المسن.
  • توفير الأدوات الطبية البسيطة التي تستدعيها حالة المسن يعد أمرًا ضروريًا.
  • من حق الجليسة أن تجد مواد التعقيم والمنظفات والمناديل الورقية موجودة.
  • عندما تتعاقد الأسرة مع جليسة لسيدة مسنة فيجب أن يتعاملوا معها بمنتهى التهذيب والاحترام.

خامسًا: ما هي مميزات التعاقد مع مكاتب الرعاية والتمريض المنزلي؟

  • عدم تعطيل المصالح والأعمال اليومية للأبناء.
  • متابعة الخطة العلاجية لكبار السن كما طلب الطبيب المشرف على العلاج.
  • تجنيب كبار السن مشاق الانتقال إلى المراكز الطبية في وسائل النقل.
  • إبعاد المسنين عن العدوى قدر الإمكان، فمناعتهم الضعيفة لا تساعدهم على تحمل أجواء المستشفى.

سادسًا: دور الصحة النفسية في الاهتمام بكبار السن

خلاصة القول في هذا الباب أن الرعاية النفسية تفوق أهميةً جميع أنواع الرعاية الأخرى على عظم أهمية الأنواع كلها.

فما وصل إليه المسن من تراجعٍ في قواه البدنية وربما العقلية يفتح عليه بابًا من حزن، لا نشعر به نحن، ولن نشعر به ما دمنا في عنفوان قوتنا.

وعليه فلنعمل جميعًا على توفير البيئة المريحة نفسيًا لكبار السن، ونبالغ في الاهتمام بهم وأخذ رأيهم والعمل به، ونعلم أبناءنا توقيرهم كما علمنا النبي ﷺ حين قال ” ليس منا من لم يرحم صغيرنا، ويعرف شرف كبيرنا”

صحيحٌ أن الرعاية التي يتلقاها كبار السن من أهلهم وذويهم هي الأكثر دفئًا والأقرب للقلب، ولكن اضطرار الأهل لمتابعة أعمالهم في أجزاء طويلةٍ من اليوم لم يعد مشكلةً مؤرقة، وبينما يمارس الأهل أنشطتهم ومشاغلهم ويقضون مصالحهم تاركين والدتهم المسنة في البيت، يمكنهم طلب حضور جليسة لسيدة مسنة من أحد مراكز الرعاية المنزلية.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

جليسة مسنين بالمنزل

بعد أن يصل المرء إلى مرحلة الشيخوخة وبعد أن يصل إلى الستينات من عمره لا يتمكن من خدمة نفسه ناهيك عن خدمة من حوله من الأفراد ويحتاج إلى من يهتم به ويعتني به مثل الطفل الصغير، علاوة على أنه يحتاج من يعطف عليه ويرفق به، لهذا تم توظيف جليسات للمسنين، تهدف هذه الوظيفة إلى خدمة المسنين وتتوافر في كافة المؤسسات التي تقدم خدمة رعاية المسنين، في هذا المقال سوف نناقش معًا ما فائدة وجود جليسة مسنين بالمنزل وما هي الخدمات التي تقدمها.

أولًا سوف نناقش معًا دور جليسة المسنين 

قد يظن البعض أن وجود جليسة مسنين بالمنزل هو أمر غير مهم ويؤدي إلى وجود مشاكل مع المسن وأهالي المسن لكن لجليسة المسنين دور مهم جدًا فهي التي تلبي رغبات المسن وتعمل على رعايته وعنايته.

علاوة على أن الجليسة تؤثر بشكل إيجابي على حالة المسن النفسية وتساعده في التغلب على المشاكل التي تؤرقه والتي تؤثر بشكل سلبي على حالته مثل المشاكل العائلية والاكتئاب الناتج عن الدخول في مرحلة الشيخوخة.

ثانيًا سوف نوضح لكم الخدمات التي تقدمها الجليسة في المنزل 

بجانب الخدمات النفسية التي ذكرناها لكم سابقًا فإن الجليسة تساهم في تنظيم أدوية المسن وتضع جدول يذكر فيه الأدوية الخاصة بالمسن وميعاد كل دواء والجرعة التي يجب أن يتناولها المسن حتى لا ينسى المسن أو أحد من أهله تناول الدواء.

علاوة على أن وجود جليسة مسنين بالمنزل يساعد على نظافة المكان والمحافظة عليه، فإن الجليسة تعمل على تنظيف المسن والمكان الذي يقيم فيه وهذا الأمر يساعد على حماية صحة المسن من الملوثات والفيروسات التي تتواجد في الجو.

ثالثًا سوف نتعرف على المؤهلات التي تتوافر في الجليسة 

أثناء اختيار جليسة مسنين بالمنزل يجب عليك النظر إلى الملف الخاص بالجليسة لكي تتعرف على المعلومات الخاصة بها، ولكن ما هي المؤهلات التي يجب أن تتوافر في جليسة المسنين؟

يجب أن تكون خبيرة وحاصلة على شهادة في كيفية التعامل مع كبار السن من أجل التعامل مع المسنين برفق، علاوة على أنها يجب أن تكون حاصلة على شهادة للتمريض أو يجب أن تكون خبيرة في الأمراض التي يعاني منها أغلب المسنين وكيفية علاجها والتعامل معها.

رابعًا سنعرف معًا كيف يمكننا أن نجد جليسة مسنين 

بعد أن وضحنا لكم بعض المعلومات التي تخص جليسة المسنين والخدمات التي تقدمها وإذا أردت أن تجلب جليسة مسنين إلى منزلك يمكنك البحث في الانترنت لمعرفة أفضل الأماكن التي توظف جليسة مسنين بالمنزل.

في الواقع فإن أغلب المؤسسات التي تقدم خدمات رعاية للمسنين توظيف جليسات مسنين للمنازل مثل دار الرعاية الصحية، بالإضافة إلى أن هناك مكاتب خاصة بتوظيف جليسات مسنين للذهاب إلى كبار السن في المنازل.

خامسًا ما هي الأيام التي تبقى فيها الجليسة بالمنزل ؟

بعد أن تتواصل مع المؤسسة التي تقدم جليسات للمسنين بالمنزل يجب عليك الاتفاق مع المؤسسة على السعر الذي سوف يتم تقديمة إلى الجليسة.

ليس هذا فقط بل وأيضًا يتم تحديد الايام التي سوف تذهب الجليسة فيها إلى منزل المسن، في الواقع تختلف الأيام من شخص إلى آخر وهي غير محددة وكلما زادت الأيام وعدد الساعات اليومية زاد المبلغ المالي الذي تقوم بدفعه.

سادسًا سنذكر لكم كيف يمكننا التواصل مع مؤسسات توظيف جليسة مسنين 

بعد أن تقوم بتحديد المؤسسة التي ترغب في التعامل معها يمكنك التواصل معهم من خلال الموقع الالكتروني الخاص بها، في الغالب فإن جميع المؤسسات التي تعمل على خدمة المسنين لديها موقع الكتروني وبريد الكتروني.

كما يمكنك التواصل معهم من خلال الأرقام التي تتوافر في الموقع الالكتروني.

ودائمًا ما تتاح الفرصة للعملاء وأهالي المرضى بزيارة مراكز الرعاية المنزلية، للاطلاع على كافة الأوضاع عن قرب ولتعاملات أمثر سهولة مع إدارة المركز.

هنا نكون قد انتهينا من هذا المقال الذي وضحنا لكم فيه معلومات تخص جليسة المسنين والخدمات التي تقدمها الجليسة، يمكنك التصفح حول أفضل وأرخص مؤسسات رعاية صحية للمسنين عوضًا عن الذهاب إلى المشفى، حيث توفر لك جليسة المسنين المال والجهد المبذول من قبل المسن وأهل المسن.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية مسنين بالمنزل في المعادي وحلوان

دائما ما يشعر كبار السن أنهم حمل زائد على المقربين منهم، وفي نفس الوقت فإن الأبناء بسبب ظروف الحياة يجدون أنفسهم مقصرين تجاه آبائهم، وذلك ما جعلهم يبحثون عن رعاية مسنين بالمنزل في المعادي وحلوان ، وذلك من أجل إيجاد من يهتم ويقدم الرعاية للآباء والأمهات.

أولاً: هل هناك شروط معينة يجب توافرها في مقدمي خدمات رعاية المسنين في المنزل؟

بالطبع يجب توافر بعض الشروط في من يقدم هذا النوع من الخدمات، وهذه الشروط مثل:

  • التعامل مع خدمات المسنين على أنه واجب أخلاقي، وليس فقط وظيفة أو مهنة بمقابل، حيث إن المسن في هذه المرحلة أهم ما يحتاجه هو الاحترام والحب والاهتمام.
  • عند البحث عن رعاية مسنين بالمنزل في المعادي وحلوان ، يجب توافر عنصر الالتزام، فقد يعتمد أحد الأبناء على حضور مقدم خدمة الرعاية في وقت معين، وهو وقت خروجه إلى العمل مثلاً، وفي ذات الوقت لا يمكن ترك الأب بمفرده، فهو يحتاج لعين رعاية ورقابة طوال اليوم، هنا يكون شرط الالتزام في الحضور في الميعاد المتفق عليه شرط أساسي لا يمكن تجزئته.
  • يجب توافر أيضاً شرط سعة الصدر في مقدم خدمات الرعاية لكبار السن، فهو يتعامل مع مسن، لا يحتاج سوى أُذنٌ صاغية، شخص يتناول معه أطراف الحديث أو يد تحنو عليه.

ثانياً: إلى من يتم الرجوع إذا ارتكب مقدم خدمة الرعاية المنزلية خطأ في حق المسن؟

  • قد يرتكب الممرض أو الممرضة خطأ سواء بسيط أو جسيم في حق المسن، وأيضاً قد يقع هذا الخطأ عن عمد أو بدون قصد، هنا يجب الرجوع إلى المكان الذي تم التعاقد مع، لأنه هو المسؤول عن فريق العمل المختار.
  • ولذلك ينصح بعدم التعاقد مع مقدمي رعاية مسنين بالمنزل في المعادي وحلوان غير تابعين لمركز أو شركة معينة، لأنه في حالة ارتكاب خطأ أو حادث سوف يكون من الصعب اللحاق بهم لمحاسبتهم.
  • ينصح أيضاً بالنص داخل عقد الرعاية ببنود من شأنها تحميل المكان ومقدم الرعاية نفسه أقصى مسؤولية ممكنة في حالة ارتكاب الأخطاء وألا يغفل أقارب المسن هذا الشرط.

ثالثاً: ما العمل إذا طلب المسن من مقدم الرعاية خدمة غير المتفق عليها؟

  • قد يقوم المسن بطلب خدمة من مقدم الرعاية المنزلية، لم ينص عليها في العقد ولم يتم الاتفاق بشأنها، هنا يجب على مقدم الرعاية الالتزام بكافة بنود الاتفاق فقط.
  • فقد يطلب المسن خدمة تكون في الأصل ضارة له، ومقدم الخدمة لا يعلم بذلك، فبمجرد تنفيذ هذه الخدمة يكون قد أوقع نفسه في مشكلة وربما مصيبة، كأن يطلب المسن نوع طعام معين يجهل مقدم رعاية مسنين بالمنزل في المعادي وحلوان ، أنه ممنوع عليه، فلو قام بتحضير هذا الطعام أدخل نفسه في مأزق.

رابعاً: ما هي الخدمات التي تقدم في الرعاية المنزلية للمسنين طويلة الأجل؟

  • يقوم مقدم خدمات الرعاية بالاهتمام المسن اهتماماً شاملاً، يبدأ من أول اليوم إلى آخره، وقد يتم تقسيم اليوم على شخصين بالتناوب.
  • يقوم مقدم رعاية مسنين بالمنزل في المعادي وحلوان ، بالاعتناء بنظافة المسن الشخصية، ثم تقديم الوجبات الصحية، تناول الأدوية في مواعيدها، بل ويمكن أن يصطحبه من أجل المشي قليلاً.
  • قد يتطلب موضوع  تقديم الرعاية الدائمة بالمنزل، أن يقوم مقدم خدمات الرعاية بمراقبة المسن طوال الوقت، فقد يكون مصاب بمرض عقلي من شأنه أن يقوم بتعريض نفسه للخطر، هنا يستوجب الأمر ألا ينشغل عنه الممرض أو الممرضة أبداً.

خامسا: هل تختلف خدمات رعاية المسنين المؤقتة من مسن إلى آخر؟

  • بالتأكيد تختلف الخدمات المقدمة من رعاية مسنين بالمنزل في المعادي وحلوان ، من شخص إلى آخر، حيث إن حالة المسن هي ما تحدد نوعية الخدمات. 
  • فقد يكون المسن بالرغم من تقدمه في العمر إلا أنه مازال قادرًا على خدمة نفسه في أموره الشخصية مثل الاستحمام والعناية بالمظهر الخارجي، هنا قد تنصب خدمات الرعاية على مثلا إعطاء حقن، متابعة المؤشرات الحيوية مثل الضغط والسكر، في مواعيد يتم الاتفاق عليها.
  • قد تكون زيارة مقدم خدمات الرعاية على هيئة فني علاج طبيعي من أجل حصول المسن على جلسة مرتين في الأسبوع مثلا.
  • لهذا فإن هذه النوعية من الرعاية تتم بالاتفاق على نوعية الخدمات ومواعيدها.

في نهاية المقال يجب العلم أن مجال خدمات رعاية المسنين أصبح متواجد بكثرة من أجل الاهتمام بكبار السن الذين يحتاجون إلى العناية والاهتمام مع غياب الأهل والأقارب.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية مريض في المنزل

قد تتطلب رعاية مريض في المنزل ، الحصول على مساعدة خارجية من إحدى أماكن تقديم خدمات الرعاية المنزلية، بسبب الظروف الخاصة للحالة أو ربما بسبب ظروف المحيطين به، من انشغالهم في حياتهم اليومية وأعمالهم.

أولاً: ما هي الرعاية المنزلية للمريض؟

  • هي خدمات تمريضية تقدم لمساعدة المريض على التعافي من مرضٍ ما داخل المنزل.
  • يتم الاتفاق على نوعية الخدمات ومواعيدها مسبقا بين مقدم الخدمات وأهل المريض.

ثانياً: ما هي أنواع رعاية مريض في المنزل ؟

تنقسم أنواع الرعاية المنزلية إلى نوعين:

  • ممرض زائر: ومعنى ذلك أن مقدم خدمات التمريض يأتي في مواعيد ثابتة محددة من أجل أداء خدمات معينة، مثل التغيير على الجروح بعد العمليات، متابعة حالة الكسور، متابعة بعد الولادة، تعليق المحاليل الموصوفة من قبل الطبيب.
  • ممرض مقيم: وهو الممرض الذي يقيم بصفة مستمرة مع المريض ليقدم له خدمات تمريضية على مدار الساعة، مثل المساعدة على الحركة بعد بعض العمليات، مراقبة حالة التنفس ووظائف الجسم، أو مريض مصاب بالشلل وبعض الأمراض الأخرى التي تستدعي رعاية على مدار الساعة، هنا أيضاً يتم الإتفاق على الخدمات المقدمة، ويجب أن يقوم الممرض بالالتزام بها على أفضل وجه من أجل أن يسترد المريض ولو جزء من صحته.

ثالثا: ما هي أهمية خدمات رعاية مريض في المنزل ؟

لا شك في أهمية خدمات التمريض المنزلية بل وأهميتها القصوى وذلك بسبب:

  • من شأن توفير هذه الخدمات، أن يشعر المريض بالراحة داخل منزله دون أن يكون مضطرًا لأن يذهب إلى أحد المستشفيات أو المراكز الصحية لتلقي أحد الخدمات التمريضية.
  • أيضًا من مميزات ذلك توفير الوقت والجهد والمال على أهل وأقارب المريض، فالوقت، لأن مع سرعة الحياة قد ينشغل الاهل ولا يستطيعون خدمة المريض، اما الجهد، لأن الممرض هو من سيحل محل الأهل عند تقديم خدمات رعاية مريض في المنزل، اما بخصوص المال، لأنه مهما كانت مصاريف التمريض المنزلي فهي أقل بكثير من مصاريف الإقامة في المستشفى أو في المراكز الطبية، إلى جانب مصاريف العلاج.
  • تكمن أهميتها أيضًا في العامل النفسي حيث إن المريض يشعر في الأصل بالضغط النفسي، بسبب مرضه، لذلك فإن تواجده في المنزل أثناء فترة العلاج سيحسن من حالته النفسية إلى حدٍ ما، مما يجعله يتقبل العلاج وبالتالي تتحسن حالته الصحية.

رابعاً: هل يجب على مقدم خدمات رعاية مريض في المنزل، تنفيذ تعليمات الطبيب المعالج؟

  • بالتأكيد يجب على الممرض أن ينفذ تعليمات الطبيب كما هي دون تغييرها بالنقص أو الزيادة، لأن الممرض هو نائب عن الطبيب داخل المنزل.
  • فيجب على الممرض التواصل المستمر مع الطبيب بشأن تطور حالة المريض سواء بالسلب أو الإيجاب، لأن الدقيقة الواحدة تشكل فارقاً في حالة بعض المرضى.
  • عند حدوث عرضٍ ما للمريض، ويقف الممرض عاجزاً أمامه لا يعلم كيف يتصرف، عليه طلب المساعدة فوراً، دون محاولة معالجة الأمر بالاجتهاد.

خامساً: هل يحق لمقدم خدمات التمريض المنزلي أن تكون له اشتراطات في مكان تقديم الخدمات؟

بالتأكيد أن خدمات رعاية مريض في المنزل ، تستدعي شروط معينة في المنزل محل تقديم الخدمات وهي مثل:

  • أن يكون المنزل يتمتع بمنفذ للتهوية الصحية.
  • أن يكون هناك غرفة مستقلة للمريض ويفضل أن تكون ملحق بها دورة مياه خاصة.
  • أن يتمتع المنزل بالهدوء مع اشتراط عدم وجود أطفال من أجل راحة المريض.
  • ألا يتدخل أهل وأقارب المريض في مجال عمل الممرض، أي يترك له كامل الحرية في التعامل الطبي مع المريض طالما كان ذلك وفق تعليمات الطبيب وبما لا يضر بحالة المريض حتى لو ظاهرياً.

سادساً: هل يحق لأهل المريض التواصل مع الممرض أم لا بشأن حالة المريض؟

  • بالتأكيد يجب على مقدم خدمات رعاية مريض في المنزل ، أن يطمئن أهل المريض على حالته، كلما تم سؤاله على ذلك.
  • ولكن يجوز للممرض الامتناع عن الجواب على أسئلة أهل المريض، إذا كان ذلك يحدث بشكل متكرر، أو كان ذلك يعطل الممرض عن أداء عمله بشكل جيد.

عند الاستعانة بالتمريض المنزلي يجب الاهتمام بكافة الضوابط والاشتراطات الواجب توافرها في مقدم الخدمة، من أجل الاطمئنان أن المريض في أيدٍ أمينة. 

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

خدمات رعاية المسنين

خدمات رعاية المسنين هي من أهم الخدمات التي يحتاجها المسن في هذه المرحلة العمرية، بل ويستحق أن يحصل عليها على أعلى مستوى، لذلك فإن مكاتب تقديم هذه الخدمات تتنافس فيما بينها وكل ذلك يصب في مصلحة المسن.

أولاً: مكاتب خدمات العناية بالمسنين هل هي ضرورة أم رفاهية؟

  • قد يرى البعض أن اللجوء إلى هذه النوعية من الخدمات مجرد رفاهية، وقد يقول البعض أن ذلك ناشئ من توافر النقود، لأن في رأي أصحاب هذا الاتجاه أنه لولا توافر النقود ما ظهرت الحاجة إلى هذه النوعية من الخدمات.
  • ولكن الحقيقة أن خدمات رعاية المسنين ضرورة وليس ترفيهًا، لأن بعض الحالات لا يجدون من يهتم بهم أو يقدم لهم الرعاية اللازمة من أجل الاستمرار في الحياة.

ثانياً: اختلاف أسعار خدمات الاهتمام بالمسنين حسب نوعية الخدمة

بالتأكيد ليست كل الخدمات تقدم بنفس الاسعار، فكل حالة من حالات المسنين لها ظروفها ومتطلباتها، وذلك على هذا النحو:

  • خدمات العناية بالمسنين داخل الدار تختلف عن تقديمها في المنزل، فالأولى تكون الخدمات موزعة على فريق من أفراد التمريض، أما في المنزل فواحد فقط من طقم التمريض قد يكفي، أو وجود فردين من الفريق على الأكثر يعملان بالتناوب وذلك حسب حالة المريض.
  • فقد تكون الخدمات أيضا تقدم بمساعدة أدوات طبية مثلا، فهنا نوعية الخدمات لها أسعار مختلفة. 
  • خدمات رعاية المسنين تشتمل على الكثير من الأنواع التي يتم تحديد قيمتها على أساس المنافسة بين المكتب وغيره من أماكن تقديم خدمات الرعاية، وعلى أساس احتياجات المسن.

ثالثاً: خدمات العناية بالمسنين داخل دار المسنين

  • هنا يجب توافر فريق مجهز لتقديم الخدمات اللازمة للمسن.
  • يجب أيضا توافر فريق طبي مجهز للتعامل مع أي ظرف طارئ.
  • يجب التواصل بين فريق العمل وأهل وأقارب المسن، من أجل متابعة حالته.
  • يحب أن يقوم مركز الرعاية بتوفير كافة طلبات المسن، من أجل العمل على راحته وإدخال السعادة عليه.

رابعاً: خدمات رعاية المسنين في المنزل 

  • يتم الاتفاق مع أحد أفراد التمريض سواء من مستشفى معينه أو مركز طبي، بل ويمكن التعاقد مع الممرض عن طريق شركة مرخصة بذلك.
  • يقوم الممرض بالاعتناء بالمريض من كافة الجوانب الطبية، وتقديم المساعدات الطبية اللازمة.
  • يمكن أن يستعين الممرض ببعض الأدوات الطبية أثناء أداء الخدمات، وذلك مثل جهاز جلسات الأكسجين، إحضار شنطة الإسعافات الأولية.

خامسا: أهمية خدمات رعاية المسنين 

  • في ظل تطور وسرعة الزمن الحالي، ذلك جعل الكثير من الأبناء لأسباب خارجة عن إرادتهم، سواء كان عمل أو وجود حياة شخصية تشغلهم معظم الاوقات، ذلك جعلهم يبحثون عن مقدم خدمات العناية لكبار السن.
  • أيضا بسبب تخصص وخبرة المتعاملين في هذا المجال، جعل الكثيرين يلجأون إلى مقدمي هذه النوعية من الخدمات.
  • حقا أصبح اللجوء إلى هذا النوع من الخدمات هام جدا لمصلحة المسن أولاً، حيث يتعامل مقدم الخدمة مع كبار السن بشكل علمي، ومن شأن ذلك تقديم أفضل الخدمات التي يحتاجونها.

سادساً: أهمية تقديم خدمات ترفيهية إلى المسن

  • في كثير من الأحيان، قد يحتاج المسنون إلى فاصل ترفيهي وسط يومهم ليدخل عليهم البهجة والسرور، فقد يقوم مسؤولي الدار بتنظيم حفلة ترفيهية أو تنظيم رحلة إلى الخارج.
  • أيضا يمكن أن يتم تنظيم مباريات لعب جماعية من قبل مقدم خدمات رعاية المسنين  يتم خلالها ممارسة المسنين للعبة يحبونها، ورغم سهولتها يستمتع المسن جدا باللعب بها مثل لعبة الشطرنج.
  • يتم أيضا فتح باب المناقشة طوال الوقت بين نزلاء الدار من المسنين، من أجل توسيع دائرة معارف المسن، وجعله يشعر بالأمان وسط رفقائه أكثر. 

سابعاً: هل يحق للمسن أن يقدم شكوى في مقدم الخدمات؟ وإلى من؟

  • ليس معنى احتياج المسن لمن يأخذ بيده، أن ينصاع دائما لتصرفات مقدم خدمات رعاية المسنين ، لأنه من الممكن أن يضره ذلك.
  • عند تعرض المسن لموقف مسيء له أو تصرف صادر من مقدم الرعاية، فيجب على المسن أن يقوم بالإبلاغ عن هذا الأمر سواء إلى الأهل والأقارب، أو إلى إدارة الدار، ليتم عمل اللازم مع المخطئ.

الآن يجب العلم جيدا أن مسألة اختيار مقدم رعاية المسنين، ليس بأمر سهل ولا يسير، لأن الخوف على المسن يجعل الأهل والأقارب يضعون الكثير من الشروط في من يقوم بهذه الوظيفة.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

جليسات كبار السن

  وقد تقدم جليسات كبار السن خدماتهن في المنزل أو دار رعاية المسنين أو المستشفى أو مركز تأهيل كبار السن، ولكن في الغالب ما يتم الاستعانة بهن في المنزل، وذلك لأحد الأسباب فقد يكون لوجود الشخص كبير السن بمفرده في المنزل، أو لغياب باقي أفراد العائلة في سفر أو أثناء غيابهم عن المنزل خلال ساعات ذهابهم إلى العمل.

  ويقوم عمل جليسات كبار السن على تقديم الرعاية الشخصية وتوفير الرفقة والتسلية لكبار السن، إلى جانب بعض الأعمال المنزلية الخفيفة، إلا أن الأعمال الطبية مثل التشخيص أو وصف دواء لا تتضمن مهام جليسات كبار السن وخارج صلاحياتهن. 

ما هي أهم أعمال جليسات كبار السن؟

  تتضمن أعمال جليسات كبار السن العديد من المهام، وهي تعتمد على طبيعة العقد المتفق عليه، وعلى عدد ساعات العمل من إقامة كاملة أو ساعات فقط من اليوم، وعادة ما تتمثل تلك الأعمال في المهام الآتية:

  • توفير الرفقة والصحبة للمسن، وذلك من خلال التحدث معه بطريقة ودودة والاستماع له باهتمام.
  • مشاركة المسن في بعض الألعاب أو الأنشطة الخفيفة، والتي تعمل على تنبيه العقل وتنشيط الذاكرة.
  • مساعدة المسن على التهوية والمشي، وذلك من خلال أخذه في نزهة صغيرة إن أمكن ذلك، أو الجلوس في الشرفة.
  • المساعدة في تنبيه كبار السن لمواعيد تناول الأدوية الخاصة بهم، ومساعدتهم في تناولها ولكن دون القيام بوصف أي أدوية أو علاج للمسن.
  • تحفيز المسن على القيام بأداء بعض التمارين البسيطة، والتي تعمل على تنشيط الجسم وتليين المفاصل، على أن يكون ذلك مرهونًا بإمكانية المسن على الحركة.

كما قد تضمن أعمال جليسات كبار السن بعض المهام المنزلية الخفيفة التي تتعلق بالشخص المسن، وذلك من خلال أداء بعض المهام كالتالي:

  • تحضير وجبات خفيفة للشخص المسن، مثل أطباق من الشوربة أو بعض الساندويتشات أو بعض الوجبات الخفيفة والسريعة.
  • المساعدة في بعض مهام تنظيف المنزل الخفيفة، مثل إزالة الأتربة عن أثاث غرفة المسن، أو غسل ملابسه، أو ترتيب السرير الخاص به.
  • كما يمكن القيام بجلب بعض الأغراض من الخارج، وذلك مثل شراء الأدوية، أو بعض المستلزمات الشخصية للشخص كبير السن، أو البقالة وبعض الأغراض الخفيفة.

مهام لا تقوم بها جليسات كبار السن:

هناك اختلاف بين جليسات كبار السن وبين الأشخاص المتخصصين والمؤهلين لتقديم العناية الطبية لكبار السن، حيث أن دور جليسة كبار السن يعتمد على المهام السابق ذكرها فقط، دون التدخل في المهام ذات الطبيعة الطبية أو العلاجية، حيث أنهن غير حاصلات على تدريب أكاديمي على تلك الأعمال، كما أنهن لا يملكن ترخيص لمزاولتها من الجهات المختصة.

ومن المهام التي لا تقوم بها جليسات كبار السن الآتي:

  • المساعدة في عملية النظافة الشخصية للشخص المسن، مثل الاستحمام، أو قص الأظافر، وحلق الشعر، وغسل الأسنان وغيرها.
  • تغيير الملابس المتسخة أو الحفاضات في حال استعمالها.
  • مساعدة الشخص المسن في الذهاب إلى الحمام.
  • الغيار على الجروح أو دهن المراهم وغيرها.

وذلك حيث أن تلك المهام تحتاج إلى أشخاص حاصلات على دورات تدريبية خاصة في العناية بكبار السن، إلا أنه ليس بالضرورة بالنسبة إلى الجليساتأن يكن حاصلات على تلك الدورات التخصصية.

 مما سبق يتضح أهمية دور جليسات كبار السن، حيث أن وجودهم يوفر الرفقة والتسلية والإنصات للشخص المسن، مما يساعد على تحسين حالته النفسية، بالإضافة إلى توفير رقابة وملاحظة لكبار السن عن قرب، مما يعمل على منع الاصابة بالحوادث، مع سرعة توفير العلاج في حالة حدوثها.

 كما أن وجودهن يمنح أفراد العائلة المصاحبين لكبار السن الهدوء وراحة البال، مع فرصة التركيز على حياتهم الشخصية وأعمالهم والخروج والاستمتاع، وذلك من خلال الاطمئنان على وجود الشخص المسن في أيدٍ أمينة.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

جليسات مسنين في مصر

يعتبر أمر الخروج والتعامل مع الآخرين عند تقدم السن أمر غير سهل، وتزداد صعوبة هذا الأمر كلما كان المتقدم في السن يعاني من أحد الأمراض أو بدأت تظهر عليه علامات الخرف، لذا يبحث الكثير من الناس عن جليسات مسنين في مصر حتى لا يتم ترك كبار السن فترات طويلة بمفردهم في المنزل، وحتى يجدوا من يرعاهم ويحنو عليهم ويتابع معهم أمر الدواء وغيره.

أولًا: كيف يكون الاهتمام بكبار السن؟

يتم الاهتمام بكبار السن عن طريق إعطائهم قدر كبير من الاعتناء والرعاية، لذا يجب على كل جليسات مسنين في مصر الاهتمام بالأمور الآتية:

  • الرعاية الطبية.
  • العمل على تحسين الحالة النفسية.
  • العناية بالأنشطة الجسدية.

الرعاية الطبية

يجب الاهتمام بالناحية الطبية الخاصة بالمسن ومعرفة ما هي الأمراض الخاصة به وكيفية التعامل معها، ومعرفة الدواء المناسب له والالتزام بمواعيد إعطاء الدواء وغيرها وذلك حتى يتم تحسين الحالة الصحية لكبير السن.

تحسين الحالة النفسية

 يجب الاهتمام بالجانب النفسي للمسن من قبل جليسات مسنين في مصر حيث تؤثر الحالة النفسية على الاستجابة بصورة أسرع للعلاج، ويتم ذلك عن طريق مشاركته في الحوار والحديث، وجعله يرى مناظر جميلة ورائعة مبهجة للنفس، يتحرك ويخرج إلى أماكن مختلفة وذلك إن كانت حالته الصحية تسمح، وإن لم تسمح يجب توفير الأدوات المختلفة الخاصة به مثل الكرسي المتحرك، والأدوات الخاصة بحفظ التوازن، وغيرها الكثير.

العناية بالأنشطة الجسدية

يجب الاهتمام بالجانب الرياضي في حياة المسن من قبل جليسات مسنين في مصر وذلك حتى تتحسن الحالة الصحية الخاصة به، وذلك وفقاً للمقولة الشهيرة ” العقل السليم في الجسم السليم” لذا يجب أن يقوم المسن بممارسة بعض الأنشطة الرياضية الخفيفة بصورة يومية، أو ممارسة المشي لمسافات متوسطة أو قصيرة، وذلك حتى يتم تجنب تراكم الكثير من الدهون والإصابة بالسمنة المفرطة، فالرياضة تعمل على تحسين العضلات، وتحسين حركة الأمعاء.

ثانيًا: ما هي الخدمات التي تقدمها جليسات مسنين في مصر ؟

يوجد مجموعة متميزة من الخدمات التي يجب على جليسات المسنين تقديمها للمسنين الذين يرافقونهم ومنها: 

  • جليسات المسنين من أكثر الناس حرصاً على أسرار المسنين، ولا يقوموا بنشر أسرارهم لأي أحد.
  •  تقوم جليسات المسنين بمشاركة المسنين في الحديث اليومي لهم، ومناقشتهم في أمور الحياة المختلفة.
  • تقوم جليسات المسنين بممارسة بعض الأنشطة المختلفة أو الألعاب مع المسنين من أجل تنشيط عقولهم وإدخال السرور عليهم.
  • التمشي والتنزه معهم عبر مسافات غير طويلة حفاظا على صحتهم النفسية والجسدية، أو ممارسة بعض الأنشطة الرياضية.
  • الاهتمام بالمواعيد الخاصة بالدواء والالتزام بها.
  • إعداد بعض الوجبات الخفيفة والأطعمة اللذيذة لهم.
  • مصاحبة كبار السن إلى الأطباء، ومعرفة مواعيد كل طبيب، وذلك في حالة غياب الأبناء أو انشغالهم بالأعمال الخاصة بهم.

ثالثًا: ما هي الصفات الخاصة بجليسات المسنين؟

يوجد مجموعة من الصفات التي يجب أن تتوافر في أي جليسات مسنين في مصر ، وذلك حتى تليق بالمعاملة مع كبار السن، حيث مع تقدم العمر تكون تصرفات كبار السن غير محسوبة ويجب أن يكون لها رد فعل مناسب ولائق، ومن هذه الصفات:

  • يُفضل أن تكون تابعة لإحدى الجمعيات أو الدور الخاصة برعاية كبار السن.
  • يجب أن تكون متحلية بالصبر والتأني، حتى تتمكن من التعامل مع الحالة المصاحبة لها، وأن تكون حكيمة في اتخاذ أي قرارات.
  • يُفضل أن تكون حاصلة على إحدى الشهادات الخاصة المعتمدة في مجال رعاية كبار السن.
  • يجب أن تكون ذات أخلاق حميدة وهادئة حتى تتمكن من تقبل أفعال المسن دون انزعاج.
  • يجب أن تكون على وعي كامل بالحالة المرضية والحالة النفسية الخاصة بالمسن.
  • يجب أن تكون متفرغة بصورة تامة لعملها ولا تنشغل بأي شئ آخر، وألا تكون مرتبطة بوظائف أخرى.

ما هي مميزات التعاقد مع مكاتب الرعاية الخاصة بالمسنين؟

توجد مجموعة من المميزات التي تميز أمر التعاقد مع مكاتب دار المسنين وهي:

  • توفير الكثير من الوقت والجهد على الأبناء في البحث عن جليسات مسنين في مصر ذوات خبرة وغيرها، حيث تكون الجلسات المتابعات للمكاتب موثوق بهن وعلى قدر كبير من المسؤولية وتفهم الأمور.
  • توفير الجهد على الأبناء في أمر الالتزام بمواعيد الدواء الخاصة ورعاية كبار السن وغيرها من الأمور الكثيرة التي تتعلق بكبار السن وذلك في حالة انشغالهم بأمور أخرى والأعمال الخاصة بهم.
  • توفير راحة نفسية لكبير السن عند الاهتمام به وسط أهله دون الحاجة إلى الذهاب إلى دار مسنين وغيرها.

وبالرغم من اعتبار الرعاية التي يتقبلها كبار السن من أهلهم وأقاربهم هي الأفضل والأكثر دفئاً وحناناً إلا أن إحضار جليسة لكبار السن يعتبر هو الحل الأنسب لهم وذلك حتى يزول عبء مسؤولية الاهتمام بكبار السن من على عاتقهم.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية المسنين بالمنزل مصر

يحتاج المرء إلى رعاية وعناية كبيرة وخاصة بعد التقدم في العمر والوصول إلى مرحلة الشيخوخة، حيث تضعف عضلات المرء ولا يقوى على خدمة نفسه ناهيك عن خدمة من حوله، علاوة على أن الكثير من المسنين لا يهتمون بأنفسهم في مأكلهم وملبسهم ناهيك عن تناول الأدوية الخاصة بالأمراض التي يعانون منها، لهذا تم تأسيس مؤسسات تهدف لرعاية المسنين، في هذا المقال سوف نوضح لكم معلومات عن مؤسسات رعاية المسنين بالمنزل مصر .

أولًا سوف نوضح لكم المؤسسات التي تقدم رعاية للمسنين 

في الفترة الأخيرة تم إنشاء وتأسيس العديد من المؤسسات الصغيرة والكبيرة والتي تعمل بشكل أساسي لرعاية المسنين حيث يتواجد دار رعاية المسنين، مكاتب لتوظيف جليسات مسنين بالمنزل، ولن ننسى بالطبع المشفى.

بالإضافة إلى أننا يجب أن ننوه على أن هذه المؤسسات لا توفر جميعها خدمة رعاية المسنين بالمنزل مصر فإن رعاية المسنين بالمنزل لا تتوافر إلا في المؤسسات الكبيرة فقط وفي المؤسسات المخصصة لهذا الأمر فقط.

ثانيًا سنعرض لكم الخدمات التي يحتاج إليها المسنين في المنزل 

 إذا أردت أن تجلب جليسة مسنين إلى منزلك لكي تقوم برعاية المسن عليك بمعرفة الخدمات التي تقدمها الجليسة حيث تقوم بعمل جدول يومي لتحديد الوجبات التي سوف يتناولها المسن وتحديد مواعيد الأدوية التي يتناولها المسن.

علاوة على أن جليسة المسنين تقضي وقت كثير مع المسن في المنزل وتبقى الجليسة بمفردها في المنزل مع المسن بعد أن يذهب الأهل إلى أعمالهم وتتمكن من معرفة المشاكل التي يعاني منها وتحاول بقدر الإمكان حل هذه المشاكل.

ثالثًا سنوضح لكم كيف يمكننا رعاية المسنين بالمنزل مصر ؟

إذا لم ترغب في جلب جليسة أو ممرض لكي يعتني بالمسنين يمكنك على الأقل القيام بالخدمات التي تقدمها الجليسة للمسن، حيث يجب عليك الاهتمام بنظافة المسن الشخصية وبنظافة المكان الذي يقيم فيه المسن.

علاوة على أنه يجب أن تعمل جاهدًا على وضع نظام غذائي صحي حتى يساعد على تقوية جهاز المناعة الخاص بالمسن وتنظم الأدوية التي يتناولها المسن وتحاول بقدر الإمكان أن تعطي المسن الأدوية في المواعيد المحددة لها.

رابعًا سنعرف معًا الفئات التي تخدم المسنين في المنزل

مؤسسات رعاية المسنين بالمنزل مصر توظف بشكل عام الجليسات التي تبدأ أعمارهم من العشرين وصولًا إلى الاربعين وفي الغالب فإن الفئة السائدة لهذه المهنة هي فئة النساء وليست فئة الرجال.

علاوة على أن المؤسسات التي توظف جليسات للمسنين فإنها أيضًا توظف أطباء وممرضين ذوي خبرة وكفاءة عالية من أجل معالجة المريض وتحسين حالة المسن الصحية والتصرف بشكل سريع في حالة الإصابة بوعكة صحية مفاجئة

خامسًا سوف نوضح لكم فيما يلي أهمية وجود جليسة لتوفير رعاية المسنين بالمنزل مصر

قد يظن البعض أن وجود جليسة في المنزل هو أمر سيء ويسبب العديد من المشاكل بسبب عدم التزام الجليسة وبسبب معرفتها أسرار الأسرة ولكن هناك العديد من الفوائد التي تقدمها الجليسة للمسن ولأهل المسن.

توفر الجليسة راحة للمسن وجهده المبذول أثناء الذهاب إلى دار الرعاية أو المشفى وجهد أهل المسن، علاوة على أنها توفر المال الذي يتم دفعه ففي الغالب فإن توظيف جليسة لتعتني بالمسن أرخص بكثير من الاتفاق مع مؤسسة كبرى.

سادسًا سنذكر لكم أهمية التعامل برفق مع المسنين

من الخدمات التي تقوم الجليسة بها بشكل أساسي التعامل برفق ولين مع المسنين، حيث من المؤهلات التي تتوافر في الجليسة أن تكون حاصلة على شهادة لكيفية التعامل مع المسنين.

ينسى البعض أهمية هذا الأمر ولكن في الواقع فإن المسنين يصبحون أكثر حساسية وعاطفيين أكثر من ذي قبل حيث يتأثرون بشكل سلبي إذا ما تم معاملتهم بطريقة سيئة لهذا يجب الانتباه ومعاملة المسن بهدوء وبصبر.

سابعًا سنذكر لكم كيفية التواصل مع مؤسسات رعاية المسنين بالمنزل مصر

يمكنك التواصل مع هذه المؤسسات من خلال الإنترنت عن طريق البريد الالكتروني الخاص بالمؤسسة التي ترغب في التعامل معها والتي توفر خدمة رعاية المسنين بالمنزل مصر .

أما إذا أردت معرفة أفضل المؤسسات التي تقدم خدمات للمسنين يمكنك أيضًا معرفة هذا الأمر من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا ذكرنا لكم فيه معلومات عن المؤسسات التي تقدم رعاية للمسنين بالمنزل كما وضحنا لكم بعض الخدمات التي تخص رعاية المسنين وكيفية التواصل مع هذه المؤسسات.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

مرافق لرجل مسن

كلما كبر الآباء كلما زاد احتياجهم للعناية والرعاية، ولكن في زماننا هذا ينشغل الأبناء عن ذويهم لأسباب خارجة عن إرادتهم، وذلك ما يستدعي البحث عن مرافق لرجل مسن ، من أجل تقديم يد العون له للإستمرار في حياة آمنة.

أولاً: لماذا يحتاج كبار السن إلى مرافق؟

يشغل بال الكثير منا هل فعلا يحتاج المسنون إلى مرافق لهم؟ والإجابة: بالتأكيد نعم وذلك لعدة أسباب منها:

  • عند تقدم العمر يصبح المسن غير قادر على خدمة نفسه، بل قد يشكل خطراً محققاً على سلامته، فقد يكون المسن في هذه المرحلة العمرية كثيراً ما يشرد ذهنه، فيمكن مثلا أن يترك باب المنزل مفتوح مما يعرضة للخطر، هنا يصبح البحث عن مرافق لرجل مسن قرار هام وضروري.
  • يمكن أيضا أن يكون المسن مريضًا بمرضٍ ما يستدعي رعاية إضافية، أو التذكير بميعاد الدواء، أو ربما استخدامه لأدوات طبية لا يعلم عنها الكثير، فوجود المرافق في هذه الحالة هو أمر حتميّ وليس اختياري.

ثانياً: كيف يتم اختيار مرافق كبار السن؟

هناك الكثير من الضوابط التي يجب وضعها في الاعتبار عند اختيار المرافق ومنها: 

  • يجب أن يتم البحث عنه في أماكن تقديم الرعاية المنزلية الموثوق فيها، لأن هذا المرافق سوف يقوم بملازمة فردٍ من الأهل فيجب الاطمئنان من جانبه.
  • عند اختيار مرافق لرجل مسن ، يجب أن يكون مؤهل كليةً للتعامل مع حالات كبار السن، وأن تكون لديه خبرة في التعامل مع حالات مشابهة.
  • أيضا يجب تمتعه بصفات شخصية تميزه عن غيره مثل الصبر، الحنان والاحتواء.

ثالثاً: هل يجب تدريب مرافق كبار السن على المواقف الطارئة؟

  • بالتأكيد يجب ذلك، حتى إذا تعرض المسن إلى أي نوع من المخاطر وجد من ينقذه.
  • فكلما وجد مرافق لرجل مسن مدرب أيضاً على الإسعافات الأولية، كلما ابتعد القلق عن أبناء وأقارب المسن.
  • يجب أيضا أن يتمتع المرافق بسرعة البديهة، فإذا عجز عن التصرف في أحد المواقف الطارئة، قام بالاستعانة الفورية بأحد المختصين، أو الطبيب الذي يتابع حالة المسن.

رابعاً: ما هي الخدمات التي يقدمها مرافق كبار السن؟

  • قد تكون الخدمات المقدمة من قبل المرافق، خدمات تمريضية مثل إعطائه الدواء، متابعة العلامات الحيوية، الاعتناء بالطعام الصحي.
  • قد تكون خدمات ترفيهية يقدمها مرافق لرجل مسن ، مثل مرافقته إلى الخارج من أجل التنزه، الحديث معه باستمرار من أجل شغل وقته وإبعاده عن الانطواء، مشاركته قراءة رواية أو ربما مشاركته لعبة مفضلة له.

خامساً: خدمات الرعاية المؤقتة المقدمة من مرافق كبار السن

  • قد يتم الاتفاق مع المرافق على الحضور يوميا أو في أيام معينة من أجل القيام بوظائف معينة أيضاً، مثل الاعتناء بنظافته الشخصية، تحضير وجبة يومياً، مرافقته إلى مكان من أجل المحافظة عليه وحمايته.
  • هنا يجب أن يلتزم المرافق بالحضور في الميعاد المتفق عليه دون تأخير، لأنه قد يعرض حياة  المسن دون قصد إلى خطر محقق. 

سادساً: خدمات الرعاية الدائمة المقدمة من مرافق كبار السن

  • قد يكون الاتفاق بين مرافق لرجل مسن وأهل كبير السن أن يقيم معه داخل المنزل، وربما يحصل على إجازة أسبوعية، هنا يظهر مفهوم الرعاية الشاملة للمسن، من أول مساعدته في الحركة إلى الوصول إلى أدق الخدمات التي قد يحتاجها كبار السن.
  • هنا يجب أن ينتبه المرافق جيداً لكل تصرفات وطلبات المسن، فهو وحده من تقع على عاتقه مسؤولية كبير السن ذاك، إن وجود المرافق بجانب المسن في هذا النوع من خدمات الرعاية، هو ضرورة طالما كان الاتفاق على ذلك وطالما كانت حالته تستدعي ذلك.

سابعاً: هل يجب معرفة مرافق لرجل مسن بتفاصيل حالته؟

  • يجب بل يتحتم ذلك، لأنه طالما كان عالماً بكل التفاصيل سوف يساعده ذلك على تقديم الرعاية بأفضل أشكالها.
  • فقد يكون المسن ممنوع من نوع معين من الطعام، فلو حدث وقدمه المرافق للمسن بغير علم، سوف يكون الأمر غاية في التعقيد والخطورة. 
  • بل يجب معرفة أمور تتعلق بطبيعة شخصية المسن، حتى يتسنى للمرافق أن يتواصل معه بصورة أفضل. 

عزيزي الابن، عزيزتي الابنة، عند اختيار مقدم خدمات رعاية لأحد الوالدين عليكم توخي الحذر والانتباه جيدا للحصول على أفضل خدمات ممكنة.

مرافق لرجل اعمال

الكثير من رجال الأعمال، يحتاجون دائماً لوجود مرافق لرجل اعمال ، وذلك بسبب ما تستدعيه وظائفهم من الاحتياج إلى مساعدة من شخص موثوق فيه، سواء القيام بأعمال وظيفية أو القيام بأعمال تمريضية، من شأنها مساعدة رجل الأعمال لتخطي مرضه، لذلك فإن إيجاد ذلك المرافق قد يستغرق وقتاً طويلاً، إلى أن يتم إيجاد الشخص المناسب.

أولاً: من هو مرافق لرجل اعمال الذي نقصده؟

  • هو شخص ذو مواصفات معينة جسدية وذهنية، يتواجد برفقة رجل الأعمال باستمرار، غالباً يكون ملازماً له في أوقات العمل وفي المنزل أيضاً.
  • يتم اختياره بناء على عدة اشتراطات، وبعد القيام بالكثير من المقابلات، من أجل التوصل إلى الشخص المناسب لأداء هذه المهمة.

ثانياً: ما هي أهم الشروط الواجب توافرها في مرافق لرجل اعمال ليكون مناسبًا للوظيفة؟ 

  • يجب أن يكون المرافق مؤهلًا للتعامل مع نفس نوعية مرض رجل الأعمال ومدرب عليها جيداً.
  • يجب أن يكون حاصلًا على شهادة متخصصة في مجال التمريض.
  • أن يتمتع المرافق بسرعة البديهة عند التعرض للمواقف المختلفة.
  • أن يتمتع أيضاً بالأمانة في حفظ أسرار العميل لأن رجل الأعمال يتعامل بحرية أمامه دون أن يخبئ أي شئ عنه.
  • أن يتمتع بالخبرة السابقة في مجال التمريض بصفة عامة، وأن يكون سنه مناسبًا لتحمل جهد المهمة الموكلة إليه.

ثالثاً: هل هناك أنواع لمرافق رجل الأعمال؟

بالتأكيد هناك أنواع لهذا المرافق سوف نوضحها فيما يلي:

  • مرافق لرجل اعمال يقوم بالأعمال التمريضية في أوقات معينة خلال اليوم، مثل الاهتمام بمواعيد الدواء وعند تناول آخر جرعة من الدواء يقوم المرافق بالانصراف، ويعود في اليوم التالي من أجل القيام بالمهمات المطلوبة منه مرة أخرى.
  • وهناك المرافق الدائم، والذي يتواجد مع رجل الأعمال طوال اليوم وعلى مدار الساعة، سواء داخل المنزل أو خارجه، هنا يهتم المرافق بكافة التفاصيل التي تؤثر على صحة العميل، بل يجب عليه إذا لزم الأمر منعه من كل ما يضره، مثل تناول وجبة ضارة أثناء النهار، أو أن يمنعه من التدخين لتأثير ذلك على صحته بالسلب، إلى جانب مهامه داخل المنزل من قياس العلامات الحيوية بصفة دورية وإخبار الطبيب المعالج بكل المستجدات.

رابعاً: هل هناك أماكن تقدم مرافق لرجل اعمال يساعد في التمريض والرعاية؟

  • قد يقف رجل الأعمال عاجزاً عند التفكير في كيفية الحصول على مرافق يقدم له خدمات التمريض بصفة مستمرة، ولكن مؤخراً انتشرت الأماكن التي تقدم هذه النوعية من الخدمات، بل وأصبحت تتنافس فيما بينها من أجل تقديم الأفضل في هذا المجال.
  • تختص هذه الأماكن بتقديم أفضل الكفاءات في هذا المجال، مرافقين مدربين على أعلى مستوى، حاصلين على شهادات في مجال التمريض من جهات معتمدة.

خامساً: طريقة معرفة الأماكن التي تقدم مرافقين لرجل الأعمال؟

هناك عدة طرق للتعرف على هذه الأماكن، ولكن أهمها ما يلي:

  • يمكن التعرف على أماكن تقديم مرافق لرجل اعمال  عن طريق صفحات الخدمات على الإنترنت، ولكن هذه الطريقة غير موثوقة، بسبب انتشار عمليات النصب في هذا المجال، فينصح من أجل تحري الدقة متابعة آراء العملاء السابقين على صفحة المكان المراد التعامل معه.
  • يمكن أيضا أن يكون أحد المعارف قد تعامل من قبل مع هذا المكان، هنا هذه الطريقة أضمن وتجعل العميل مطمئن أكثر، كأن يكون أحد الأقارب قد تعاقد مع شركة تقديم مرافقين لرجال الأعمال، ونصح بهذه الشركة.

سادسا: ماذا لو طلب مرافق لرجل اعمال أن يتقاضى مبلغ إضافي غير المتفق عليه في العقد؟

  • بالتأكيد إذا تم اختيار المرافق من قبل شركة متخصصة، سيكون هناك عقد مكتوب محدد فيه الوظيفة المخول بها المرافق، وأجره، وكل الاشتراطات الأخرى وحتى لو وجد أي استثناءات يتم النص عليها داخل العقد.
  • يجب أن يتم تحديد الوظائف الموكلة إلى المرافق، حتى يتم تحديد الأجر بصورة مرضية للطرفين، وأن يتم تقديره الأجر بالنظر إلى المجهود المبذول عند أداء المهام المتفق عليها.
  • لذلك لا يجوز بأي شكل من الأشكال أن يطلب مرافق لرجل اعمال أي مبالغ إضافية تحت أي بند، ولكن إذا قام رجل الأعمال بإعطاء المرافق مبلغ نقدي كنوع من الهدية أو الهبة، هنا المرافق له مطلق الحرية في تقبل ذلك أم لا.

في نهاية المقال نود التنبيه على أهمية دور التمريض في حياتنا، وأن كل مرافق في هذا المجال يقوم بدور عظيم بكل اجتهاد وتضحية من أجل الوصول بالمريض إلى بر الأمان.

جليسة مسنين

إذا أردت الخبرة في أي جانب من حياتك فاذهب واسال أي مسن عنه فستجد إجابة بالغة الحكمة فهو من انكمش جلده وعظامه في الحياة وقد مر بخبرات كثيرة وتجارب عدة لكن بعد كل هذا التعب تأتي مرحلة الضعف، فيحتاج إلى وجود من يهتم به، لكن بسبب انشغالات الحياة قد يستعين البعض جليسة مسنين.

وسوف نتناول في هذا المقال تعريف المسن، وفي أي وقت تبدأ مرحلة الشيخوخة؟ وما هي أقسام مرحلة الشيخوخة؟ وما هو الدور التي تقوم به جليسة مسنين في دور الرعاية أو في رعاية المسن في المنزل؟ أرجو الاستفادة من هذا المقال المميز. 

أولاً: من هو المسن؟

هو إنسان غير قادر على القيام بالاحتياجات الخاصة لنفسه ومطالبه الشخصية، فقد امتلك القوة والصحة يذهب كما شاء في أي وقت شاء فى كل مكان أما الآن فقد أصبح أصبح المسن غير قادرعلى خدمة نفسه بنفسه بل يحتاج إلى من يساعده دائماً.

ثانيًا: في أي وقت تبدأ مرحلة شيخوخة الإنسان؟ 

يمر الإنسان بثلاث مراحل وهي الطفولة ثم الصبا ثم المرحلة الأخيرة وهي الشيخوخة، فبداية مرحلة الشيخوخة هي عمر الستين سنة.

وتنقسم مرحلة الشيخوخة إلى ثلاثة أقسام:

  • القسم الأول قسم المسنين الشباب وتبدأ من عمر 60 إلى 74 سنة.
  • القسم الثاني المسنين الكهول وتبدأ هذه المرحلة من عمر 75 إلى 84 سنة.
  • القسم الثالث المسنين الكبار ويبدأ من عمر 85 سنة فما فوق.

ثالثًا: كيف نتجنب كل ما يضر الإنسان في مرحلة الشيخوخة ونحافظ على صحته؟

  • عن طريق الامتناع عن التدخين الذي يدمر الصحة.
  • زيادة اللياقة البدنية والعمل على تقوية العضلات. 
  • خفض فرص الإصابة بالأمراض المزمنة والحادة.
  • من أهم الخدمات التي تقدمها مراكز الرعاية توفر جليسة مسنين فهي تساعد المسن على ممارسة الرياضة المناسبة له مثل رياضة المشي اليومي.
  • ممارسة التمارين المختلفة حسب قدرة المسن الجسدية على تحمل هذه الأعمال الرياضية.
  • تقديم الغذاء الصحي والمتوازن وتقليل نسبة الدهون الضارة في الأكل والتي تسبب العديد من المشاكل والأمراض للمسن.

رابعاً: ما هي طرق الرعاية التي تقدمها أي جليسة مسنين ؟

إذا كانت الرعاية تتم في أحد المراكز المتخصصة فإن جليسة مسنين تعمل على تعليم المسن التعامل مع الأمراض المصاب بها ومحاولة وعلاجها قدر المستطاع. 

أما إذا كانت تقديم الخدمة بالمنزل فتتوفر الرعاية الوقائية وهي اتّباع نظام غذائي صحي ومناسب لصحة المسنّ، والبعد تمام البعد عن أكل المأكولات المضرّة له. 

خامساً: من أهم مميزات جليسات المسنين في مراكز الرعاية

  • أن تكون على مستوى عالٍ من المهارة والإتقان وذات خبرة وكفاءة.
  • أن تكون لديها تقرير طبي بشهادة صحية وضمانات قانونية للمسنين لضمان أمان أسرتك.
  • أن تكون محترفة في فن التعامل مع نفسية المسنين.
  • أن تتمتع بالصبر والمعاملة الحسنة مع نفسية المسنين.

سادساً: ما هي مهام الأساسية التي تقوم بها جليسة مسنين عند رعاية المسن في المنزل؟

  • متابعة مواعيد الدواء والطعام.
  • تحرص على رعاية المسن الرعاية النفسية والصحية والجسدية والعلاجية لجعل المسن في أفضل حالة على مدار 24 ساعة وخاصة إن كان كبير السن يعاني من أمراض الشيخوخة والأمراض المزمنة الحادة فيحتاج إلى ممرضة لتقديم بعض الخدمات الطبية والتمريضية مثل:
  • جلسات العلاج الطبيعي كما يطلب الطبيب المعالج.
  • تنظيم مواعيد الطعام.
  • رفقته لزيارات الطبيب.
  • تنظيم مواعيد العلاج والتأكد من الجرعات المحددة.
  • تغيير الحفاضات الخاصة بالمسن إذا لزم الأمر.
  • العمل على المساعدة في الحركة والمشي.
  • الاهتمام بالحالة النفسية والصحية ومراعاة الحالة المزاجية.
  • تنظيم وترتيب المنزل لو نص العقد على ذلك.
  • لابد من توافر بعض الصفات الهامة في جليسة مسنين ومنها العطف والرحمة علي كبير السن والصبر عند التعامل معه، فالمسن يعاني اضطراباتٍ نفسيةٍ وتقلباتٍ مزاجية قد ينتج عنها بعض السلوكيات الغير مبررة.

وهكذا نكون قد وصلنا إلى خاتمة مقالنا فعندما يُصر المسنون على العيش لوحدهم في المنزل، ويرفضون البقاء مع أي من أفراد العائلة في منزله ويكتفون بالزيارات الأسبوعية فقط، ففي تلك الحالة أنت يحتاج الأبناء إلى جليسة مسنين لتوفير أفضل رعاية شاملة وتامة ومثالية للمسنين بشرط أن تمتلك الخبرة والمهارة والصبر والرحمة والتعاطف مع المسن وحالتة الصحية والنفسية.

مراكز رعاية المسنين

أمرنا الله سبحانه وتعالى  بالعناية والبر بالوالدين والاهتمام بهم وتلبية كافة رغباتهم ولكن مع الأسف يعجز الكثير منا على توفير هذا الأمر بسبب انشغالنا بواجباتنا اليومية وبأطفالنا وأعمالنا، لهذا يمكننا أن نلجأ لمراكز الرعاية التي تقدم العديد من الخدمات وتوفر الرعاية التي يحتاج إليها المسنين، في هذا المقال سوف نناقش معكم كافة المعلومات التي تخص مراكز رعاية المسنين وسوف نذكر لكم الخدمات التي تتوافر في هذه المراكز وكيفية التواصل معهم.

أولًا سوف نوضح لكم بعض المعلومات عن مراكز رعاية المسنين 

مراكز الرعاية الصحية الخاصة بالمسنين هي مراكز تم تأسيسها من أجل توفير كافة الخدمات التي تساعد المسنين وتلبي كافة الرغبات وتحاول بقدر الإمكان الاهتمام بحالة المسن الصحية والنفسية.

في هذه المؤسسات يتم توظيف عاملين مؤهلين على التعامل مع كبار السن وخبراء في تشخيص الأمراض المزمنة ومعالجتها حيث يتم توفير أطباء وممرضين من النخبة وقادرين على التعامل مع أغلب الأمراض التي يعاني منها المسنين.

ثانيًا سوف نذكر لكم كيفية التواصل مع مراكز رعاية المسنين

إذا أردت أن تتعامل مع أحد هذه المراكز والمؤسسات يمكنك بكل بساطة فتح الانترنت والبحث عن أفضل وأرخص المؤسسات التي تقدم خدمات رعاية للمسنين، في الغالب فإن هذه المؤسسات تكون حديثة إلى حد ما وتمتلك موقع الكتروني.

يمكنك مراسلة المراكز من خلال البر الالكتروني الذي يتوافر في موقع مؤسسة الرعاية بالمسنين أو من خلال الأرقام التي تتوافر في الموقع أيضًا. 

ثالثًا سنذكر لكم الخدمات الصحية التي تقدمها مراكز رعاية المسنين

كما ذكرنا لكم سابقًا فإن مراكز الرعاية تهتم بشكل كبير بصحة المسن وتحاول بقدر الإمكان تحسين حالته الصحية ويكون ذلك في البداية عن طريق القيام بفحوصات وإجراءات ليتم معرفة الأمراض التي يعاني منها المسن وخطورتها.

ثم بعد أن يتم تحديد كافة الأمراض يتم تحديد الأدوية التي تؤثر بشكل إيجابي على حالة المسن والتي تحتوي على مواد فعالة لا يعاني المسن من حساسية تجاه هذه المواد، علاوة على أنهم يقومون بالاهتمام بنظام المسن الغذائي.

رابعًا سوف نعرض لكم نبذة مبسطة عن الأنشطة التي تقدمها مراكز رعاية المسنين

يبقى المسن لفترات طويلة في الدار وحيد ومن الممكن أن يسبب هذا الأمر مشاكل نفسية وتدهور في حالته النفسية لهذا تقوم هذه المؤسسات بوضع العديد من الأنشطة الترفيهية والثقافية من أجل اشغال الوقت الذي يجلس فيه المسن بمفرده.

من هذه الأنشطة الترفيهية ألعاب الطاولة كالبلياردو والأعمال اليدوية مثل التطريز والخياطة والكروشيه، علاوة على أن هذه المراكز توفر كتب ومجلات من أجل تنشيط خلايا الدماغ وبالتالي تمنع من إصابة المسن بالزهايمر والخرف.

خامسًا سوف نوضح لكم مميزات التواصل والتعامل مع مراكز رعاية المسنين 

بجانب كافة الخدمات التي تقدمها المؤسسات من أجل تلبية كافة رغبات المسن وبالتالي تحسن من حالة المسن النفسية والصحية إلا أنها أيضًا توفر المال الذي يتم دفعه في المشفى.

بالإضافة إلى أن هذه المؤسسات توفر جهد المسن من التنقل من البيت وإلى المشفى والعكس وتوفر جهد أهالي المسن.

سادسًا سنوضح لكم بعض المعلومات الخاصة بالعلاج الطبيعي الذي تقدمه مراكز رعاية المسنين 

بجانب الخدمات التي ذكرناها لكم سابقًا فإن المؤسسات تقدم أيضًا خدمة العلاج الطبيعي، العلاج الطبيعي يتم القيام به مع الأشخاص الذين يعانون من انزلاق غضروفي في الفقرات في الغالب.

ولكن مع كبار السن يتم القيام بعلاج طبيعي بسبب تيبس عضلات أجسادهم بسبب إنهم كبروا ولا تقدر أجسامهم على الحركة كما كانت سابقًا، والعلاج الطبيعي يساعد بشكل كبير في تحرك المسن بسهولة ويسر دون استخدام العصا.

سابعًا سنذكر لكم معلومات عن خدمة رعاية المسنين بالمنزل

بجانب كافة هذه الخدمات توفر أغلب المؤسسات خدمة رعاية المسنين بالمنزل فإذا لم يرغب المسن بالذهاب إلى الدار يمكنك الاتفاق مع الدار على إرسال جليسة المسنين للعناية بالمسن في المنزل.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا ذكرنا لكم فيه معلومات عن مراكز رعاية المسنين كما وضحنا كافة الخدمات الصحية والنفسية التي تتواجد دفئ أغلب مراكز رعاية المسنين.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية تمريضية بالمنزل

إذا أصبت بوعكة صحية مفاجئة ولم ترغب في البقاء في المشفى يمكنك التواصل مع مراكز الرعاية التي تقدم خدمات للمرضى والمسنين حيث يتم إرسال ممرض إلى منزل يهتم بحالة المسن والمريض الصحية ويهتم بالأدوية والجرعات الواجب تناولها، كما يوفر له مختلف الاحتياجات التي يريدها من غذاء حسب حالته الصحية حيث أن كل حالة تختلف عن الآخري بشكل كبير، لهذا يستلزم الاستعانة بممرض  منزلي،وفي هذا المقال سوف نتطرق لمعرفة كافة المعلومات التي تخص المراكز التي توفر رعاية تمريضية بالمنزل كما سوف نوضح لكم الخدمات التي تقدمها هذه المراكز.

أولًا سوف نوضح لكم معلومات عن مراكز رعاية تمريضية بالمنزل

هناك العديد من المؤسسات التي تم إنشاؤها من أجل تلبية رغبات المسنين والمرضى وتوفير جهد وطاقة هؤلاء المرضى من التنقل إلى المشفى والمنزل ومن هذه المؤسسات التي تتخصص في توفير ممرضين وممرضات مراكز رعاية تمريضية بالمنزل.

يتم توظيف ممرضين وممرضات على قدر من المسؤولية والأمانة، علاوة على أنهم خبراء ويتمكنون من التعامل مع كافة الأمراض التي يعاني منها أغلب المرضى والمسنين مثل مرض الزهايمر والأمراض المزمنة مثل السكري.

ثانيًا سنذكر لكم الهدف من أي رعاية تمريضية بالمنزل

تم تأسيس هذه المؤسسات بهدف توفير راحة للمرضى والمسنين فبدلًا من التنقل من المنزل وإلى المشفى ومن المشفى وإلى المنزل والذي يحتاج جهد وطاقة كبيرة جدًا يمكن للمريض أو المسن البقاء في المنزل دون أن يتحرك.

كما دون أن يبذل أي جهد يذكر، علاوة على أن هذه المؤسسات توفر راحة لأهالي المريض من التنقل معه وتوفر المال الذي يتم دفعه إلى المشفى في الليالي التي يبقى المريض فيها في المشفى.

ثالثًا سوف نذكر لكم الخدمات التي يقدمها الممرض للمريض أو للمسن 

قد يتساءل البعض عن الخدمات التي يقدمها الممرض المنزلي عندما يأتي إلى المنزل ليعتني بالمسن، بجانب أنه يراقب حالة المسن الصحية ويعطي المسن الأدوية في مواعيدها المحددة.

إلا أنه أيضًا يهتم بالنظام الغذائي وبالأطعمة التي يتناولها المسن فيجب أن يعطي الممرض للمريض الأطعمة الغنية بالفيتامينات والبروتينات والدهون الغير ضارة لجسم المرء مثل الخضراوات والفواكه الطازجة.

رابعًا سنوضح لكم هل يهتم الممرض بحالة المريض الصحية فقط؟

كما ذكرنا سابقًا فإن الممرض الذي يتم توظيفه من قبل المراكز التي تقدم رعاية تمريضية بالمنزل يهتم بحالة المريض الصحية بشكل أساسي فهو مدرب على هذا الأمر ولكن ماذا يقوم بجانب الاهتمام بحالة المريض الصحية.

يهتم أيضًا الممرض بحالة المريض النفسية حيث يتم تدريب الممرضين على التعامل بلباقة وبصبر مع المرضى والمسنين ويحاولون بقدر الإمكان مساعدتهم على الجلوس والتحرك في حالة ما إذا كانوا غير قادرين على التحرك.

خامسًا سنجيب على سؤالك هل يتم تقديم رعاية تمريضية بالمنزل للمسنين فقط؟

نعم في الغالب هناك الكثير من المراكز لا تقدم خدمة التمريض بالمنزل إلا للمسنين والذين يعانون من وعكات صحية ويكونون غير قادرين على التحرك أو على مساعدة أنفسهم بمفردهم.

علاوة على أن هناك بعض المراكز التي تقدم خدمة الرعاية التمريضية بالمنزل توافق على إرسال الممرضين إلى غير المسنين من أطفال ومرضى مصابين بالأمراض المزمنة مثل مرض السكري ومرض ارتفاع ضغط الدم.

سادسًا سوف نعرض لكم كيفية التواصل مع مراكز رعاية تمريضية بالمنزل 

بعد أن ذكرنا لكم كافة المعلومات التي تخص خدمة التمريض في المنزل وإذا أردت أن تجلب ممرض إلى منزلك للاهتمام بوالدك أو والدتك المسن أو الاهتمام بأولادك المصابين بوعكة صحية تحتاج لإشراف طبي.

كما يمكنك تصفح المواقع الإلكترونية التي توفر هذه الخدمات ومراسلتهم والتواصل معهم على البريد الالكتروني الخاص بهم كما يتم ذكر أرقام هذه المراكز في المواقع الإلكترونية أيضًا.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا الذي ذكرنا لكم فيه معلومات هامة عن المراكز التي توفر رعاية تمريضية بالمنزل للمسنين وللشباب أيضًا الذين يعانون من وعكات صحية، علاوة على أننا وضحنا لكم في حالة أردت التواصل مع أحد هذه المؤسسات التي تقدم خدمات صحية للمرضى يمكنك تصفح المواقع الإلكترونية الخاصة بهذه المراكز علاوة على أنك تقوم بتحديد الأيام التي تحتاج إلى الممرض فيها والأيام التي لا تحتاج إليه فهي تختلف من شخص لآخر

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

مكتب جليسات مسنين

إن جليسة المسنين هي وظيفة الفرد الذي يجلس مع الأشخاص المسنين ويقوم بخدمتهم والعمل على رعايتهم وذلك عن طريق تقديمه المساعدة لهم في المشي و الحركة، وتوفير الطعام الصحي وإعطائهم الدواء في ميعاده، والجلوس لسماع شكواهم و تقديم الحلول لمشكلاتهم، فيمكن التعاقد مع إحداهن بالتواصل مع مكتب جليسات مسنين معتمد.

أولاَ: ما هو سبب الاحتياج إلى جليسات للمسنين:

1- انشغال الأبناء الشديد وذلك بسبب أعمالهم التي يقومون بها بشكل يومي، لذلك يقومون بالبحث على مكتب جليسات مسنين لأجدادهم وآبائهم يساعدهم على العناية بهم.

2- المسنين ليس لديهم القدرة على الاعتناء بأنفسهم، لأن أغلبهم يعانون من الأمراض المزمنة.

3- في بعض الأحيان لا يرغب المسن في الجلوس بالمنزل عند أبنائه ويفضل الجلوس في منزله، لذلك يحتاج الأبناء إلى جليسة خاصة لتقوم بالعناية الجيدة بالآباء.

ثانيا: ما هي الشروط الواجب توافرها أي جليسة يوفرها مكتب جليسات مسنين ؟

1- جليسة المسنين يجب أن تكون متوجة بالأخلاق الجميلة مثل الصبر لأن رعاية كبار السن تحتاج إلى الصبر، كما يجب أن  تمتاز بالأمانة أيضا.

2- يجب على الجليسة أن تكون حاصلة على شهادات خاصة في هذا المجال وهو كيفية التعامل مع المسنين وذلك لضمانها في تلبيتها لمتطلبات كبار السن.

3- يجب على الجليسة أن تكون لديها خبرة فإذا حدث لا قدر الله أي مرض مفاجئ لكبير السن تكون قادرة على مساعدته، حتى نطمئن اطمئناناَ تاماَ علي الفرد المسن الذي تجلس معه.

4- علينا أن نختار جليسة مسنين أنثى تعمل في حالة إذا كانت ترعى سيدة مسنة، حتى نضمن لها الحماية والأمان.

5- علينا أن نختار جليسة مسنين أنثى تعمل في حالة إذا كانت ترعى سيدة مسنة، حتى نضمن لها الحماية والأمان.

ثالثا: كيف نساعد كبار السن على الاهتمام بصحتهم؟

  • المسنين يحتاجون إلى من يهتم بصحتهم جِدًّا، لذلك يجب أن نساعدهم على إعطائهم أدويتهم أو جرعات الأنسولين في المواعيد المحددة، وتنبيههم على غسل أسنانهم بشكل يومي، وكذلك مساعدتهم في فحص عيونهم وأيضا أقدامهم بشكل منتظم.
  • يجب على مكتب جليسات مسنين أن يهتم بصحتهم النفسية.
  • يجب أن نشرح أهمية الدواء لكبار السن لأن بعض المسنين يظنون إنه عندما يشعرون بالتحسن فإن عليهم بالتوقف عن أخذ الدواء.

رابعا: كيف تساعد أي جليسة يوفرها مكتب جليسات مسنين كبار السن على الاهتمام بتغذيتهم؟

كبار السن يحتاجون إلى الحصول على التغذية السليمة والمناسبة لهم حتى يبقوا بصحة جيدة، لذلك يمكن أن نقدم لهم الأشياء التي تفيدهم وتعزز صحتهم، حيث يجب التركيز على تقديم الأطعمة المفيدة والصحية مثل الفواكه الطازجة والخضار المتنوع مثل السبانخ والقرنبيط والشمام، حيث إن هذه الأغذية بها المزيد من الألياف والمغذيات والتي تحتوي على فيتامين ج والبيتا كاروتين، وكذلك يجب أن نقدم لهم الحبوب الكاملة أيضا والأسماك واللحوم الحمراء، وكذلك يجب ألا ننسى شرب اللبن فهو يعمل على الوقاية من مرض هشاشة العظام.

خامساَ: ما هي طرق العناية بكبار السن؟

1- يمكن أن نستعين بخدمات مكتب جليسات مسنين في حالة عدم قدرة الشخص على الاعتناء بكبار السن أو التعامل مع الحالات المرضية التي يمر بها المسن.

2- يجب أن نساعد المسنين في تلبية متطلباتهم اليومية وهذا بسبب أن جسم كبار السن يتصف بالضعف الشديد، لذلك لا يقدر المسن على إنجاز احتياجاته بنفسه.

3- يجب إعطاء المسنين قَدْرًا مناسبًا من الأغذية المفيدة والصحية والتي تحميهم من أي مرض وكذلك لتقوية المناعة لديهم.

4- يجب أن نساعد كبار السن في الخروج بشكل يومي، وهذا للترفيه أو من أجل الحفاظ على صحتهم، لأن المشي مفيد جدا لكل المسنين.

5- علينا بالاهتمام وتحسين حالة المسن النفسية بأي طريقة سواء كانت طرق ترفيهية أو غيره، لذلك من الأفضل الاستعانة بخدمات مكتب جليسات مسنين.

سادساَ: ما هي أنواع رعاية المسنين؟

  1. رعاية المسنين العلاجية:

هنا تقوم الجليسة بمساعدة المسن علي التخلص بقدر المستطاع من الأمراض التي يعاني منها كبير السن ويجب أن تكون الجليسة على دراية بقدرة المسن الضعيفة على التحمل وأن جسده ضعيف على امتصاص هذه الأدوية.

  1. رعاية المسنين الوقائية

وهذا يكون عن طريق إعداد الجليسة لنظام غذائي صحي مناسب للمسنّ، ويجب تجنب كل المأكولات التي تضر صحته، وكذلك مساعدته في ممارسة الرياضة بشكل يومي بطريقة مناسبة مع قدراته الجسدية.

وبهذا انتهى مقالنا حول خدمات مكتب جليسات مسنين وفهمنا دور الجليسة وطريق العناية بكبار السن، وكيفية تقديم هذه الرعاية بأنواعها، فالأمر ليس يسيرًا لكنه أيضًا ليس ضربًا من الوهم.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

افضل عناية رعاية المسنين

لعل كل ما يتمناه الأبناء والبنات، هو توفير افضل عناية رعاية المسنين لآبائهم وأمهاتهم عندما يتقدم بهم العمر، وذلك من أجل الشعور بالاطمئنان عليهم في ظل ظروف الحياة التي أصبحت تتسم بالسرعة و الإنشغال الدائم عن غير عمد، فلولا توفير هذه الخدمات لأصبحت أمور رعاية الوالدين صعبة للغاية.

أولاً: ما هي أماكن افضل عناية رعاية المسنين التي تتمتع بالثقة؟

  • هي أماكن يتم فيها تقديم بعض الخدمات الأساسية والضرورية لكبار السن، كلاً حسب حالته واحتياجاته.
  • مكان مجهز بطاقم إداري وطبي، ويحب أن يكون على أعلى مستوى، من أجل توفير أعلى مستوى من الخدمات ليكون المسن راضيًا وسعيدًا داخل المكان.
  • إلى جانب الرعاية الصحية، يجب توافر الرعاية الاجتماعية والنفسية في نفس مكان تقديم خدمات العناية، من أجل توفير كافة عناصر الاهتمام التي يحتاج إليها كبار السن.

ثانياً: ما هي ضوابط اختيار مراكز افضل عناية رعاية المسنين الواجب الانتباه لها؟

مرحلة انتقال المسن إلى مكان العناية بالمسنين ليست يسيرة أبداً، فالمسن يودع أقاربه وأبناءه إن وجدوا، يودع حريته في وجهة نظره، لذلك يجب الأخذ في الاعتبار بعض الضوابط مثل:

  • يجب البحث جيداً عن المكان المناسب، وليس التعاقد مع أول مكان يتم العثور عليه.
  • السؤال جيدا عن المكان وفريق العمل التابع له والخدمات المقدمة لكبار السن، بل وأيضاً الأدوات التي يستخدمها المكان عند تقديم الخدمات ومدى جودتها، وأخيرا مصاريف الإقامة فيه.
  • يجب أن يتم اختيار مكان قريب من منزل أقارب المسن، حتى يسهل عليهم وعليه الزيارات المتبادلة.
  • التأكد من وجود ترخيص للمكان من جانب وزارة الصحة والسكان.
  • يجب أن يكون متاح للمسن الخروج من الدار للتنزه مثلا بمرافق أو بدون حسب حالته الذهنية والصحية.

ثالثاً: متى يتم اللجوء إلى افضل عناية رعاية المسنين لأحد الأبوين؟

  • عندما يلاحظ الأبناء أو الأقارب تدهور الحالة العقلية للمسن.
  • أو أن تقل الحركة أو النشاط أو التفاعل مع المحيطين.
  • إذا دخل المسن في مرحلة اكتئاب أو تقلبات مزاجية حادة.
  • أن يكون المسن غير قادر على خدمة نفسه، مثل الاهتمام بالعناية الشخصية، أو إطعام نفسه.
  • أن يبدأ المسن في إهمال نفسه، وفي نفس الوقت لا يشعر بذلك.
  • هنا يجب الانتباه جيداً عند توافر أحد هذه العلامات أو بعضها، لأن المسن يقول ضمنياً أنا احتاج الى مساعدة.

رابعاً: ما هي المخاوف التي يرتاب منها المسن وأقاربه؟

عند اللجوء إلى افضل عناية رعاية المسنين من أحد الأبناء تظهر الكثير من النظرات السلبية، وذلك بسبب:

  • الكثير من الأقارب وبالطبع المسن نفسه، يعتبرون أن خطوة اللجوء إلى أحد دور الرعاية هي نهاية للمسن، وكأننا نقول له لقد انتهت مهمتك، خاصةً إذا كان المسن مدرك عقلياً أنه ينتقل من منزله إلى دار المسنين.
  • يظن المسن أن إذا ترك منزله سوف يلاقي معاملة سيئة وسوف تصبح حريته محدودة، ولكن إذا تم اختيار المكان بعد التأكد من توافر ضوابط معينة، على العكس سوف يكون الاهتمام أكثر.
  • أو إذا صمم المسن على رأيه في عدم مغادرة المنزل، يكون الحل الأمثل ولكنه مكلف بنسبة أكبر هو الاستعانة بمثل هذه الخدمات ولكن داخل المنزل. 

خامساً: ما هي الخدمات المقدمة في أماكن افضل عناية رعاية المسنين التي تميزها عن غيرها؟

  • توفير مكان إقامة مناسب يتمتع بكافة الاشتراطات الاجتماعية والصحية المناسبة، حيث يجب أن يتوفر للمسن على الأقل سرير خاص به، وكل ما يلزم للمعيشة من أدوات.
  • العناية الطبية على أعلى مستوى، بسبب أمراض الشيخوخة التي تكون من الطبيعي شعور المريض بها.
  • توفير برنامج ترفيهي، من أجل إدخال البهجة على المسنين، لأنهم قليلاً منهم من يندمج سريعاً مع المحيطين.
  • توفير برنامج رياضي كنوع من التسلية والحفاظ على صحتهم، ومساعدتهم على الحركة.
  • تنسيق نشاطات اجتماعية مثل الحفلات والزيارات الخارجية والرحلات.

سادساً: هل مشاركة كبار السن في الأمور اليومية يعود بالنفع عليه؟

تقديم افضل عناية رعاية المسنين يتم أيضا بإشراك المسن في الأمور اليومية مثل:

  • أن يقوم مقدم خدمة الرعاية بالتحدث معه مثلا في أمور مالية مثل أسعار السلع في الأسواق، مصروفات المدارس بين الماضي والحاضر، هنا يشعر المسن بقيمته ويبدأ في إعمال ذهنه.

هنا نجد أن مجال العناية بكبار السن هو مجال شائك يجب توخي الحذر عند اختيار مقدمي هذه الخدمات، من أجل الحصول على أقصى خدمات ممكنة بأعلى جودة من أجل سعادة كبار السن.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية المسنين بالمنزل القاهرة

في الفترة الأخيرة انتشرت خدمة رعاية المسنين بالمنزل وأصبح الجميع يستخدمون هذه الخدمة لما تقدمه من راحة وتوفر كافة الخدمات التي يحتاج إليها المسن، على الرغم من توافر هذه الخدمة إلا أن الكثير يجهلها ويجهل مميزاتها والخدمات التي تقدمها لكبار السن، في هذا المقال سوف نذكر لكم معلومات عامة عن مؤسسات رعاية المسنين بالمنزل القاهرة وكيفية التواصل مع هذه المؤسسات كما سوف نوضح الخدمات التي تقدمها جليسات المسنين.

أولًا معلومات عن المؤسسات التي تقدم رعاية منزلية للمسنين

المؤسسات التي تقدم هذه الخدمة التي ذكرناها لكم تختلف وتتنوع بكثرة في القاهرة وخارج القاهرة  حيث يتواجد مكاتب لتقديم الرعاية ودار رعاية المسنين والعديد من الأماكن الصحية الأخرى التي تقدم هذه الخدمة.

يتم توظيف جليسات مسنين في المؤسسات الصحية التي ذكرناها لكم سابقًا وهؤلاء الجليسات يقمن بالذهاب إلى المنزل وخدمة المسن وتلبية كافة رغباته كما تقدم الجليسات رعاية ولكنها غير طبية فهن غير متخصصات في مجال الطب.

ثانيًا كيف يمكننا التواصل مع مؤسسات رعاية المسنين بالمنزل القاهرة ؟

بعد أن ذكرنا لكم معلومات عن المؤسسات التي تقدم رعاية للمسنين سوف نذكر لكم هنا كيفية التواصل مع هذه المؤسسات في حالة أردت التواصل والتعامل معهم فيمكن التواصل من خلال الهاتف المحمول.

كما يمكن الاتفاق من خلال الموقع الالكتروني الخاص بالمؤسسة، علاوة على أنه يتم تحديد المواعيد والأوقات التي تبقى فيها الجليسة مع المسن ومع اختلاف عدد الساعات يختلف السعر الذي يتم دفعه بعد أن تأتي الجليسة.

ثالثًا دور مؤسسات الرعاية والخدمات التي تقدم لرعاية المسنين 

يصعب على الأهل والأقارب الاعتناء بالمسن وتلبية احتياجاته ورغباته نظرًا لوجود الأعمال الخاصة بكل واحد منهم ووجود العديد من الأشغال والأعمال الأخرى.

هنا يأتي دور هذه المؤسسات ودور جليسة المسنين حيث تقوم بالاعتناء بالمسن في الأوقات التي ينشغل فيها الأهل والأقارب وتقوم الجليسة بدور الأهل في أغلب الأحيان حتى لا يشعر المسن بالوحدة.

رابعًا الخدمات الأساسية التي تقدمها جليسة المسنين

بعد أن ذكرنا لكم معلومات عامة عن مؤسسات رعاية المسنين بالمنزل القاهرة سوف نذكر لكم الخدمات التي تقدمها الجليسة، تهتم الجليسة بشكل أساسي بالحالة الصحية للمسن لهذا تواظب على إعطائه الدواء في المواعيد المحددة.

علاوة على أنها تقدم خدمات أخرى حيث تقضي وقت طويل مع المسن حيث تقوم بإطعامه وتعطيه المياة والمشروبات، علاوة على أنها تحاول في هذا الوقت معرفة ما يجول في عقل المسن وما هي المشاكل التي تواجهه من أجل حلها.

خامسًا الخدمات الإضافية التي تقدمها الجليسة 

كما وضحنا لكم فإن باختلاف عدد الساعات تختلف التكلفة وأيضًا باختلاف الخدمات التي تقدمها الجليسة تختلف التكلفة أو السعر الذي يتم دفعه للجليسة، يمكن أن تقدم الجليسة خدمات كتنظيف البيت أو الغرفة التي يجلس فيها المسن.

علاوة على أن مؤسسات رعاية المسنين بالمنزل تقدم خدمات أخرى مثل جلسات العلاج الطبيعي أو كذهاب الجليسة إلى البقالة لاقتناء الطلبات التي يحتاج إليها المسن، كما أنها قد تقوم بمهام الطبخ وتنظيف المسن.

سادسًا مميزات الاتفاق مع مؤسسات رعاية المسنين بالمنزل القاهرة

قد يقول البعض أن جلب جليسة مسنين إلى المنزل يسبب تأثيرات سلبية على المسن وأهل البيت عن طريق تفشي أسرار البيوت وهكذا ولكن كما أن للشيء عيوب فإن له مميزات عديدة أيضًا ومن هذه المميزات:

توفير جهد وطاقة المسن من التنقل والذهاب إلى دار الرعاية والمنزل، علاوة على أن بقاء المسن في المنزل مع الاعتناء به يؤثر على حالة المسن النفسية بشكل كبير ويساعد الأهل أيضًا على توفير المال الذي يُدفع أثناء التنقل.

سابعًا المهارات أو المؤهلات التي يجب أن تتوافر في مراكز رعاية المسنين بالمنزل القاهرة

أما عن المؤهلات التي يجب أن تتوافر في جليسة المسنين التي سوف تأتي إلى المنزل: يجب أن تكون على دراية بال

أمراض التي يعاني منها أغلب المسنين فهي واحدة ولا تختلف كثيرًا.

كما يجب أن تتعلم كيفية التعامل مع المسن بود وعطف حتى لا تؤثر على حالة المسن النفسية.

 هنا نكون قد انتهينا من مقالنا الذي ذكرنا فيه معلومات عن المؤسسات التي تقدم رعاية منزلية للمسنين كما وضحنا كيفية التواصل مع هذه المؤسسات عن طريق الأرقام التي تتوافر في الموقع الإلكتروني.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

جليس مسنين رجال

قد يرفض أحد كبار السن الاستعانة بممرضة أو جليسة لرعايته والاهتمام به، لذلك يلجأ المقربون من المسن، وخاصة إذا كانت حالته تستلزم ذلك، أن يبحثوا عن جليس مسنين رجال من أجل تقديم العناية اللازمة والمطلوبة منها على أكمل وأفضل وجه.

أولاً: ما هي الأماكن التي توفر جليس مسنين رجال على دراية وخبرة؟

قد يقف أقارب وأبناء المسن عاجزين أمام حالته وأمام البحث عن جليس يقدم له خدمات الرعاية خاصةً إذا كانت حاجة ملحة لهذا الجليس، ولكن هناك أماكن يمكنها توفير ذلك مثل:

  • هناك بعض دور المسنين التي توفر خدمات منزلية، مثل إمكانية الاستعانة بجليس في المنزل، يقدم الخدمات والرعاية لأحد المسنين.
  • هناك أيضا مكاتب اختصاصها تقديم أفراد مدربين أفضل تدريب في مجالات مختلفة، مثل رعاية المسنين، فيمكن اللجوء إلى أحدها للحصول على الجليس.
  • هناك أيضاً أفراد يقدمون هذه الخدمات على مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن هذه الطريقة لا تتمتع بالأمان.

ثانياً: هل يشترط مواصفات معينة في جليس مسنين رجال من أجل تقديم أفضل عناية ممكنة؟

بالتأكيد الاهتمام بكبار السن يستوجب توافر بعض الصفات العامة والهامة، إلى جانب توافر صفات متخصصة تختلف من مسن إلى آخر حسب حالته النفسية والصحية، وهذه الصفات هي:

  • من الصفات العامة والهامة الواجب توفرها هي: القوة الجسمانية للمرافق، حيث إن كبار السن من الرجال قد تستدعي حالته المساعدة في الحركة، بل وحمله في بعض الأحيان، لذلك يجب أن يكون الجليس قوي البنيان.
  • من الصفات الخاصة التي تختلف من حالة إلى أخرى، هي: أن يكون مقدم الخدمة على دراية ببعض المهارات الطبية، التي تستدعيها حالة المسن، مثل قياس الضغط، السكر و إعطاء بعض الحقن.

ثالثاً: جليس مسنين رجال بصفة مؤقتة

  • هنا تتلخص وظيفة المرافق في تقديم بعض الخدمات، في أوقات معينة، حيث يوجد له مواعيد حضور وانصراف يلتزم بها، وما بين الحضور والانصراف، يجب أن يقوم بكافة الواجبات التي تقع على كاهله، وكل تلك الخدمات تتم طبقا لما جاء بعقد الاتفاق.
  • قد يأتي الجليس بصفة يومية، وربما أيام محددة خلال الأسبوع، يقوم فيها بمهامه ثم ينصرف.

رابعاً: جليس مسنين رجال بصفة دائمة

  • هنا تختلف وظائفه عن النوع الأول جملةً وتفصيلًا، حيث إن المرافق هنا أصبح من أسرة المسن، يعتمد عليه كل الاعتماد، (وبالتأكيد طبقاً للمتفق عليه).
  • يعتني الجليس بالمسن من أول اليوم إلى آخره، بل ويمكن أن يقدم خدماته على مدار الساعة وكلما استدعى الأمر ذلك.
  • من بين الخدمات هو اهتمام بنظافة كبير السن الشخصية، إلى إطعامه، مروراً بمواعيد الدواء، بل ويمكن مرافقته للتنزه قليلاً.

خامساً: جليس مسنين رجال تحت إشراف الطبيب

  • يمكن أن تكون حالة المسن الصحية تستدعي متابعة طبية باستمرار، هنا ومع وجود مرافق خاص بكبار السن، يتم اطلاع الطبيب بصفة دورية بحالة المريض.
  • أيضاً في حالة حدوث أي ظرفٍ طارئ فيجب على مقدم خدمات الرعاية، التواصل فوراً مع الطبيب المختص، فقد تستدعي الحالة القيام بأحد أنواع الإسعافات الأولية.
  • يقوم أيضاً الجليس بكتابة تقرير مفصل عن حالة المسن ويتم تقديمه إلى الطبيب بصفة دورية، من أجل عمل اللازم لكي تتحسن حالته.

سادساً: الأخطاء التي قد تصدر من جليس مسنين رجال وطريقة التعامل معها

قد تصدر بعض الأخطاء من مقدم خدمات العناية بكبار السن سواء عن عمد أو بدون قصد مثل:

  • قد يكون المسن ممنوعًا من عادة معينة أو نوع طعام معين، ويقوم الجليس بالسماح له بممارسة العادة (مثل التدخين) أو تناول نوع الطعام المحظور عليه، هنا يجب القيام بتنبيهه إذا كان ذلك الخطأ قد تم لأول مرة، أما إذا كان خطأ متكرر فيجب إنهاء خدمته، حتى إذا كان الدافع وراء الخطأ لين قلبه تجاه المسن.
  • أو أن يقوم المرافق بالتعامل بطريقة سيئة مع الرجل المسن، كأن يعنفه، أو يلحق به الضرر، هنا لا مجال لإعطاء فرص ويجب إنهاء خدمته، بل وملاحقته قانونياً، هو والشركة التي تم استقدامه منها.

في نهاية المقال نود توضيح أنه لا مجال للاستهانة بمتطلبات كبار السن، لأن في الأصل كل ما يحتاجونه هو فقط اهتمام بل وحب في المقام الأول، وهذه مهمة يسيرة لو تم الأخذ في الاعتبار ضعف المسنين.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

عايزة جليسة لسيدة مسنة

قد تقوم إحدى الفتيات بنشر إعلان على الإنترنت قائلة عايزة جليسة لسيدة مسنة وذلك من أجل توفير الرعاية والاهتمام لوالدتها، لأنه من الممكن أن تكون ظروف هذه الابنة لا تسمح بتوفير الرعاية المتكاملة لوالدتها دون الاستعانة بمساعدة، فتجد أن هذا هو الحل الأمثل.

اولاً: هل من السهل عندما أقول عايزة جليسة لسيدة مسنة أن أجدها؟

هناك طرق ووسائل متعددة لإيجاد جليسة للاعتناء بسيدة مسنة وأهمها:

  • البحث عن طريق الإنترنت عن صفحات الشركات التي تقدم هذا النوع من أنواع الخدمات، ومتابعة ردود أفعال العملاء تجاه خدمات الشركة للتأكد من جودتها.
  • سؤال أحد الأصدقاء عن خلفيته في معرفة مكان يوفر جليسات مسنات، وهذه طريقة أكثر أماناً، لأن الصديق أو القريب يريد الصالح للمقربين منه.
  • البحث عن طريق جولة ميدانية بالمرور على الشركات في مراكزهم، لرؤية الوضع على الطبيعة، ومعرفة هل الأفضل إيداع المسنة داخل الدار وتحت إشراف أحدى الجليسات، أم حضور الجليسة إلى المنزل؟

ثانياً: أنا عايزة جليسة لسيدة مسنة هل تحتاج إلى توافر شروط معينة؟

بالتأكيد ليست أي جليسة تناسب جميع كبار السن من السيدات، وبالطبع أيضاً يجب توافر شروط معينة لمن تمتهن هذه المهنة يجب ولابد التأكد من توفرها قبل إسناد هذه المهمة لها، وأهم هذه الشروط هي:

  • يجب أن تكون جليسة المسنات، تتمتع بالحلم والصبر، حيث إن التعامل مع هذه المرحلة العمرية يستدعي ويتطلب أُذن تسمع وعين تراعي، فالمسنة في غالب الحالات ترغب في مشاركة القصص والروايات مع المحيطين بها، فلذلك يجب على الجليسة الإنصات بل وجيداً لكل ما تقوله المسنة.
  • يجب أيضاً التأكد من توافر صفة الأمانة وحفظ الأسرار في الجليسة، وذلك بعمل اختبارات صغيرة لها، من شأنها الطمأنينة تجاهها، وذلك ليس خوفاً على الأشياء المادية ولكن من أجل الحفاظ على سلامة الأم المسنة.
  • يجب أن تكون الجليسة ملمة بكافة تعليمات التعامل مع كبار السن سواء من الناحية التمريضية أو النفسية على وجه العموم، وملمة بمعلومات كافية عن حالة السيدة المسنة على وجه الخصوص.

ثالثاً: هل هذه المقولة تكلف الكثير؟

تختلف مصاريف الحصول على جليسة مسنات حسب الخدمات المقدمة، حسب حالة المسنة، حسب المكان القادمة منه الجليسة نقصد هنا المسافة، وحسب ساعات تقديم الخدمات.

  • فكلما كثرت الخدمات، كلما زادت التكلفة، فيمكن أن يقتصر دور الجليسة على الاهتمام يومياً بالنظافة الشخصية للسيدة المسنة فقط، ويمكن أن يدخل ضمن وظيفتها تحضير الطعام والقيام بإطعام السيدة، وربما شمل ذلك الاهتمام بمواعيد الدواء أيضا وأحيانا قد يستدعي الأمر مرافقتها خارج المنزل، هنا كل خدمة ولها مقابل مادي متفق عليه مسبقاً.
  • أيضاً حالة المسنة عامل مهم عند تحديد مصروفات تلقي الخدمات، فقد تكون المسنة قادرة على خدمة نفسها وتتمتع بصحة متوسطة، ولكن في حالات أخرى قد تكون المسنة طريحة الفراش لا تقوى على خدمة نفسها، هنا يتحدد المقابل المادي على أساس حالة المسنة الصحية بل والعقلية.
  • المقابل المادي يتم تحديده أيضاً بناء على مكان سكن أو مكان الشركة التي تأتي منه الجليسة، حيث أنه كلما كانت المسافة أبعد، كلما كانت المصروفات أعلى.
  • وأخيراً يتحدد المقابل المادي حسب الساعات المستهلكة في العمل، كلما طالت المدة التي تبقى فيها الجليسة برفقة المسنة كلما زاد الأجر والعكس صحيح.

رابعاً: ما هي الحالات التي تستدعي أن أقول عايزة جليسة لسيدة مسنة ذات خبرة؟

  • قد تكون الحالة الجسدية للمسنة تستدعي وجود من يرعاها فترات طويلة، كأن تكون لديها كسور من أي نوع، أو مريضة بمرض مزمن.
  • وقد تكون الحالة النفسية والذهنية تستوجب ذلك، مثل أن تكون السيدة مريضة بمرض عقلي، أو مريضة بالألزهايمر، أو تشعر بالاكتئاب من الجلوس بمفردها.
  • أن تكون السيدة تشكل خطرًا على نفسها، كأن يكون لديها ميول انتحارية، أو أن تكون قد حاولت الانتحار أكثر من مرة من قبل، هنا لا مفر بل ومن الواجب الحصول على جليسة تبقى بكل جوارحها معها.

أخيراً في نهاية المقال يجب أن يعلم الأبناء والبنات قيمة الأم فهي كنز لا يقدر بثمن، فعندما يأتي الوقت الذي تحتاج فيه الأم إلى جليسة ترافقها، يحب اختيار الأفضل والأحسن وليس أي شخص أياً كان.

قد يحدث أن يصاب أحد أفراد العائلة بالإصابة بحالة مرضية، والتي تتطلب نوعًا خاصًا من الرعاية الصحية والنفسية في المنزل، هنا تتولد الحاجة إلى الاستعانة بأشخاصٍ متخصصين في تقديم رعاية المرضي بالمنزل ، وذلك لعدم وجود الخبرة الكافية لأفراد العائلة على تقديم ذلك النوع من الرعاية التي تتطلب مهارات وكفاءات متخصصة.

أسباب تتطلب رعاية المرضى بالمنزل

إن رعاية المرضى في المنزل هو نوع من العناية التي تسمح للأشخاص ذوي الحالات المرضية بالبقاء في المنزل، وتلقي الاهتمام الصحي اللازم بما يتوافق مع الاحتياجات الخاصة بالحالة، والتي يقوم بتقديمها أفراد حاصلون على درجة علمية متخصصة في هذا المجال، وخبرة عالية في المهام الخاصة برعاية المرضى وأدائها بمهارة وكفاءة، مع حصولهم على شهادات معتمدة لمزاولة تلك المهنة، وهذا النوع من الرعاية يقدم في الحالات التالية:

  • في حالة المسنين وذوي الاحتياجات الخاصة.
  • في حالة المصابين بأمراض صحية مزمنة.
  • في فترات النقاهة بعد إجراء العمليات الجراحية.
  • في الحالات التي تستدعي البقاء في السرير لفترة طويلة، مثل كسور العظام.

أهم الأعمال التي تتضمنها رعاية المرضى في المنزل

تتضمن رعاية المرضي بالمنزل مجموعة من الأعمال التي تختلف باختلاف الحالة المرضية ونوع الرعاية المطلوب تقديمها، وهي تتضمن أعمال ذات طبيعة علاجية، وأعمال منزلية، بالاضافة إلى أعمال تتعلق بتحسين الحالة النفسية للمريض، وتلك الأعمال تشمل الآتي:

الأعمال العلاجية

  • تقديم الأدوية وأنواع العلاج المختلفة في مواعيدها بانتظام.
  • التحقق من العلامات الحيوية للمريض، تبعًا لحالته الصحية، مثل قياس ضغط الدم، والنبض، ودرجة الحرارة.
  • التغيير على الجروح في حالة ما بعد الجراحة، وتطهيرها وملاحظة تطورها ودرجة الالتئام.
  • مساعدة المريض في عملية التأهيل كما في حالة الشفاء من الكسور أو العمليات الجراحية.
  • في حالة الحاجة إلى إجراء تحاليل معينة، فتضمن الرعاية سحب العينات وجمعها في أنابيب وتوصيلها إلى المختبر سالمة.

العناية الشخصية

  • الاهتمام بتنظيف وتطهير الغرفة الموجود بها المريض، وذلك لضمان عدم إصابة المريض بأي عدوى أو تلوث للجروح حالة إن وجدت.
  • الاهتمام بالنظافة الشخصية للمريض، كما في حالة المسنين أو ذوي الاحتياجات الخاصة الغير قادرين على الحركة، مثل الاستحمام وتغيير الملابس وتنظيف الأسنان وتمشيط الشعر وغيرها.
  • مساعدة المريض على الذهاب إلى الحمام، أو تقديم إناء التبول الخاص للمرضى غير القادرين على الحركة من السرير.
  • ترتيب السرير وتغيير الملاءات وتهوية الوسائد والأغطية.
  • كما قد يتضمن تلك الأعمال غسل الملابس الخاصة بالمريض وتنظيف أدواته الخاصة بالطعام والشراب وغيرها.
  • تحضير بعض الوجبات الصحية أو تحضير الأطعمة التي تتوافق مع النظام الغذائي العلاجي الخاص بالمريض، كأن يكون خالي من الدهون أو الأملاح أو مسلوق.

الرعاية النفسية

  • الترفيه عن المريض من خلال وسائل الترفيه المناسبة لكل حالة، مثل مشاهدة التلفاز أو الاستماع إلى الراديو أو قراءة كتاب.
  • الاستماع إلى المريض وما قد يشعر به من اضطراب نفسي بسبب البقاء في المنزل لفترة طويلة، أو أي مشكلة نفسية لها علاقة بالمرض مع تقديم المواساة واقتراحات للتخفيف عنه.
  • تقديم بعض النصائح والإرشادات لأفراد العائلة والمقربين من المريض، لتقديم المساعدة والمساندة للتخفيف عن المريض والتحسين من حالته النفسية.

أهم فوائد رعاية المرضى منزليًا

 إن عملية رعاية المرضي بالمنزل تساهم في تحقيق فوائد عديدة لكلٍ من المريض وكذلك الأفراد المقربون له، وتلك الفوائد تتمثل في التالي:

  • تحقق الرعاية المنزلية للمرضى فوائد مادية، وذلك من خلال توفير الأموال الطائلة التي قد يتم إنفاقها في العلاج في المستشفى أو المراكز الصحية.
  • كما أن تواجد المريض في المنزل مع وجود شخص متخصص لتقديم الخدمات العلاجية، له فائدة في تقديم عناية مركزة ومخصصة فقط لما يتفق مع حالة المريض وحده، وذلك بخلاف الخدمة في المستشفى أو المراكز العلاجية.
  • كما تعمل الرعاية العلاجية للمريض في المنزل على توفير الراحة النفسية للمريض، وذلك من خلال تواجده في منزله ووجود الأشياء والأشخاص التي يألفها من حوله، مما يدعم شعوره بالراحة ويقلل من إحساس القلق والتوتر.

أمور تفتقر إليها الرعاية المنزلية

بالرغم من المميزات العديدة لخدمات رعاية المرضي بالمنزل ، إلا أنها لا تخلو من العيوب، والتي تتمثل في الآتي

  • خلو المنزل من الأجهزة الضرورية لمراقبة الحالة الصحية للمريض بانتظام، مثل المونيتور أو الجهاز الخاص بتتبع المؤشرات الحيوية بدقة، والأشعة والتحاليل المختلفة.
  • خلو المنزل من الأدوية الخاصة بالعلاج السريع في الحالات الحرجة.

وفي الختام، يتضح لنا مدى ضرورة رعاية المرضي بالمنزل وتوضيح المهام التي تقدمها تلك الرعاية، مع ذكر مميزاتها والإشارة إلى الأشياء التي تفتقر لها تلك الرعاية.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية المرضى في المنزل

تعتبر رعاية المرضى في المنزل من أحدث طرق العلاج الحديث بل ومن أهمها، وذلك لأن تلقي المريض علاجه وهو وسط أهله يعمل على تحسين الحالة النفسية الخاصة به، وهذا له دور كبير جداً في تحسين الحالة الجسدية وتأثير العلاج، لذا يبحث الكثير من الناس في الآونة الأخيرة عن ممرضين وممرضات من أجل رعاية المريض في المنزل.

أولاً: ما هو التمريض المنزلي؟

يمكننا تعريفه بأنه عبارة عن رعاية المرضى في المنزل والعناية بهم وبالتغذية الخاصة بهم، والالتزام بإعطاء الدواء لهم في المواعيد المحددة، وجميع هذه المتطلبات لا يمكن لأي شخص أن يقوم بها بل لابد له أن يتحلى بصفات حميدةٍ مثل الرحمة والمودة والصبر وقوة التحمل والالتزام، وهذه الصفات تتوفر بصورة أكبر في أعضاء التمريض.

ثانياً: مميزات الرعاية الصحية المنزلية 

لا شك أن رعاية المرضى في المنزل لها الكثير من المميزات التي لا يمكن تخطيها، ومن هذه المميزات:

  • يعمل التمريض المنزلي على توفير الكثير من الوقت والمجهود على المريض نفسه وعلى أهل المريض.
  • يساعد التمريض المنزلي في توفير الكثير من الأموال والنفقات التي تخص عملية الانتقال إلى المستشفى، كما يعمل أيضاً على توفير الكثير من المصاريف الخاصة بالمراكز الصحية المتخصصة.
  • يساعد التمريض المنزلي أيضاً على تخفيف التوتر والقلق عن المريض وذلك لأنه يساهم في إعطاء الراحة النفسية له ورفع الروح المعنوية له وذلك لأنه وسط أهله.
  • يساهم أيضاً التمريض المنزلي في تخفيف حمل الالتزام بمواعيد الدواء وغيره وذلك في حالة انشغال أهل البيت في أعمال أخرى.
  • يساهم التمريض المنزلي بصورة كبيرة في حماية المريض من أن يلتقط أي أمراض أخرى أو أي عدوى لم يكن مصابًا بها سابقاً خلال وجوده في المستشفى، وذلك لأن المستشفيات تعتبر مركز البكتيريا وغيرها من الأمراض.
  • يساعد التمريض المنزلي أيضاً في تقليل الضغط والحمل على المستشفيات سواء كانت مستشفيات عامة أو خاصة، حيث لا تستطيع أن تعالج كل حالة على حدى والاهتمام بكل مريض بمفرده.
  • عدم الحاجة إلى الذهاب إلى المراكز الخاصة بالتحاليل والأشعة ويتم تنفيذها في المنزل دون حاجة المريض إلى الذهاب إلى المختبرات الطبية بنفسه.

ثالثاً: ما هي أنواع التمريض المنزلي؟

لدينا نوعين متفاوتين من التمريض المنزلي وهما:

  • التمريض المنزلي المؤقت.
  • التمريض المنزلي الدائم.

رابعاً: ما هو التمريض المنزلي المؤقت؟

التمريض المنزلي المؤقت هو عبارة عن رعاية المرضى في المنزل ولكن ضمن وقت معين أو محدد ويكون هؤلاء المرضى لا يحتاجون إلى رعايةٍ مستمرة، مثل التمريض المنزلي الخاص بالسيدات الحوامل بعد الولادة، أو التمريض المنزلي للمرضى بعد الانتهاء من العمليات الجراحية المختلفة والاهتمام بهم حتى إتمام فترة النقاهة، أو التمريض المنزلي لمرضى الكسور والشروخ التي تصيب العظام، كل هذه الحالات لا تحتاج إلى رعاية دائمة أو مستمرة فبعد انقضاء فترة التعب ينتهي دور الممرض أو الممرضة القائمين على رعاية المريض في منزله.

خامساً: ما هو التمريض المنزلي الدائم؟

التمريض المنزلي الدائم هو عبارة عن رعاية المرضى كبار السن أو المصابين بأمراض مزمنة مثل الشلل الدماغي أو الخرف وغيرها من الأمراض التي تجعل المريض يلزم السرير، ويتطلب هذا الأمر أن يكون الممرض أو الممرضة المشرفة على هذا المريض أن تكون على استعداد بالقيام بجميع المهام التي تتعلق بالمريض سواء كانت نظافة المريض أو تنظيف ثيابه.

وعليه أيضاً الالتزام بمواعيد إعطاء الدواء الخاصة به، بالإضافة إلى الاعتناء بالطعام الذي يتناوله ومراقبة نوع الأطعمة وغيرها، وعليه أيضاً أن يقوم بمراقبة جميع الأجهزة الطبية الخاصة بالمريض سواء كانت جهاز تنفس أو جهاز القلب أو جهاز التغذية الدائم.

كما يوجد حالات خاصة مثل مرضى السرطان أو مرضى الغسيل الكلوي يحتاجون إلى إشراف مستمر من الطبيب، ويكون التواصل بين الطبيب والممرض أو الممرضة المشرفين على الحالة هام وضروري.

سادساً: نصائح خاصة بالتعامل مع مكاتب التمريض المنزلي

  • يجب اختيار أفضل مكاتب تمريض منزلي ويتم ذلك عن طريق معرفة الخدمات التي يقدمها كل مكتب.
  • رفض التعامل مع أي شخص لا يوجد بالمجال الطبي أو القبول بأن يكون هو المشرف على الحالة وذلك حتى يتم تجنب أي عواقب تنتج عن هذا الأمر.
  • يُنصح بعدم تغيير الطاقم الخاص بالتمريض المنزلي كثيراً و ذلك حتى لا يؤثر على نفسية المريض، لذا كن حريصًا في اختيارك قبل كل شيء.
  • يُنصح بأن تقوم بحجز طاقم التمريض المنزلي قبل خروج المريض من المستشفى بفترة كافية حتى تكون على أتم الاستعداد لاستقبال المريض.

وبهذا فإن اختيار طاقم التمريض المسؤول عن رعاية المرضى في المنزل يجب أن يكون في غاية الدقة وأن يكون هؤلاء الأشخاص محل ثقة.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

افضل دار للمسنين

يرعى الآباء والأمهات الأبناء طوال عمرهم، وحينما يكبرون ويتقدم بهم السن، يحتاجون مننا إلى رد الجميل، فقد سهروا على راحتنا، وفي مرضنا، وأقل ما يستحقون هو أن نرد لهم ولو جزءًا مما فعلوه لنا طول حياتهم، ولكن ماذا يحدث إذا كنا كأبنائهم ليس لدينا الإتاحة لفعل ذلك؟ وماذا يحدث إذا لم يكن لدينا الفرصة لرد الجميل؟ هنا نستطيع فقط توفير الرعاية لهم في دار مسنين، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن افضل دار للمسنين و أسعار دور المسنين.

ما هي دار المسنين؟

هي مؤسسة يتم إنشاؤها من قبل الحكومة أو رجال الأعمال للاهتمام بالمسنين ورعايتهم الرعاية اللائقة بهم، ولكي يحصلون على كل ما يحتاجونه من رعاية صحية ونفسية واجتماعية وترفيهية وغيرها من الأشياء التي يحتاجها المسنون في هذه المرحلة العمرية، ناهيك عن النظم الغذائية التي يحتاجها المسنون طبقا لحالة كل مسن على حدة.

ما هي المهام التي يتم توفيرها في دار المسنين؟

توفير الاحتياجات الرئيسية للمسنين مثل الأكل المناسب لهم، مكان مناسب للمعيشة، الملابس التي تلائم احتياجاتهم وأيضًا سنهم.

توفير الظروف المعيشية التي يحتاجها كبار السن من ناحية العلاقات مع النزلاء من نفس العمر، أو العلاقات مع أفراد العائلة المختلفين، وأيضا يتم توفير من قبل طاقم العمل في دور المسنين المختلفة التشجيع الملائم ليتأهل المسن للتعامل مع الأفراد المختلفين في حياته.

توفير متخلف أنواع الأنشطة التي يحتاج إليها المسن سواء أنشطة ترفيهية أو أنشطة دينية أو حتى ثقافية أو رياضية، وهي ما يقوم به طاقم العمل كي يوفر للمسنين الراحة النفسية وكي يشغل المسن وقته بما يفيده ويسليه.

توفير الرعاية الصحية اللازمة لكبار السن والتي تشمل كل الأدوية والعلاجات الطبية والرعاية الطبية بالكامل التي يحتاجون إليها سواء على الناحية النفسية أو الناحية الجسدية.

ما هي أنواع دور المسنين؟

هناك أربع أنواع وتصنيفات دور المسنين وسوف نتطرق إليها في النقاط التالية:

  • دور المسنين للذين يستطيعون رعاية أنفسهم: وهنا يستطيع المسنون الإقامة بالدور من هذا النوع إقامة بالكامل، وهنا يستطيعون التمتع بالخدمات الطبية ولكن بقدر محدود مثل الكشف والتشخيص وبعض أنواع العلاج وأيضا يستطيعون التمتع بالخدمات الترفيهية، ويمكنهم توطيد العلاقات مع زملائهم في الدار من نفس السن والذي بالطبع يعتبر نوع من النشاط الاجتماعي.
  • دور المسنين الذين لا يستطيعون رعاية أنفسهم: وبالطبع اهم ما يتوفر في هذا النوع من دور المسنين هو الرعاية الطبية ولكن بشكل متوسط وهذا لأن المسنين عاجزين عن خدمة أنفسهم ويحتاجون إلى رعاية طبية مستديمة مما يجعل الدار بها طاقم طبي موجود 24 ساعة، وبالطبع هذا يتضمن وجود ممرضات وأطباء وأخصائيين نفسيين بالإضافة إلى متخصصين للعلاج الطبيعي.
  • دور المسنين ذات الأغراض المتعددة: وهذا النوع من دور المسنين يضم جميع أنواع المسنين سواء قادرون على خدمة أنفسهم أو ليسوا بقادرين على ذلك كلهم في مكان واحد، وهذا بالطبع يتضمن مختلف أنواع المسنين حسب الحالة النفسية والصحية والجسدية أيضا، وبها كل أنواع الخدمات التي يحتاج إليها كبير السن أيا كانت حالته مما يجعلها افضل دار للمسنين .
  • المصحات المخصصة للمسنين: يوجد بهذه المصحات كل شيء يحتاج إلية المسنون إلا فقط شيء واحد وهو الترابط الاجتماعي بين زملاء المسنين من نفس السن، وهذا لأن كبار السن المقيمين في هذه المصحات يحتاجون إلى رعاية صحية بالكامل، وليس أي نوع من الرعاية الصحية بل نوع خاص ومكثف، فهناك الكثير من هم المصابون بأمراض مزمنة تحتاج إلى عناية فائقة، ومنهم من لا يستطيع التحرك بسهوله، وبالطبع منهم من هو قعيد بالكامل.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

أسعار دور المسنين

تتفاوت الأسعار بين كل دور المسنين وكل نوع منهم والآخر، فكلما زادت الخدمات زاد السعر، ولمعرفة أسعار دار مسنين بالقاهرة كل ما عليكم هو النظر إلى مجموعة الخدمات التي تقدمها هذه الدار وبالطبع كلما قلت الخدمات كلما أصبحت الدار أرخص، ولكن ما يهم حقا هو أن يكون المسن لديكم في خلال إقامته في هذه الدار التي سوف تختارونها يلقي كل الظروف التي توفر له الراحة النفسية والصحية وغيرها من العوامل التي يحتاج إليها لتكون رعايته الرعاية الأمثل.

وفي النهاية نريد قول إن هناك أنواع كثيرة من دور المسنين، ولاختيار افضل دار للمسنين كل ما عليكم هو النظر إلى الخدمات التي يحتاجها بالضبط كبار السن لديكم، ناهيكم عن النظر في أسعار دور المسنين المختلفة وتحديد ما هو الأمثل بالنسبة إليكم من حيث الظروف المحيطة والخدمات المقدمة وغيرها من العوامل.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

عايزة جليسة مسنين

أصبح وجود جليسة مسنين مع كبار السن أمر لابد منه، لانشغال كل أسرة بما يعنيها من خدمة أفرادها ومصالحها العامة التي لا تنتهي، وهنا تبدأي تتسائلين بقول ” عايزة جليسة مسنين ” ولكن لابد لنا من الاختيار المدقق لجليسة المسنين المثالية، التي يرتاح لها كبار السن، ومن ثم يتم اختيار جليسة المسنين من أحد أفراد العائلة والاتفاق معها على كل ما تقوم به من رعاية المسنين والخدمات اللازمة التي نعرضها في المقال.

 تنظيم وقت الطعام

 من أهم الخدمات التي تحصل عليها الأسرة إذا صرحت عايزة جليسة مسنين هي الحفاظ على تنظيم وقت الطعام.

 فالطعام من أهم الوسائل لشفاء المسن المريض واسترجاع نشاطه.

 لذا تعمل جليسة المسنين على الحفاظ على مواعيد الطعام وتقديم الأكل الصحي الجيد لكبار السن.

تنظيم مواعيد الدواء 

أصبح الدواء هو البنزين الذي يحرك كبير السن فبدون الدواء تتدهور صحته.

 لذا لابد من وجود شخصٍ متخصص لتنظيم وقت الدواء وعادةً ما يرتبط الدواء بالطعام.

فمعظم الأدوية تكون إما قبل الأكل أو بعده ويفضل أن يكون من يهتم بتنظيم وقت الطعام هو من يهتم بتنظيم وقت الدواء لارتباطها ببعضهما.

مرافقة المسن لزيارة الطبيب الخاص به

من فوائد قرار الأسرة عايزة جليسة مسنين توفير جليسة ترافق كبير السن دائمًا حتى في ذهابه للطبيب المعالج له بسبب صعوبة وسائل النقل.

لتساعده في الركوب وفي النزول من المواصلات أو عند توافر وسيلة نقل خاصة.

كما تساعد المسن عند غرفة الطبيب في الصعود إلى سرير الكشف أو رفع ملابسه.

وإذا طلب الطبيب إجراء أشعة أو تحاليل له تقوم بمرافقته ومساعدته في الخدمات الصعبة التي يحتاجها.

تغيير الحفاض عند الحاجة

من المعروف أن جميع وظائف الجسم لدى كبير السن تكون ضعيفة.

ومن ضمن هذا الضعف هو عدم التحكم في البول عند غالبية المسنين.

 وهذا يشعر المسن دائما بالإحراج لكن إذا قررت أسرته قائلةً عايزة جليسة مسنين سيتم ترشيح أفضل جليسة مسنين تساعد المسن على تغيير الحفاض بسهولة بدون أي إحراج، لذا يشعر المسن بالثقة بالنفس.

 ترتيب وتنظيم المنزل

مما لاشك فيه أن ترتيب المنزل يغير الحالة النفسية لكبار السن كما يغيرها لغيره من الأصحاء والشباب.

 كما أن زيارات كبير السن تكون كثيرة، لأن العائلات تحب التزاور مع بعضها للاطمئنان على كبير السن.

 فوجود المنزل المرتب يشعر كبير السن بالاهتمام به وبالمكان الذي يعيش فيه.

المساعدة على الحركة والمشي 

من إحدى وسائل سعادة كبير السن هو المشي حول منزله.

فيشعر أنه ما زال حيًا يرى الطبيعة وينظر إلى السماء وهي تعانق الأرض.

 يتذكر ذكرياته الجميلة مع من يحب يلمس الزرع بيده يمشي على الزرع الناعم الأخضر بقدميه ليتخلص من الطاقة السلبية التي يحملها من فكرة كبر سنه.

ومن فوائد الاستعانة بخدمات مكاتب الجليسات هو إعانة المسن على التنزه قليلًا على قدر ما تسمح به صحته.

الاهتمام بالحالة النفسية لكبار السن

تزداد حالة كبار السن تدهورًا عند شعوره  بالعجز وكبر السن وعدم قدرته على قضاء حوائجه الخاصة وانشغال أفراد العائلة عنه.

 لكن مع طلب أسرته قائلةً عايزة جليسة مسنين فإن الجليسة تعمل على تغيير الحالة المزاجية له عن طريق التحدث معه ومشاركته الحوار حول أيام الصبا وشبابه وقوته وإنجازاته.

فهي تعرف طريقة التحدث معه بفن الحوار، فن زيادة ثقة كبير السن بنفسه وأن عمره لم يمضِ هباءً.

بل قام بما في طاقته لبناء أسرة عظيمة تلتف حوله تقوم على سعادته بشتى الطرق.

التصرف السريع إذا تدهورت حالة المسن 

عن طريق معرفة جليسة المسنين ببعض أمور التمريض إن غاب عنه الممرض أو الممرضة الخاصة.

فإن تدريب جليسة المسنين على التعامل مع الحالات الطارئة أمرٌ غاية الأهمية.

كما يجب على أهل المسن إخبارها بالحالات التي يمر بها مريضهم وتعريفها بسجله المرضي.

التزام جليسة المسنين بالصدق والأمانة 

  • يحتاج كبير السن التعامل معه بكل شفافية ووضوح وهذا تتسم بها جليسة المسنين الصادقة.
  • والأمانة واجبة للحفاظ على الأشياء الخاصة للمسن بالمنزل. والصبر لبطء كبير السن في الأكل والشرب والحركة والكلام.
  • والتعاطف في جليسة المسنين يخلق روحًا طيبةً بينها وبين المسن مما يساهم في تحسين حالته.

وفي النهاية فإن الاستعانة بخدمة مكاتب التمريض والرعاية إذا صرحت أسرة المسن قائلةً عايزة جليسة مسنين لمراعاة كبير السن والقيام بكل الاحتياجات الخاصة هو قرارٌ صائبٌ ما دام المسن يتقبل وجودها.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية المسنين في مصر

الكثير من كبار السن الذين يحتاجون إلى اهتمام كبير وذلك لأنهم ليس لديهم القدرة على رعاية من حولهم أو حتى نفسهم، ويوجد بعض المسنين الذين ليس لديهم أولاد لكي يراعوهم عند تقدمهم في السن، ولهذا السبب يجب أن يتوفر دور رعاية المسنين في مصر.

المقصود بدور المسنين

هو مكان يتم بناءه تحديداً لهدف رعاية المسنين الذين ليس لديهم مكان يعيشون فيه، أو للمسنين الذين لهم مكان ولكن ليس لديهم من يهتم بهم ويرعاهم، ويكون هذا المبني به كافة التجهيزات من حيث التمريض والطعام والشراب ومكان الإعاشة، فالمسن يتلقى هناك كل الاهتمامات النفسية والصحية.

أعراض ومشاكل الشيخوخة

ليس شرط أن يكون كل هذه المشاكل والأعراض تتوفر في كل المسنين، ولكن سنتحدث عن المشاكل والأعراض الأكثر انتشارًا:

1- الأمراض الجسدية لكبار السن:

يصاب المسنين ببعض الأمراض الجسدية مثل الأمراض الخاصة بالمفاصل وهشاشة العظام والديسك بكل أنواعه، وكذلك الاصابة بعض الأمراض المزمنة كأمراض ضغط الدم والسكر وضعف المناعة.

2- الأعراض النفسية والدماغية:

العديد من كبار السن يعانون من مشاكل في ذاكرتهم على سبيل المثال عدم تذكرهم لبعض المواقف وتشتت ذهنهم، وكذلك يعانون من بعض المشاكل النفسية مثل أنهم لا يستطيعون تحمل أي صدمة بسهولة ودائما يحتاجون إلى من يعاملهم بلطف، كذلك يعانون من الخوف الزائد من الإصابة بالأمراض أو الوفاة.

3- المشاكل الاجتماعية للمسنين:

العديد من المسنين كلما تقدموا في السن كلما افتقدوا أشخاص من أصدقائهم المقربين أو أقاربهم أو معارفهم، فهذا يسبب لهم شعورهم باقتراب أجلهم وأيضا يزيد شعور المسن بالوحدة.

مميزات دور الرعاية

  • إن دور رعاية المسنين في مصر يضعون مناهج مدروسة بعناية تختص برعاية واهتمام كبار السن.
  • يعتبر مسؤولون دور الرعاية هما الأهل والعائلة لأي مُسن.
  • دور الرعاية تكون مسئولة عن معرفة ما يحبه المسن من حيث الطعام والشراب والأماكن والأنشطة التي يمارسها من أجل تقديمها له.
  • تتميز دور الرعاية بوجود من يستمع إلى المسن وما يحكيه وما شعوره
  • مشاركة المسن في أحزانه وأفراحه وتعويضه بالمزيد من العطف والحنان.
  • في حالة وجود أهل للمسن فيذهب مسئول الدار إلى أهل المسن لكي يأتوا لزيارة آباءهم حتى لا يسئ حالته.

كيفية العناية بالمسنين في المنزل

أغلبية العائلات تقوم بالرعاية المنزلية لآبائهم بنفسهم أو تقوم بتوفير شخص يقيم معهم لمساعدة المسن في المنزل فيمكننا أن نقدم لكم بعض النصائح في تقديم أفضل رعاية المسنين في مصر:

1- الترتيبات المعيشية في المنزل:

  • من الأفضل أن يكون البيت التي يقيم فيه المسن في الدور الأرضي، لأن أغلب كبار السن يعانون من مشاكل في المفاصل.
  • ويجب أن تكون أرضية الغرف ليست بزلقة وأن تكون خالية من أي شيء يربك سيرهم.
  • يجب أن نعمل على تهوية المنزل جيداً ونقوم بتنظيفه باستمرار حتى يكون المنزل صحياً.
  • يجب تشجيع كبار السن على مشاركتهم في الأنشطة الرياضية السهلة والمناسبة لصحتهم.

2- معاملة المسنين باحترام

علينا أن نعامل المسنين معاملة حسنة لأن العديد من كبار السن يشعرون بالضعف وعدم القدرة على رعاية أنفسهم، وكذلك لا يرغبون بتنفيذ أوامر أبنائهم، فيجب أن نعاملهم باحترام.

3- اللجوء لخبرتهم:

يمتلك المسن تجارب وخبرات في الحياة كبيرة، فيجب أن نستشيرهم في بعض الأسئلة، ومن خلال هذا سيسترجع كبير السن ثقته بنفسه.

المشاكل والصعوبات في رعاية المسنين

1- الوضع المادي لأسرة المسن:

البعض من كبار السن يكونون من الأسر الفقيرة فيكونوا غير قادرين على تلبية كل احتياجات المسن، مثل الأدوية والأطعمة.

2- الخلافات العائلية بين أبناء المسن:

من المؤسف أن بعض أهالي المسنين ينظرون إلى كبير السن على أنه عالة كبيرة عليهم فيعملون على تقسيم الرعاية بينهم ويتعاملون على أنه واجب فقط.

3- الخلافات بين أولاد المسن وأزواجهم:

في كثير من الأحيان نجد أن يتم رفض إقامة الآباء المسنة من قبل زوج ابنة المسن أو زوجة ابنه معهم، لدرجة أنها من الممكن أن تصل إلى الخلافات الكبيرة والانفصال.

4- الجهل باحتياجات المسن وكيفية العناية بها:

كبار السن لهم احتياجات مختلفة مثل الاحتياجات الصحية والخدمية، فبعض الأسر لا تكون ملتزمة بإعطاء المسن أدويته في ميعادها في حالة إذا كان المسن مريض، وكذلك إهمال نظام الغذاء الخاص به أو عدم الاهتمام بنظافة المسن الشخصية.

انتهى مقالنا حول رعاية المسنين في مصر وعرفنا ما المقصود بدور المسنين وما هي أعراض الشيخوخة وما هي مميزات دور الرعاية وكيفية العناية بالمسنين في المنزل وما هي المشاكل والصعوبات التي تقابلنا في رعايتهم.

رعاية المسنين

تعتبر رعاية المسنين مسألةٌ ضرورية، حيث يحتاج المسنون إلى نوع خاص من التعامل معهم، وذلك لأنهم يصبحون أكثر حساسية عند التقدم في السن، لذا يبحث الكثير من الناس عن كيفية التعامل معهم بصورة مناسبة.

كما ويبحث البعض الآخر عن كيفية إحضار جليسات مسنين لرعايتهم بالمنزل.

من هو المسن؟

المسن هو الشخص الذي تجاوز الستين عاماً، ولا يقصد بهذه الكلمة الدخول في مرحلة الشيخوخة،  حيث يستطيع الكثير من المسنين القيام بالكثير من الأعمال وذلك لأنهم يتمتعون بصحة جيدة، أما البعض الآخر فهم يحتاجون إلى الكثير من العناية والاهتمام.

كيفية رعاية المسنين 

يُقصد بأمر رعاية المسنين هو تقديم مجموعة مختلفة من الخدمات الاجتماعية والنفسية والصحية أو غيرها من مختلف أنواع الرعاية، ويمكننا تصنيف طرق الرعاية المسنين إلى طريقتين:

  • الطريقة الأولى وهي الطريقة العلاجية: وبها يتم التعامل مع الأمراض المصاب لها المسن والعمل على تحسين صحته والحالة النفسية الخاصة به واتباع المواعيد الخاصة بالدواء والالتزام بها.
  • الطريقة الثانية وهي الطريقة الوقائية: وفي هذه الطريقة يتم التعامل مع كبير السن من أجل الحفاظ على الحالة الصحية له وحمايته من الإصابة بالأمراض وذلك عن طريق تجنب المأكولات الضارة واتباع نظام غذائي جيد، ومساعدته على ممارسة بعض الأنشطة الرياضية حتى لا يصاب بأي أمراض.

نصائح من أجل رعاية المسنين

عند التقدم في السن تحدث الكثير من التغيرات في جسم الإنسان، وهذه التغيرات تزيد من احتمالية إصابة الجسم بالأمراض ومن أجل حماية صحة كبار السن والحفاظ على صحتهم من الإصابة بالأمراض يجب علينا اتباع النصائح التالية:

  • يجب اتباع نظام غذائي صحي وجيد لصحة المسن ويجب أن يحتوي هذا النظام على مجموعة من المواد الغذائية المتنوعة والمفيدة للجسم مثل الفيتامينات والمعادن وغيرها.
  • وذلك حتى يتم تجنب معاناة الجسم من نقص هذه العناصر وذلك لأن جسم الإنسان في هذا السن يكون بحاجة إلى هذه المواد بنسبة أكبر.
  • يجب الاهتمام بما يتم تقديمه للمسن من فيتامينات وأحماض لما لها من تأثير مباشر في الحفاظ على ذاكرة المسن وذلك حتى يتم تجنب الإصابة بمرض الزهايمر أو الخرف.
  • لذا يجب الاهتمام بفيتامين ب ١٢ والحفاظ على مستوى الأحماض الدهنية الأساسية في الجسم ومراعاة تجنب الإصابة بفقر الدم أو الاكتئاب.
  • ويتم تجنب ذلك عن طريق تقديم نظام غذائي متكامل غني بكل هذه الفيتامينات والأحماض.
  • كما يجب أن يتم إدخال مجموعة من الأعشاب في الطعام التي تفيد ذاكرة الإنسان مثل الكركم وإكليل الجبل.
  • يجب اختيار الفيتامينات التي تحتوي على مضادات أكسدة وذلك لأنها تكون مفيدة للجسم في هذا السن.
  • الحفاظ على الحالة النفسية للمسن وعدم إزعاجه بأمور قد تثير غضبه وانفعاله وذلك لأنه يكون في هذه المرحلة غير قادر على استقبال الصدمات وغيرها.
  • ويجب أن يتم مشاركة المسن في الحديث اليومي والحوار والتحدث معه بصورة جيدة وذلك حتى لا يشعر بالوحدة التي قد تؤثر على حالته الصحية والنفسية بالسلب.

الأمراض الشائعة بين المسنين

يتم الاهتمام بأمر رعاية المسنين وذلك حتى يتم تجنب الإصابة بالأمراض الشائعة الخاصة بهم، ومن هذه الأمراض:

  • مرض الزهايمر: يتعرض الكثير من كبار السن إلى زيادة احتمالية الإصابة بمرض الزهايمر.

وتزيد احتمالية الإصابة بهذا المرض بعد سن الخامسة والستين، ويعتبر هذا المرض من الأمراض الخطيرة التي تقوم بمهاجمة خلايا المخ ويؤدي إلى حدوث فقدان في الذاكرة وفقدان بعض القدرات المعرفية الخاصة بالمسن.

  • ضعف عضلة القلب: يعتبر هذا الضعف العضلي من أكثر الأمراض التي يعاني منها كبار السن ومن المحتمل أن تؤدي إلى وفاتهم.
  • فقدان الشهية: يصاب كثير من المسنين بفقدان الشهية هذا الأمر الذي يؤدي إلى فقدان أوزانهم بشكل كبير وهو ما يؤدي إلى حدوث خلل في عمليات الأيض بشكل كبير كما يؤدي إلى نقص قدرة الجسم على التعافي من الأمراض بشكل سريع.
  • الاضطرابات السلوكية التي تحدث نتيجة إصابة كبار السن بأمراض معينة مثل ارتفاع ضغط الدم أو حدوث تقلبات في مستوى السكر في الدم أو خلل عمليات الأيض في الجسم، أو الإفراط في نشاط الغدة الدرقية أو نقص نشاطها.

حقائق حول المسنين

من خلال بعض الإحصائيات التي تم إجرائها على كبار السن وُجِدَ أنه:

  • يتعرض سكان العالم إلى الإصابة بالشيخوخة بسرعة، ويتوقع أن تزداد نسبة السكان من أصحاب الستين عام.
  • أغلب كبار السن يعانون من الكثير من الأمراض النفسية والعصبية.

وبذلك فإن رعاية المسنين تعتبر أمر ضروري ويحتاج إلى مسؤولية كبيرة وصبر بالغ حتى يتم القيام بها على أكمل وجه، وحتى يتم الحفاظ على صحة المريض من الإصابة بأي أمراض والعمل على تحسين الحالة النفسية والصحية له.

وظائف شغالات

للشغالات المنزلية دور مهم جداً خصوصاً إذا كانت ربة المنزل امرأة عاملة، فوجود عاملة في المنزل تساعدها في شؤون البيت واحتياجاته أمر ضروري ولكن من ناحية أخرى ليس من السهل أن نُدخل في بيتنا شخصًا غريبًا عنا والتأقلم معه، وهنا الاستعانة بمكتب وظائف شغالات له مميزات وعيوب.

فإذا كنتم تعاملون الشغالات بطريقة إنسانية ورحيمة ستكون العلاقة مريحة لأنها ستكون مبنية على الخُلق والاحترام المتبادل وهذا سيبعد عنكم الخلافات والمشاكل.

من هن الشغالات أو الخادمات؟

الشغالة هي الموظفة التي تعمل بداخل منزل الأسرة، فهي تقوم بإنجاز كافة خدمات البيت.

حيث ترعى أطفالهم وتهتم بكبار السن وتقوم بعمل كافة شؤون المنزل من حيث تنظيفه ورعايته.

وكذلك فهي لها مهام أخرى كالطبخ وتنظيف الملابس وكيها، والقيام بشراء الطعام من السوق وغيرها من مهام.

كيف أختار خادمة تعيش معي؟

عند طلبكِ لأحد مكاتب وظائف شغالات لموظفةٍ بإقامة كاملة تكون من المميزات الكبيرة لكِ.

فهي ستوفر لكِ مساعدة كبيرة للغاية أنت بحاجة لها، فهي تعمل على إراحتك من أعمال المنزل الشاقة.

ولكن قبل أن تقومي بتوظيف الشغالة سواء بصفة مؤقتة أو بإقامة كاملة معكِ في البيت، عليكِ أن تنتبهي إلى بعض الأمور الهامة. فعليكِ أن تسألي نفسك أولًا بعض التساؤلات، هل أنتِ تحتاجين إلى شغاله تقيم معكِ في بيتك أم لا؟

وما الذي تحتاجين إليه من اختصاصاتها؟ هل تحتاجين إليها لخدمة أطفالك فقط أم تحتاجينها في شؤون وإدارة المنزل أيضا؟ عندما تَتَّخِذين قراركِ عليكِ أن تتحدثي مع جيرانك وأصحابك لأخذ النصائح.

 ثم قومي بالتوجه إلى مكتب وظائف شغالات يكون معروفًا وجيد السمعة.

الصفات الواجب توافرها في الشغالة المقيمة

  • ابحثي عن خبرتها قبل أن تقومي بتوظيفها، فيجب أن تكون قد مع أطفالٍ سابقا.
  • إذا كنتِ قد توجهتِ إلى مكتب توظيف فيمكنك أن تطلبي مقابلتها شخصيًا حتى تقومي بمعاينتها في حالة إذا كانت مقيمة في الدولة، وافحصي بياناتها بعناية في حالة إذا كانت من خارج البلاد.
  • من المحتمل أن يقدم لكِ مكتب التوظيف تفاصيل عن أَشْخَاصٍ قامت هذه الشغالة بالعمل لديهم في حالة إذا كانت قد خدمت في نفس الدولة، فيجب أن تحرصي على مكالمة هؤلاء الأشخاص من أجل معرفة أخلاقها ومهارتها.
  • يجب عليكِ قبل أن تُوَظِّفِي الخادمة أن تطلعي على شهادة بحث الحالة الجنائية ويجب أن تحصلي عليها من مكتب وظائف شغالات.

ما المبلغ الذي يجب أن أدفعه؟

إن الأسعار تترتب على حسب الخدمات التي تحتاجين إليها والتي ستقوم بها الشغالة التي ستقيم في بيتك.

كما يجب الانتباه إلى عاملي الخبرة والمهارة، وأيضا بحسب متوسط معدل الرواتب الجارية.

 فيمكنك أن تسألي من حولك مثل صديقاتك وجيرانك الذين يتوفر لديهم شغالات، واعرفي متوسط معدل الرواتب الجارية في هذا الوقت، ومن الممكن أن تقوم الشغالة بتحديد راتبها.

قد يحدد مكتب وظائف شغالات رواتب ثابتة، يكون للشغالات المبتدئة واللواتي ليس لديهن خبرة راتب أقل من الشغالات اللواتي لديهن خبرات سابقة.

إيجابيات وجود الشغالات في المنزل:

  • تفرغ الأم ويصبح لديها وقت للاهتمام بنفسها فتنال إعجاب زوجها ورضاه عنها.
  • سيخف الضغط الكبير وسيتم تقليل الأعباء في الأعمال المنزلية على الزوجة فيصبح لديها راحة نفسية بدون أي ضغوط فتكون قادرة على تقديم العطاء.
  • حينها ستكون الزوجة قادرة على استقبال ضيوفها وأقاربها بصدر واسع ورحب.
  • إذا كانت المرأة عاملة فتستطيع الذهاب إلى عملها وهي في اطمئنان تام على أطفالها وعلي منزلها.
  • تقدر الزوجة أن تقوم بالعبادات بخشوع وتركيز أكثر.
  • يصبح لدى الأم وقت فراغ كبير لتوفير الاهتمام ومتابعة الدروس مع أولادها والتقرب منهم ومناقشتهم في شؤونهم الخاصة.

سلبيات وجود الشغالات في المنزل:

  • من المحتمل أن تعاني الزوجة من زيادة الوزن بسبب عدم بذلها لأي مجهود.
  • لا يستطيع الأولاد والبنات أن يقوموا بعمل أبسط الأشياء ويحتاجون دائماً إلى المساعدة والاتكالية.
  • الفراغ الكبير الذي تعاني منه المرأة خصوصاً إذا كان زوجها كثير الغياب عن البيت بسبب عمله أو بسبب ضعف علاقاتها الاجتماعية.
  • ينسب بعض الآباء كل التحسينات الجيدة في المنزل للشغالة وكأن الزوجة لا تجيد عمل أي شيء.
  • الأخطار الكبيرة التي تحدث في حالة إذا كانوا الأطفال مشاغبين وكانت الخادمة لا تنتبه إليهم ولا تراعي ضميرها عملها.

انتهى مقالنا حول وظائف شغالات وعرفنا طبيعة عمل الشغالات وكيفية اختيارها وما الصفات التي يجب أن تتوفر فيها  وما مميزاتها وعيوبها، نتمنى أن تكون المقالة نالت إعجابكم.

رعاية مسنين|تمريض منزلي|توفير جليسة مسنين|مكتب جليسة مسنين بالمنزل

أسعار جليسة المسنين

مع التقدم في العمر يصعب على المرء الخروج والاختلاط مع العالم الخارجي ناهيك عن خدمة أنفسهم والآخرين، هناك الكثير من كبار السن يحتاجون إلى العناية الفائقة وخاصة بعد الدخول في مرحلة الشيخوخة وفي الغالب يصعب على الأهل خدمة هؤلاء المسنين، لهذا تم توظيف فئة معينة من الأفراد مهمتهم الأساسية تلبية رغبات المسنين ألا وهم جليسات المسنين، في هذا المقال سوف نوضح معلومات عن هذه الفئة كما سوف نتعرف على أسعار جليسة المسنين لرعاية كبار السن.

بعض المعلومات التي تخص جليسة المسنين

في البداية وقبل التطرق إلى معرفة الخدمات التي تقدمها جليسة المسنين سوف نوضح لكم بعض المعلومات التي تخص هذه الفئة، جليسة المسنين تعمل بشكل أساسي على تقديم رعاية غير طبية للمسنين.

تتواجد جليسة المسنين في العديد من الأماكن حيث تتواجد في دار رعاية المسنين والمكاتب والمؤسسات التي تقدم كافة الخدمات التي يحتاج إليها كبار السن، علاوة على أن الوقت الذي تقضي فيه الجليسة مع المسن يختلف باختلاف حاجة المسن.

الخدمات الصحية التي تقدمها جليسة المسنين 

قبل أن نتطرق لمعرفة أسعار جليسة المسنين سوف نتعرف معًا على الخدمات التي تقدمها جليسة المسنين حيث يتواجد العديد من الخدمات الصحية والنفسية والتي تختلف باختلاف المسن وحاجة المسن إلى هذه الخدمات.

تهتم الجليسة بشكل أساسي بحالة المسن الصحية لهذا تضع جدول يومي وتقوم بتحديد الأدوية التي يتعاطاها المسن وتهتم بأن يتناول المسن دواءه في الميعاد المحدد له، كما تقوم بملاحظة النتائج التي تصدر عن تناول الدواء.

الخدمات الأخرى التي تقدمها جليسة المسنين

علاوة على الخدمات الصحية التي تقدمها الجليسة فهناك أيضًا خدمات أخرى ومن هذه الخدمات قضاء وقت طويل مع المسن والقيام بمحادثات ومناقشات مع بعضهم البعض حتى تعرف بشكل غير مباشر المشاكل التي تواجه المسن.

وبعد أن تعرف هذه المشاكل تحاول بقدر الإمكان المساعدة في حلها، علاوة على أنها تقوم بنزهات قصيرة مع المسن حتى لا يمل من الجلوس في المنزل، وتساعده في القيام بالتمارين الرياضية والتي تحسن من حالة المسن الصحية.

أسعار جليسة المسنين

أسعار جليسات المسنين تختلف من جليسة إلى أخرى تبعًا للخدمات التي تقدمها الجليسة والساعات التي تقضيها مع المسن في الغالب فإذا تم الاتفاق على بقاء الجليسة 6 ساعات يتم دفع ما يعادل ألفين إلى 2300 آلاف جنيه شهريًا.

أما إذا تم الاتفاق على بقاء الجليسة ثماني ساعات يتم الاتفاق على ما يعادل 2300 إلى 2500 جنيه، أما إذا جلست الجليسة مع المسن 10 ساعات يتم دفع مبلغ ثلاثة آلاف إلى 3300 جنيه شهريًا.

بعض المهام التي تقدمها جليسة المسنين وتختلف باختلاف أسعار جليسة المسنين

فبعد أن ذكرنا لكم كافة المعلومات والخدمات التي تخص خدمات جليسة المسنين سوف نذكر لكم خدمات إضافية تقوم بها الجليسة وإذا وجدت هذه الخدمات تزداد التكلفة التي يتم دفعها إلى الجليسة ومن هذه الخدمات.

قد تساعد الجليسة في القيام بالوجبات الخفيفة التي تتواجد بين الوجبات الأساسية، علاوة على أنها قد تهتم بالأعمال المنزلية وتنظيف البيت والمكان الذي يجلس فيه، كما أنها قد تذهب إلى البقالة لاقتناء الأشياء التي يحتاج إليها المسن.

كيفية اختيار أفضل جليسة مسنين 

من أجل اختيار جليسة مسنين لاحد أفراد أسرتك فيجب أولًا أن تعرف حالة المسن الصحية والنفسية ومدى احتياجه إلى جليسة مسنين، ثم بعد ذلك يتم قراءة مؤهلات الجليسة ومعرفة المهارات التي تتمكن الجليسة من القيام بها.

كما يتم معرفة ما إذا كانت الجليسة مبتدئة أم خبيرة ولديها القدرة على التعامل مع المسنين ومحاورتهم بطريقة تسمح لها بالتفاهم مع المسن والتعامل معه برفق ولين نظرًا لأن كبار السن يصبحون حساسين أكثر من ذي قبل.

معلومات أخرى عن أسعار جليسة المسنين

بجانب الأسعار التي ذكرناها لكم سابقًا فإن هناك بعض الأشخاص يحتاجون إلى بقاء الجليسة مع المسن فترة أطول من هذه الفترات، وإذا جلست مع المسن مدة قدرها 12 ساعة يتم دفع 3500 جنيه مصري.

أما إذا تم الاتفاق على البقاء بشكل يومي مع المسن يتم دفع ما يعادل 3500 أو أربعة آلاف جنيه.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا، ذكرنا لكم بشكل مبسط معلومات تخص جليسة المسنين والخدمات التي تقدمها والخدمات الإضافية أيضًا كما وضحنا أسعار جليسة المسنين بشكل تقريبي.

علاج طبيعي مكثف للأطفال

تعتبر خدمة علاج طبيعي مكثف للأطفال طريقة علاجية جديدة قد تناسب كل أم وأب كانوا يذهبون إلى الأطباء من أجل أن يصفوا الأدوية لأولادهم.

ربما كان لا يخطر على بالهم وجود حلول أو طرق أخرى للعلاج مثل طرق العلاج الطبيعي الحديثة أو أنها قد تكون طريقة مثالية للشفاء من العديد من الحالات المرضية.

العلاج الطبيعي المكثف

هو نوع من أنواع التأهيل المتعلق بذوي الاحتياجات الخاصة، وهدفه هو أن يحسن ويدعم قدرة الطفل على الحركة.

 وكذلك يهدف إلى تطوير القدرة العقلية للطفل حيث يتم التقييم من خلال دكتور العلاج الطبيعي.

 وذلك يكون بِنَاءَ على حركة الطفل وتوازنه، فيضع العلاج الذي يناسب كل طفل على حسب سِنّه.

 ومن خلال خطة تدريبية مع الطفل، حيث يعتمد على طرق ومهارات تساعده على التأهيل مع علاجه اليدوي.

 وذلك لكي يصل إلى النتيجة اليومية المطلوبة والتي تساعد في سرعة تحسين الطفل.

أهمية العلاج الطبيعي للأطفال

إن اقتراح تنفيذ علاج طبيعي مكثف للأطفال له الكثير من الفوائد المهمة.

  •  حيث إنه يعمل على المساعدة في حل المشاكل المتعلقة بالحركة وأيضا زيادة قدرة الطفل على كيفية الاعتماد على نفسه.
  •  ويساعد في تعزيز قوة الطفل الجسمانية علي حسب حالته.
  •  كما يساهم في علاج مشكلة تأخر النمو وقلة الحركة، وكذلك أيضا فهو الطريقة الناجعة للشفاء من المشاكل التي تحدث بسبب الحوادث أو بسبب الإصابات الناتجة عن ممارسة الرياضة بطريقة خاطئة.
  •  كما يعمل على تحسين وضع الجسم المستمر حتى يصل إلى المستوى الطبيعي.
  •  والعمل على تحسين طريقة الكلام من خلال تقوية عضلات الطفل الخاصة بعمليات التنفس.
  • ويساعد على تقوية انتباه وتركيز الطفل وإدراكه طرق العلاج.

ينبغي التنبيه إلى أن التعامل عبر تقنيات علاج طبيعي مكثف للأطفال يختلف بحسب اختلاف الحالة.

أعراض تحدد احتياج الطفل إلى العلاج الطبيعي

  • مشكلة عدم توازن جسم الطفل وثباته التي تتسبب في صعوبة الوقوف وسقوطه باستمرار.
  • التأخير في حركات جسم الطفل في العام الأول، فعلى سبيل المثال التأخر في مرحلة الزحف ووقوفه وجلوسه وحركات التحكم برأسه.
  • عدم تحريك أحد اليدين أو الرجلين.
  • عدم القدرة على فعل أي نشاط حركي كبير مثل الجري وطلوع الدرج و القفز.
  • وجود ألم في عضلات الطفل عند ممارسته لأي نشاط حركي.

الآليات التي تستخدم في العلاج الطبيعي

يشمل علاج طبيعي مكثف للأطفال أدواتٍ ومعداتٍ كثيرة ومتنوعة في كل جلسة، ومنها ما يلي:

1- بدلة الفضاء

وتتميز بدلة الفضاء بأن لديها القدرة على علاج تأخير الحركة لدى الأطفال المشوهين قوامهم ومن لديهم ضعف في العضلات وتزويد تغذية الطفل الرجعية للدماغ و حل كل مشاكل الشلل الدماغي للأطفال.

2- : وحدة تقوية العضلات

فهذه الوحدة تعمل على تقوية عضلاتهم بصورة سليمة حيث إنها توقف التشنج والاضطراب العضلي.

والذي يكون مختلفًا عن الطرق التقليدية لتقوية العضلات في الجلسة مع امتناع فاعلية الجاذبية الأرضية في تأثيرها على عضلة الطفل.

3- العلاج مع تحميل الوزن الكلي والجزئي

فهذا العلاج نوعان، هما النوع الثابت والنوع الديناميكي.

فالهدف من النوع الثابت هو تعليم الأطفال الحركات التي تحتاج إلى اكتساب مهاراتها مثل كيفية الجلوس وطريقة الوقوف والقيام.

أما بالنسبة للنوع الديناميكي فالهدف منه هو تعلم المشي للطفل مع العمل على تخفيض وزن الطفل بنسبة معينة.

4- برنامج التوازن

فإن الطفل صاحب الإعاقة الحركية يعاني من وجود ضعف التوازن الكلي أو الجزئي وذلك نتيجة لضعف الإحساس في المفاصل والعضلات.

أو نتيجة إصابته بالمراكز التوازني بالمخ، وهذا سيكون حله من خلال الكثير من الأجهزة.

5- برامج علاج التيبس العضلي

إن الطفل المصاب بالشلل الدماغي يعاني من شد وتشنج العضلات؛ وذلك بسبب فقد تحكم الطفل في جهازه العصبي المركزي على جهازه العصبي الطرفي.

 فيتم عمل برنامج مصمم بطريقة خاصة للطفل فيتم وضع العضلات في هيئة الاستطالة باستمرار عند تلقيه العلاج المكثف.

وكذلك عند استراحة الطفل وذلك باستخدام الكثير من الطرق المختلفة.

 مثل استخدام الوضع العلاجي الخاص بتيبس العضلات وأيضا العلاج عن طريق الجبس وكذلك استخدام الجل الساخن كعلاج و استخدام الجبيرة و الجهاز التعويضي.

لقد انتهى موضوعنا حول علاج طبيعي مكثف للأطفال وفهمنا ما هو العلاج الطبيعي المكثف وما أهميته وما الأعراض التي تحدد احتياج الطفل إلى العلاج الطبيعي والأجهزة التي نستخدمها في العلاج.

رعاية منزلية

تضاعفت في الوقت الراهن حاجة المرضى وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة إلى الحصول على رعاية منزلية متخصصة، فليست جميع الأسر قادرةٌ على التفرغ للرعاية.

والبعض وإن تفرغ فقد يجهل أسس الرعاية الطبية المدروسة.

ولذا تم إنشاء العديد من المراكز والمؤسسات والشركات التي اهتمت بتقديم خدمات التمريض المنزلي لمن يحتاجه.

ومن الجدير بالذكر أن هذه المنشآت مرخصةٌ من حكومة الدولة حفاظًا على حقوق المرضى وكبار السن.

ولكن دعونا نلقي نظرةً فاحصةً حول مصطلح الرعاية المنزلية.

ما هي الرعاية المنزلية؟

تنقسم الرعاية التي تقدمها خدمات التمريض المنزلي إلى قسمين، ويمكن للأسرة اختيار نوعية الرعاية تبعًا لحالة المريض أو كبير السن.

  • الرعاية الاعتيادية الطبيعية:

والتي غالبًا ما تقوم بها موظفات يطلق عليهن الجليسات، فترافق الجليسة المريض وتقدم له العناية اللازمة، وبناءً على حالته الصحية والجسمانية يمكنها تقديم العون.

  • الرعاية الطبية التمريضية: 

ويقوم بها طاقمٌ تمريضي مؤهل، بحيث يتابع الخطة العلاجية للمريض وتقدمه في العلاج، وينسق مع الطبيب المعالج جميع تطورات المريض أو كبير السن الذي تتم متابعته.

دور الجليسات في تقديم الرعاية

  • مرافقة المسن طوال يومه والاستماع له بحكمة.
  • مساعدته في تبديل ملابسه وترتيب هندامه.
  • تقديم الطعام المناسب لحالته وكما أوصى الطبيب المعالج.
  • مساعدته على التحرك في البيت لو كانت صحته تسمح بمغادرة الفراش.
  • مراعاة النظافة الشخصية لكبير السن ومساعدته على قضاء حاجته لو استدعى الأمر.
  • لو كان المريض طريح الفراش فإن الجليسة تساعد في تغيير الحفاض الطبي الخاص بمرافقها وفقًا للعقد بينها وبين أسرته.

كيف أختار الجليسة المؤهلة لتقديم رعاية منزلية ؟

إن الجليسات اللواتي يقدمن خدمات رعاية منزلية للمرضى وكبار السن يجب أن يتحلين بعدة صفات منها:

  • الصبر والتأني قبل إصدار ردود أفعال على تصرفات كبار السن.
  • الأمانة التي تقتضي عليها حفظ سر المريض وسر البيت الذي تدخله.
  • مراعاة ضميرها المهني، فإن كبير السن يعد مسؤوليتها الكاملة خاصةً في غياب أفراد أسرته.
  • التفرغ التام للوظيفة فلا يجب أن ترتبط الجليسة بوظائف جانبيةٍ أخرى.
  • الإلمام ببعض أسس الإسعافات الأولية وطرق إعطاء الإبر وتركيب المحاليل لو استدعى الأمر.

دور التمريض في رعاية منزلية

تكلمنا عن دور الجليسات والذي يبتعد نوعًا ما عن الرعاية التمريضية، وأما هذا النوع من الرعاية يقدمه طاقم التمريض كما يلي:

  • تغيير الشاش عن الجروح وتطهيرها وتعقيمها ومتابعة تحسنها.
  • تركيب الأنبوب المعدي والقسطرة وأجهزة التنفس والكانيولات والمحاليل الطبية.
  • متابعة حالات الحروق البالغة والتعامل معها على أساس طبي مدروس.
  • إن الحصول على رعاية منزلية تمريضية قد تشمل جلسات العلاج الطبيعي بعد الحوادث والكسور.
  • من صلاحيات طاقم التمريض أن يتواصل مع الأطباء المعالجين لينسقوا معهم الجدول العلاجي للمريض أو لكبير السن.

نصائح قبل الاستعانة بمكاتب رعاية منزلية

بعد التشاور وأخذ القرار بالاتصال بأحد مراكز التمريض المنزلي فيجب الاهتمام لجانبين:

الجانب الأول

هو مدى جاهزية بيت المسن لتمريضه فيه ويكون ذلك من خلال:

  • توفر غرفة خاصة بالمسن وتكون غير مزدحمةٍ بالأثاث، ويفضل لو يتوفر بها حمام خاص.
  • العمل على توفير جميع المعقمات والمطهرات التي سيحتاجها الطاقم التمريضي.
  • توفير الأدوات الطبية التي تستدعيها حالة المريض سواءً جهاز تنفس أو جهاز قياس ضغط او سكر وخلافه.

الجانب الثاني

وهو المركز الطبي الذي سيتم التعامل معه، فينبغي على اسرة المريض أو كبير السن أن تنتبه إلى ما يلي:

  • أن يكون المركز مرخصًا من قبل وزارة الصحة.
  • أن يتم اختيار المركز التي تميزت بجودة خدماتها.
  • يجب أن يتم الاطلاع الجيد على جميع بنود العقد بين الأسرة وبين المركز.
  • التعامل المادي ينحصر بين إدارة المركز وبين أسرة المريض ولا يجب إقحام الممرضين والجلساء في الأمر.

دور الترفيه في علاج المسنين

إن توفير رعاية منزلية صحية للمسن ليس هو كل ما يطلبه، بل ربما يفوق ذلك أهميةً هو الاهتمام بحالته النفسية.

وربما لن يكون دور الترفيه مقتصرًا على الجليسات، فليس أحب إلى كبير السن من مجالسة أهله وأبنائه وأحفاده.

وعليه يجب ألا تتكل الأسرة بالكلية على مكاتب التمريض في رعاية المسن، بل يجب أن يشاركوا في رعايته قدر ما يتيسر.

إن حسم القرار باللجوء إلى أحد مكاتب التمريض المنزلي، للحصول على خدمات رعاية منزلية منظمة، هو أمرٌ يصب في مصلحة المرضى وذويهم.

فبصرف النظر عن إمكانية ممارسة الأسرة لكافة أنشطتها ومهامها وأعمالها اليومية، فإن مريضهم يكون في مأمنٍ من أي خطر.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية مريض بالمنزل

فى بعض الأوقات قد نلجأ إلى رعاية مريض بالمنزل لأسباب عديدة مثل متابعة حالته الصحية بعد إجراء عملية جراحية معقدة.

أو لمعاناته من مرض يتطلب عزلًا منزليًا لتجنب نشر العدوى مثل الوباء المنتشر الذي يعاني منه العالم فيروس كورونا المستجد.

أو لكونه يعاني من مرض مزمن تعذر علاجه مثل الزهايمر وغيره من الأمراض المستعصية التي تضعنا أمام مسؤولية كبيرة وهي الاعتناء بذلك المريض بالمنزل.

 مما يتطلب  قدرة عقلية وجسدية جيدة تجعل القائمين على رعاية هؤلاء المرضى مؤهلين للقيام بذلك الدور المحوري والمؤثر في حياة المريض.

حيث يمكن أن تساعد بشكل كبير في تحسن حالته أو في بعض الأحيان قد يؤدي افتقاد عنصر الخبرة إلي تدهور حالة المريض.

الأنواع المختلفة للرعاية الصحية المنزلية

  • زيارة الطبيب: يمكن للطبيب المعالج زيارة المرضى في المنزل لتشخيص الأمراض وعلاجها، كما يمكنه التحقق من جودةٍ الرعاية الصحية التي يتلقاها المريض والإشراف على احتياجاته بصفة مستمرة.
  • التمريض: وهو الشكل الأكثر شيوعاً من أشكال رعاية مريض في المنزل حيث يعتمد على توفير كل احتياجات المريض بعد استشارة الطبيب، فتقوم الممرضة المسؤولة بوضع خطة لتوفير برنامج رعاية مناسب للمريض مثل: تضميد الجروح، تناول الأدوية في مواعيدها المحددة، مراقبة حالة المريض وكيفية استجابته الرعاية التي يتلقاها.
  • أهل المنزل: من الضروري تعاون أهل المنزل لإكمال برنامج علاجي متكامل يضمن تحسن المريض؛ فعندما يتلقى المريض الرعاية يقوم أهل المنزل بإعداد الطعام الذي ينصح به الاطباء لكي يساعد في برنامج العلاج، والحرص على راحة المريض، فلا يسببون الإزعاج بأي شكل من الأشكال كالصوت المرتفع، أو عدم الاهتمام بنظافة المكان من حوله، أو جعله يشعر بالاهمال وعدم المبالاة ممن حوله في المنزل.
  • رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

خدمات رعاية مريض بالمنزل

  • خدمات النقل: تقوم بعض الشركات بتوفير وسائل النقل المجهزة والمناسبة لنقل المرضى عند الحاجة من أجل إجراء بعض الفحوص.
  • الرفقة: قد يحتاج بعض المرضى الذين يعيشون بمفردهم بالمنزل الي رفيق ليخفف عنهم، ويوفر لهم مزيدًا من الراحة النفسية، ويساعدهم في برنامج علاجهم، ويسرع من إتمامه بشكل صحي يحافظ على صحة المريض النفسية بالإضافة إلى صحته الجسدية.
  • توفير وجبات منزليه: تقوم بعض المراكز بتوفير هذه الميزة لمرضى المنازل الذين لا يمكنهم الطهي لأنفسهم وليس لديهم من يقدم لهم الوجبات المنزلية.

مؤهلات فريق الرعاية الصحية

  • يجب أن يتوافر لديهم الحس بالمسؤولية تجاه المريض.
  • أن يكون لديهم الخبرة الطبية الكافية للقيام بذلك الدور المحوري لتقديم أفضل أشكال رعاية مريض بالمنزل من شتى الجهات.
  • التحلي بروح التعاون، والرفق من أجل تخفيف الحمل والالم على المريض.

البيئة المناسبة لرعاية المرضى بالمنزل

  • يجب دائما مراعاة حالة المريض النفسية، ووضعها في الحسبان وذلك حتى لا تؤثر النفسية السيئة بالسلب علي برنامجه العلاجي.
  • توفير الهدوء، والبيئة المناسبة الصحية النظيفة من حوله تساهم في تحقيق أفضل رعاية لمرضي المنزل.
  • إشعاره بالاهتمام وكثرة التردد عليه والسؤال عن احتياجاته.

المستلزمات الطبية الواجب توافرها منزليًا

يجب أن يتم توفير المستلزمات الطبية الخاصة التي تضمن سلامة كلٍ من المريض، وفريق الرعاية الطبية الخاص به مثل:

  • الأجهزة الضرورية التي يطلبها الطبيب المشرف على حالة المريض وقد تضمن أجهزة للتنفس او أجهزة لقياس الضغط أو أجهزة لمراقبة ضربات القلب حسب حالة كل مريض.

كما أن هناك ايضاً بعض المستلزمات الخاصة بفريق الرعاية التي يحتاجونها في تمريض المسن منها:

  • قفازات طبية.
  • وكمامات من أجل الفريق المصاحب للمريض.
  • بعض المنظفات والمعقمات التي يجب استخدامها حفاظًا على صحة الطرفين.

من كل ما تم سرده يمكننا استنتاج أن رعاية مريض بالمنزل ليست بالمسؤولية الهينة أو الشيء الذي يمكن الاستهتار به.

 فهي مسؤولية تتطلب تعاون الجميع، وتكاتفهم من أجل هدف واحد وهو تحسين الحالة الصحية للمريض، ومساعدته على تخطي تلك الأزمة بأفضل ما يمكن، وبأتم صحة وعافية ليتمكن من ممارسة حياته اليومية بشكل طبيعى، وصحي مرة أخرى ويشارك أحبائه حياتهم المعتادة مرة أخرى دون مرض أو خوف يتخلل تلك الحياة.

حيث إن الصحة من أهم النعم التي يتمتع بها الإنسان فيجب بذل كل يمكن من الجهود لمساعدة كل انسان مريض يعاني من الآلام ولا يستطيع العيش بحرية. 

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية المسنين بالمنزل بالاسكندرية

كلما تقدم الإنسان في العمر كلما زاد احتياجه للرعاية ممن حوله، وذلك لانخفاض قدرته بمرور الوقت على تلبية تلك الاحتياجات بنفسه كما كان يفعل في الماضي، وذلك لأسباب متعددة منها: كثرة الأمراض التي قد تلازم تقدمه في العمر، والضعف الذي يسيطر على جسده فيصبح كالطفل مرة أخرى يحتاج إلى الرعاية وتوفير كل ما يحتاجه ليمارس حياته بشكل طبيعي، وصحي، ولكن الضعف الذي يصيب جسده يقيد حركته، ويصعب من انتقاله من مكان إلى آخر، ويحتاج إلى الرعاية في المنزل، فهناك الكثير من المحافظات التي تقدم خدمات، وفريق رعاية كامل للاهتمام بالمسنين وتوفير احتياجاته ومن ضمن هذه المحافظات، محافظة الإسكندرية التي تعمل جاهدة لتجهيز فرق رعاية المسنين وذلك لضمان تقديم أفضل رعاية المسنين بالمنزل بالاسكندرية .

احتياجات المسنين المختلفة

كل إنسان يحتاج إلى الرعاية، والاهتمام بدرجات مختلفة، ومتباينة ومن أكثر الذين يحتاجون تلك الرعاية وبصورةٍ كبيرةٍ هم كبار السن، فهناك بعض الاحتياجات الأساسية منها:

  • مراقبة حالتهم الصحية باستمرار.

وذلك لتفادي أي تدهور مفاجئ في الصحة ومعالجة الأمراض وتشخيصها في الوقت المناسب قبل فوات الأوان.

  • الإحساس بالرفق والاهتمام ممن حولهم

وذلك حتى نضمن سلامتهم النفسية حتى لا تؤثر على حالتهم الجسدية فيجب توفير وقت مخصص لهم ومشاركتهم أطراف الحديث ومحاولة التخفيف من حملهم. 

  • توفير احتياجاتهم اليومية، والأساسية بإنتظام؛ حتى لا يشعرون بأنهم عبء أو أن وجودهم مسبب للضيق، فيجب إشعارهم بالاهتمام الدائم ومحاولة إدخال البهجة إلى قلوبهم.

تجهيزات المنزل لتقديم أفضل رعاية

يجب أن يتم تجهيز المنزل بكل الوسائل التي تسهل من تقديم أفضل رعاية ممكنة للمسنين.

ويعمل الطاقم الطبي في محافظة الإسكندرية على الإشراف على كل المستلزمات المطلوبة، والتي يجب توفيرها حرصاً منه على تقديم أفضل رعاية المسنين بالمنزل بالاسكندرية ومن أهم هذه التجهيزات المطلوبة:

  • توفير وسائل الراحة لكبار السن

 حيث يجب الحرص على جعل احتياجاتهم بالقرب منهم، والحرص أيضاً على عدم بذلهم أي مجهودٍ زائدٍ قد يؤثر على صحتهم.

  •  توفير الأجهزة الطبية 

وذلك من أجل مراقبة حالتهم الصحية بصفة دورية مثل: أجهزة قياس الضغط، وأجهزة قياس السكر، وأجهزة مراقبة ضربات القلب، وغيرها من الأمراض التي قد تعاني منها شريحة كبيرة من كبار السن.

أنواع الخدمات التي يمكن تقديمها

 لتحقيق أفضل رعاية المسنين بالمنزل بالاسكندرية يوجد العديد من المراكز في الإسكندرية مختصة بتقديم ذلك النوع من الخدمات وتشتمل تلك الخدمات علي:

  • ملازمة ومراقبة كبار السن على مدار اليوم أو في الفترة المحددة التي يتم طلبها.
  • متابعة تطورات الحالة الصحية لكبار السن، وإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة بصفة دورية ومنتظمة لضمان سلامتهم.
  • من أجل الحفاظ على صحة كبار المسنين النفسية، يجب إشعارهم بالاهتمام ممن حولهم، وتبادل أطراف الحديث معهم حتى لا يشعروا بالإهمال، وتزداد حالتهم الصحية سوءًا.  
  • المحافظة على نظام يومي صحي يحافظ على صحة كبار السن، ووضع نظام غذائي يناسب حالة كل فرد منهم حسب الأمراض التي يعاني منها فيجب اختيار مأكولات لا تزيد من سوء حالته، وتساعده على التحسن بسرعة.

معايير اختيار مركز الرعاية

إن اختيار الشركة أو المكتب الذي يقدم أفضل رعاية مسنين بالمنزل بالإسكندرية يجب أن يتم بتريث.

فهناك العديد من المراكز في أنحاء محافظة الإسكندرية التي تقدم رعاية جيدة للمسنين بالمنزل ولكي نحدد أفضلها يجب دائماً الأخذ في عين الاعتبار أن اختيار شخص غريب ليدخل المنزل ويجالس كبير السن ليست بالمسؤولية الهينة ولذلك يجب:

  • البحث بتأنٍ، ودقة، ومعرفة مميزات، وعيوب كل مركز. 
  • التعرف على طاقم الرعاية وذلك من أجل التأكد من امتلاكهم المعايير المناسبة لتولي تلك المهمة بصورة جيدة تساعد كبار السن، وتحافظ على راحتهم النفسية، والصحية معاً.
  • إجراء عدة مقابلات مع الطاقم الطبي لكل مركز؛ حتى يكون الاختيار مبني على قناعة تامة بأنهم الأنسب من أجل تولي مهمة رعاية المسنين بالمنزل بالاسكندرية.

مؤهلات طاقم تقديم الرعاية بالمنزل

هناك عدة مؤهلات يتم على أساسها إختيار الطاقم الذي يقوم بمهمة رعاية مسنين بالمنزل بالإسكندرية ومن ضمن هذه المؤهلات:

  • الخبرة 

يجب أن يكون كل الطاقم على قدر كافٍ من الخبرة في كيفية مساعدة كبار السن، ورعايتهم بصورة جيدة.

  • الرفق والحس الاجتماعي

يجب أن يتحلى طاقم الرعاية بالحس الاجتماعي ليخفف عن كبار السن ألم التقدم في السن، والشعور المتزايد بالوحدة عن طريق تبادل الأحاديث المختلفة، وخلق بيئة تساعدهم على التحسن.

من كل ما سبق ذكره ندرك أن تولي رعاية المسنين بالمنزل ليست مسؤولية هينة فيجب أن يتكاتف المجتمع، ويحاول تقديم أفضل سبل الرعاية لمساعدتهم على العيش براحة، ويندمجوا مع من حولهم في المجتمع كالنسيج الواحد لخلق بيئة صالحة لجميع الفئات العمرية المختلفة.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

رعاية المسنين بالمنزل

هناك حاجة دائماً، لتوفير الرعاية والاهتمام لكبار السن، ولكن قد تحدث ظروف يتعذر معها تقديم هذا الاهتمام من المقربين، لذا تظهر مدى أهمية اللجوء إلى مقدمي رعاية المسنين بالمنزل من أجل توفير الراحة للأب أو الأم كبار السن.

جدوى رعاية المسنين بالمنزل 

قد يتساءل الكثيرين عن فائدة توفير الرعاية المنزلية لكبار السن، وهل بالفعل تؤتي ثمارها؟

  • حيث إنه ومع إنتشار أماكن تقديم الرعاية سيئة السمعة، أصبح الأبناء يشعرون بالقلق بل والخوف إذا ما لجؤوا لأحد هذه الأماكن.
  • بالتأكيد هناك مراكز تقدم هذه الخدمات بجودة قليلة، ولكن لا يمنعنا ذلك من البحث عن الأفضل بل والمتميز منها.
  • هناك أماكن لتقديم الرعاية المنزلية، تتبع جميع الضوابط والاشتراطات، حاصلين على شهادات جودة وتراخيص مزاولة النشاط، فيكون هنا عنصر الأمان متوافر إلى أن يثبت العكس.
  • من أجل التأكد من جودة أماكن تقديم الرعاية من عدمها، يجب البحث جيداً عن أماكن ذات خبرة وسؤال العملاء السابقين عن آرائهم.

ضوابط رعاية المسنين بالمنزل

هناك بعض الضوابط التي تختلف أهميتها من شخص إلى آخر والبعض الآخر ثوابت لا غنى عنها:

  • قد يشترط ذوو كبار السن أن يكون مقدم الرعاية في عمر معين، سواء صغيرًا أو كبيرً، وهذا ضابط متغير كما ذكرنا.
  • وقد يشترط البعض أيضاً، حصوله على شهادة تمريضية، وذلك أيضا شرط متغير ويرتبط بحالة المسن.
  • أما الضابط الذي لا اختلاف عليه أبداً، هو أن يكون المرافق حسن السير والسلوك، ذو أذن صاغية، أمين، وايضاً ذو خبرة في مجال تقديم خدمات الرعاية.
  • يجب أن يكون المرافق يتمتع بالرحمة، حتى يكون لين في المعاملة مع المسن، ولكن دون الإفراط في اللين، حتى لا يصدر منه تصرف قد يضر بالمريض.
  • أيضاً، يجب أن يكون الجليس يتمتع بسرعة البديهة، وذلك من أجل السرعة في التصرف في المواقف الحرجة المختلفة.

حقوق وواجبات المرافق

  • من أهم حقوق مقدم رعاية المسنين بالمنزل هو عدم المساس بطريقة أدائه لمهامه، طالما في حدود الاشتراطات الوظيفية، وطالما لا يمس سلامة وصحة المسن.
  • يحق للمرافق أيضاً طلب الحفاظ على الهدوء، وتزويد غرفة المسن بمتطلبات معينة من شأنها المساعدة في أداء الخدمات المطلوبة.
  • أما عن واجباته، فهي كثيرة لا حصر لها ولكن من أهمها، أن يعمل جاهداً على أداء الخدمات بأفضل صورة، ليترتب على ذلك تحسن وضع المسن، سواء النفسي أو الصحي.
  • يجب على مقدم خدمات الرعاية، عدم التصرف وفق مشاعره تجاه المريض حتى لا يضر ذلك به، وذلك مثل أن يقوم المرافق بتحضير طعام ممنوع على المسن، من باب أن يشعر الأخير بالسعادة، فبرغم من حسن النية المتوفر، فهذا قد يؤذي المسن بشده، وليس له تبرير مطلقاً.

أنواع رعاية المسنين بالمنزل

  • رعاية نفسية: قد تكون حالة المسن لا تحتاج سوى جلسات نفسية، فقد يمر أحد الآباء كبار السن، بمرحلة اكتئاب، فهذا المرض متعارف على حدوثه بنسبة كبيرة في هذه المرحلة العمرية، هنا يكون وظيفة مقدم الرعاية إتباع خطة علاجية، من أجل إخراج المسن من هذه الحالة.
  • رعاية شخصية: قد يكون كل ما يحتاجه المسن، مجرد اهتمام بالنظافة الشخصية، تحضير الطعام، أو تنظيف الغرفة التي يعيش فيها.
  • رعاية صحية: هنا تتبلور خدمات مقدم الرعاية، في الخدمات الصحية، مثل الالتزام بمواعيد الأدوية، مع التفريق بين أنواعه، وقد تكون الرعاية الصحية في صورة تعليق محاليل، أو إعطاء الدواء بالحقن.

رعاية منزلية تحت إشراف طبيب

  • قد يكون مقدم رعاية المسنين بالمنزل ممرض بالنيابة عن الطبيب المعالج، من أجل القيام بكافة الإجراءات الطبية اللازمة من أجل علاج المسن.
  • هنا فكل ما يقوم به المرافق هو تنفيذ إرشادات الطبيب كاملةً، دون الانتقاص منها، من حيث جرعات الأدوية ومواعيدها، والالتزام بكل مباح وممنوع حتى يصل بالمريض إلى بر الأمان.
  • يجب أن يكون الممرض على اتصال دائم مع الطبيب ليتم إعلامه بكافة التطورات سواء سلباً أم إيجاباً، لأنه قد يقوم الطبيب بضبط الدواء وجرعاته حسب حالة المريض.
  • يقوم الممرض بكتابة تقرير بصفة دورية، يتم تقديمه  إلى الطبيب كلما طلب ذلك، من أجل توفير أقصى رعاية ممكنة للمسن.

إن آباءنا وأمهاتنا أمانة في أعناقنا، قدموا لنا كل غالٍ ونفيس، من أجل إدخال البهجة والسعادة  على قلوبنا، يجب ألا ننسى ذلك أبداً، فأقل ما يمكن عمله من أجل أن يشعروا بتقديرنا لهم، أن نهتم بهم أضعافاً مضاعفة سواء بأنفسنا أو بالاستعانة بمساعدة خارجية.

عايزة جليسة مسنين مقيمة

بسبب انتشار فيروس كورونا، زادت الحاجة الآن إلى قول عايزة جليسة مسنين مقيمةبسبب خوف الأبناء على أمهاتهم، من الاختلاط في أماكن تقديم الرعاية، بسبب ضعف مناعة كبار السن في هذه المرحلة العمرية، فلجأ الكثير منهم إلى هذا الحل من أجل توفير أقصى رعاية لذويهم.

مهارات جليسه لسيده مسنة

  • لعل من أهم المهارات التي يجب توافرها في الجليسة، هو سرعة رد الفعل تجاه أي موقف، لأن وظيفتها الأصلية هي رعاية الأم المسنة، وحمايتها من أي خطر، فيجب أن تكون منتبهة دائما ومتيقظة، تلاحظ أي تغير في حالة المريضة مثلاً.
  • يجب أن تكون مقدمة خدمات الرعاية، تتمتع بالنشاط في أداء مهماتها، لأن السيدة المسنة في هذه المرحلة من العمر، تحتاج إلى متطلبات كثيرة، بل ويجب أن تتم في ميعادها، لذلك فإن حرص الجليسة تجاه الحفاظ على نشاطها، عنصر هام جدا من أجل تحسن حالة الأم المريضة.
  • يجب أن تتمتع الجليسة بالانضباط، بحيث تصل إلى منزل المسنة في الميعاد المحدد والمتفق عليه، وتنصرف أيضاً في ميعادها، لأن التأخير قد يضر بسلامة وصحة الأم المريضة.

عايزة جليسة مسنين مقيمة مع زيادة الأجر 

  • عند الاتفاق مع المركز مقدم خدمات الرعاية الصحية، الذي يتم استقدام الجليسة منه، يكون مبينًا في هذا الاتفاق راتب الجليسة، فلا يحق لها أن تطلب الزيادة إلا بالرجوع إلى مكان عملها.
  • أيضاً لا يحق لذوي المسنة التفاوض مع الجليسة على أجر أقل، فكل الاتفاقات المكتوبة في العقد سارية. 
  • ولكن في حالة أن قام أحد أقارب المريضه بإعطاء الجليسة مبلغ هدية أو منحة، فلا يعد ذلك إخلالًا بالعقد، طالما حدث ذلك طواعيةً.

عايزة جليسة مسنين مقيمة مع المهام الطبية

  • قد يتساءل الكثيرين هل بالإمكان الحصول على جليسة ذات خبرة وخلفية طبية؟، بالتأكيد هناك الكثير من مراكز تقديم خدمات الرعاية، يقومون بتوفير أفضل طاقم جليسات، مدرب طبياً، بل وحاصل على شهادات بذلك.
  • فإذا كانت حالة المسنة تستدعي إلى جانب الاهتمام العام، اهتمام طبي من نوع خاص فيجب التعاقد مع الأماكن التي تقدم هذه الخدمات.
  • هناك أيضاً بعض المراكز الطبية والمستشفيات، التي تقدم ممرضات جليسات بالمنزل، من أجل توفير كافة الخدمات الطبية مع المحافظة على راحت المسنة.

عايزة جليسة مسنين مقيمة بصفةٍ دائمة

  • قد تستدعي حالة السيدة المسنة، تواجد الجليسة معها في المنزل بصفة دائمة، وعلى مدار الساعة، نظراً لسوء حالتها الصحية.
  • هنا تظل الجليسة تراقب تطورات حالة الأم المريضة، من أجل إخبار الطبيب المعالج بتطورات حالتها، من أجل تقييمها وعمل اللازم.
  • قد يتم الاتفاق على أن تحصل الجليسة على إجازة أسبوعية مثلاً، وقد لا تحتمل الحالة غياب مقدمة خدمات الرعاية، ويتم ضبط ذلك عن طريق الاتفاق.

عايزة جليسة مسنين مقيمة مرتان في الأسبوع

  • أحياناً تكون الحاجة لوجود جليسة تعتني بالمسنة، حاجةٌ وقتية، كأن يكون ذلك في أوقات غياب الأبناء فقط، هنا يتم الاتفاق على حضور مقدمة خدمات الرعاية في أيام معينة فقط.
  • فقد يكون حضورها من أجل إعطاء حقن، أو القيام بجلسة علاج طبيعي للمسنة، وربما يكون لمرافقتها لأداء تحاليل وإشاعات.
  • هنا تنتهي مهمة الجليسة بانتهاء أداء الخدمة المطلوبة منها، فيجب أن تقوم بها على أكمل وجه، من أجل أن تؤتي هذه المهمة ثمارها في الوصول بصحة المسنة إلى مستوى أفضل.

عايزة جليسة مسنين مقيمة ذات أذنٌ صاغية

  • من أهم ما يجب توافره في جليسة السيدات المسنات، ضرورة أن تكون مستمعة جيدا، لأن الأمهات في هذا السن كثيرات الحديث عن كل ما يحببن وعن الذكريات الجميلة، فلا يصح في أي حال من الأحوال أن نشعر المسنة بأن كلامها غير مرغوب فيه.
  • يتعين على الجليسة، عمل أقصى ما في وسعها من أجل راحة المريضة، ومن أهم دعائم الحصول على الراحة، الإنصات جيداً.
  • فمن الجيد أن تقوم الجليسة بتبادل أطراف الحديث مع المسنة في أمور تحبها الأخيرة، فذلك يؤثر بالإيجاب على حالتها الصحية والنفسية على حدٍ سواء.

رأينا في هذا المقال كيف أن مهمة جليسة الأم المسنة، غاية في الأهمية، خاصة في العصر الحالي، حيث أن بسبب سير الحياة بنمط سريع و الإنشغال الدائم من جانب الأبناء، ذلك جعل الأم في هذا السن تحتاج إلى من يقوم برعايتها والاهتمام بها.

رعاية مسنين | تمريض منزلي | علاج طبيعي | توفير جليسة مسنين | توفير دار مسنين |مكتب جليسة مسنين بالمنزل

جليسة مسنين بالاسكندرية 

يبحث الكثير من الناس عن جليسة مسنين بالاسكندرية ، وعند إجراء عملية البحث هذه يجب أن يكون بحثًا دقيقًا وشاملًا.

حيث يجب أن تتوافر مجموعة معينة من الصفات في هذه الشخصية التي سيقع الاختيار عليها، لأن هذه تعتبر مسؤولية كبيرة لا يتحملها أي شخص عابر، لذا يُفضل التعاقد مع مكاتب أو شركات مسؤولة عن رعاية المسنين.

من هي جليسة المسنين؟ 

يتم إطلاق هذا المسمى على الأشخاص الذين يقومون بمجالسة كبار السن ويساعدون في رعايتهم وذلك من خلال تقديم يد العون والمساعدة لهم في المشي وتناول الطعام وأخذ الأدوية الخاصة بهم في المواعيد المحددة، ومساعدتهم في الذهاب إلى الحمام، والمحافظة على نظافتهم الشخصية ونظافة ملابسهم، بالإضافة إلى مشاركتهم في الحديث اليومي عن كافة أمور الحياة والعمل على حل المشاكل التي تواجهم أيضاً.

وهذا ما تقوم به جليسة مسنين بالاسكندرية أو في أي مكان.

كيف يكون الاعتناء بكبار السن؟

يحتاج المسنون إلى رعاية خاصة بهم واهتمام بجميع أمورهم لذا يجب على كل جليسات المسنين الاهتمام بالأمور التالية:

  • الجانب الطبي.
  • العمل على تحسين الحالة النفسية ورفع الروح المعنوية للمسن.
  • الاهتمام بالأنشطة الجسدية. 

 ما هي مواصفات جليسات المسنين؟ 

يجب أن تتميز جليسة مسنين بالاسكندرية بمجموعة من الصفات التي تجعلها مهيأة ومستعدة للتعامل مع كبار السن.

وتكون لائقة بالتعامل معهم وأخذ القرارات الخاصة بهم، وتستطيع أن تتحكم في ردود الأفعال الخاصة بها.

حيث مع تقدم السن تكون تصرفات كبار السن غير محسوبة ويجب أن يكون لها ردود أفعال هادئة ولائقة بها، ومن أهم هذه المميزات:

  • يجب أن يكون لها خبرة طبية وذلك حتى تستطيع التعامل مع الحالة الخاصة بكبار السن ومتابعة الأدوية الخاصة بهم، وإذا تعرضت لموقف مفاجئ بخصوص حالته المرضية عليها أن تكون سريعة التصرف.
  • يُفضل عند اختيار جليسات المسنين أن يكنّ تابعاتٍ لإحدى الجمعيات أو المكاتب المسؤولة عن رعاية المسنين، حيث يكن هؤلاء أكثر خبرة ومحل ثقة أكثر من غيرهن.
  • يجب أن تكون متحلية بالصبر والتأني وعدم الضجر من الوظيفة التي تقوم بها وخصوصاً إذا كانت الحالة تعتمد عليها بشكل كبير بصورة يومية.
  • يُفضل أن تكون حاصلة على شهادة خاصة برعاية كبار السن وذلك حتى يتم الوثوق بها ثقة كاملة. 
  • يجب أن تكون جليسة مسنين بالاسكندرية ذات أخلاق حميدة وهادئة وذلك حتى تتمكن من استقبال ردود الأفعال الخاصة بكبار السن دون انزعاج أو تصرف غير لائق.
  • يجب أن تكون متفرغة بصورة تامة للعمل في هذا المجال ولا يجب أن تكون مرتبطة بوظائف أخرى.
  • يجب أن تكون على معرفة تامة بكل أمور حياة المسن من الناحية المرضية وجميع ما يحبه وما يكرهه وذلك حتى تستطيع التعامل مع الحالة بصورة صحيحة.
  • يجب أن تتمتع بصفة حسن الاستماع وحسن المشاركة في الحوار وذلك حتى تساعد المسن في قضاء يومه بصورة جيدة ويجب أن تقوم بمشاركته في جميع الأشياء التي يحبها.
  • يجب أن تتسم بالأمانة والقدرة على حفظ الأسرار الخاصة بالمريض ولا تنشر سر المريض أو الحالة الخاصة به لأي أحد.

 مميزات التعاقد مع مكاتب الرعاية 

يُعتبر التعاقد مع المكاتب الخاصة برعاية المسنين بالإسكندرية أمر ضروري للأشخاص الذين يبحثون عن جليسات مسنين بالمحافظة.

فذلك أفضل من التعامل مع جليسات مسنين غير تابعات لمكاتب أو جمعيات:

  • تعتبر جليسة مسنين بالاسكندرية التي تتبع لمكاتب أكثر خبرة وكفاءة من غيرها وأكثر تحملاً للمسؤولية وتفهم للأمور، وذلك يعمل على توفير الكثير من الوقت والجهد على الأشخاص الذين يبحثون عن جليسات لكبار السن.
  • توفير الجهد على أهل المريض في الالتزام بأمر إعطاء الأدوية أو الاعتناء بالمسن وغيره من الكثير من الأمور، وخاصةً في حالة انشغال الأبناء بأعمالهم الخاصة بهم.
  • الاهتمام بكبار السن تحت رعاية شخص مسؤول مصدر ثقة في وسط أهله وبيته يعمل على إعطاء المسن الكثير من الراحة والاطمئنان ويساعد في رفع الروح المعنوية الخاصة بالمسن ويمنحه الشعور بالأمان.

وعلى الرغم من أن الرعاية التي يقوم كبار السن باستقبالها من أهلهم وأقاربهم هي الأفضل والأحسن والأكثر دفئاً وحناناً إلا أن إحضار جليسة المسنين بالأسكندرية يعتبر هو أنسب حل لهم وللتعامل مع حالتهم وحتى لا يتم التقصير ناحيتهم في حالة الانشغال بأعمال أخرى وذلك حتى يزول عبء مسؤولية الاهتمام بكبار السن من على عاتقهم.

جليسة أطفال بالساعة

يزيد جمال المنزل بوجود الأطفال فيه، فالأطفال نعمة كبيرة في منازلنا، نلعب معهم، نضحك معهم، نزيح مشاكل الحياة بمجالسة الأطفال، لكن الأمر ليس سهلًا كما يتضح لك، فرعاية الأطفال صعبة جدًا، الطفل لا يدرك أي شئ، بل قد يذهب إلى ما يؤذيه بدون وعي، ومن ثمّ يحتاج من يجالسة دائمًا، فما لم تتوافر أُمه أو عند انشغالها يمكنها الاستعانة بـ جليسة أطفال بالساعة .

وفي هذا المقال سنتحدث على كل ما يدور في ذهنك عن جليسة الأطفال، من هي؟ ومعايير اختيار جليسة الأطفال مع الصفات الواجب توافرها في جليسة الأطفال.

من هي جليسة الأطفال؟

هي سيدة تقوم بالاعتناء بالأطفال في أعمارهم المختلفة في عدم وجود الأب والأم، وتُعين بالساعة أو باليوم أو بالشهر، وقد تكون مقيمة بمنزل الطفل أو غير مقيمة على حسب الاتفاق بين الطرفين.

معايير اختيار جليسة الأطفال

تتحدد المعايير التي تختارين بها جليسة الأطفال على حسب احتياجات طفلك واحتياجات عائلتك على المدى البعيد.

  • فإن كان الطفل في مرحلة الرضاعة، ففي هذه الفترة يحتاج إلى اهتمام مكثف لأنه يحبو وبعد ذلك يمشي وبعدها يجري ويقفز.
  • ومن هنا لابد من تحديد قدرة جليسة الأطفال عن طريق إعداد قائمة للصفات التي تحبين أن تكون في جليسة طفلك، وعند المقابلة الشخصية وجهي إليها الأسئلة عن فن معاملة الأطفال وعمّا يميزها في تربية الأطفال.
  • يمكن معرفة  قدرات جليسة أطفال بالساعة عن طريق سؤالها عن بعض المواقف التي يمكن أن يتعرض لها الطفل مثلًا ما الذي سَتفعليه إذا ضربك إبني؟ أو ما الذي سَتفعليه عند ضرب إبني رأسه في الحائط؟ ومن خلال إجاباتها ستتحدد مدى كفائتها في معاملة الأطفال.
  • عندما  يتم الاختيار النهائي لجليسة الطفل عليكِ أن تطلبي منها أوراق إثبات الشخصية، وتطلبي منها رقم هاتف أحد العملاء التي تعاملت معهم، واسأليه عن كل ما يتعلق بها من مميزات وعيوب.
  • في الأعوام الأولى للطفل يكون متأثرًا جدّا بكل ما يحيط به، ويستمر أثر البيئة فيه إلى بلوغه، ومع انشغال الأم بالعمل أصبحت جليسة أطفال بالساعة هي من تقوم بدور التربية، ومن ثمّ يجب اختيار مربية أطفال تتمتع بالاسلوب الخاص والمعاملة الحسنة.

الصفات الواجب توافرها في جليسة الأطفال

  • أن تكون لديها القدرة على تحمل المسؤولية وتتمتع بالياقة البدنية والقدرات العقلية والنفسية.
  • تتمتع بالنشاط والحيوية وأن يكون نطقها اللغوي سليم.
  • أن يكون عندها العلم السليم بأصول تربية الأطفال ويكون عندها الخبرة المطلوبة في علم الرياضية واللغة والفن.
  • تتمتع بالمرح والمرونة في التعامل مع الأطفال، ليطمئن الطفل لها وتشعره بالأمان، فيعبر الطفل عن نفسه بحرية تامة
  • لابد من معرفتها بشخصية الطفل ما الذي يكره، وما الذي يحبه، وما الهواية التي يفضلها.

التعامل مع جليسة أطفال بالساعة

  • بناء علاقة قوية بينك وبين مربية الأطفال.
  • تعامل معها على أنها موظفة أجر، ولا تشعري بالتقصير أو الذنب لتركك طفلك لها.
  • لا تكثري عليها من طلباتك تجاه طفلك.
  • تعاملي معها دائما باحترام  وبالطريقة التي تودِ أن تعامل إبنك بها.
  • قومي بزيارة مفاجئة لها أثناء عملك وانظري إلى طفلك هل هو سعيد أم لا بدون أي كلام.
  • لا تكثرِ الأوامر والتوجيهات والطلبات لها بصورة دائمة.
  • عليكِ التعبير عن الشكر والامتنان لها عند تحسن سلوك الطفل بصورة ملحوظة.

أسعار جليسة أطفال بالساعة في مصر

  • 6 ساعات في اليوم:

تبلغ التكلفة في الشهر من 2000 إلى 2300 على حسب المؤسسة التابع لها.

  • 8 ساعات في اليوم

تبلغ التكلفة في الشهر من 2300 إلى 2500 على حسب المؤسسة التابع لها.

  • 10 ساعات في اليوم 

تبلغ التكلفة في الشهر من 3000 إلى 3300 على حسب المؤسسة التابع لها.

  • 12 ساعة في اليوم 

تبلغ التكلفة في الشهر من 3300 إلى 3500 على حسب المؤسسة التابع لها.

  • 24 ساعة في اليوم

 تبلغ التكلفة في الشهر من 4000 إلى 4500 على حسب المؤسسة التابع لها.

وأخيرًا فإن وجود جليسة أطفال بالساعة أصبح أمر هام جدًا خصوصًا للمرأة العاملة في مجتمعنا، ولكن قبل اختيارك لها لابد من التحقق جيدًا من إثبات شخصيتها وكيفية التعامل معها والصفات التي يجب أن تتوفر فيها وكيفية تعامل العائلة معها. 

جليس مسنين

جميعنا يعرف المعاناة التي يتلقاها كبار السن وأهالي كبار السن بشكل يومي بسبب انشغالهم بأعمالهم وبأشغاليهم الحياتية، لهذا تم تدريب مجموعة من الشباب العاطلين عن العمل أو الشباب الذين يحتاجون إلى وظائف، فتم تدريب هؤلاء الأشخاص من أجل رعاية المسنين وتقديم كافة الخدمات التي يحتاج إليها المسن سواء أكان هذا المسن في المنزل أو في دار رعاية أو مؤسسة للمسنين، وفي هذا المقال سوف نوضح لكم معلومات تخص جليس مسنين والخدمات التي يقدمها.

معلومات عن جليس المسنين 

خدمات جليس المسنين هو عبارة عن أفراد من المجتمع في الغالب هؤلاء الأفراد لا تتجاوز أعمارهم سن الثلاثين.

وقد يتم توظيف الإناث والذكور لهذه المهنة فلا يشترط جنس معين بل بالعكس يتم توظيف الإناث بنسبة أكبر من الرجال.

يقدم الجليس رعاية للمسن لكنها غير طبية نظرًا لكونه غير دارس لعلوم الطب.

على الرغم من أن الجليس يعلم كافة الأمراض التي يعاني منها المسن وكيفية التعامل معها.

وتتواجد هذه الوظيفة في المؤسسات التي تقدم رعاية للمسن.

المؤسسات التي توظف جليس مسنين 

بعد أن ذكرنا لكم بعض المعلومات التي تخص جليس المسنين سوف نوضح لكم هنا بعض المعلومات التي تخص المؤسسات التي توظف جليس للمسنين.

أولًا تختلف هذه المؤسسات وتتنوع فمنها المؤسسات الكبيرة والصغيرة.

تقدم هذه المؤسسات العديد من الأنشطة الترفيهية والثقافية.

 علاوة على أن هذه المؤسسات لديها طاقم طبي متكامل يعمل على مراقبة المسن ومعرفة الأمراض التي يعاني منها والتدخل السريع في حالة الإصابة بوعكة صحية.

الخدمات الصحية التي يقدمها جليس مسنين

هناك العديد من الخدمات التي يقدمها الجليس سواء أكان في المنزل أم في دار رعاية المسنين.

 أهم هذه الخدمات إعطاء المسن الدواء في المواعيد المحددة لها من أجل تحسين صحة المسن.

علاوة على أنه يقوم بإطعام المسن الطعام الصحي الخالي من الدهون المضرة والتي تؤثر بشكل سلبي على حالة المسن الصحية.

ويساعده أيضًا في ممارسة الرياضة وأبسط الرياضات مثل المشي من أجل تليين عضلات جسده.

أسعار خدمات جليس مسنين 

إذا أردت أن تجلب جليس مسنين إلى المنزل فلا بأس، فإن هذا الأمر أصبح الآن طبيعيًا، وتتوافر هذه الخدمة في مختلف المؤسسات.

وفي الغالب يختلف أسعار الجليس تبعًا لعدد الساعات التي سوف يبقى الجليس فيها في المنزل، وطبقًا للخدمات التي سوف يقدمها.

 إذا قضى الجليس وقت لا يتعدى الثماني ساعات يتم دفع مبلغ نقدي لا يتعدى الألفين.

 أما إذا قضى الجليس وقتًا أطول فإن تكلفة الجلوس وخدمة المسن لا تتعدى ثلاثة آلاف جنيه مصري.

الخدمات يقدمها بعض جلساء المسنين

كما ذكرنا لكم سابقًا فإن التكلفة التي يتم دفعها للجليس تختلف باختلاف الخدمات التي يقدمها.

حيث هناك جليس مسنين مدرب على القيام بعلاج طبيعي للمسن حيث يحتاج بعض المسنين إلى هذا الأمر بسبب تيبس عضلات الجسم.

علاوة على أن هناك جليس مسنين يهتم بتنظيف المسن وجعله يرتدي ملابس نظيفة بشكل يومي وتنظيف البيت أو المكان الذي يجلس فيه المسن.

 كما أن هناك جليس مسنين يقوم بأعمال الطبخ أيضًا والذهاب إلى البقالة.

مميزات بقاء جليس مسنين في المنزل

بعد أن ذكرنا لكم كافة الخدمات التي يقدمها الجليس سوف نذكر لكم هنا مميزات بقاء جليس مع المسن.

  • أولًا تتحسن حالة المسن النفسية بسبب وجود شخص يؤنس وحدته ويقضي معه وقت طويل في التحدث معه.
  • علاوة على أن الجليس يوفر راحة للمسن ويوفر الطاقة التي يتم بذلها من التنقل من دار رعاية المسنين والمنزل، ليس المسن فقط بل وأيضًا أهل المسن.
  • كما أن الجليس يحاول معرفة المشاكل التي تؤرق المسن ويحاول حلها.

التواصل مع مؤسسات جليس المسنين 

إذا أردت التواصل مع المؤسسات التي توظف جليس المسنين يمكنك البحث عن مكاتب جليس المسنين أو دار رعاية صحية يقدم خدمات للمسنين فبالتأكيد سوف تجد هناك مبتغاك.

كما يمكنك استعمال الانترنت وقراءة الخدمات التي تقدمها كل مؤسسة واختيار المؤسسة الأفضل بالنسبة لك.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا وضحنا لكم معلومات مهمة عن جليس المسنين الذي يذهب إلى المنزل ويعتني بالمسن بكل عطف وود حتى لا تتأثر حالة المسن بشكل سلبي.

افضل عناية بالمسنين

يبحث الكثير من الأشخاص عن مكان يقدم افضل عناية بالمسنين من أجل آبائهم وأمهاتهم وقد يكون من أجل أحد أقاربهم، يصعب على الكثير من الأشخاص تحديد مؤسسة للتعامل معها نظرًا لكثرتهم، لهذا نحن في هذا المقال سوف نناقش معكم بعض المعلومات المهمة عن مؤسسات الرعاية كما سوف نوضح لكم الخدمات والأنشطة التي تقدمها أفضل دار رعاية مسنين وبأرخص الأسعار حتى يتسنى لكم اختيار الدار الأفضل من أجل أقاربكم.

مؤسسات رعاية المسنين 

في البداية سوف نوضح لكم معلومات عن المؤسسات التي تقدم افضل عناية بالمسنينعلى الإطلاق، حيث تم إنشاء الكثير والكثير من هذه المؤسسات وأصبح من الصعب على الأفراد معرفة أفضل مؤسسة.

في الغالب يرجع اختيار المؤسسة التي تتواصل معها إلى الخدمات التي تريدها فإذا كانت خدمات بسيطة يمكنك التواصل مع مكاتب جليسات المسنين أما إذا كانت خدمات كثيرة يجب عليك التواصل مع دار رعاية مسنين.

موظفين مؤسسات رعاية المسنين 

مؤسسة رعاية المسنين هي مؤسسة كبيرة تتضمن العديد من الأشخاص فيما يلي سوف نذكر لكم الموظفين الذين يعملون على راحة المسنين في المؤسسة:

  • جليسات المسنين يعملون بشكل يومي على رعاية المسن وتلبية كافة الرغبات التي يطلبها.
  • الطاقم الطبي الذي يعمل على فحص المسن ومعرفة الأمراض التي يعاني منها وكيفية علاجها بطريقة تناسبه.
  • خدمة العملاء وهي التي تتواصل مع أهالي المسن من أجل معرفة ساعات العمل والمبلغ الذي سيتم دفعه.

الخدمات التي تقدمها المؤسسات

أما عن الخدمات التي تقدمها أفضل المؤسسات التي تقدم افضل عناية بالمسنينفهي كثيرة للغاية ولكن أغلب المؤسسات تقدم:

  • خدمات صحية حيث يعمل الطاقم الطبي على فحص المريض وتهتم جليسة المسنين بميعاد تناول الدواء.
  • كما تقدم المؤسسة نظام غذائي صحي وسليم من أجل تحسين حالة المريض الصحية.
  • بجانب أن جليسات المسنين مدربين على التعامل بلطف مع المسنين.

الأنشطة المتوفرة في دار الرعاية

بعد أن ذكرنا لكم الخدمات هناك العديد من الأنشطة التي تتواجد في مؤسسات رعاية المسنين، تهدف هذه الأنشطة إلى إسعاد المسن وتنشيط خلايا عقله:

  • يتوافر أنشطة ترفيهية مثل ألعاب الطاولة والشطرنج والأعمال اليدوية للنساء.
  • كما يتوافر أنشطة ثقافية وفنية من أجل تنشيط خلايا الدماغ الخاصة بالمسن وجعله يتواصل مع العالم الخارجي.
  • بجانب هذه الأنشطة يتواجد أيضًا أنشطة رياضية من أجل تقوية بنية المسن.

كيفية التواصل مع الدار 

إذا أردت أن تتواصل مع الدار من أجل تقديم افضل عناية بالمسنينمن أجل أحد أقاربك هناك العديد من طرق التواصل ألا وهي:

  • عن طريق الانترنت حيث يمكنك إرسال رسالة إلكترونية على موقع المؤسسة الالكتروني.
  • علاوة على أنه يمكنك معرفة أرقام المؤسسة والتواصل مع خدمة العملاء.
  • كما يمكنك الذهاب إلى المؤسسة بنفسك من أجل التأكد أنها تقوم بتقديم أفضل الخدمات من أجل رعاية المسنين.

خدمة الرعاية المنزلية 

هناك بعض المسنين يصعب عليهم الذهاب إلى دار رعاية مسنين والبقاء فيها دون البقاء مع أبنائهم أو في بيوتهم لهذا تم توفير خدمة الرعاية المنزلية وتعني:

  • يتم إرسال جليسة مسنين لكي تقوم برعاية المسن في المنزل دون أن يذهب إلى الدار.
  • علاوة على أنه يتم تقديم أغلب الخدمات التي تقدمها الدار في المنزل أيضًا حيث يتم فحص السن ومعرفة الأمراض التي يعاني منها.
  • هذا بجانب الأنشطة التي ذكرناها لكم سابقًا.

مميزات خدمة الرعاية المنزلية

خدمة الرعاية المنزلية تعتبر افضل عناية بالمسنينيرجع السبب في ذلك إلى العديد من الأمور وأهم هذه الأمور:

  • توفير راحة المسن وأهل المسن من التنقل من المنزل ودار الرعاية وتوفير المال الذي يتم دفعه أثناء التنقل.
  • علاوة على أن هذه الخدمة تؤثر على حالة المسن النفسية بشكل إيجابي حيث يقضي المسن وقت أطول برفقة جليسة المسن.
  • تقوم الجليسة بمعرفة المشاكل التي يعاني منها المسن وتحاول بقدر المستطاع حل هذه المشكلات.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا الذي تعرفنا فيه على الخدمات التي تقدمها مؤسسات رعاية المسنين حيث هناك خدمات صحية وخدمات نفسية، علاوة على أنه يتوافر خدمات رعاية منزلية وأنشطة كثيرة ومتنوعة تساعد على إسعاد المسن وتنشيطه بدنيًا وعقليًا.

أفضل رعاية المسنين بالمنزل

تعتبر الشيخوخة أكثر مرحلة يحتاج فيها الأشخاص إلى الرعاية والمساعدة، حيث يكون حينها الإنسان ضعيفًا، فيجب أن نقدم أفضل رعاية المسنين بالمنزل وأن نهتم بكبار السن اهتمامًا كبيرًا، وأن نعطيهم الرعاية الكافية، ويكون ذلك من خلال طرق مختلفة، سنوضحها لكم من خلال السطور القادمة في هذا المقال.

المقصود برعاية المسنين وطرق رعايتهم

رعاية المسنين هي أن نقدم لهم كل خدماتهم الطبية والاجتماعية ونعمل على راحتهم النفسية.

وكذلك نوفر لهم الرعاية الصحية المطلوبة والموصى بها من قبل الأطباء، حيث يوجد طريقتين لرعاية كبار السن وهما:

1- الطريقة العلاجية:

وفي هذه الطريقة سنقوم بمعالجة كبير السن من الأمراض التي أصيب بها ونحاول بقدر المستطاع أن نتخلص منها.

مع مراعاة أن كبير السن قدرته على التحمل تكون ضعيفة وأن جسده يتصف بالضعف ولا يمتص الأدوية بسهولة.

2- الطريقة الوقائية:

ويكون ذلك عن طريق تقديم نظام غذائي مناسب وصحي لكبير السن.

ويجب أن نتجنب تقديم الطعام الضار له ولصحته، وكذلك يجب تشجيعه على أن يمارس الرياضة بطريقة يومية منتظمة مع مراعاة أن تكون مناسبة لقدراته الجسدية.

 مراعاة تغذية كبار السن

عند تقدم السن تحدث تغيرات كثيرة لدى المسن، ومن المحتمل أن تزيد مخاطر الإصابة بالأمراض.

 ومن أجل حماية صحة المسن والحفاظ على جسمه، فيجب علينا أن نقوم بمتابعته بنظام غذائي صحيح ومناسب له.

سنقدم لكم بعضًا من النصائح والإرشادات المهمة في تقديم الغذاء المناسب للمسن وتقديم أفضل رعاية المسنين بالمنزل فيما يلي:

  • علينا أن نهتم بنوع الأغذية للمسنين؛ فالغذاء يجب أن يكون محتويًا على الكثير الفيتامينات والمعادن والكثير من العناصر الغذائية المختلفة؛ حتى لا يعاني جسمه من نقص أحد هذه العناصر؛ فكبير السن يكون في احتياج للمعادن والفيتامينات بشكل كبير.
  • يجب أن نهتم بالأطعمة التي تساعد على تحسين الذاكرة لدى كبار السن؛ مثل زيادة فيتامين B12، وزيادة الأحماض الدّهنية اللازمة لجسم المُسن، من خلال تقديم الطعام المتوازن والمتنوع لهم، والممتلئ بالقيم الغذائية الكبيرة، مع إمداد المسن بالأعشاب التي تعمل على تحسين أداء الذاكرة مثل الكركم وأيضًا الميرمية وإكليل الجبل.
  • من الأفضل أن نحرص أيضًا على أن نقدم لهم الطعام التي يكون محتويًا على الحبوب الكاملة وأيضًا الأغذية التي تحتوي على منتجات الألبان وكذلك اللحوم الطازجة.

طرق رعاية كبار السن

لكي يكون لدينا القدرة على تقديم أفضل رعاية المسنين بالمنزل بالطريقة الصحيحة.

 يجب علينا أن نتعرف على التغيرات التي تتم وتحدث للمسن في هذه الفترة، وتكون هذه التغيرات مثل:

1- التغيرات الجسدية:

إن الإنسان عندما يتقدم في العمر تبدو عليه الكثير من التغيرات الفسيولوجية والتي تتسبب في ضعف جسده عند وصوله إلى المرحلة الأخيرة.

 فتكون حينها عضلات جسم المسن وأعصابه مرتخية، حينها يكون بحاجة إلى من يساعده في قضاء احتياجاته بشكل يومي.

2- التغيرات النفسية:

كبار السن يعيشون تحت ضغط نفسي كبير، لأنهم في هذا الوقت يشعرون بالضعف، وشعورهم الدائم أنهم بحاجة إلى من يساعدهم.

فيجب عند معاملتنا لهم أن نشعرهم أنه واجب علينا وليس إحسان منا، وعلينا أن نقنعهم بأنّ هذه سنن الحياة وأننا جنيعًا سنصل إلى هذه المرحلة، وسنكون بحاجة أيضا إلى المساعدة.

3- التغيرات الغذائية:

إن كبار السن ليس لديهم القدرة على تناول طعامهم خصوصاً إذا كانوا مصابين بأمراض الشيخوخة.

فعلينا أن نتعرف على الطعام المناسب لهم، والذي يجب أن يكون بداخله المزيد من المعادن والفيتامينات وكذلك يجب عليه أن يكون طريًا وسهل الهضم لنقدم لهم أفضل رعاية المسنين بالمنزل من الجانب التغذوي.

4- التغيرات الصحية:

قدرة كبار السن على مقاومة الأمراض قليلة بسبب ضعف أجسامهم.

 لذلك يجب أولا التعرف على الأمراض التي تصيبهم، وبناءً على ذلك يجب توفير البيئة المناسبة لهم والتي تساعدهم على مقاومة الإصابة بالأمراض.

5- التغيرات الاجتماعية:

من المهم أن يتواصل كبار السن مع أصدقائهم، فيجب علينا أن نهيئ لهم البيئة المناسبة وذلك لتسهيل جلوسهم مع أصدقائهم.

خصوصًا الأصدقاء المقربين لهم، وتذكير بعضهم بفترة شبابهم وقوتهم، فهذا يساعد على استعادة ثقتهم بنفسهم.

انتهى مقالنا حول أفضل رعاية المسنين بالمنزل وفهمنا المقصود برعاية المسنين وعرفنا مدى احتياج كبار السن إلى الرعاية والاهتمام، حيث يجب علينا أن نكون أهلاً لهم حتى لا نشعرهم  بالضعف أو العجز

أسعار جليسات المسنين بالمنزل

أصبحت خدمة جليسة بالمنزل لرعاية المسنين من أكثر الخدمات التي توفر المشقة والجهد على عائلة المسن، حيث تريحهم من أعباء الرعاية الشخصية وتنظيم الوجبات الغذائية والرعاية الصحية وغيرها، ولكن تختلف أسعار جليسات المسنين بالمنزل في مصر على حسب حالة المسن وعدد ساعات الخدمة المتفق عليها بين مركز توفير الجَليسات وعَائلة المُسن.

وسوف نتناول أسعار الجَليسات في هذا المقال مقابل الخدمة داخل المستشفى، أو مقابل الخدمة بالمنزل والعوامل التي تحدد الأسعار المدفوعة من قبل عائلة المسن في هذه الرعاية.

كما سنخبركم بالأسعار المطلوبة للشِيفت اليومي والشهري.

وسنقدم في هذا المقال المميز جدًا بعض العناصر الضرورية لاختيارٍ موفقٍ لخدمة جَليسات المسنين بالمنْزل.

مميزات خدمة توفير جليسات بالمنزل

  • الرعاية التامة المثالية حسب حالة المسن.
  • العمل على توفير الراحة الجسدية والنفسية للمسن.
  • العناية الشاملة للنظافة الشخصية والتغذية المثالية للمسنين وكبار السن.
  • تنظيم وقت تناول الأدوية في الوقت الذي حدده الطبيب للمسن.
  • السعي على عمل الإجراءات الطبية المُتطلبة في الوقت المناسب.

أسعار خدمات المسنين في المراكز

  • بالنسبة للحالة المسن العادية:

يصل سعر تكلفة الخدمة في بعض المراكز المخصصة ما لا يقل عن 2000 جنيهًا إلى 4000 جنيه في اليوم تقريباً. 

  • بالنسبة للحالات الحرجة: 

يصل سعر تكلفة الخدمة في العناية المركزة الشاملة لبعض المراكز المخصصة ما يقرب من 5000 جنيه إلى 1000 جنيه في اليوم تقريباً

خدمات الرعاية المنزلية

هناك مراكز متخصصة وشركات خاصة في مصر توفر جَليسات المسنين وأخصائيين لتقديم العناية الصحية اللازمة والمثالية للمسنين في المستشفى أو في المنزل.

عن طريق زيارة المسنين داخل منازلهم ويتم تحديد السعر وفقاً للزيارات القصيرة أو عدد الساعات المتفق عليها من العائلة أو على مدار اليوم كله أي على مدار 24 ساعة.

بالنسبة لأسعار جليسات المسنين بالمنزل فإنها تكون أقل كثيراً من أسعار التمريض في المراكز الطبية والمستشفيات وأكثر أمانًا وراحة ورعاية للمسن وصحته.

 عوامل تحديد التكاليف

إن أسعار جليسات المسنين بالمنزل يتم تحديدها بناءً على عدة عوامل منها:

  • الحالة الصحية للمسن المطلوب خدمته.
  • عدد ساعات الخدمة للمسن خلال اليوم.
  • موقع المسن الجغرافي فكلما بعدت المسافة بين مكان إقامة مركز الجليسات والمنزل المقيم به المسن زادت تكلفة خدمة المسن.
  • اختيار المركز الذي تطلب منه الخدمة، حيث يوجد مراكز أسعارها رخيصة ومناسبة ويوجد مراكز عكسها تماماً أسعارها باهظةً ً.

متوسط معدلات الأسعار 

فإذا كانت الخدمة التي تقدمها جَليسات المسنين في الزيارة عبارة عن المساعدة في تغيير الملابس، تقديم وجبات الغذاء ومساعدة المسن في الأكل والشرب، وإعطاء الدواء في الوقت المحدد، فإن:

  • إن متوسط أسعار جليسات المسنين بالمنزل في مصر يمكن تحديده حسب أسعار الشِيفتات الشهرية

خدمة 6 ساعات في اليوم:

تكلف في الشهر من 2000 جنيه إلى 3000 جنيه تقريباً

وخدمة 8 ساعات يومياً:

تكلف في الشهر من 2500 جنيه إلى 3500 جنيه تقريباً .

وخدمات 10 ساعات يومياً:

تتحدد التكلفة في الشهر من 3000 جنيه إلى 4000 جنيه تقريباً.

أما خدمة 12 ساعات يومياً:

ربما تكلف في الشهر من 3500 جنيه إلى 4500 جنيه تقريباً. 

خدمات اليوم الكامل أو 24 ساعات يومياً:

تتحدد التكلفة في الشهر من 4000 جنيه إلى 6000 جنيه تقريباً.

  • أما حسب لتكلفة أسعار الشفتات اليومية فإن:

خدمة 6 ساعات يومياً:

تتحدد التكلفة في اليوم من 70 جنيه إلى 120 جنيه تقريباً.

خدمات 8 ساعات يومياً:

تَتحدد التكلفة في اليوم من 80 جنيه إلى 130 جنيه تقريباً

خدمة 10 ساعات يومياً.

تتحدد التكلفة في اليوم من 90 جنيه إلى 140 جنيه تقريباً. 

خدمات 12 ساعات يومياً.

تتحدد التكلفة في اليوم من 100 جنيه إلى 150 جنيه تقريباً. 

خدمات 24 ساعة يومياً.

تتحدد التكلفة في اليوم من 130 جنيه – 250 جنيه

بعض النصائح المهمة 

  • ينبغي التعرف على فريق جَليسات المسنين بالمنْزل من حيث الخبرة والمؤهل والإطلاع على كل الأوراق الخاصة به من إثبات الشخصية ومهنتها وعنوانها وغيرها.
  • تحديد طاقم الجَليسات المتخصصة في متابعة المسن بحد أقصى ثلاثة جليسات للحفاظ على نفسية المسن.
  • معرفة الوضع الصحي للمسن عن طريق الكشف الدوري الأسبوعي عند الطبيب المعالج والمتخصص لحالة المسن وتحديد العلاج بما يناسب تطور حالة المسن.

وبهذا نكون  قد وصلنا إلى أخر المقال، فعلينا أن نهتم كثيراً بنفسية المسن أثناء فترة مرضه فحالته النفسية والمزاجية تزداد تحسنا من خلال تواجده وسط عائلته حيث تتوفر مراكز خدمة جليسات المسنين بالمنزل في مصر وخصوصاً أن أسعار جليسات المسنين بالمنزل أقل بكثير من أسعار الخدمة الصحية بداخل المراكز الطبية.

العلاج الطبيعي بالمنزل

العديد من المرضى لديهم اعتقاد بأن العلاج الطبيعي بالمنزل هو أمر غير ضروري، فإن اعتقادهم هو أن عندما يتم تحويلهم إلى أطباء العلاج الطبيعي بذلك يكون انتهت فترة علاجهم، فإنهم غير مدركين بأهميته، وتأثيره على صحة المريض.

العلاج الطبيعي

هو وظيفة طبية يتم تقديمها للأفراد، تهدف إلى إعادة تأهيل الحركة قدر الإمكان إلى حالتها السابقة ما قبل الإصابة، والعلاج الطبيعي يساعد في تطوير قدرات الجسم الوظيفية وكيفية الحفاظ عليها في جميع مراحل الحياة، وتتمثل سمة العلاج الطبيعي في القدرة على أن يكون العلاج بطريقة طبيعية من غير عمليات جراحية أو استخدام أدوية.

أهمية جلسات العلاج الطبيعي

بعد أن يعاني المريض من أي إصابة، سببت له عجز أو صعوبة حركة جزء معين من الجسم، يظهر تأثير العلاج الطبيعي كأول اقتراح لاستعادة وظيفة العضلات بسرعة، حيث إن تعتبر جلسة العلاج الطبيعي هي طريقة العلاج الأساسية لاستعادة وظائف الأعضاء المصابة بشكل سريع وجيد.

تحتاج بعض الإصابات إلي العلاج الطبيعي بالمنزل بسبب صعوبة حركة المرضى، على سبيل المثال حالة السكتة الدماغية أو الانزلاق أو بعد الجراحة، فإن هذا يجبر أسرة المريض على أخذ المعالج الطبيعي إلى المنزل.

ما الأمراض التي تحتاج لجلسات بالمنزل؟

  • السكتة الدماغية والتي تتسبب في إصابة أحد أعضاء الجسم أو جميعها بالشلل النصفي أو الكامل أو شلل في أحد الأعضاء، اعتمادًا على مكان الجلطة الدموية وتأثيرها على وظيفة المخ، يحتاج المرضى إلى العلاج الطبيعي في البيت.
  • يحتاج المرضى إلى علاج طبيعي بعد الجراحة، مثل عمليات استبدال المفاصل والكسور التي تتطلب تثبيتًا للجسم لفترة طويل الأمد.
  • المرضى الذين يعانون من انزلاق الغضروف يحتاجون إلى علاج طبيعي علي الظهر لتخفيف الضغط على العصب الذي يسبب الألم.
  • الأشخاص المصابون بمرض باركنسون الذين يحتاجون إلى العلاج الطبيعي للمساعدة في تحسين حركة عضلات الجسم ومعالجة الإشارة العصبية الزائدة.
  • المرضى الذين يعانون من وجود ألم في الرقبة وكذلك الكتف يحتاجون إلى علاج طبيعي لمنطقة الرقبة وذلك لتقليل الآلام وشد العضلات واستعادة الحركة الدائرية للرقبة.

طرق العلاج الطبيعي

يوجد طرق كثيرة ووسائل متعددة للعلاج الطبيعي مثل:

1- التمارين العلاجيّة

إنها تمارين علاجية يتم عملها بناء على أساسيات علمية ومخططة لذلك، سيقوم المعالجون بإجراء العلاجات وفقًا لحالة الفرد وإصابته، تم تصميم هذه التمارين لاستعادة الوظيفة الطبيعية للمنطقة المصابة أو الحفاظ على حالتها الحالية، أو السعي لتحسين فعاليتها لكي يعمل على استجابة الجسم للعلاج حتى يعود الجزء المصاب إلى حالته الطبيعية.

2- العلاج المائي

يتم عمل التمارين العلاجية بتعاون المريض مع طبيب يتمتع بخبرة كبيرة وأن يكون تلقى تدريبًا كافيًا في هذا النوع من العلاج لأداء تمارين علاجية فردية في المسبح بغرض:

  • للعمل على زيادة مرونة التمرين وتسهيل الحركة.
  • زيادة المقاومة عند تمارين التقوية.
  • سهولة الأنشطة التي تحتاج إلى تحميل الوزن الجسدي على الأرض
  • يقوم بالعمل على سهولة العلاج اليدوي.
  • تعمل على سهولة التمارين لتعزيز قوة الدورة الدموية والجهاز التنفسي.
  • التأكد من استرخاء المريض أثناء العلاج.
  • للتخفيف من خطر الإصابة، أو إعادة الإصابة في خطة إعادة التأهيل.

3- العلاج اليدوي

وعن طريق هذا العلاج يتم تشخيص الأعراض المتعددة وعلاجها باليد، وبالتالي تحديد المنطقة المصابة والتي يصدر منها الآلام أو الانقباض التي يحدث في ذلك العضو المصاب، وتقسيمه بحيث يمكن علاجه عن طريق تحريك أو علاج الأنسجة الرخوة وتحريك المفاصل وعلاجها.

4- العلاج بالحرارة

هذه من أكثر الطرق شيوعًا وخاصة للأشخاص الذين يعانون من التقلصات، وهي مصممة لتسخين المكان المصاب وزيادة تدفق هذا المكان وتقليل الآلام.

5- العلاج بالبرودة

وعن طريق هذا العلاج يتم استخدام انخفاض حرارة والبرودة للجسم، والغرض من ذلك هو علاج الآلام وتخفيفها أو علاج التورم وتخفيفه وعلاج الإصابات البسيطة وطويلة الأجل وكذلك تعمل كأنشطة مساعدة على الحركة والتخلص من التورم والتقلصات.

6- العلاج الكهربائيّ

الغرض من هذا العلاج هو تدفئة المكان المصاب لكي يتم تقليل الألم والتورم وشفاء الجروح واستعادة العضلات.

فوائد العلاج الطبيعي بالمنزل

  • المريض سيوفر وقته وجهده.
  • سيبعد المريض عن الإزعاج والذي يحدث بسبب إيجاد بعض المرضى الآخرين في ذات المكان وفي نفس التوقيت.
  • يسمح وجود المريض في المنزل لأسرته وأصدقائه بتقديم الدعم المعنوي والنفسي أثناء العلاج.

وعند الانتهاء من العلاج الطبيعي بالمنزل والتي عرفنا مدى أهميته وطرق علاجه، يكتب الإخصائي المعالج مجموعة من التعليمات والإرشادات المناسبة للشخص.

علاج طبيعي للمسنين

مراعاةً للكرام من آبائنا وأمهاتنا الذين بلغ بهم الشيب مبلغه، كان لزامًا أن نلفت الانتباه ونركز التدقيق في جزئية حقوق كبار السن التي تكفلها الدولة، كما سنتناول تفصيلًا شرحًا وافيًا عن خدمات دور الرعاية للنزلاء وكذلك ما يقدمه مكتب تمريض منزلي لمن لن يسكن الدار ولا يوجد من يقوم على رعايته فستفيده خدمة تمريض تشمل تقديم جلسات علاج طبيعي للمسنين سواءً للمرضى أو ذوي الاحتياجات الخاصة وخدماتٍ أخرى كثيرة متعددة.

دور جمهورية مصر العربية في رعاية كبار السن

نصت المادة رقم 83 من الدستور المصري لعام 2014 على أن:

“تلتزم الدولة بضمان حقوق المسنين صحيًا، واقتصاديًا، واجتماعيًا، وثقافيًا، وترفيهيًا وتوفير معاش مناسب يكفل لهم حياة كريمة.

كما تتضمن تمكينهم من المشاركة فى الحياة العامة وتراعي الدولة فى تخطيطها للمرافق العامة احتياجات المسنين.

و تشجع منظمات المجتمع المدنى على المشاركة فى رعاية المسنين وذلك على النحو الذى ينظمه القانون”. انتهى

مبادئ عمل دور الرعاية

تنتهج مراكز رعاية المسنين في بلادنا نهجًا من شأنه أن يراعي لكبار السن كرامتهم وحالتهم النفسية والصحية، وأما مبادئ عمل مراكز الرعاية فتتمثل فيما يلي:

  • تعتمد الإدارات مبدأً محترمًا يقضي بوجوب توفير مساحةٍ مخصصة لكل آبائنا وأمهاتنا من كبار السن.
  • وتوجب الإدارة على نفسها ضرورة توفير كافة وسائل الراحة والعناية بهم سواءً كان ذلك في مدة إقامتهم في الدار أو حتى في حالة طلبوا الحصول على الرعاية من خلال خدمة تمريض بالمنزل مثل خدمة جلسات علاج طبيعي للمسنينكما يطلب الطبيب.
  •  فقد تم تخصيص مكتب تمريض منزلي لرعايتهم، كما توفر إدارة الدار فرصة المرافقة التامة للمسنين مع جليساتٍ تم تدريبهن للتعامل مع كافة احتياجاتهم ومتطلباتهم، وعليه فإن من يبحث عن خدماتٍ متكاملة وشاملة من جميع جوانب الرعاية سيحصل عليها بدون مشقةٍ أو تعب من خلال التعاقد مع أحد مكاتب التمريض أو دور الرعاية.

مميزات مراكز رعاية المسنين

  • الخدمات المستديمة المقدمة إلى النزلاء تبعث في أنفسهم الإحساس بالتقبل والأمان.
  • السعي الحثيث من إدارة المراكز في تقديم الرعاية والعناية بكافة أشكالها إلى كبار السن.
  • الاهتمام بالجوانب الصحية والنفسية والفكرية للمسنين من أجل راحتهم النفسية.
  • الإيمان بأهمية ودور الأنشطة في خلق جوِّ من البهجة والفرحة والتواصل بين كبار السن المتواجدين في نفس المكان.
  • احترام كيان كافة النزلاء ومعاملتهم معاملةً حسنةً ولائقة كنوعٍ من إقرار كافة حقوق كبار السن.
  • امتداد الاهتمام إلى كبار السن في منازلهم حيث يمكنهم إجراء جلسات علاج طبيعي للمسنينبدون الحاجة لزيارة المركز.

سياسات دور الرعاية

  • اختيار أكثر أساليب العناية تميزًا.
  • الإيمان بأهمية ودور الأنشطة المختلفة في توليد المشاعر الإيجابية في نفوس وقلوب الآباء والأمهات الكرام المتواجدين في الدار من فرحةٍ ورضى وتفاؤل.
  • توجيه المسنين إلى طرقٍ وأساليب تساعدهم في مواجهة ضغوطات هذه المرحلة العمرية.
  • مراعاة حقوق المسنين الساكنين في بيوتهم وإمدادهم بالخدمات مثل خدمة علاج طبيعي للمسنينللتسهيل عليهم.

لن ينكر أحدٌ صعوبة التعامل مع المراحل العمرية المتقدمة، وجميعنا سنمر بهذه المرحلة و سنعاني آلامها لو امتدت بنا الأيام، وكل إحسانٍ نقدمه في شبابنا مردودٌ إلينا في شيخوختنا، فيجب علينا معرفة كافة حقوقهم ومحاولة تطبيقها، ف للعطاء والبذل لذةٌ لا يعرفها إلا من جربها، وبعد اللذة يكتب للمعطي جزيل الأجر والثواب عند ربه سواءً كان أفراد الأسرة والأهل أو كانت دار الرعاية أو حتى مكتب تمريض منزلي المتخصص في رعاية المرضى والمسنين بما يقدمه لهم من خدمات مثل جلسات علاج طبيعي للمسنين المرضى وكبار السن.

مركز جليسة مسنين

دائما ما يسعى الأبناء من أجل توفير أقصى رعاية لأبائهم وأمهاتهم، فنجد عند ابتعاد الأبناء أو انشغالهم، بسبب ظروف الحياة أو ظروف العمل، نجدهم يبحثون عن مركز جليسة مسنين من أجل توفير من يرعاهم، ويحافظ على صحتهم، ولكن باتباع ضوابط مهنية وإنسانية معينة.

مركز جليسة مسنين متميز 

  • من أهم ما يلزم توافره في مراكز جليسات المسنين، أن يكون ذو خبرة في مجال الرعاية المقدمة، بل ومؤهل عن طريق طاقم عمل على دراية ودراسة بهذا المجال.
  • يجب أن يوفر مركز الجليسات، أفضل فريق من المرافقات من أجل الحفاظ على سلامة المسن وراحته.
  • أن يكون المكان حاصل على الجودة من الجهة المختصة، لتوافر جميع الاشتراطات الواجبة، سواء المهنية أو الطبية أو المكانية.
  • أن يكون المركز مسؤولًا مسؤوليةً كاملةً، عن أي جليسة تذهب لمرافقة أحد كبار السن، فهو مسؤول عن ما يصدر منها من تصرفات، وذلك في حالة المخالفة.

مركز جليسة مسنين متعدد الفروع

  • من أهم مميزات مراكز تقديم جليسات المسنين، أن يكون متعدد الفروع، وذلك يعد إثباتًا على كفاءته في هذا المجال، بل وثقة العملاء فيه.
  • طالما قام المركز بتوسيع دائرة انتشاره، فذلك يجعل العملاء مطمئنين، نظراً لاعتقادهم أن سبب نجاحه في تعاملاته مع المسنين هو ما أدى إلى توسعه في المجال.
  • ولكن يجب اختيار أماكن للفروع ذات اشتراطات صحية متميزة، من حيث التهوية، والابتعاد عن أماكن الضوضاء، والتلوث.
  • يجب أيضاً التأكد من أن كل فرع حاصل على التراخيص وشهادة الجودة وليس الاكتفاء بتوافر ذلك في فرع واحد فقط.

 ضوابط اختيار جليسة المسنين

عند الذهاب إلى مركز جليسة مسنين من أجل اختيار إحداهن، يجب توافر هذه الضوابط فيها:

  • هناك ضوابط شخصية، مثل أن تتمتع الجليسة بالحلم والحكمة والهدوء، من أجل ضمان مستوى صحي في التعامل مع المسن.
  • ومن ضمن الضوابط الشخصية أيضا، عدم تدخلها فيما لا يعنيها، وذلك أثناء تواجدها داخل منزل المسن، بغرض الحفاظ على المساحة الشخصية للمريض وأقاربه.
  • أما بخصوص الضوابط المهنية، فيجب أن تكون الجليسة ممارسة للمهنة منذ فترة مناسبة من أجل أن تكون متميزة بالخبرة، سواء في التعامل مع كبار السن عامةً، أو بخصوص حالة المسن خاصةً.
  • ومن الضوابط المهنية أيضاً، ضرورة تدريب جليسة المسنين على استخدام بعض الأدوات اللازمة والمستخدمة أثناء ممارسة وظيفتها، فقد تكون من ضمن مهامها، استخدام أجهزة قياس الضغط والسكر، هنا يصبح ضروري ولا مجال للنقاش، معرفتها بقواعد الاستخدام، من أجل الحصول على النتائج بصورة سليمة.

خدمات مركز جليسة مسنين

  • من أهم الخدمات التي يقدمها مركز تقديم الرعاية للمسنين، هو اختيار فريق الجليسات طبقا لمعايير معينة، سواء أخلاقية أو مهنية.
  • أن يقوم المركز بتوفير فريق خدمة عملاء للرد على أي استفسار أو شكوى تجاه المركز، ويفضل أن يكون التواصل على مدار الساعة، لأن مجال تقديم الخدمات شائك مرتبط بفئة عمرية حساسة.
  • يقدم المركز خدمات جلسات العلاج الطبيعي للمسنين الذين يكونون في حاجة طبية لذلك، والعلاج يتم إشراف نخبة من أمهر الأطباء المتخصصين، باستخدام أحدث الأجهزة مع إمكانية نقلها إلى المنزل.
  • يقدم أيضاً خدمات رعاية صحية متكاملة للمريض داخل المنزل على أيدي مدربين، وبمتابعة طبية على مدار الساعة.

رأينا، أن اختيار أحد مراكز تقديم خدمات الرعاية، أمر ليس سهل أو هين،  فالموضوع يتطلب الكثير من البحث والزيارات لهذه المراكز من أجل اختيار الأنسب والأفضل، لأنه ليس هناك أهم ولا أولى بالعناية من الآباء والأمهات.

مطلوب جليسة مسنين بالاسكندرية

يمر آبائنا، وأمهاتنا، وكبار السن بصفة عامة بفترة يصعب فيها قضاء احتياجاتهم اليومية بأنفسهم نظراً لبعض الصعوبات التي تتزامن مع التقدم في العمر، هذه المصاعب تتضمن الأمراض التي تصاحب تقدم الإنسان في السن، والتي قد تؤثر بشكل ملحوظ على قدرته الجسدية، و العقلية مثل: مرض السكري، و الضغط، و الزهايمر، أو الخرف، وبطبيعة الحال يزداد احتياج المسنين للرعاية، و الإهتمام ممن حولهم بصورة أكبر من أي وقت مضى، ويصبح كل منهم بحاجة لشخص يعتمد عليه في أداء أبسط أموره، وأصبح مطلوب جليسة مسنين بالاسكندرية ، وغيرها من المحافظات لتلبية تلك الخدمات، والأخذ بيد كبار السن لحياة صحية، وكريمة يحصلون فيها على كافة رغباتهم.

احتياجات المسنين

في تلك المرحلة العمرية الحرجة تزداد حاجة الفرد للعناية، والتأكد من حصوله على طلباته اليومية، والأساسية مثل:

المساعدة في نشاطهم اليومي

يصبح كبار السن بحاجة ماسة إلي المساعدة في أمور حياتهم حتى أبسطها، وأكثرها إعتيادية مثل: المشى ، والدخول إلى الحمام، والتأكد من تناولهم الأدوية في مواعيدها المحددة من الطبيب المشرف علي حالتهم الصحية، ويصبح مطلوب جليسة مسنين بالاسكندرية ، وكل المحافظات بشكل عام للقيام بتلك المهام المحورية في حياة آبائنا، وأمهاتنا.

الشعور بعدم الإهمال

من أهم العوامل التي تساعد المسنين على التحسن، هي شعورهم بالإهتمام ممن حولهم، ومراعاة حالتهم النفسية حتى لا تؤثر بدورها على الحالة الصحية للمريض.

مراقبة حالتهم الصحية

نظراً لكثرة الأمراض التي تصيب الإنسان في عجزه فإن متابعة الحالة الصحية لكبار السن تصبح من أساسيات العناية بهم.

فيجب الحرص على حصولهم على رعاية طبية متميزة، تضمن حصولهم على أدويتهم في وقتها، وإجراء التحاليل، والفحوصات بصفة دورية. 

التغذية المناسبة

من مقومات النظام الصحي المتكامل الإهتمام بتقديم وجبات غذائية مناسبة للحالة الصحية لكل مريض.

يجب أن يحتوي الطعام على كل المعادن، والفيتامينات الضرورية لجسم المسنين، والتي تعمل على استرداد عافيتهم بشكل أسرع. 

مواصفات جليسة المسنين

مطلوب جليسة مسنين بالاسكندرية تتمتع بمقومات تؤهلها لتلك المهمة السامية لمساعدة آبائنا، وأمهاتنا في تلك المرحلة العمرية التي تتطلب صب كامل اهتمامنا عليهم، ومن ضمن هذه المواصفات:

  • الرفق

من أهم مقومات جليسة كبار السن أن تتمتع بالرفق، وطول البال، والصبر علي المسن خاصة في الحالات التي تعتمد بشكل كلي على الجليسة في أداء كافة متطلبات اليوم نظراً لضعفها، ومرضها الشديد.

يجب على الجليسة أن تستقبل كل رغبات المسنين بإبتسامة، وصدر رحب حتي لا يشعر أجدادنا بالحزن، ويتمكن منهم المرض بسبب سوء حالتهم النفسية.

  • خلفية طبية

من مميزات جليسة المسنين أن تتمتع بخلفية طبية تمكنها من القيام بالإسعافات الأولية للمريض عند الحاجة، ومتابعة برنامجه اليومي لتناول الأدوية لتجنب أي تدهور مفاجئ في الحالة الصحية لكبار السن.

  • الأمانة

مطلوب جليسة مسنين بالاسكندرية تكون الأمانة من أبرز صفاتها.

ليس من الطبيعي أن تكون من تقوم بمهمة سامية مثل الاعتناء بكبار السن لا تتصف بالأمانة التي تحول بينها، وبين النصب، أو السرقة، أو أي عمل غير إنساني من شأنه تعريض من برفقتها للخطر.

  • متسع من الوقت

تتطلب وظيفة جليسة المسنين بالإسكندرية تفرغ كامل للوظيفة حيث يمكن أن تكون الرعاية المطلوبة لكبار السن بدوام جزئي، أو دوام كلي علي مدار اليوم بأكمله.

  • مهارات التواصل

من الصفات الضرورية التي يجب أن تتوفر لدى جليسة المسنين بالإسكندرية هي قدرتها على التواصل مع من ترافقه.

تحاول خلق فرصة للنقاش، وتبادل أطراف الحديث، و إشراكه في مواضيع مختلفة، وتطلب منه إبداء رأيه حولها محاولة بذلك تنشيط قدرته العقلية، وتجنب شعور كبار السن بالملل، و الإهمال.

  • الثقافة

يحبذ إمتلاك جليسة كبار السن الثقافة الكافية التي تمكنها من التعامل بالطريقة الصحيحة مع أجدادنا لتتمكن من إدارة حوار صحي مبني على أسس فكرية تنشط عقلهم، وتنقل إليهم أفكار بناءة. 

  • سرعة البديهة

إمتلاك تلك الصفة يمكن جليسة المسنين بالإسكندرية من القدرة على تحليل الموقف، والتعامل مع كافة التغيرات التي يمكن أن تتعرض لها أثناء أداء وظيفتها في رعاية كبار السن. 

في ختام المقال، مطلوب جليسة مسنين بالاسكندرية تمتلك المؤهلات اللازمة لأداء تلك المهمة الإنسانية، فلا تدخر جهداً في سبيل الأخذ بيد كبار السن، والعودة بهم إلي أداء نشاطهم اليومي بصورة طبيعية في تلك المرحلة العمرية الحرجة من حياة كل إنسان.

دار مسنين بمصر الجديدة وشبرا مصر

هناك الكثير من الأبناء، الذين يشترطون في أماكن تقديم خدمات الرعاية، أن يكون المكان موجود بمنطقة راقية، حتى يضمن التوافق الاجتماعي بين الأب أو الأم وباقي نزلاء الدار، ذلك ما يجعلهم يبحثون عن دار مسنين بمصر الجديدة و دار مسنين بشبرا مصر .

دار مسنين بمصر الجديدة ذو خبرة

  • من أهم الشروط التي يجب التأكد منها، عند البحث عن دار المسنين، هي ضرورة توافر شرط الخبرة.
  • لأنه طالما تمتعت الدار بالخبرة، دل ذلك على الاحترافية في المعاملة، وتوفير أقصى رعاية ممكنة.
  • حالات كبار السن، في غالب الأحيان تحتاج إلى معاملة من نوع خاص، يحب التدريب عليها بكثرة.
  • الخطأ غير وارد مع هذه الفئة العمرية، لأن أصغر الأخطاء، قد يؤدي إلى كارثة.
  • لذلك يجب أن يتأكد أقارب المسن من توافر خبرة عملية لدى الدار، ولدى القائمين عليها.

دار مسنين بشبرا مصر تتواصل مع العملاء

  • يرى الكثير من أبناء وأقارب نزلاء دار المسنين، أن من أهم الاشتراطات الواجب توافرها في مكان يقدم رعاية كبار السن، هو أن يكون هناك من يرد على استفساراتهم، و شكواهم.
  • لأن كبار السن، غالباً، تستدعي حالاتهم المتابعة الدورية، سواء من الأقارب أو الطبيب المختص.
  • فعند تواجد أحد الآباء، داخل دار الرعاية، يصبح التواصل بين الأقارب والطبيب خارج الدار، ومسؤولي الدار بداخله، لكي يتم الاطمئنان على المسن وعلى حالته الصحية والنفسية.
  • فلو غاب التواصل، غاب عنصر الأمان، فكيف يشعر الأبناء بالطمأنينة على ذويهم، وحبل التواصل منقطع.

دار مسنين بمصر الجديدة لا تهتم بنظافة الدار

  • من ضمن أهم الشروط التي يجب توافرها في دار المسنين، هو ضرورة المحافظة على الدار بصفة دورية.
  • حيث أن النظافة مرتبطة بصحة النزلاء، طالما يعيشون في مكان نظيف، سيشعرون بالراحة، والصحة.
  • أما لو افترضنا أن القائمين على الدار لا يهتمون بالنظافة، هنا أصبحت بيئة المعيشة قابلة لإنتقال الأمراض، وأصبح المسن لا يشعر بالراحة على الإطلاق.
  • إذا صادف أحد أقارب المسنين اكتشاف هذا الأمر، وهو أمر لا يتم السكوت عليه أبداً، يجب أن يقوم فوراً بإبلاغ الجهة المختصة بذلك، فأقل ما يقال في هذا الأمر، أن تسحب رخصة المكان في الحال.

دار مسنين بشبرا مصر تقدم خدمات منزلية

  • قد يرفض أحد المسنين الذهاب للاستقرار داخل إحدى دور الرعاية، هنا يبدأ الأقارب البحث عن حل بديل، خاصة إذا كانت حالته تحتاج إلى اهتمام إضافي مع إنشغال المحيطين به.
  • هنا نجد أن بعض مراكز ودور المسنين، تقدم نفس الخدمات التي يتم الحصول عليها داخل الدار، ولكن في المنزل، على أيدي متخصصين أيضاً
  • ينتقل أحد أفراد تقديم الرعاية إلى منزل المسن، وبالتأكيد يتم اختيار المرافق، بناء على حالة المريض ومتطلباته.
  • تتميز هذه الخدمات بأن سعرها أقل لو تمت المقارنة بالمكوث داخل إحدى المراكز الصحية لتلقي الرعاية. 
  • الخدمات المقدمة بالمنزل قد تكون بصورة يومية أو عدد من الزيارات المحدد خلال الأسبوع. 

دار مسنين بمصر الجديدة تعنف النزلاء

  • سمعنا كثيراً، عن بعض دور المسنين التي تسئ المعاملة لنزلائها من كبار السن، حيث أن هذه الدار تقوم بمعاملة المسن معاملة سيئة.
  • أغلب هذه الحالات، تكون لأماكن الهدف من ورائها هو تحقيق أرباح، عن طريق جمع التبرعات فقط.
  • يجب التعرض لهذه الأماكن، خاصة أنه في معظم الأحوال، يكون نزلاء الدار لا حول لهم ولا قوة، فيجب أن يجدوا مدافع عنهم.
  • لذلك ينصح الأبناء والبنات، بعدم إهمال السؤال على آبائهم وأمهاتهم، عن إلحاقهم بأحد دور الرعاية.

دار مسنين بشبرا مصر تنظم حفلات

  • يعتبر هام جداً، أن تقوم دور الرعاية، بنشاطات اجتماعية، لأن من شأن ذلك الترفيه وإدخال السعادة على قلوب كبار السن.
  • فنجد أن هناك دور مسنين، تنظم الحفلات الترفيهية للنزلاء بصفة دورية، لكي لا يشعر كبار السن أنهم في سجن.
  • فكل فترة تقام هذه الحفلات ليشعر المسن بالتجديد. 
  • يتم تنظيم جدول للحفلة، يشتمل على فقرات، قد يتضمن إحداها مشاركة المسنين نفسهم، مثل أن يقوم أحدهم بتقديم الحفلة، أو ربما العزف على آلة موسيقية.

في نهاية المقال نود توضيح أن كبار السن عبارة عن طاقة مخبأه، فلو تم  الاهتمام بهم، لأصبحوا مصدر إلهام لكثير من الشباب، لذلك فإن اختيار أفضل دور المسنين للاهتمام بهم عندما يستلزم الأمر، قضية هامة يجب الاهتمام بها.

دار مسنين بور سعيد وبني سويف

تعد دار مسنين بور سعيد و دار مسنين بني سويف من أهم دور الرعاية المخصصة لرعاية المسنين والاهتمام بهم من جميع النواحي سواء من الناحية الطبية والصحية أو الاجتماعية والترفيهية.

وكذلك يمكن القول أن دور المسنين هذه تعمل على أقصى درجة من الكفاءة العالية لتلبية كافة طلبات النزلاء بها من كبار السن.

كما أنها تعمل على توفير كافة احتياجاتهم الأساسية والمالية كذلك لضمان حصولهم على أفضل مستويات المعاملة.

تنوع الخدمات التي تقدمها دار مسنين بورسعيد

يمكن القول أنه ليس فقط دار مسنين بور سعيد التي تعمل على توزع الخدمات التي تقدمها بما يتناسب مع احتياجات كل نزيل، فهي تأخذ في اعتبارها حالة كل نزيل على حدى.

وكذلك فإن دار مسنين بني سويف تعمل على ذات الأمر من أجل تغطية وتوفير كل طلبات النزلاء فيها.

الخدمات الطبية والصحية التي تقدمها دار المسنين

  • من أهم الخدمات التي تقدمها دار المسنين الخدمات الطبية والصحية، حيث أنه ومن المعروف أن هذه المرحلة العمرية تحتاج إلى رعاية صحية خاص ومميزة في كثير من الأحيان.
  • ويمكن القول أن إدارة دار مسنين بور سعيد و دار مسنين بني سويف تبذل قصارى جهدها لتوفير كافة الأجهزة الطبية والصحية التي قد يحتاج إليها النزلاء.
  • وفي ذات الوقت تعمل على توفير أمهر الأطباء الذين يقع على عاتقهم مهمة الاهتمام بالحالة الصحية للنزلاء.
  • كما أن الأمر لا يقتصر فقط على الرعاية الصحية والطبية بل كذلك يأخذ في الاعتبار الحالة النفسية للنزلاء.
  • وذلك ضمن خطة الشمول الصحي للنزلاء.

الخدمات الاجتماعية والترفيهية التي تقدمها دور الرعاية للمسنين

ومن أهم النقاط التي تهتم بها دار مسنين بور سعيد وكذلك دار مسنين بني سويف هي الجانب الترفيهي لكبار السن.

خاصة أنهم قد يشعرون ببعض الوحدة أو الحزن في بداية تواجدهم في دار المسنين.

لكن من خلال الاهتمام بإقامة الروابط الاجتماعية بين نزلاء الدار بعضهم ببعض وكذلك بينهم وبين العاملين فيه يتم القضاء على هذه الأحاسيس لدى النزلاء.

وكذلك في بعض الأحيان قد يشعر النزلاء بالملل والفراغ..

لكن من خلال الأنشطة الترفيهية والرحلات التي تقيمها الدار في بعض الأوقات والتي تذهب إلى أماكن رائعة للغاية يتم القضاء على هذا الفراغ والمال.

اهتمام إدارة الدار بالاختيار المناسب للعاملين فيه

فمن أهم الأسس التي يقوم عليها دار مسنين بور سعيد وكذلك دار مسنين بني سويف هي اختيار العاملين فيه على أعلى المستويات من الرقي والرحمة والإنسانية.

وذلك لضمان تحقيق الاهتمام البالغ بكبار السن المقيمين في الدار، وخاصة أنه بعض النزلاء يكون لهم حالة خاصة فيحتاجون إلى معاملة متميزة.

عند اختيار الإدارة في دار المسنين للأطباء والممرضين الذين من المفترض عملهم في الدار يتم تحري أقصى درجات الدقة في التأكد من مهاراتهم وبراعتهم في أداء مهامهم الطبية.

كما أن إدارة دار المسنين تهتم بشكل خاص بتوفير أعلى درجات الأمان في الدار، وذلك لضمان اطمئنان النزلاء على أمنهم وسلامتهم خلال إقامتهم في الدار، وفي ذات الوقت من أجل اطمئنان أقارب النزلاء على ذويهم أثناء إقامتهم في الدار.

ويلاحظ الاهتمام البالغ من جهات الإدارة في الدولة بكل ما يخص دور رعاية المسنين، وإشرافهم على تحقيق أفضل درجات الخدمة المقدمة لهم.

وهكذا فإنه من الملاحظ أن دار مسنين بور سعيد وكذلك دار مسنين بني سويف تتحرى أقصى درجات الرعاية الممكن تحقيقها من أجل ضمان تحقيق راحة واطمئنان النزلاء في دار المسنين.

فمن الملاحظ كذلك أن دور الرعاية الخاصة بكبار السن تعمل على توفير أقصى درجات الخدمات الصحية والطبية للنزلاء.

وفي ذات الوقت فإن دور الرعاية لا تترك أي جانب من الجوانب الحياتية للنزلاء إلا وتهتم به اهتمام خاص قد لا يجدونه في أماكن أخرى.

ولهذا فتعتبر دور الرعاية المختلفة المخصصة للمسنين في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية تهتم بهم اهتمامًا ليس له مثيل، من الناحية الآدمية قبل أي شيء وأي اعتبار آخر.

ولهذا فعليكم اختيار دار المسنين الأمثل بالنسبة إليكم سواء في بني سويف أو في بورسعيد والتي تلبي احتياجات كبار السن عندكم بالشكل الذي يوفر لهم الحياة في بهجة وسعادة.

أسعار دار المسنين فى الاسكندرية

صادفتُ وأنا أتابع أحد مواقع التواصل الاجتماعي، سؤال أحد مستخدمي صفحات الاستفسارات، أنه يبحث عن أسعار دار المسنين فى الاسكندرية ، هنا دار في ذهني الكثير من الأفكار عن ما يجب توافره في دار المسنين، وهل يشعر كبار السن بالسعادة داخل هذه الأماكن؟

دار مسنين تقدم رعاية نفسية

  • كبار السن في هذه المرحلة العمرية، دائما ما يشعرون بقرب انتهاء الحياة، ذلك يجعلهم في أغلب الحالات، يمرون بتقلبات مزاجية، بل ونوبات من الاكتئاب.
  • هنا يجب على دار الرعاية المسؤولة عن المسنين، أن تنظم بصفة دورية جلسات نفسية، جماعية، وفردية، من أجل محاولة السيطرة على الأفكار السلبية التي كثيراً ما تراود كبار السن.
  • من مزايا الجلسات النفسية أيضاً، هي الإستماع إلى الأب أو الأم نزلاء الدار، فقد يكونون يحملون بداخلهم كلمات يريدون إيجاد أحدهم للاستماع لها.
  • كبار السن، يشعرون دائما بالحنين إلى الماضي، وذلك يجعلهم في طوق باستمرار إلى الحديث عنه، وعن الذكريات.
  • أسعار دار المسنين فى الاسكندرية تتحدد بناء على كونها تقدم رعاية نفسية أم لا. 

دار مسنين على أعلى مستوى

  • يجب أن تتميز دار تقديم الرعاية دائما بخدمات مميزة فمن غير المقبول أن يكون هدف دور المسنين هدف ربحي بحت.
  • وهذا لأن خدمات الاهتمام بكبار السن خدمات حساسة جداً لا تحتمل التهاون أو التقصير فيها.
  • لذلك يجب على القائمين على هذه الأماكن البحث المستمر عن تطوير الخدمات ليتم تقديمات على أعلى مستوى.
  • وذلك يؤثر على أسعار دار المسنين فى الاسكندرية ، فكلما ارتفع المستوى كلما زادت الأسعار
  • من شأن الاهتمام بجودة الخدمات أن يصبح المكان موثوق فيه.
  • ويصبح أيضا مصدر جذب لكبار السن، نظرا لتوفير كل ما يريحهم.
  • يمكن توظيف فريق تطوير، تكون مهمته متابعة الجديد في تقديم هذه الخدمات.
  • وعرض ذلك على مسؤولي الدار من أجل التنفيذ على أرض الواقع، 

أسعار دار المسنين فى الاسكندرية والتبرعات

  • من المتعارف عليه في أغلب دور الرعاية هو اعتمادهم في التمويل على التبرعات كمصدر رئيسي.
  • وهذا لأن احتياجات كبار السن مستمرة، وتحتاج إلى نقود ليتم تلبيتها خاصة في دور المسنين المجانية.
  • ولكن هناك أيضاً بعض دور الرعاية التي لا تقبل تلقي التبرعات.
  • وهذا من أجل أن يكون كل التمويل صادر من فرد أو مجموعة أفراد، مهتمين بهذا المجال.
  • دور المسنين التي لا تقبل التبرعات غالباً يكون القائم عليها مجموعة شركاء.
  • كلاً منهم يقوم بتمويل شق من خدمات الدار، ليتم توفير أقصى رعاية على قدر المستطاع، وغالباً تكون دار رعاية مجانية.

دار مسنين تطلب موظفين

  • قد تقوم إحدى دور الرعاية بالإعلان عن احتياجها لموظفين في مجالات معينة.
  • وهنا تقوم بالإعلان على مواقع التواصل الاجتماعي، ويمكن أن تنشر الإعلان في الجرائد أيضاً.
  • قد يكون توظيف الأفراد داخل دور الرعاية بأجر رمزي، أو بدون أجر (تطوع)، وبناء عليه تتحدد أسعار دار المسنين فى الاسكندرية .
  • كثير من الأشخاص يوافقون على الانضمام إلى فريق عمل دور المسنين.
  • وذلك بدافع الاهتمام بكبار السن دون مقابل، ومحاولة إسعادهم.
  • موظفي دار المسنين بشكل خاص يجب أن يتمتعوا بصفات جوهرية.
  • خاصة إذا كان هناك احتكاك مباشر مع  كبار السن، فيجب أن يكونوا ذو وجه بشوش، و يتميزون بالصبر، و مستمعين جيدين.

دار مسنين نشر عنها في الاخبار

  • قد تتميز إحدى دور الرعاية، لدرجة أن ذاع صيتها ووصلت إلى عناوين الجرائد، فكثيرا ما نسمع عن أحد دور المسنين، التي تعامل نزلائها معاملة الأهل، لا يشعر المسن داخلها بالغربة.
  • بسبب أسعار دار المسنين فى الاسكندرية ، ومنافسه غيرها من الدور في عمل عروض أسعار جاذبة للعملاء، أصبحت مشهورة.
  • وعلى العكس تماماً، قد نقرأ في إحدى الجرائد أو على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، عن دار مسنين تسيء كثيرا لروادها، تعنفهم، وتشعرهم بالاهانه، والمسنين في هذه الحالة قد يكون مضطر للتحمل، لأن لا مأوى له ولا مرافق.
  • من أجل ذلك يجب على كل دار مسنين، أن تنتبه جيداً، لأنه أصبح لا يخفى على الرأي العام شئ، وإذا حدث ذلك سواء نشرت أخبار جيدة أو أخبار سيئة، فلن يجني ثمار ذلك إلا الدار.

إلى هنا نرى أن دار المسنين هي مكان هام جداً، يجب الاهتمام به والاستماع إلى المسؤولين عنه، من أجل معرفة متطلباتهم، لكي يتم توفير أفضل رعاية وعناية لفئة أقل ما يقال عنهم انهم ضحوا بالكثير لإسعاد المحيطين بهم.

أسعار دور المسنين بالقاهرة

على الرغم من دور المسنين لها أجر شهري، لخدمتها لكبار السن، إلا أن هذا الأجر إحيانًا يكون أقل بكثير من أجر رعاية المسنين داخل منازلهم، حيث أن مصاريف النقل والمواصلات إلى مراكز الصحة أو إحضار طبيب خاص إلى المنزل، أو طلب خدمة التمريض المنزلى،أو خدمة جليسة المسنين داخل المنزل. فكل ما سبق يحتاج إلى تكاليف عالية، أما أسعار دور المسنين بالقاهرة تكون أقل بكثير حيث يتوافر كل الخدمات داخل الدار من أطباء، وممرضين، جليسات، أخصائيين وأكثر.

سنتحدث في هذا المقال عن المقارنة بين أسعار خدمة كبار السن داخل المنزل واسعار خدمة كبار السن داخل دور المسنين.

وعن أسعار الخدمة في دور المسنين بالنسبة الشِيفتات اليومية والشهرية.

أسعار الإقامة في دار المسنين

  • هناك كثيرًا من دور المسنين توفر الإقامة بأقل سعر، لكي تعمل على مساعدة كبار السن من الطبقات الاجتماعية المختلفة، والمادية المتفاوتة، للحصول على العناية والاهتمام المتواصل والسهر لتوفير كل سبل الراحة.
  • والعمل على توفير أفضل رعاية لكبار السن، حيث أن دار مسنين القاهرة تتعامل مع المسنين بحب وود وأئمة الحرص على راحتهم والقيام بشهادتهم بكل سبل الراحة الممكنة.
  • توفير البهجة والسعادة الكافية والتخلص من الشعور بالملل أو الإحساس بالوحدة، فنوفر لهم كل الخدمات التي يحتاجون إليها.

أنواع الرعاية المُتوافرة في دور المسنين بالقاهرة

  • إنخفاض أسعار دور المسنين بالقاهرة بحيث تشمل كل أنواع الرعاية وتشمل كل سبل العناية، من حيث الرعاية الصحية والجسدية والنفسية والاجتماعية والثقافية والذهنية التي نقدمها في دار المسنين.
  • ويوجد لدينا فريق من أمهر وأفضل الأطباء والممرضين والأخصائيين المتخصصين في كل مجالات  الرعاية بكبار السن.
  • توافر العناية لحالتهم النفسية والمزاجية والصحية، وأساليب التعامل معهم بكل ود وحب ورضا.

أسعار دور المسنين بالقاهرة

تتحدد سعر الرعاية داخل دور المسنين، على حسب عدد ساعات الرعاية داخل الدار

  • في حالة الرعاية لمدة 6 ساعات يومياً:

تتحدد تكلفتها الإجمالية في الشهر من 2000 إلى 3000 جنيه تقريباً على حسب حالة كبار السن.

  • في حالة الرعاية لمدة 8 ساعات يومياً:

تتحدد تكلفتها الإجمالية في الشهر من 2500 إلى 3500 جنيه تقريباً على حسب حالة كبار السن.

  • في حالة الرعاية لمدة 8 ساعات يومياً:

تتحدد تكلفتها الإجمالية في الشهر من 3000 إلى 4000 جنيه تقريباً على حسب حالة كبار السن

  • في حالة الرعاية لمدة 10 ساعات يومياً:

تتحدد تكلفتها الإجمالية في الشهر من 3500 جنيه إلى 4500 جنيه تقريباً على حسب حالة كبار السن.

  • في حالة الرعاية لمدة 12 ساعات يومياً:

تتحدد تكلفتها الإجمالية في الشهر من 4000 جنيه إلى 6000 جنيه تقريباً على حسب حالة كبار السن

بالنسبة لتكلفة أسعار دور المسنين بالقاهرة لشِفتات اليومية 

  • في حالة الرعاية لمدة 6 ساعات يومياً:

تتحدد تكلفتها الإجمالية في اليوم من 70  إلى 120 جنيه تقريباً على حسب حالة كبار السن.

  • في حالة الرعاية لمدة 8 ساعات يومياً.

تتحدد تكلفتها الإجمالية في اليوم من 80  إلى 130 جنيه تقريباً على حسب حالة كبار السن.

  • في حالة الرعاية لمدة 10 ساعات يومياً

تتحدد تكلفتها الإجمالية في اليوم من 90 جنيه إلى 140 جنيه تقريباً على حسب حالة كبار السن.

  • في حالة الرعاية لمدة 12 ساعات يومياً 

تتحدد تكلفتها الإجمالية في اليوم من 100 إلى 150 جنيه تقريباً على حسب حالة كبار السن.

  • في حالة الرعاية لمدة 24 ساعات يومياً.

تتحدد تكلفتها الإجمالية في اليوم من 130 إلى 250 جنيه على حسب حالة كبار السن.

عوامل تحديد التكاليف

يتم تحديد أسعار دور المسنين بالقاهرة بناءً على عدة عوامل منها:

  • الحالة الصحية والجسدية لكبار السن المطلوبة خدمتهم.
  • عدد ساعات رعاية كبار خلال اليوم.
  • على حسب اختيار المركز الذي تطلب منه خدمة الرعاية، فيوجد مراكز تتميز بأسعارها الرخيصة والمناسبة وأيضًا يوجد مراكز عكسها تماماً أسعارها باهظةً جدًا.

وأخيرًا فإن أسعار دور المسنين بالقاهرة لا تقارن بأي أسعار، فهي منخفضة جدًا بالنسبة لدور مسنين أخر، كما أن وجود المسنين في دور المسنين، مَعنى ذلك أنهم تحت رعاية دائمة من قِبل مقدمي الرعاية، وتحت أيدي أمينة من الأطباء والممرضين والأخصائيين المتخصصين في مجال رعاية كبار السن.

دار مسنين ١٥ مايو و اسيوط

يحتاج كل فرد إلى قدر من العناية، والاهتمام حسب كل مرحلة عمرية يمر بها. تزداد حاجة الشخص إلى تلقي المساعدة ممن حوله مع التقدم في السن نظراً للضعف، والوهن الذي يصيب الجسم بمرور الوقت، وكثرة الأمراض التي تصيب الإنسان في عجزه. تلك الآفات التي تتخلل إلى الجسد تؤثر على مقدرته في قضاء احتياجاته اليومية بنفسه، وقد تسبب خللاً في استيعابه لمجريات الأمور من حوله مثل: مرض السكري، أو الضغط، أو الزهايمر، أو الخرف، أو بعض أمراض الكبد الوبائية، لذلك تسعى كل مؤسسات الدولة في كافة المحافظات، والأماكن للتكاتف، والحرص على تقديم خدمات مميزة تليق بآبائنا، وأمهاتنا الذين يحتاجون إلينا لعيش حياة يومية مستقرة في تلك المرحلة من العمر المصحوبة بأمراض الشيخوخة المزمنة، وتحاول دار مسنين ١٥ مايو ، و دار مسنين اسيوط  توفير أهم المتطلبات الأساسية لكبار السن حرصاً منهم على سلامتهم الصحية، والنفسية. 

متطلبات تلك المرحلة العمرية

يحتاج كبار السن إلى أنواع خاصة من الرعاية، والخدمات التي قد تبدو بسيطة للبعض، لكنها ضرورية بالنسبة للمسنين. كونها تمثل معضلة في قضائها بأنفسهم مثل: 

  • الخدمات الطبية

نتيجة التقدم في العمر قد يصاب الإنسان ببعض الأمراض الملازمة لمرحلة الشيخوخة، والتي تحتاج توفير عناية طبية على أعلى مستوى.

يجب الإشراف على الحالة الصحية للمسنين بصفة دورية، وإجراء التحاليل، والفحوصات لتجنب حدوث أي تدهور مفاجئ.

  • المأكل والمشرب

بسبب الوهن الجسدي الذي يصيب كبار السن قد يواجهون صعوبة في إعداد الطعام بأنفسهم. لذلك تحرص دار مسنين ١٥ مايو ، و دار مسنين اسيوط على توفير تلك الخدمة لرعاياها. 

  • الشعور بالاهتمام

من النقاط الجوهرية التي يحتاج إليها آبائنا، وأمهاتنا في دور المسنين هي الشعور بأهميتهم لدى من حولهم.

يلعب ذلك دوراً محورياً في تحسين حالتهم النفسية، وكذلك الحالة الصحية.

الخدمات المقدمة من دور المسنين

تسعى كل دور رعاية كبار السن إلى تقديم أفضل السبل للعناية بالمسنين لتلبية رغباتهم، واحتياجاتهم بشكل يليق بالدار، ورعاياها. من ضمن هذه الخدمات:

  • توفير المأوى المناسب

من أسس العناية بالمسنين الحرص على تقديم مكان مناسب للعيش يحتوي على المتعلقات الشخصية الخاصة بكل فرد من كبار السن.

كما يجب الاهتمام بنظافة المكان، وتنظيمه مما يوفر الراحة النفسية للمسن، ولا يشعر بالإهمال. 

  • المستلزمات الطبية المجهزة

تحرص كلاً من دار مسنين ١٥ مايو ، و دار مسنين اسيوط على تقديم خدمات صحية مميزة.

تضمن ذلك من خلال توفير الأجهزة اللازمة للإشراف على حالة كل فرد من أفراد الدار.

مثل: جهاز قياس الضغط، وجهاز قياس السكر، أو جهاز مراقبة النبض، وضربات القلب. 

  • تنمية مهارات التواصل

يحاول جميع العاملين في دور الرعاية تبادل الأحاديث مع المسنين، وتنمية قدراتهم في التعبير عن آرائهم في شتى المجالات. حتى لا يشعر أي منهم بالضجر، أو الإهمال مما يؤثر بالسلب علي سلامتهم النفسية، وكذلك الصحية. 

  • توفير الجلساء

تسعى كل دار رعاية إلى توفير جليس لكل مسن ليحاول تسليته، والتخفيف عنه، ويشاركه الحوار لتجنب شعور المسنين بالملل، والحزن.

  • تقديم خدمات ترفيهية

لتجنب شعور المسنين بالغربة، وسيطرة الضيق عليهم تقدم دار مسنين ١٥ مايو ، و دار مسنين اسيوط وسائل متنوعة للترفيه عنهم. 

مثل: الرحلات إلى الحدائق العامة، أو إقامة الحفلات بين الحين، والآخر للترحيب بالمسنين الجدد.

  • البرامج الرياضية

توفر دور رعاية كبار السن برنامج رياضي لكل مسن حسب حالته الصحية. ذلك لتنشيط عضلات الجسم حتى لا تتأثر نتيجة عدم الحركة مثل: المشي، أو أداء تمارين خفيفة، وملائمة.

كيفية اختيار دار مسنين 

يجب ألا يتم اختيار دار رعاية المسنين بطريقة عشوائية، وغير مدروسة. فعند البحث يجب مراعاة عدة عوامل منها:

  • موقع الدار

يفضل تواجد دار الرعاية بمحيط المحافظة التي يعيش فيها المسن حتى لا يشعر بالغربة، أو الإهمال.

  • الخدمات المقدمة

يجب التأكد من وسائل الرعاية التي توفرها دار مسنين ١٥ مايو ، و دار مسنين اسيوط قبل إدراج كبار السن في أي منهم.

  • زيارة الدار على الطبيعة

عند اختيار دار مسنين مناسبة يجب التأكد من المعلومات التي تم جمعها عن طريق زيارتها على أرض الواقع. 

في نهاية المقال

تسعى كلاً من دار مسنين ١٥ مايو ، وكذلك دار مسنين اسيوط لتوفير أفضل السبل الممكنة لرعاية كبار السن. لمساعدتهم في تلك المرحلة العمرية الحساسة التي تتطلب توجيه كافة الأنظار إليهم، وتوحيد كل جهودنا للأخذ بأيديهم لتجاوز كل ما يواجههم من صعاب.

دار مسنين الازهر و الاسكندرية

لعل كل ما يتمناه المرء، هو راحة والديه، دائماً ما يشغل أذهاننا كيف نجعل الآباء والأمهات سعداء وأصحاء؟، ماذا لو احتاج إحداهما إلى رعاية إضافية، لذلك خدمات دار مسنين الازهر وأيضًا دار مسنين الاسكندرية أصبحت ذات قيمة بالغة لتوفير أقصى رعاية ممكنة لكبار السن، وتعمل على الاهتمام بهم وكأنهم في منازلهم.

دار مسنين الاسكندرية متكاملة الخدمات

  • من أهم الأشياء التي تميز أي دار مسنين، هو أن توفر كافة الخدمات مجتمعة في مكان واحد.
  • على أساس متطلبات كل مسن، يجب توافر الخدمات، فقد تكون حالة المسن تحتاج فقط الاهتمام والمتابعة.
  • وقد نجد مسن آخر مريض، يحتاج إلى رعاية طبية، تحت إشراف طبيب وفريق تمريض.
  • والآخر يحتاج إلى علاج نفسي، عن طريق جلسات مثلاً.
  • فكلما كانت الدار توفر خدمات أكثر، كلما كانت متكاملة وتكون عامل جذب للعملاء.

دار مسنين الازهر اقتصادية

  • قد يكون من أوائل الأشياء التي يفكر فيها أبناء وأقارب المسن، هي تكلفة دار المسنين، فهم يبحثون عن جودة وخبرة المكان مقدم الخدمات، ولكن أيضاً، يهتمون بتكلفة هذه الخدمات.
  • لكي تتميز أماكن تقديم رعاية كبار السن، يجب أن تكون إلى جانب تميزها في توفير الخدمات، أن تكون أيضاً منافسة في عروض الأسعار.
  • فقد تتساوى دارين لرعاية المسنين في مستوى وكم الخدمات المقدمة لكبار السن، هنا يكون الفيصل هو التكلفة، فمن يقدم عروض اسعار افضل، يصبح هو المنافس الأقوى. 

الرعاية في دار مسنين الاسكندرية أم بالمنزل؟

  • قد يجد أحد الأبناء نفسه مشتت بين أمرين، إحداهما هو توفير الرعاية لوالده أو والدته داخل المنزل، والآخر، هو نقله إلى أحد دور الرعاية.
  • للرعاية المنزلية ضوابط ومزايا، أما عن الضوابط، فيجب أن تكون حالة المسن تستدعي ذلك، مع غياب أحد المقربين من الأبناء أو الأقارب، وقد تكون حالته الصحية تستوجب رعاية طبية، حتى مع وجود الأقارب، هنا يجب اللجوء إليها.
  • أما عن مزايا الرعاية المنزلية، فهي توفير الراحة الجسدية والنفسية للمريض، بسبب عدم تركه للمنزل، وأيضاً يصبح الاهل والأقارب أكثر اطمئناناً.
  • بشأن الرعاية في دار المسنين فهي هامة جدا في بعض الحالات، مثل أن تكون السكن لمن لا سكن له من كبار السن، أن تكون مصدر الاهتمام لمن لا يجد مهتم.

دار مسنين الازهر للرجال فقط

  • تتخصص بعض دور المسنين للرجال فقط، فيتم تقديم الخدمات لكبار السن من الرجال، ومقدمي الخدمات فريق من الرجال أيضاً.
  • قد يشعر المسن بالراحة أكثر لو انضم لدار رعاية مسنين رجال فقط.
  • ولذلك هناك الكثير من الدور التي تخصصت في ذلك من أجل مواكبة كافة طلبات العملاء.
  • هذه الدار مجهزة بصالة ألعاب رياضية للحفاظ على اللياقة البدنية للمسنين.

حصول دار مسنين الاسكندرية على التراخيص اللازمة

  • من أهم الشروط الواجب توافرها في دار المسنين، أن تكون حاصلة على تراخيص مزاولة المهنة، إلى جانب كافة التراخيص اللازمة الأخرى.
  • معنى حصول الدار على التراخيص، أنها تخضع لرقابة الجهة المختصة، وأن هذه الجهة، تتابع أعمال الدار عن كثب.
  • معنى ذلك أيضاً، وجود مكان يمكن الرجوع إليه في حالة وقوع خطأ ما من ناحية الدار.
  • يجب وضع الترخيص الخاص بالدار في مكان ظاهر.
  • وهذا من أجل إتاحة رؤيته من الزائرين للدار, وهذا شرط منصوص عليه داخل الترخيص.
  • يجب على الدار مراعاة كافة الشروط المنصوص عليه في التراخيص، والتي مُنح التراخيص على أساسها.

تنبيه هام

  • يجب ألا ينخدع الأبناء بالمظاهر الخارجية للدار، يجب التأكد بشتى الطرق من جودة الخدمات وفاعليتها.

دار مسنين الازهر لذوي الاحتياجات الخاصة 

  • قد تتخصص أحد دور الرعاية في تقديم الخدمات لذوي الاحتياجات الخاصة من كبار السن، لأنهم أكثر المسنين حاجةً للرعاية.
  • الرعاية داخل الدار كلية، تشمل عناية شخصية، والاهتمام بالطعام، ومواعيد الأدوية، بل وجلسات العلاج الطبيعي، ويوجد جانب ترفيهي وإجتماعي أيضاً.
  • الدار مؤهلة بأطباء متخصصون في مجال ذوي الاحتياجات الخاصة، ويقدم تقرير إلى الطبيب الخاص بالمسن بصفة دورية.

وأخيراً، وجود دار المسنين في حياتنا أصبح ضرورة يجب الإعتراف بها، أصبح لا غنى عنها بسبب سرعة الحياة، بالفعل أصبح نمط حياتنا سريع، ولكن ذلك لا يلغي احتياجات الآباء والأمهات في رعاية وعناية واهتمام.

دار مسنين الرحاب و الزمالك

تم إنشاء العديد من مؤسسات الرعاية الصحية في مصر في العديد من الأماكن، تقوم هذه المؤسسات على العناية ورعاية كبار السن الذين لا يستطيعون خدمة أنفسهم ولا يتلقون خدمة جيدة من أولادهم، حيث ينشغل الأبناء بأعمالهم وحياتهم ولا يتوفر لديهم وقت لرعاية آبائهم لذا يلجؤون إلى هذه المؤسسات، في هذا المقال سوف نوضح لكم معلومات عن دار مسنين الرحاب وأيضًا سنذكر لكم معلومات عن دار مسنين الزمالك وكيفية التواصل والتعامل مع هذه المؤسسات.

معلومات عن دار مسنين الرحاب

دار المسنين الذي يتواجد في الرحاب تم إنشاؤه من أجل تلبية رغبات المسن وتوفير كافة الخدمات التي يحتاج إليها يتوفر في دار المسنين:

  • جليسات مسنين يعملون يوميًا في خدمة المسن وتقضي الجليسة وقت طويل مع المسن وهي التي تتابع حالته الصحية والنفسية.
  • علاوة على أنه يتواجد أطباء من النخبة يعملون في دار المسنين على فحص المسن والقيام بتحاليل وأشعة على المسن من أجل تحديد المشاكل التي يعاني منها وتحديد الأدوية التي تناسبه.

معلومات عن دار مسنين الزمالك

علاوة على أن دار المسنين الذي يتواجد في الزمالك يعد من أفضل الأماكن التي تقدم رعاية للمسنين حيث يتوافر في هذا الدار: 

  • يتوافر في الدار مرافقات للمسنين يهتمون بهم ويقدمون لهم الرعاية الصحية والنفسية.
  • كما يتوافر أيضًا فريق طبي يتعامل بشكل سريع مع الوعكات الصحية التي يصاب بها المسن.
  • كما يقدم الدار علاج طبيعي من أجل معالجة بعض الأمراض التي نحتاج إلى تدخل الأطباء المتخصصين في العلاج الطبيعي.

خدمات دار مسنين الرحاب

بعد أن وضحنا لكم معلومات عن دار المسنين سوف نذكر لكم خدمات أخرى يمتاز بها الدار:

  • يقدم الدار العديد من الأنشطة المتنوعة والتي تساعد على توسيع مدارك المسنين وتنشيط ذاكرته وبالتالي الحماية من الزهايمر.
  • كما تقدم ألعاب رياضية خفيفة مثل رياضة المشي حتى تساعد المسنين على تنشيط عضلاتهم وعضلات القلب.
  • هذا بجانب أن جليسة المسنين تقضي وقت طويل مع المسنين لمعرفة المشاكل التي يعاني منها ومحاولة حل هذه المشاكل.

خدمات دار مسنين الزمالك

أما بالنسبة للخدمات التي تقدمها دار المسنين في الزمالك فهي أيضًا كثيرة ومختلفة حيث يقدم الدار:

  • تعمل جليسات المسنين في الدار على المحافظة على صحة المسن وبالتالي يقمن بجدول زمني لتحديد ميعاد الأدوية التي يتناولها المسن، هذا بجانب النظام الغذائي الموجود في الدار.
  • علاوة على الأنشطة الكثيرة المتوافرة في الدار حيث تتواجد ألعاب الطاولة المحببة للمسنين كالبلياردو والشطرنج، كما يوجد أعمال يدوية كالتطريز والكروشيه.

كيفية التواصل مع دار المسنين

بعد أن ذكرنا لكم معلومات عن الدار، إذا أردت معرفة كيفية التعامل مع أحد هذه المؤسسات من أجل إرسال المسن إلى الدار يمكنك التواصل من خلال:

  • الموقع الإلكتروني الخاص بدار المسنين حيث توفر الدار موقع الكتروني يوضح الخدمات التي تقدمها الدار.
  • ويتم وضع أيضًا أرقام الهواتف المحمولة والبريد الإلكتروني الخاص بالدار.
  • كما يمكنك أن تذهب بنفسك إلى الدار حتى تتأكد من صدق الكلام المذكور.

أهمية النظام الغذائي الصحي

يهتم كلًا من دار مسنين الرحاب، دار مسنين الزمالك بالنظام الغذائي الخاص بالمسن يرجع السبب في ذلك إلى أن الغذاء قد يؤثر بشكل سلبي على حالة المسن الصحية.

يحاول الدار بقدر الإمكان توفير الطعام الذي يحتوي على الفيتامينات والمعادن والمواد الغذائية التي يحتاج إليها المسن.

علاوة على أنها تحاول بقدر الإمكان الابتعاد عن الطعام السريع والأطعمة التي تحتوي على دهون ثلاثية غير مشبعة وضارة للجسم.

بالتالي فإن الدار يوفر طاقم ملئ بالطهاة المحترفين لتقديم طعام صحي للمسنين.

هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال والذي ذكرنا لكم معلومات هامة عن دار المسنين في الرحاب ودار المسنين في الزمالك، إذا أردت التواصل مع أحد هذه المؤسسات يمكنك الاتصال بهم وتحديد الأوقات التي يحتاج فيها المسن إلى رعاية خاصة، علاوة على المبلغ المالي الذي يتم دفعه يختلف باختلاف الخدمات التي يحتاج إليها المسن وبحسب حالة المسن الصحية أيضًا فقد يحتاج المسن إلى رعاية خاصة من الأطباء بسبب الإصابة بوعكة صحية مفاجئة وقد لا يحتاج سوى إلى خدمات بسيطة

دار مسنين الاسماعلية و الاقصر

تجمعت ثقافة رعاية كبار السن عند المصريين، فهناك عائلات لا تتخلى أبدًا مهما حدث عن والديهم، وفكرة دخولهم دار مسنين الاسماعلية أو دار مسنين الاقصر صعبة جدًا، حيث يُظَن أنهم لا يهتموا بهم.

والدليل أن هناك كثيرًا من دور المسنين بالوجه القبلي بشكلٍ خاص لا يوجد بها أي نزلاء نهائي ولا تتلقى أي طلبات.

فيتم طلب تحويل نزلاء من الوجه البحري، على الرغم من وجود كل سبل الرعاية والترفيه داخل دور المسنين.

محور هذا المقال يتحدث عن أفضل الأنشطة الجماعية التي تتناسب مع كبار السن، وعن الدراسات التي أجريت على كبار السن في أعمار مختلفة عند ممارستهم الرياضة، وعن الأنشطة الذهنية المناسبة لكبار السن.

 وعند التعرض لمرض من سيقوم برعاية كبار السن في دار المسنين.

الدراسات التي أجريت على أعمار مختلفة من كبار السن عند ممارستهم الرياضة

يستسلم كثير من كبار السن إلى تقدم العمر، حيث يشعروا أنها قد بدأت النهاية بالنسبة لهم، وهذا الشعور يؤدي بهم إلى سوء حالتهم الصحية، ولكن مع التفاعل مع الحياة، وممارسة الأنشطة التي تعمل على تحسين الحالة الصحية والجسدية والذهنية.

  • حيث أجريت دراسة في جامعة كوينزلاند الاسترالية، إلى أن ممارسة الأنشطة الجماعية لكبار السن تقلل من حدوث التدهور الذهني لديهم، ويزداد هذا وضوحًا مع تقدم العمر.
  • كما أن ممارسة اللياقة الذهنية لكبار السن الذي تجاوزوا الخمسين عامًا، تتحسن بصورة واضحة عند الإشتراك مع اصحابهم في نشاط جماعي.
  • وهناك دراسة أخرى أجريت على مجموعة تحتوي على 68 امرأة ورجل يتراوح ينهم من 40 إلى 50 عام أي في منتصف عمرهم، أن الذاكرة تتحسن ودرجة التركيز تزداد بشكلٍ كبير ٍ عند ممارسة الرياضة لمدة عام كامل.

.أفضل الأنشطة الجماعية التي تتناسب مع كبار السن

  • النظر إلى الطبيعة والإستمتاع بها، مراقبة الطيور كالعصافير والحمام.
  • ممارسة رياضة المشي بإستمرار، مع السير في طريق سير الطيور،فلا يوجد أي أثار جانبية للمشي مضرة على كبار السن.
  •  الرياضة التي تقوي البدن لكبار السن هي رياضة ركوب الدراجة.
  • التنزه عبر الحدائق العامة في فصل الربيع.
  • رياضة صيد السمك مما فيها من تعلم الصبر والحكمة.
  • ممارسة الحرف اليدوية مثل رسم اللوحات، والخياطة،وفن التصوير، وتصميم بطاقات للمعايدة، تنسيق الزهور، 
  • اللعب مع الأصدقاء، مثل لعبة حل الالغاز.
  • ممارسة رياضة اليوجا، فالتمارين مفيدة للقوى العقلية والبدنية.
  • يمكن القيام بتمارين حمل الأثقال لتقوية العضلات لكن مع الحذر التام.
  • النوم وقت القيلولة يساعد على تقوية الذاكرة لدى كبار السن.

كل هذه التمارين موجودة في صالة الألعاب لدي دار مسنين الاسماعلية أو دار مسنين الاقصر.

أنشطة ذهنية لكبار السن

لتدعيم الذاكرة، وتحفيز نشاط القدرة الإدراكية للمخ، بإجراء العمليات الحسابية، والقراءة، وأعمال العقل، والألعاب الذكية مثل

  • الطاولة، فألعاب الطاولة والدومينو، والكلمات المتقاطعة، وألعاب الكمبيوتر، والشطرنج.
  • ممارسة تمارين نيروبيه التي تنقسم إلى عدة ألعاب مثل وضع سدادة الأذن عند المشاركة في وجبة عائلية مع تغميض العين، لمعرفة نوع الطعام، فتساعد على تحسين لياقة الدماغ العقلية.
  • لعبة ولد، وبنت، وجماد، وحيوان، ونبات، بالحرف المذكور وإنتهاء اللعبة مع إنتهاء أول متسابق من الكتابة.

كل هذه التمارين تساعد على تشغيل العقل وتتوافر في دار مسنين الاسماعلية أو دار مسنين الاقصر.

من يقدم الرعاية للمسنين؟

يتضمن فريق الرعاية داخل دور المسنين على الأتي

  • أطباء لابد من توافر طبيب مشرف على حالة المسن، أو مشرف طبي على العناية بهم.
  • ممرضات، تتوفر الممرضات سواء داخل الدار أو في المنزل أو في المستشفى.
  • مساعدات صحية منزلية تساعد في ارتداء الملابس، الاستحمام، تناول الطعام.
  • رجال الدين لتوعية الأسرة لكيفية التعامل مع كبار السن.
  • الأخصائيون الاجتماعيون لدعم كبار السن من الناحية النفسية والمزاجية.
  • الصيادلة لتقديم الطرق الأكثر فاعلية لتخفيف حدة الأعراض ، والأدوية الأكثر فاعلية مع أقل تأثير الأثار الجانبية.
  • مساعدون آخرون كالتَخاطب، العلاج المهني، المشاكل البدنية، عند تعرضهم لمشاكل طارئة.

كل هذا وأكثر توفره دار مسنين الاسماعلية و دار مسنين الاقصر .

وأخيرًا لا تسئ الظن بأي دار مسنين فهم يقدموا كل ما عليهم لرعاية كبار السن سواء في دار مسنين الاسماعلية أو دار مسنين الاقصر فلا تتردد في تجربتهم.

دار مسنين البحر الاحمر و البحيرة

كلمةٌ يصعب على الأذن وقعها، ويثقل على اللسان نطقها، كما وأن أثرها على القلب أشد ما يمكن، كلمة دار مسنين نراها نحن ضربًا من التخلي والجحود ونكران الجميل، فمن هو هذا الشخص الذي قد يودع أباه أو أمه دارًا للرعاية، ولكن في حقيقة الأمر فإن هذه الدور أحيانًا ما تكون المنقذ أو الملجأ الوحيد لكبير السن، فتحتضن شتاته، وتحتوي ضعفه، ويجد فيها من الرعاية ما افتقده خارجها، وعلى هذا النهج تسير مراكز الرعاية المنتشرة في جمهورية مصر العربية، مثل دار مسنين البحر الاحمر أو دار مسنين البحيرة أو أي دار مسنين آخر.

الدولة وحقوق المسنين

لم تُغفل مصر في دستورها حقوق كبار السن، فقد كفلت لهم الرعاية والعيش بكرامة.

فقد نصت المادة رقم 83 من دستور البلاد لعام 2014 “على أن تلتزم الدولة بضمان حقوق المسنين صحيًا، واقتصاديًا، واجتماعيًا، وثقافيًا، وترفيهيًا وتوفير معاش مناسب يكفل لهم حياة كريمة، وتمكينهم من المشاركة فى الحياة العامة وتراعي الدولة فى تخطيطها للمرافق العامة احتياجات المسنين، كما تشجع منظمات المجتمع المدنى على المشاركة فى رعاية المسنين وذلك على النحو الذى ينظمه القانون”.

احتياجات المسنين

حتى نقرر ما إن كان هذا المسن يحتاج إلى دار للرعاية فإننا نرى هل يمكنه القيام بشؤونه والاعتماد على نفسه في تلبية احتياجاته أم لا.

وعليه يمكننا سرد احاياجات كبار السن ضمن تصنيفاتٍ أستسية تتفرع منها نقاط أخرى، وهذه التصنيفات هي:

  • احتياجات طبية صحية.
  • احتياجات نفسية واجتماعية.
  • احتياجات ترفيهية 

وسوف نتناول دور مراكز الرعاية مثل دار مسنين البحر الاحمر أو دار مسنين البحيرة أو أي دار مسنين آخر في تلبية هذه الاحتياجات.

رعاية المسنين طبيًا

نظرًا للضعف العام الذي يطرأ على جسم المسن وأجهزته البيولوجية، فإنه يحتاج إلى الرعاية والمتابعة الطبية.

  • ففي أحسن الأحوال قد يحتاج إلى بعض المكملات الغذائية والمقويات.
  • وقد يحتاج إلى فحوصاتٍ دورية لو كان مصابًا بالضغط أو السكر أو مشاكل القلب أو الجهاز التنفسي لمتابعة نسبة كل منهم.
  • أما لو كان كبير السن مصابًا بمرضٍ آخر فإنه يتم تشخيصه وصرف علاجه ومتابعة تحسنه وتفاعله مع العلاج.
  • إن الرعاية الطبية التي يتلقاها الآباء والأمهات في دار مسنين البحر الاحمر أو دار مسنين البحيرة أو في أي دار رعاية على مستوى البلاد، تتم تحت رعاية فريق طبي مؤهل للتعامل مع كبار السن.

رعاية المسنين نفسيًا

  • لن يختلف اثنان أن العامل النفسي يعد هو العامل الأساسي لصحة الجسم البدنية.
  • فكم نرى من حولنا حالات عجز الطب عن علاجها ولم يجد لها تشخيصًا مقنعًا.
  • ليأتي الطب النفسي ويشرح بكل تفصيل تأثير الحالة النفسية السلبية على كل أعضاء الجسم.
  • دعونا نلفت انتباهكم يا سادة أن العامل النفسي يؤثر على الشعر والبشرة كما يؤثر على القلب والدماغ!
  • والاهتمام بهذه الناحية يستلزم نوعًا من التركيز، فالمشاكل النفسية التي تصيب كبير السن ترجع إلى شعوره بالضعف.
  • ليس هذا فحسب ولكن أيضًا العجز وإحساسه بالعبء على من حوله.

وعليه، فقد أولت إدارات دور الرعاية هذه النقطة أولويةً بالغة، فوفرت لكبار السن أطباء وأخصائيين نفسيين لمتابعة الحالة النفسية لهم.

إن إدارة دار مسنين البحر الاحمر أو دار مسنين البحيرة أو جميع دور الرعاية في نواحي البلاد يستحقون منا جزيل العرفان والشكر.

خدمة المسنين بالترفيه

فإن دور الرعاية لم تهمل جانب الترفيه والتسلية، فأحيانًا تنظم الرحلات القريبة، وأحيانًا تقيم الحفلات.

وربما تستضيف إدارة الدار أحد رموز المجتمع في مقرها والسماح للنزلاء بمقابلته.

وأحيانًا يتم عقد ندواتٍ ولقاءات ثقافية أو توزيع الكتب وعقد النقاشات بين النزلاء.

إن اللجوء إلى عمل مثل هذه الأنشطةٍ الترفيهية لنزلاء الدار من كبار السن يفيد على صعيدين:

  • الأول: وهو إدخال البهجة والفرحة على قلوب المسنين وتغيير جو الدار.
  • الثاني: وهو إشراك كبير السن في بعض القضايا والنقاشات يعطيه انطباعًا أن رأيه ما زال مهمًا وأنه عضو فعال  في المجتمع وغير منبوذ.

فلنتمتع بالقدر الكافي من المنطق، ولنرى الأمور من زاويةٍ أكثر إنصافًا، مهما كانت كلمة دار المسنين قاسية، فإنها تبدو غاية الحنو على من انقطع عنه الأهل والصحب.

إن تلقي الرعاية في دار مسنين البحر الاحمر أو دار مسنين البحيرة أو أي دارٍ آخر على الوجه الذي يحفظ لكبير السن ماء وجهه وكرامته هو خدمةٌ ينبغي أن نحمد الله على توفرها في بلادنا.

دار مسنين الجيزة و الخانكة

أطلق اسم دار المسنين على مركز اجتماعي أنشأته جهة حكومية أو فردية أو أهلية، يختص بتقديم الرعاية الشاملة والمتكاملة لكبار السن، وتزويدهم بالرعاية الصحية والاجتماعية والنفسية، سواء كانوا ذكوراً أو إناثاً، وتقديم كافة الخدمات لكي يحتضنوهم ويراعوهم بعد أن أصبحوا غير قادرين على فعل هذا، وهذه الخدمات ستجدها في دار مسنين الجيزة أو دار مسنين الخانكة .

تعريف دار رعاية المسنين

دار المسنين عبارة عن مبنى سكني يرعى فيه فئة كبار السن فوق 65 سنة، وفي بعض الحالات قد يقبل أيضًا كبار السن دون هذا العمر، ويوفر لهم هذا الدار النواحي الضرورية للمسنين مثل السكن والجو الترفيهي والراحة النفسية، حيث إنه يقدم الرعاية المنزلية الشاملة، وأيضا تقديم الدعم لهم ومساعدتهم في العناية الشخصية.

مهام دار المسنين

القائمين على دور رعاية مسنين الخانكة مسؤولون عن تقديم الكثير من الخدمات لكبار السن، منها:

  • تنفيذ الاحتياجات الأساسية لكبار السن وتشمل جميع احتياجات المُسن من المسكن والملبس والمأكل.
  • تقوية الروابط الأسرية وعلاقتهم الاجتماعية، لأن العاملين في دور رعاية المسنين يحاولون تقوية الروابط العاطفية بين كبار السن وأسرهم وتشجيعه على التفاعل مع باقي المسنين الآخرين.
  • يقوم الدار بعمل أنشطة ترفيهية وأيضا ثقافية مثل الأنشطة الدينية وأيضا الأنشطة الرياضية التي تجلب الفرح الداخلي لكبار السن وتشغل وقتهم بشكل مفيد وممتع.
  • تقديم الرعاية الصحية المناسبة، بما في ذلك العلاج والخدمة الطبية، لتحسين الصحة البدنية والعقلية لكبار السن.

تصنيفات دور المسنين

تتعلق النقاط التالية بالفئات الأربع لدور كبار السن لدى دار مسنين الجيزة أو دار مسنين الخانكة وشرحها بإيجاز:

دور المسنين القادرين على خدمة أنفسهم:

يعيش المسن بشكل كامل في هذا الدار ويوفرون المسؤولين له خدمات رعاية طبية بشكل بسيط، والتي يتم اقتصارها على الفحوصات السريعة والعلاج المحدود وأيضا توفير الخدمات الترفيهية وكذلك الاجتماعية للمسن.

دور المسنين العاجزين عن خدمة أنفسهم:

بسبب الوظائف الجسدية المحدودة لكبار السن ، يقدم هذا الدار خدمات علاج معتدلة لكبار السن تحت إشراف طاقم طبي دائم بما في ذلك الممرضات والأطباء والمعالجين في قسم علاج طبيعي.

دور المسنين مُتعدّدة الأغراض:

وهنا في هذا الدار، يتجمع كبار السن الذين يعانون من ظروف بدنية وصحية مختلفة في مكان واحد.

مصحات المسنين:

تفتقر هنا المصحات إلى الروابط الاجتماعية بين المسنين عن أنواع كبار السن الأخرى من الدور، وكبار السن في هذه المصحات غير قادرين تمامًا على الاعتناء بأنفسهم، ولكنهم بحاجة أيضًا إلى خدمات طبية خاصة وشاملة، وتتطلب هذه الأمراض المزمنة مراقبة مستمرة لأن يوجد البعض منهم عاجزين عن الحركة الكلية أو الجزئية.

أنواع الخدمات المُقدّمة

تقدم دار مسنين الجيزة أو دار مسنين الخانكة بتوفير خدمات متنوعة للمسنين منها:

تأمين السكن:

للمسنين غرف خاصة بهم أو غرف مشتركة مع غيرهم من كبار السن، فكل مسن لديه سرير خاص، وملاءة سرير، ودولاب ملابس وكل المستلزمات بالإضافة إلى الضروريات اليومية والاحتياجات الشخصية.

الرعاية الصحيّة:

يعاني معظم كبار السن المشاكل الصحية المتعددة فيمكن أن تكون طبيعية، مثل عدم قدرتهم على الحركة بكل سهولة أو آلام المفاصل، وبعضهم يعاني من أمراض خطيرة ويحتاجون إلى عناية مركزة، مثل تجلط الدم في المخ.

الخدمات الترفيهيّة:

  • يواجه كبار السن مشاكل مع فكرة أنهم يعيشون في دار رعاية.
  • لذلك نحاول أن نوفر أجواء مريحة لهم من خلال القيام ببعض الأنشطة الترفيهية لهم.
  • وهذا مثل اصطحابهم إلى بيئة طبيعية مناسبة مثل الحدائق والأماكن المفتوحة.
  • بل وجعلهم يشعرون دائمًا بأنهم في المنزل وبين أحبائهم، أو نقدم لهم حفلات تكريمية من حين لآخر، بالإضافة إلى استقبال الزوار الذين يرغبون في رؤيتهم؛ لإعادة تشكيل إحساسه بالاندماج مع الناس والحياة العامة.

الأنشطة الرياضيّة:

  • الرياضة لها دورًا مُهِمًّا جداً في القضاء على ملل كبار السن.
  • أيضا الرياضة شيء أساسي لصحة المسن في العموم مثل المشي وأداء بعض التمارين الخفيفة.
  • فبالإضافة إلى ممارسة الألعاب الفكرية مثل الشطرنج.

الأنشطة الثقافيّة:

  • بالإضافة إلى توفير الصحف والمجلات وبعض الكتب ووسائل الإعلام المتعددة مثل التليفزيون والراديو.
  • فإن هذه الأنشطة الثقافية تتمثل أيضا من خلال تنظيم الندوات والتي تتناسب مع أعمارهم.

انتهى مقالنا حول خدمات دار مسنين الجيزة أو دار مسنين الخانكة والتي عرفنا من خلاله تعريف دار المسنين والمهام التي تقدمها كل دار للمسن وخدماتها التي توفرها لكبار السن والأنشطة التي تقدمها لهم.

دار مسنين الدراسة و الدقهلية

يعد دار مسنين الدراسة و دار مسنين الدقهلية من أفضل دور الرعاية التي يمكن لكبار السن الإقامة فيها، إذا أنهما يهتمان بشكل خاص بكافة الخدمات التي قد يحتاج إليها كبار السن، وفي مقدمة تلك الخدمات الخدمات الصحية بجانبيها الجسدي والنفسي، وكذلك تهتم دور رعاية كبار السن بتوفير كافة المستلزمات الحياتية من أدوات منزلية، وأدوات شخصية وغيرها مما   قد يحتاجه إليها النزلاء، كما أنها عادة ما تهتم بتوظيف أكثر الأشخاص المؤهلين لخدمة النزلاء.

الخدمات التي يقدمها دار مسنين الدراسة و دار مسنين الدقهلية

  • من أهم الخدمات التي يقدمها دور رعاية كبار السن هي الخدمات الخاصة بالصحة الجسدية.
  • وكذلك الخدمات الخاصة بالصحة النفسية، وذلك بالنظر إلى الارتباط الوثيق بين كلتا الجانبين من الجوانب الصحية.
  • ويقوم دار رعاية المسنين بتوفير أكبر الأطباء المتخصصين في كافة الحالات المرضية التي قد يتعرض لها النزلاء.
  • وخاصة تلك التي تحدث بشكل مفاجئ وغير متوقع والتي تكون في حاجة ماسة للإسراع في نجدتها.
  • كما تحرص دور الرعاية على توفير الأجهزة الطبية التي قد يحتاجها علاج المرضى من النزلاء كبار السن.
  • كما عادة ما تحرص دور المسنين على الاهتمام بالجانب الترفيهي في حياة النزلاء بصفة عامة.
  • فتقوم بالاهتمام بالمناسبات الشخصية الخاصة بهم وتقيم بعض الاحتفالات بمناسبتها.
  • كما أنها تقوم بتنظيم العديد من الرحلات الترفيهية في أوقات مختلفة على مدار العام.
  • وذلك لرفع مستوى الحالة النفسية لدى النزلاء وحمايتهم من العديد من الأمراض التي قد تترتب عادة على سوء الأحوال النفسية للنزلاء.
  • كما أن دور الرعاية المخصصة لكبار السن توفر أماكن للإقامة على مدار الأربع والعشرين ساعة كاملة.
  • وكذلك لا تتوقف الخدمات التي تقدمها دور الرعاية بأي شكل من الأشكال على مدار الأربع والعشرين ساعة.
  • فهم في حالة استنفار دائمة لتوفير أفضل الخدمات للنزلاء.

الخدمات الترفيهية التي يقدمها دور رعاية المسنين

  • ويلاحظ أن دار رعاية الدراسة و دار رعاية الدقهلية عادة ما تعمل على توفير حلقات قراءة.
  • وذلك من ضمن خطتها لتنمية الناحية الثقافية لدى النزلاء وملئ وقت فراغهم بأشياء مفيدة.
  • وكذلك من أجل توفير كافة هوايات النزلاء.
  • إذا أن الأمر لا يقتصر فقط على توفير الجانب المعرفي من خلال حلقات القراءة.
  • بل كذلك تعمل على تنمية مهارات بعض النزلاء التي تنصب في بعض الأحيان على الأعمال اليدوية وغيرها من الهوايات.
  • والتي قد يرغب بها بعض النزلاء من كبار السن.

الاهتمام باختيار العاملين في دار رعاية كبار السن 

وأكثر ما يميز دار مسنين الدراسة و دار مسنين الدقهلية أنه يوجد اهتمام خاص من الإدارة بالعاملين فيه، حيث لا يقبل من العاملين سوى الذين تتوافر فيهم صفات خاصة يكون أهماها الإنصاف بالرفق والرحمة ويتم اختبارهم بكافة الطرق الممكنة لضمان تقديمهم الخدمة المتميزة للنزلاء في الدار، كما أنهم يتم تأهيلهم بشكل جبد.

ويلاحظ كذلك أن دور الرعاية المخصصة لكبار السن عادة ما وضع شرط أن يكون لدى المتقدمين للعمل في مثل هذه الدور مؤهلات عليا.

بل ومتخصصة في المجال الذي يعمل فيه الشخص المقبول في العمل.

كما أنه بالنسبة للشاغلين وظيفة التمريض والأطباء، فهذه الفئة يكون لها شروط خاصة للغاية بحيث عادة ما يقع الاختيار على الأطباء والممرضين الذي يتوافر فيهم  إلى جانب التخصص الشهرة الواسعة وانتشار نجحاتهم المتعددة في هذا المجال الذي  يوجد به تخصصهم.

وكذلك لابد من أن يكون العاملين في دور رعاية  كبار السن لديهم خبرة واسعة في التعامل مع كافة الأحوال التي قد يكون عليها النزلاء من كبار السن.

وهكذا لا يكون هناك أي عائق أو قلق من وضع كبار السن في دار مسنين الدراسة و دار مسنين الدقهلية وغيرها من دور الرعاية، وذلك لاهتمامها البالغ بكل الخدمات المقدمة لهم بداية من العاملين بالدار مهما كان صغر عملهم وكذلك الأطباء والممرضين والممرضات وحتى الإدارة التي تهتم بتسيير كافة أمور الدار.

كما أن قيام دار رعاية كبار السن بالمحافظة على تقديم وتلبية كافة التي قد يحتاجها كبار السن في أي وقت كان على مدار الأربع والعشرين ساعة، وكذلك توفيرها الإقامة الدائمة للنزلاء من أكثر ما يميزها ويجعلها مكان ملائم لإقامة كبار السن.

دار مسنين الدقي و السادات

دار رعاية المسنين هي المؤسسة التي تقدم كافة الخدمات للمسنين من أجل راحتهم وإسعادهم، اليوم أصبح هناك الكثير من هذه المؤسسات الكبيرة والصغيرة وفي مختلف الأماكن، يعتبر أفضل هذه المؤسسات التي تتواجد في محافظة القاهرة نظرًا لأنها تكون مزودة بأحدث الأجهزة الطبية وبخاصة في منطقتي الدقي والسادات، في هذا المقال نذكر لكم معلومات تخص دار مسنين الدقي، علاوة على أننا سوف نتطرق لمعرفة الأنشطة التي تقدمها دار مسنين السادات .

معلومات عن دار مسنين الدقي 

بداية سوف نذكر لكم معلومات عن دار المسنين في الدقي، تهتم الدار بشكل أساسي براحة المسن لهذا توفر كافة سبل الراحة.

يمكنك تحديد المدة التي تريد أن يقضيها المسن في الدار وما الذي يحتاج إليه هل يحتاج رعاية طبية فقط أم رعاية طبية ونفسية.

كل هذه الأمور ومع اختلافها يختلف السعر الذي يتم دفعه فيما بعد إلى الدار لقاء هذه الخدمات التي تقدمها للمسنين.

علاوة على أن هذه الدار تعتبر من أفضل وأرخص المؤسسات التي تقدم رعاية للمسنين.

معلومات عن دار مسنين السادات 

أما بالنسبة لدار المسنين في مدينة السادات فهي تعد أحد أشهر وأفضل المؤسسات التي يتهافت إليها المواطنين. 

يمكنك أن تتواصل مع الدار من خلال أرقام الهواتف أو من خلال البريد الالكتروني الخاص بالدار عبر الانترنت.

أيضًا دار مسنين السادات تقدم خدمة الرعاية المنزلية هذا بجانب العديد من الخدمات والأنشطة التي تساعد المسن.

الأنشطة تساعد المسن في تقوية عضلات عقله وقلبه وتعمل على إشغال وقته حتى لا يشعر بالملل في الدار.

الخدمات التي تقدمها دار مسنين الدقي 

أما بالنسبة للخدمات التي تقدمها دار المسنين في الدقي فهي كثيرة وأهم هذه الخدمات والتي يحتاج إليها المسن.

الخدمات الصحية حيث يتوافر طاقم طبي متكامل يعمل بشكل يومي على فحص المسن ومعرفة الأمراض التي يعاني منها.

ويتم متابعة مواعيد الأدوية التي تناولها المسن حتى لا تتأثر حالته الصحية سلبًا من قبل جليسة المسنين.

هناك أيضًا طاقم مسؤول عن الأنشطة التي تتوافر في الدار وفي الغالب تتخلف هذه الأنشطة باختلاف الدار والإمكانيات الخاصة بها.

خدمات دار مسنين السادات 

أما بالنسبة للخدمات الموجودة في دار المسنين في السادات فهي كثيرة ولكنها مميزة حيث يتوافر خدمات لا تتواجد في مكان آخر.

يتواجد قسم خاص بالعلاج الطبيعي ويعمل هذا القسم في حالة الإصابة بتشنجات، كما يساعد المسن في تليين العضلات حتى يتحرك بشكل جيد.

هذا بجانب الطاقم الطبي الذي يتكون من نخبة من الأطباء يعملون على رعاية حالة المسن الصحية والاهتمام بمواعيد الأدوية والعقارات.

يتم توفير غرفة نظيفة لكل مسن مع وجود جليسة تعمل بشكل مستمر على تقديم أفضل رعاية.

دور جليسة المسنين 

في كلًا من دار مسنين الدقي، دار مسنين السادات يتم توفير طاقم كبير من جليسات المسنين فما هي هذه الفئة من الموظفين؟.

جليسات المسنين هم أشخاص مدربين على التعامل بلطف وود مع كبار السن حتى لا يتأذى المسن نفسيًا من المعاملة الخاطئة.

تقوم جليسة المسنين بالبقاء مع المسن طوال اليوم وتتحدث معه لمعرفة المشاكل التي يواجهها وتحاول حل هذه المشاكل.

بعد أن تقوم بحلها تتحسن حالة المسن النفسية وبالتالي سوف تتحسن حالته الصحية، هذا بجانب اهتمام الجليسة بنظافة المسن ومواعيد الطعام والشراب.

معلومات عن خدمة الرعاية المنزلية 

إذا لم يرغب المسن في البقاء في الدار والنوم فيه يمكنه أن يبقى في منزله وينتقل الدار إلى منزله كيف ذلك؟

عن طريق خدمة الرعاية المنزلية وهي خدمة تقدمها الدار عن طريق رعاية المسن في المنزل حيث يتم إرسال جليسة مسنين.

تقضي الجليسة مع المسن الوقت الذي يرغب به، كما يتم إرسال طبيب لفحص المسنين وتحديد حالته الصحية ومدى تدهورها.

توفر هذه الخدمة الجهد والطاقة الذي يتم بذله من المسن أثناء التنقل والذهاب إلى الدار وإلى المنزل.

هنا نكون قد وصلنا إلى ختام المقال، إذا أردت التواصل مع إحدى هذه المؤسسات يمكنك البحث على الانترنت ومعرفة معلومات أكثر عن المؤسسات مثلًا العنوان الخاص بالمؤسسة ورقم الهاتف ثم التواصل معهم وتحديد الخدمة التي تريدها من أجل المسن.

اخصائي علاج طبيعي منزلي

يوجد بعض المرضى الذين لا يستطيعون التنقل بحرية نتيجة لعدة أسباب، منها: التقدم في العمر الذي يصاحبه الإصابة ببعض الأمراض مثل: مرض السكري أو الضغط أو أمراض الكبد الوبائية أو الزهايمر وكذلك مرض الخرف، وغيرها من الأمراض التي تجعل من انتقال المريض من مكان إلى آخر بمثابة المعضلة بالنسبة له، كما يعاني أيضاً من نفس المشكلة الأطفال أصحاب إعاقة جسدية تعيق عملية تحركهم بسهولة، ولذلك أصبح دور اخصائي علاج طبيعي منزلي بالنسبة لهؤلاء المرضى من الأدوار المحورية في حياتهم، وذلك لأنهم يحتاجون إلى نوع خاص من العناية، والاهتمام.

تقديم أخصائي العلاج الطبيعي خدماته للمريض في المنزل توفر عليه الكثير من الوقت، والجهد المبذول لكي يستطيع الذهاب إلى العيادات ومراكز العلاج. 

مفهوم العلاج الطبيعي المنزلي

  • عبارة عن خدمة من الخدمات الطبية المهمة التي تقدم للمرضى غير القادرين على التنقل بسهولة، والذهاب للعيادات في منازلهم.
  • الهدف من تلك الخدمة أن تتم مساعدتهم على استرجاع قدرتهم على الحركة، وتأدية وظائفهم الجسدية بصورة طبيعية من جديد.
  • يصبح تدخل العلاج الطبيعي من أساسيات التماثل للشفاء عند تعرض المريض للإصابة، أو الإعاقة الجسدية خلال أي مرحلة عمرية.
  • تتم عملية التأهيل بواسطة تأدية بعض التمارين، والعلاج اليدوي المناسب لحالة المريض الصحية بعد إطلاع الأخصائي على التقارير اللازمة. 
  • يتميز العلاج الطبيعي بقدرته على شفاء الكثير من الأمراض والآلام بصورة طبيعية دون أي تدخل جراحي، أو الحاجة للأدوية.
  • ذلك من شأنه أن يحافظ على نقاء الجسد من أي مواد كيميائية قد تسبب آثارها الجانبية أضرار بليغة لباقي أجهزة الجسم.
  • استناداً لعدم قدرة المريض على الذهاب إلى العيادة بنفسه بسبب مشاكله الصحية، يقوم اخصائي علاج طبيعي منزلي متمرس بمتابعة حالته.  

فوائد العلاج الطبيعي المنزلي

  • لا يتغيب المريض عن حضور أي جلسة من جلسات برنامجه التأهيلي، وبذلك لا يتأثر معدل تحسن حالته الصحية. 
  • يقوم أخصائي العلاج الطبيعي بتقييم حالة المريض استناداً إلى تقاريره الطبية، ونتيجة لذلك يقوم بوضع برنامج العلاج المناسب للحالة.  
  • توفير الكثير من الوقت والجهد على المريض، فلا يحتاج إلى الانتظار لساعات كثيرة في العيادات متحملاً الآلام، ومفتقداً للراحة. 
  • توفير بيئة مناسبة لإتمام برنامج العلاج الطبيعي دون التأثر بأي مؤثرات خارجية مثل: الضوضاء أو نظافة المكان.
  • المحافظة على المريض من المخاطر المختلفة، وحمايته من فرص تفاقم الإصابة خلال تواجده خارج المنزل.
  • يحصل اخصائي علاج طبيعي منزلي على متسع من الوقت لإتمام البرنامج العلاجي حيث تتم الجلسة في المنزل فقط دون ضغوط.  
  • تقديم خدمات العلاج الطبيعي للمريض بواسطة أخصائي متمرس، وتواجد الأقارب والأصدقاء من حوله تساهم في تقديم دعم معنوي ونفسي للمريض.  
  • الحد من المخاطر التي يمكن أن يتعرض لها المريض أثناء وجوده في المواصلات خاصة بعد إجراء العمليات الجراحية.

الحالات التي تحتاج علاج طبيعي منزلي

  • تخصص العلاج الطبيعي من التخصصات الطبية ذات الأهمية الكبيرة في تسريع عملية الشفاء، وعودة المريض لحالته الطبيعية دون تدخل جراحي.
  • إدراكاً لتلك الأهمية تم الاهتمام بحصول المرضى غير القادرين على التنقل على خدمات ذلك المجال على يد اخصائي علاج طبيعي منزلي .
  • على رأس الحالات التي تحتاج إلى الحصول على جلسات علاج طبيعي:
  • المرضى الذين يعانون من آلام ومشاكل في العظام أو العمود الفقري.
  • حالات الألم في كل من: المفاصل، والغضاريف، والأوتار، وكذلك أربطة الجسم المختلفة.
  • عند ظهور مشاكل في تأدية وظائف الجسم العضلية الهيكلية مثل: الصعوبة في الحركة نتيجة الإصابة بآلام في الظهر. 
  • المرضى الذين يعانون من أمراض  بالجهاز العصبي مثل: التعرض للإصابة في الحبل الشوكي، أو إصابة المريض بسكتة دماغية، أو الشلل.
  • المشاكل التي يمكن أن يتعرض لها الأطفال مثل التأخر في عملية النمو، وكذلك حالات الشلل الدماغي. 
  • الأمراض التي تصيب كبار السن، ومنها: وهن العضلات، وحالات الخمول الحركي.
  • يقوم اخصائي علاج طبيعي منزلي بتقديم برنامج تأهيلي مناسب لشفاء للإصابات قبل وبعد إجراء العمليات الجراحية مثل: عمليات بتر الأطراف.
  • حالات الإصابة أثناء ممارسة الألعاب الرياضية كالتعرض للقطع في الأربطة الصليبية للركبة.

في نهاية المقال..

  • يقدم العلاج الطبيعي خدمات مهمة للمرضى للتسريع من عملية التماثل للشفاء بعد التعرض لأي إصابة جسدية.
  • يقوم اخصائي علاج طبيعي منزلي بوضع برنامج علاجي مناسب لحالة المريض الذي لا يقدر على التنقل استناداً إلى التقارير الطبية.
  • يوفر لك ذلك المقال كل المعلومات التي تحتاجها للإلمام بكل ما يتعلق بوظيفة اخصائي علاج طبيعي منزلي ، وما يقدمه من خدمات.

مطلوب جليسة مقيمة

قدموا زهرة شبابهم وكامل طاقاتهم فيما مضى لتربية أبنائهم وخدمة أوطانهم، كانوا ذات يومٍ شعلةً من النشاط وبابًا لا يغلق من الإنجاز، مرت بهم السنوات، خارت قواهم ووهنت عضلاتهم وتراجعت عقولهم ولو يسيرًا وتقلبت نفسياتهم لكن كثيرًا، وحان الوقت لرد الجميل إليهم، حان وقت تحقيق الراحة التامة لهم ومراعاة نفسياتهم والعمل على إسعادهم، حان وقت بذل الجهد الكبير والتفنن في معرفة ما قد يدخل السكينة والأمان على قلوبهم المرتعبة من فكرة النبذ أو الموت ربما! وسواءً كان مطلوب جليسة مقيمة مع المسن أو زائرة، فإن كلا الحالتين يوفر له الرعاية الطبية والنفسية الآمنة.

الرسالة التي تؤديها مراكز الرعاية

  • التركيز في المقام الأول على الصحة النفسية لكبار السن، فقلوبهم البريئة يزاولها الشعور الداهم المستمر بالنبذ والحزن والانطواء.
  • فالحرص على الرعاية النفسية للمسنين يمسح عنهم شعور اليأس ويدخل عليهم الفرحة والأمل والمحبة.
  • ويجب أن يتولى القيام على هذا النوع من الرعاية طاقمٌ من الخبراء النفسيين ذوي الخبرة في التعامل مع تقلبات النفس البشرية تبعًا لتقدم العمر.
  • بذل الجهود الكبيرة في تنويع طرق العناية والرعاية بالنزلاء الكرام إيمانًا منهم بجميع حقوق كبار السن.
  • التركيز الدائم على مساعدة كبار السن في التغلب على آلامهم وهمومهم.
  • مراعاة الحالة النفسية المتقلبة لهم والعمل على إبعاد الاكتئاب والعزلة واليأس عنهم.
  • السعي في الوصول إلى أفضل مستويات الخدمة والرعاية التي يبحث عنها المسنون.
  • لو كان مطلوب جليسة مقيمة لمرافقة المسن طوال يومه، فإن هذا من حقه.

أشكال رعاية كبار السن

سخرت دور الرعاية لنزلائها من الكرام كبار السن الطاقات والخبرات وذوي الاختصاص.

في سبيل تحقيق سعادتهم وارتياحهم، ونشرًا لشعور الأمان والتقبل في صدورهم ونفوسهم.

وإذا تساءلنا عن أشكال الرعاية المقدمة فنجد أنها متعددةٌ متنوعةٌ، وتشمل:

  • كما تقدم مراكز الرعاية مختلف سبل العناية الصحية، للتخفيف عن آبائنا وأمهاتنا من كبار السن آلامهم.
  • فيسعى الأطباء المعالجون لتشخيص الأمراض ووصف العلاجات الدوائية التي تناسب كل حالةٍ بناءً على تاريخها المرضي الطبي.
  • ثم تتم متابعة تطورات العلاج لتقييم مدى مناسبته ومدى استجابة المريض له.
  • أما ما يخص الخدمات الاجتماعية التي تقدمها المراكز في سبيل تحقيق الاستقرار النفسي لكبار السن، فإن المختصين يسعون إلى مساعدة المسن على تقبل حياته الجديدة والتأقلم مع ما استجد عليه من ضعفٍ ووهنٍ.
  • كما يساعدونهم على تقبل ما يلحق بهم من بعض التقلبات ويرشدونهم إلى كيفية التعامل معها حتى لو كان مطلوب جليسة مقيمة مع المسن فإنه يتم توفيرها.

الرعاية الطبية للمسنين

الخدمات الطبية والرعاية الصحية المقدمة لنزلاء دور المسنين في جمهورية مصر العربية يقوم على تقديمها نخبةٌ من الأطباء والممرضين ذوي الخبرة في التعامل مع المشاكل الصحية لكبار السن.

كما يتمتع الكادر الطبي بالكفاءة والمهارة التي تؤهله لمتابعة تطورات الحالات الصحية داخل الدور.

فيتم تشخيص المرض ووصف العلاج المناسب لكل مريضٍ بشكل منفصل، ثم يتابع الفريق الطبي تطور الحالة الصحية مع العلاج.

لو كان مطلوب جليسة مقيمة للتابع علاج المسن فإن المركز يعمل على توفير ذلك.

دور الترفيه في رعاية المسنين

  • الخدمات الترفيهية التي يتم تقديمها للنزلاء الكرام تعد امتدادًا لتطبيق كافة حقوق كبار السن.
  • تعمل دور الرعاية على تقديم الأنشطة الثقافية لتنمية مهاراتهم الذهنية المختلفة وهواياتهم، كما تقعد إدارة الدار الندوات والمسابقات الثقافية.
  • فلا يمكن لعاقلٍ أن يغفل دور هذه الأنشطة في تحسين حالاتهم النفسية.
  • فهل يمكننا بحالٍ من الأحوال أن نغفل دور الأنشطة الترفيهية التي تعمد دور الرعاية على إجرائها بين فترةٍ وأخرى!
  • كما يتم تنظيم رحلاتٍ قصيرةٍ ونزهات بسيطةٍ تتناسب مع طاقتهم وجهدهم، فتعمل هذه الأنشطة على تجديد أجوائهم وإدخال الفرحة والسرور على قلوبهم.

 لو كان التعامل مع كبار السن صعبًا، فهذا انعكاسٌ يرصد صعوبة ما يمرون به من ضغوطات نفسيةٍ عظيمة، يظن المرء منهم أنه يجب أن يموت في ركنٍ قصيّ وأنه حينئذٍ لن يجد من يشعر به أو ينقذه، فحتمًا هو يخاف من الموت، ويحتاج إلى من يأنس بقربه، والتفاف أهله حوله خير معين له على تجاوز محنته، أما لو كان وحيدًا لا أهل له ففي هذه الحالة يكون مطلوب جليسة مقيمة مع المسن ترعاه وتقوم على أموره.

مطلوب راعيات مسنين

” مطلوب راعيات مسنين ” تعتبر هذه الجملة عنوان بحث كثير جدا سواء من قبل الدور أو الجمعيات الخاصة برعاية المسنين، أو من قبل باحثين بصفة عامة، حيث عند تقدم السن يحتاج الكبار إلى رعاية خاصة ومميزة، وهذا الأمر يعتبر أمر غير سهل، وتزيد صعوبة هذا الأمر كلما كان المتقدم في السن له معاناة مع أحد الأمراض أو بدأت تظهر عليه علامات التقدم في السن أو علامات الشيخوخة والخرف، لذا يبحث الكثير من الناس عن راعيات مسنين وذلك من أجل عدم ترك كبار السن لفترات طويلة بمفردهم في المنزل وبالتالي يعانوا من أمر الوحدة، وحتى يجدوا من يرعاهم ويحنو عليهم ويتابع معهم أمر الدواء وغيره.

 كيف يكون الاهتمام بالمسنين؟

عندما يقوم أحد الأشخاص بالبحث عن ” مطلوب راعيات مسنين” يكون الهدف من هذه الجملة هو البحث عن شخص خبير في التعامل مع كبار السن.

حيث يتم الاهتمام بالمسنين من خلال إعطائهم قدر كبير من الاعتناء والرعاية، لذا يجب على كل راعيات مسنين الاهتمام بالأمور التالية:

  • الاهتمام بالمستوى الصحي للمسن.
  • العمل على تحسين الحالة النفسية الخاصة بالمسن.
  • العناية بالأنشطة الجسدية من أجل الحفاظ على صحة المسن.
  • الاعتناء بطرق تغذية المسن بطريقة سليمة.

الاهتمام بالمستوى الصحي للمسن 

جملة بحث مطلوب راعيات مسنين يهدف بها الباحث أن تكون السيدة التي يبحث عنها من أجل رعاية مسن لها القدرة والخبرة الكاملة في الاهتمام بالناحية الطبية الخاصة بالمسن ويجب أن يكونوا على دراية كاملة بالأمراض الخاصة به وكيفية التعامل معها، ومعرفة الدواء المناسب له والالتزام بمواعيد إعطاء الدواء وغيرها وذلك حتى يتم تحسين المستوى الصحي الخاص به.

العمل على تحسين الحالة النفسية الخاصة بالمسن

  • عندما يتم كتابة جملة مطلوب راعيات مسنين فإنه يُقصد بها ان تكون هذه الراعية لها القدرة على العمل على تحسين الحالة النفسية للمسن.
  • لذا يجب على كل راعية مسنين أن تقوم بالاهتمام بالجانب النفسي الخاص بكبار السن.
  • حيث يكون للحالة النفسية تأثير كبير على الاستجابة للدواء بصورة أسرع.
  • ويتم الاهتمام بالحالة النفسية له من خلال مشاركته في الحوار والحديث بصورة يومية.
  • وجعله يرى مناظر جميلة ورائعة مبهجة للنفس في كل صباح.
  • يتحرك ويخرج إلى أماكن مختلفة وذلك إن كانت حالته الصحية تسمح.
  • وإن لم تسمح يجب توفير الأدوات المختلفة الخاصة به مثل الكرسي المتحرك، والأدوات الخاصة بحفظ التوازن، وغيرها الكثير.

العناية بالأنشطة الجسدية من أجل الحفاظ على صحته

  • يجب على كل راعية لكبار السن أن تقوم بالاهتمام بالجانب الرياضي في حياة المسن.
  • وذلك من أجل تحسين الحالة الصحية الخاصة به.
  • ومن أشهر المقولات التي تدخل على أهمية الرياضة ” العقل السليم في الجسم السليم”.
  • لذا يجب أن يقوم المسن بممارسة مجموعة مختلفة من الأنشطة الرياضية الخفيفة بصورة يومية.
  • أو ممارسة المشي لمسافات متوسطة أو قصيرة حسب الحالة الصحية له.
  • وذلك من أجل تجنب تراكم الكثير من الدهون أو أن يصاب بالسمنة المفرطة، وذلك لأن الرياضة تعمل على تحسين صحة العضلات، وتحسين حركة الأمعاء.

ما هي الخدمات التي تقدمها راعيات مسنين؟

 يجب على أي راعية مسنين أن تقوم بتقديم مجموعة متميزة من الخدمات للمسنين الذين يرافقونهم ومنها: 

  • أنه يجب أن تكون راعية المسنين من أكثر الناس حفاظاً على أسرار المسنين، ولا يقوموا بنشر أسرارهم لأي أحد، فيجب أن تكون أمينة للغاية.
  •  تقوم راعية المسنين بمشاركة المسنين في الحديث اليومي لهم، ومناقشتهم في أمور الحياة المختلفة وذلك من أجل بث الحيوية بهم ورفع الروح المعنوية لهم.
  • تقوم أيضا بمساعدة المسنين في ممارسة بعض الأنشطة المختلفة أو الألعاب وذلك من أجل تنشيط عقولهم وأجسامهم وإدخال السرور عليهم.
  • تقوم أيضا بالتمشي والتنزه مع المسنين عبر مسافات غير طويلة حفاظاً على صحتهم النفسية والجسدية، أو ممارسة بعض الأنشطة الرياضية.
  • تعتبر أهم خدمة من خدمات راعية المسنين هي انها تقوم بالاهتمام بالمواعيد الخاصة بالدواء والالتزام بها.
  • إعداد بعض الوجبات الصحية والأطعمة ذات القيمة الغذائية لهم.
  • اصطحاب كبار السن إلى الأطباء.
  • ومعرفة المواعيد التي تخص كل طبيب، وذلك في حالة انشغال الأبناء أو غيابهم في الأعمال الخاصة بهم.

ما هي الصفات التي تخص راعيات المسنين؟

عندما يتم كتابة كلمة مطلوب راعيات مسنين فإن هذا يتوجب أن المطلوب البحث عنها يجب أن تتوافر بها مجموعة من الصفات.

وذلك حتى تكون لائقة بالتعامل مع كبار السن، وذلك لأنه مع تقدم العمر تصبح تصرفات كبار السن غير محسوبة ويجب أن يكون لها رد فعل ملائم ولائق.

ومن هذه الصفات:

  • يجب أن تكون راعية المسنين متحلية بالصبر والتأني، حتى يتم التمكن من التعامل مع حالة المسن، وأن تكون حكيمة في اتخاذ أي قرارات لها علاقة به.
  • يُفضل أن تكون حاصلة على أحد الشهادات المعتمدة في مجال رعاية المسنين.
  • يجب أن تكون ذات أخلاق حميدة ومميزة وهادئة حتى تتمكن من تقبل أفعال المسن دون انزعاج وتكون ردة الفعل الخاص بها مناسبة.
  • يجب أن تكون على دراية كاملة بالحالة المرضية والحالة النفسية الخاصة بالمسن، وذلك حتى تتمكن من التعامل معه بشكل سليم.
  • يجب أن تكون متفرغة بصورة تامة لعملها وليس لديها أي انشغالات أخرى، وألا تكون مرتبطة بوظائف أخرى.

وبالرغم من اعتبار الرعاية التي يتلقاها كبار السن من أهلهم وذويهم هي الأحسن والأكثر دفئاً وحناناً واطمئناناً، إلا أن البحث بعنوان مطلوب راعيات مسنين  يكون في كثير من الأحيان هو الحل الأمثل لهم وخاصة في حالة عدم وجود وقت كافي لدى الأبناء من أجل الاعتناء بأبائهم، حيث ينتج البحث عن شخصيات ذوات كفاءة عالية ومناسبات.

دار المسنين بالقاهرة

قد يشترط أقارب كبار السن عند اللجوء إلى خدمات دور المسنين، قرب مكان الدار من منزل المسن وذويه، لذلك دائما ما نجد البحث عن هذه الأماكن يكون بتخصيص الموقع مثل سؤال أحد الأشخاص عن دار المسنين بالقاهرة أو دار مسنين بوجه عام، من أجل تقليص نتائج البحث على موقع معين فقط.

هل قرب مكان دار المسنين من منزل المسن شرط مهم؟

  • من أحد أسباب رفض أغلبية كبار السن لفكرة التواجد في دار المسنين، أنه يشعر وكأن جميع المقربين والمحيطين به يريدون التخلص منه.
  • فلو فرضنا أن المسن يسكن في القاهرة، يجب هنا البحث ثم اختيار دار المسنين بالقاهرة ، وذلك من أجل أن يشعر كبير السن أنه لازال بالقرب من احبائه، وأنهم سوف يقومون بزيارته بين كل حين والآخر.
  • لكن على الفرض العكسي، لو فرضنا وجود مسافة كبيرة بين الدار ومنزل المسن أو منزل أقاربه، هنا سوف يشعر المريض بالغربة، وأنه غير مرغوب فيه، وأن أقاربه يقولون له ضمنياً أن هذه هي النهاية.

دار المسنين بالقاهرة بمواصفات خاصة

قد يشترط أقارب المسن وجود مواصفات خاصة في مكان تقديم الرعاية مثل:

  • وجود مساحات خضراء داخل الدار، فمن شأن ذلك جعل المسن يشعر بالاسترخاء، ويستمتع بمشاهدة المناظر التي تبعث على الراحة النفسية، ويجب الاعتراف أن هذا مظهر صحي للدار.
  • توفر صالة ألعاب رياضية، لكي يقوم كبار السن بممارسة روتين رياضي، لأن اتباع الأنظمة الرياضية يحسن الحالة الصحية والنفسية للمسنين.
  • إقامة نشاطات اجتماعية، وذلك يتم بأن يكون الدار على دراية بكل حالة مسن موجود بداخل الدار، ما يحب وما يكره، الأنشطة التي يهتم بها، وعن طريق ذلك يتم تنظيم أنشطة تتماشى مع كافة الاهتمامات، ومن نتائج ذلك جعل كبار السن مقبلين على الحياة، يبتعدون عن الاكتئاب.

خدمات دار المسنين بالقاهرة

  • من أهم الخدمات التي يحتاجها جميع كبار السن هي المعاملة الجيدة من قبل مسئولي الدار.
  • فيجب العمل على توظيف طاقم، يقوم بمراعاة معايير المعاملة الطيبة تجاه جميع المسنين.
  • قد تكون الخدمات التي يقدمها دار المسنين في صورة خدمات طبية.
  • حيث إن أفضل أماكن تقديم الرعاية يوفرون طاقم طبي على مستوى مناسب من أجل تقديم أقصى رعاية طبية ممكنة.
  • هناك خدمات الإيواء، وهي ألا يكون للمسن محل سكن.
  • ولولا وجوده في الدار لظل لا مأوى له وتعرض لجميع أخطار الشوارع، وهو في مرحلة عمرية لا تسمح بذلك.

دار المسنين بالقاهرة بالمجان 

  • هناك الكثير من دور المسنين التي تقدم خدماتها بدون مقابل.
  • في أغلب الأحيان يكون هذه الدار حكومية، تخضع لإشراف الحكومة بل وأيضا للتمويل الحكومي.
  • وتكون كافة الخدمات من مأوى وخدمات طبية وعلاجية، بدون مقابل.
  • ولكن هناك أيضاً دور مسنين ممولة من رجال وسيدات أعمال، فيقوم أحد رجال الأعمال بشراء قطعة أرض ويبني فوقها دار رعاية مسنين في حدود المبلغ المتاح.
  • ويبدأ في استقبال الآباء والأمهات كبار السن من أجل إكرامهم، يحصل المسن في هذه الدار على خدمات الإطعام والإيواء أيضاً.
  • بالنسبة لهذه النوعية من الدور، نجد أنه يتم الإعلان عن قبول التبرعات العينية والنقدية.
  • من أجل النهوض بمستوى الدار ومن أجل تقديم خدمات أكثر لمسنين أكثر.

دار مسنين بالقاهرة حاصلة على شهادة الجودة

  • من أهم الشروط الواجب توافرها في أي دار مسنين، هو ضرورة حصولها على التراخيص وشهادة الجودة.
  • وذاك إثبات على جودة الخدمات المقدمة عن طريق هذا المكان.
  • الأبناء عندما يقومون بالبحث عن أفضل دار رعاية مسنين، يهتمون أولاً، بالبحث عن هل هذه الدار حاصلة على الجودة، ليشعروا بالأمان والثقة في المكان.
  • يجب أن يقوم مسؤولي الدار بوضع شهادة الجودة في مكان ظاهر ليتمكن رواد المكان من رؤيتها، والتأكد منها، قبل الإقبال على التعامل مع هذه الدار.

دار المسنين بالقاهرة وموقعها الإلكتروني 

  • من أهم الشروط الواجب توافرها في دار المسنين، هو توافر وسائل اتصال، فيجب أن توفر الدار موقع الكتروني، يتم التواصل من خلاله بين العملاء ومسؤولي خدمة عملاء للرد على أي شكوى أو استفسار. 
  • أيضاً لكي يتسنى للعملاء متابعة آراء العملاء في الخدمات المقدمة من الدار، للمساعدة في قرار التعاقد معه أم لا. 

رأينا أن أماكن تقديم رعاية المسنين، يجب أن تتمتع بمواصفات متعددة، تختلف من مسن إلى آخر، حيث أن ما يقبل به أحد كبار السن قد يرفض مسن آخر. 

دار مسنين الشروق و الشيخ زايد

يعد دار مسنين الشروق و دار مسنين الشيخ زايد من أفضل الدور التي يمكن أن يطمئن فيها الأقارب على أقاربهم فيه، وذلك لكثرة الخدمات التي من الممكن أن يقدمها للنزلاء فيه، وكذلك حرصه على صحة وسلامة النزلاء، وعمله على توفير كل ما قد يحتاج إليه النزيل.

ودار المسنين لا يتعامل مع النزلاء بمهنية عالية فقط، بل كذلك كل من يعمل فيه يرى في كبار السن هؤلاء إما أبوية أو نفسه في المستقبل، ولذا جميع العاملين فيه يروا في النزلاء أهل لهم، قبل أن يكون عمل قد يكونوا  يتقاضوا عليه أجر.

 الخدمات التي تقدمها دار المسنين

  • من أهم الخدمات التي تقدمها دور المسنين بوجه عام توفير محل الإقامة بشكل كامل وطوال اليوم في الدار.
  • كما أن دار مسنين الشروق وكذلك دار مسنين الشيخ زايد تهتم بشكل خاص بالرعاية الصحية والطبية للنزلاء فيها.
  • وذلك ليكونوا على استعداد في حالة ظهور أي خلل طبي وصحي أو أي عارض من عوارض كبر السن.
  • كما أن دار المسنين يعتمد في الرعاية الصحية والطبية على أكبر وأشهر الأطباء المتخصصين في علاج الأمراض والعوارض التي قد تظهر.
  • كما أنه من أهم عوامل نجاح دار مسنين الشروق في مجال عمله اهتمامه بكل ما يخص النظافة.
  • وإحضاره أشخاص متخصصين في هذا الأمر لضمان حياة صحية ونظيفة للنزلاء.
  • كما أن دار المسنين يهم بشكل خاص بالأنظمة الغذائية الصحية التي تقدم للنزلاء.
  • وذلك بما يتناسب مع الحالة الصحية لكل نزيل، لعدم الإضرار بصحة النزلاء.
  • كما أن بعض النزلاء من كبار السن قد يحتاجون إلى بعض العلاجات الطبيعية، وهو ما توفره دار المسنين على مستوى عالي.
  • كما أنه يوجد في دار المسنين بعض الأماكن المتاحة لكبار السن الغير قادرين على سداد تكلفة الإقامة بكل ما تشمله من خدمات ورعاية في دار المسنين.
  • كما أن دار المسنين تعمل على توفير الجانب الترفيهي في حياة النزلاء للحفاظ على الحالة النفسية لهم.

الرعاية الصحية والطبية في دار المسنين

  • كما ذكرنا فإن من أهم الجوانب التي يهتم بها دار مسنين الشروق وكذلك دار مسنين الشيخ زايد هو الرعاية الصحية والطبية لكبار السن.
  • وذلك لا ينطبق فقط على النزلاء الذي قد يصيبهم بعض المرضى أثناء إقامتهم في دار المسنين.
  • بل كذلك قد يستقبل دار المسنين بعض الحالات المريضة.
  • غدار المسنين قد يستقبل كبار السن الذين تم إجراء بعض العمليات الجراحية لهم في وقت قريب.
  • وتعمل في هذه الحالة على توفير رعاية طبية وصحية خاصة وعلى أعلى مستوى بما يتناسب مع الحالة الصحية والجسدية النزيل المريض.
  • كما تعمل على اتخاذ بعض الإجراءات اللازمة لاستقبال مثل هذا العميل وتهيئة الجو العام للتحسين من حالته.

كيفية التعامل مع كبار السن في دار المسنين

كبار السن عادة ما يكونوا في حاجة لمعاملة خاصة تتناسب مع كبر سنهم.

فمن أسوء الأمور التي قد يسعى بها كبار السن في هذه المرحلة هي الإهمال.

ولذا يعمل دار مسنين الشروق وكذلك دار مسنين الشيخ زايد  على توفير  أعلى درجات الاهتمام بالمسنين، حتى لا يطالهم هذا الشعور السئ.

كما أن التعامل مع المسنين يحتاج إلى شخص صبور حليم معهم، وهذا ما توفره دار المسنين بعناية فائقة.

كما أن كبار السن عادة ما قد يشعرون بالوحدة والفراغ مما قد يؤدي إلى سوء الحالة النفسية لهم بدرجة كبيرة.

ولكن هذا الجانب في شخصية كبار السن من أولى اهتمامات دار المسنين.

ولذا يعمل بكل جهد على عدم السماح لكبار السن بمثل هذا الشعور.

بل يوفر له الاهتمام البالغ الذي يجعله يشعر بمدى أهميته لدى جميع من حوله ويعمل شغل وقت فراغه بكل الأنشطة الهامة والمفيدة.

ولذا يمكن القول أن دار مسنين الشروق ودار مسنين الشيخ زايد من أفضل الأماكن والدور التي من الممكن أن تستقبل الأشخاص كبار السن سواء أكانوا أصحاء أو كانوا يعانون من مرض ما.

كما أن الخدمات الصحية والطبية وكذلك الاجتماعية التي توفرها دار المسنين يتم توظيفها فقط لتوفير الرعاية الكاملة لكبار السن، سواء أكانت جسدية أو نفسية.

دار مسنين حدائق القبة و حدايق المعادي 

لكل إنسان احتياجات أساسية، وحق في الرعاية، و الإهتمام منذ نعومة أظافره، وحتى يصبح كهلاً، وتزداد تلك المتطلبات بمرور العمر فكلما تقدم الفرد في السن، كلما أصبح من الصعب عليه تأدية حياته اليومية، وقضاء حاجته بنفسه، ويرجع ذلك إلى عدة عوامل أهمها بعض الأمراض التي تتزامن مع تقدم الإنسان في العمر فتصعب من حركته بنفسه، وتصبح كل حركة بمثابة المعضلة بالنسبة لكبار السن مثل: مرض السكر، والضغط، والزهايمر، وغيرها من الأمراض المزمنة التي تزيد من حاجة آبائنا، وأمهاتنا للرعاية، والإهتمام، وضرورة الإشراف على متطلباتهم اليومية، ومراقبة حالتهم الصحية بصفة منتظمة ومستمرة، وتعمل دار مسنين حدائق القبة ، وكذلك دار مسنين حدايق المعادي على تلبية كل تلك الخدمات، ومحاولة توفير مناخ صحي، ومناسب لكبار السن يضمن حصولهم على رعاية صحية، ونفسية تساعدهم على قضاء حياتهم اليومية بصورة طبيعية.

الخدمات التي تقدمها دور المسنين

  • الرعاية الصحية

تهتم دور المسنين بتوفير أفضل وسائل طبية لضمان رعاية صحية متميزة لكبار السن  للقيام بالفحوصات، والتحاليل، والأشعة اللازمة لمتابعة حالتهم الصحية بعناية حتى يتم تشخيص الأمراض بسهولة، وتقديم العلاج المناسب قبل تفاقم الأمر.

  • تحسين العامل البدني

تحاول دار مسنين حدائق القبة ، وأيضاً دار مسنين حدايق المعادي العمل على تقوية العامل البدني للمسنين. يتم ذلك عن طريق تنظيم برامج رياضية مخصصة لكبار السن حتي لا تتدهور حالة العضلات بسبب قلة الحركة.

وكذلك تساعد الرياضة، والحركة على تحسين الحالة النفسية للأفراد المسنة. 

  • توفير الجلساء 

من أهم الخدمات التي توفرها دور رعاية المسنين هي توفير جلساء لكل كبار السن.

 يحرصون على تبادل أطراف الحديث معهم، ويلبون احتياجاتهم بلطف، ويتأكدون من حصولهم على هواء نقي، ومنعش من خلال اصطحابهم في نزهات ممتعة.

 حتى لا يشعرون بالإهمال، والوحدة، وتؤثر حالتهم النفسية السيئة بالسلب على صحتهم، وبرنامجهم العلاجي. 

  • توفير المتطلبات اليومية 

هناك بعض الاحتياجات الأساسية التي يحتاجها سكان دور المسنين بشكل يومي كالطعام، والمشروبات.

يحرص كلاً من دار مسنين حدائق القبة ، و دار مسنين حدايق المعادي على تقديم نظام غذائي صحي مناسب، ويتماشى مع الوضع الصحي لكبار السن.

 فيجب وضع الحالة الصحية، والأمراض التي يعاني منها كل فرد في عين الاعتبار، وتقديم الأغذية التي تساعدهم على الشفاء، وتمدهم بالفيتامينات والمعادن الضرورية لجسدهم. 

إشارات توضح الحاجة لدار المسنين 

هناك بعض العلامات التي تنبه المحيطين بكبار السن لحاجتهم إلى دار رعاية بأسرع وقت منها:

  • عدم الانتباه للأحداث التي تدور حولهم.
  • الصمت الدائم، وعدم المشاركة في أي حديث مع المحيطين بهم.
  • تدهور الوضع البدني بما لا يسمح لهم بأداء نشاطاتهم اليومية بصورة طبيعية.
  • ضعف القدرة على الإدراك، وتذكر الأشياء.

كيفية اختيار دار المسنين المناسبة

هناك عدة خطوات يتم اتباعها في عملية البحث عن أفضل دار مسنين حدائق القبة ، وكذلك دار مسنين حدايق المعادي تضمن حصول آبائنا، وأمهاتنا على خدمة متميزة، وتوفير كافة المستلزمات الضرورية للتأكد من حصول كبار السن على الاهتمام، والرعاية المناسبة منها:

  • موقع دار المسنين 

يفضل وجود دار المسنين في محيط المحافظة، وليست بعيدة عن المنزل حتى لا يشعر كبار السن بالغربة، والعزلة.

  • البحث المتواصل

يجب التعمق في عملية البحث عن الدار المناسبة، وقراءة آراء كل المتعاملين مع الدار لتحديد الموقف من اختيارها، أو مواصلة البحث من جديد.

  • زيارة الدار على الطبيعة

عند تحديد اختيار مبدئي لدار مسنين مناسب، من المهم جداً التأكد من جودة الدار، والخدمات التي تقدمها على الطبيعة لضمان الرعاية التي يتلقاها آبائنا، وأمهاتنا من مستلزمات طبية، وأشخاص متمرسة في المهنة، وخدمات طعام عالية الجودة. 

  • الميزانية المناسبة

من أساسيات البحث عن أفضل دار مسنين حدائق القبة ، و دار مسنين حدايق المعادي أن تكون ميزانيتنا المتاحة تتناسب مع مصروفات الدار المختارة. 

مما تم سرده خلال ذلك المقال يمكن إستنباط أن رعاية المسنين ليست مسؤولية سهلة، ولا تحتمل أي تهاون في أدائها فآبائنا، وأمهاتنا يستحقون أفضل الوسائل للاهتمام بهم، وتوفير جميع احتياجاتهم دون أدنى تخاذل، وتسعى دار مسنين حدائق القبة ، وكذلك دار مسنين حدايق المعادي إلى تقديم كل الخدمات الممكنة لتوفير تلك الاحتياجات للأخذ بيد كبار السن للعودة لممارسة حياتهم اليومية بصورة طبيعية، وصحية من جديد.

دار مسنين سوهاج و قنا

اجتمعت شدة العادات والتقاليد في محافظات الوجة القبلي بشكلٍ عام وفي محافظة سوهاج وقنا بشكلٍ خاص، ومن ضمن هذه العادات شدة التمسك بالعائلة ككل، وبكبارِ السن خصوصًا فعند اللجوء إلى دار مسنين سوهاج أو إلى دار مسنين قنا يعني أنهم بذلوا ما في وسعهم في رعاية كبار السن لكنهم شعروا بالتقصير لذا أغرتهم دار المسنين بالخدمات التي تقدمها، فهذا المقال قد يتكلم عن كل ما تريد معرفته عن مراكز خدمة دار المسنين وعن أنواع دار المسنين الموجودة، وعن المعايير التي يجب مراعاتها في دار المسنين،وعن دور الجمعية العامة للأمم المتحدة في تحديد مبادئ العناية بكبار السن.

دار مسنين

هي مؤسسة موجودة في الدولة للإهْتمام بكبار السن والعناية الشاملة لهم والكاملة، ورعايتهم الرعاية الصحية والجسدية والنفسية والعلاجية والنفسية، وتحقيق جميع إحْتياجاتهم وتحسين الحالة المزاجية لهم والمعنوية.

أنواع دار المسنين

يوجد ثلاث أنواع لدار المسنين

دور الرعاية الماهرة

في حالة سوء الوضع الصحي لكبار السن في دار مسنين سوهاج أو في دار مسنين قنا، فلابد من رعاية مستمرة من خلال فريق من أمهر الأطباء في التعامل مع كبار السن والعجزه بشكلٍ دائم على دور الرعاية، فيوجد في كبار السن من هو مصاب بأمراض خطيرة، أو من يعاني من الإعاقة أو هم من ذوي الاحتياجات الخاصة.

ويتم نقل كبار السن التي يتم شفائهم تمامًا إلى دور الرعاية الأساسية التي سنتناول الحديث عنها بالتفصيل في الفقرة التالية.

دور الرعاية الأساسية

في هذه الدور يتلقي كبار السن الرعاية المطلوبة عن طريق ممرضات متدربات على أعلى مستوى، كما ويتم ٱجراء الفحوصات الدورية لكبار السن المصابين بالأمراض المزمنة.

لا تقتصر الفحوصات الطبية على الممرضين فقط بل يتردد الأطباء بشكلٍ دوري من وقت لآخر أو عند وجود حالات الطوارئ.

دور الرعاية الشخصية المراقبة

تقوم هذه الدور على الأهتمام بوضع كبار السن الصحي، وعمل الكشف الروتيني لهم.

المعايير التي يجب مراعاتها في دار مسنين سوهاج أو في دار مسنين قنا

  • رفع مستوى الخدمة الذي يقدم لكبار السن عن طريق إنشاء دور صغيرة الحجم أو متوسطة.
  • توفير ساحات خضراء داخل الدور بها مقاعد ومظلات لا مساعدة كبار السن على الجلوس في جو مناسب لهم.
  • العمل على اختيار الدار في مكان سكني وسهل الوصول إليه.
  • أن يكون بعيدًا عن مصادر الإزعاج.
  • تقليل عدد المسنين في الغرفة الواحدة، وأن يكون بها دورة المياة.
  • توفير الجو الأسري الدافئ، عن طريق اختيار أثاث قريب من أو مشابه لمنازل كبار السن.

دور الجمعية العامة للأمم المتحدة في تحديد مبادئ العناية بكبار السن

من ضمن المبادئ الموضوعة:

مبدأ الإسْتقلالية

عن طريق الحصول على القدر الذي يكتفي به كبار السن من الغذاء، والماء والملابس والعناية بصحة كبار السن والغرفة التي يعيش فيها المسنين، والعمل على توفير فرص عمل للمُسنين، للحصول على دخل مادي لهم، والعمل على تعايش المسنين في البيئة الآمنة، أو زيارة كبار السن منزلهم من وقت لآخر.

مبدأ المشاركة

يعتمد مبدأ المشاركة على أربع نقاط:

  • استمرار اندماج كبار السن في المجتمع والمشاركة في الأنشطة التي تساعد على رفاهيتهم.
  • المشاركة في الأنشطة المتمرسين بها لإعطاء خبراتهم للأجيال الشابة
  • العمل على خدمة المجتمع لكبار السن
  • المساعدة في تشجيع المسنين على تشكيل رابطات خاصة بهم للمطالبة بطلباتِهم ورغباتهم في دار مسنين سوهاج أو في دار مسنين قنا

مبدأ الرعاية

  • يعتمد مبدأ الرعاية على حصول كبار السن على الحماية والعناية من قبل الأسرة أو العائلة، ومن المجتمع.
  • الحصول على الرعاية الصحية المطلوبة.
  • الحصول على الرعاية على المستوى الذهنى والجسدى والعاطفة الأمثل لهم، وحمايتهم من الإصابة من الأمراض

مبدأ الكرامة

يعتمد مبدأ الكرامة على إتاحة الفرصة لكبار السن للعيش بكرامة وأمان، بدون تعرضهم للإسْتغلال، والمعاملة السيئة من قبل القائمين بالخدمة، والإلتزام على معاملة كبار السن بعدالة، دون التمييز بين بعضهم.

وأخيرًا كبار السن هم بركة لنا في الدنيا ورعايتهم والإهتِمام بهم من أسس تعاليم ديننا العظيم ووجود العناية الكاملة سواء في دار مسنين سوهاج أو في دار مسنين قنا من أسباب الراحة والأطْمئنان على كبار السن في نهاية أعمارهم.

دار مسنين عين شمس و فيصل

يبحث الكثير من الناس عن دار مسنين عين شمس ويبحث البعض الآخر عن دار مسنين فيصل وكلاهما يقع في مدينة القاهرة وهذا البحث يكون من أجل رعاية كبار السن والاعتناء بهم دون تركهم بمفردهم لفترات طويلة ويكون حل دار المسنين أفضل إذا كان الأبناء لديهم الكثير من المشاكل حيث يتم الاهتمام بالحالة النفسية والصحية لكبار السن والعمل على تحسين مستوى كلاً منهما.

دار المسنين في عين شمس

 دار مسنين عين شمس تتميز دار المسنين بأن لها الكثير من الكفاءات الطبية والأشخاص أصحاب الخبرة الذين يتم الاستعانة بهم من أجل علاج الحالة النفسية والصحية لكبار السن، ويعتبر الهدف الأول للدار هو تقديم يد العون والمساعدة للمسنين.

أهم ما يميز دار المسنين في عين شمس

 دار مسنين عين شمس تهدف إلى تقديم جميع الخدمات الطبية لكبار السن على مدار اليوم لمدة ٢٤ ساعة بصورة مستمرة، وتتميز دار عين شمس بأن لها طاقم عمل طبي متخصص له القدرة على التعامل بشكل صحيح مع جميع المشاكل الطبية التي قد يُصاب بها كبار السن، كما أن هذه الدار تعمل على الاهتمام بالناحية الغذائية حيث تقوم بتقديم وجبات يومية لكبار السن المقيمين بها وتكون هذه الوجبات نظيفة ومحل ثقة ومضمونة، لذا تعتبر دار عين شمس لرعاية المسنين مميزة جداً.

خدمات دار المسنين في عين شمس

تقوم دار المسنين في عين شمس بتقديم مجموعة من الخدمات التي تجعلها أفضل دار مسنين عين شمس وذلك يرجع لأنها تقوم باستقبال جميع حالات المسنين مهما كانت ولا تقوم برفض أي حالة، فهي تقوم باستقبال الكبار بعد العمليات الجراحية وبعد إزالة قرح الفراش، بالإضافة إلى أنها تقوم باستقبال الحالات التي تكون مصابة بمرض الزهايمر وتقوم باستقبال الحالات النفسية أيضاً، علاوة على ذلك فإنها تقوم باستقبال حالات الكسور والشروخ أيضاً وجميع الأمراض الخاصة بمرحلة الشيخوخة، ويتم استقبال كل هذه الحالات استقبال على أعلى مستوى، وذلك لأن الهدف الأول لهذه الدار هو العمل على تقديم يد العون لكبار السن والعمل على رفع الروح المعنوية الخاصة بهم وتحسين الحالة النفسية لهم، وإعطائهم شعور بأنهم وسط عائلاتهم وأهلهم، لذا تعتبر هذه الدار أفضل دار مسنين عين شمس.

 دار مسنين فيصل 

تهدف دار مسنين فيصل على تحقيق جميع وسائل الرعاية الشاملة والاهتمام بكبار السن وذلك من أجل تحقيق رغبتها في توفير الخدمات الخاصة بكبار السن وذلك عن طريق الاستناد على مجموعة من أفضل طاقم من المشرفين والمتخصصين في مجال رعاية كبار والاعتناء بهم، والاعتماد على مجموعة من الأطباء أصحاب الخبرة في كافة المجالات وذلك من أجل استقبال جميع الحالات الخاصة بكبار السن ومعالجتهم والاهتمام بهم بطريقة سليمة وصحيحة والعمل على تحسين الحالة النفسية والصحية لهم.

دار مسنين في فيصل

 دار مسنين فيصل من المعروف عنها أنها تتميز برغبتها الدائمة في تقديم جميع الخدمات الطبية والصحية لكبار السن وتعمل على تقديم الرعاية لهم في أحسن صورة ويتم ذلك عن طريق الاستعانة بفريق عمل طبي متخصص وذلك حتى يتم تحقيق هدف الرعاية لكبار السن بشكل صحيح وسليم وتوفير جميع ما يحتاجه المسنين من متطلبات واحتياجات، كما تتميز هذه الدار بأن الأسعار الخاصة بها مناسبة وملائمة للجميع.

الخدمات التي تقدمها دار فيصل للمسنين

تقوم دار مسنين فيصل بتقديم مجموعة من الخدمات للمسنين ومن أهم هذه الخدمات:

  • العناية بالحالة الصحية: يوجد فريق عمل طبي متخصص في دار مسنين بفيصل يعمل هذا الفريق على رعاية الحالة الصحية والنفسية لكل مسن يوجد في الدار و ذلك على اختلاف أمراض كل مسن، والحالات التي تخص كل منهم، كما يعمل هذا الطاقم على توفير كل يحتاجونه.
  • التغذية الجيدة من خلال الوجبات المتكاملة: تعمل هذه الدار على تقديم الوجبات الغذائية ذات القيمة الغذائية العالية لكبار السن المتواجدين بها كما تعمل على تقديم الغذاء المناسب لكل مسن وفق الحالة المرضية الخاصة به.
  • غرف كاملة بصورة مجانية: تعمل دار مسنين في فيصل على تقديم غرف كاملة ذات حمام خاص بها في صورة مجانية لأولئك الأشخاص الذين ليس لديهم منازل لهم أو عائلات وذلك من أجل رعاية جميع المسنين المحتاجين ويتم تقديم الخدمة لهم على مستوى جيد والاهتمام بهم كغيرهم.

وبهذا نكون قد تحدثنا عن دار مسنين عين شمس دار مسنين فيصل والخدمات التي يتم تقديمها بكل دار منهما وأشكال الرعاية بكل منهم.

دار مسنين مدينتي و مدينة نصر

المؤسسات التي تم إنشاؤها من أجل رعاية المسنين في المؤسسة وفي المنزل كثيرة ومتنوعة لهذا يتردد البعض في الذهاب إليها، فهم غير قادرين على معرفة أفضل مؤسسة تقدم خدمات لرعاية المسنين من أجل رعاية أفراد أسرتهم الغير قادرين على رعاية أنفسهم، في مقالنا هذا سنذكر لكم أفضل المؤسسات التي تهتم براحة المسنين وتلبي كافة رغباتهم ومطالبهم ألا وهم دار مسنين مدينتي ، دار مسنين مدينة نصر كما سوف نتطرق لمعرفة الخدمات التي تقدمها هذه المؤسسات.

تعريف دار المسنين

قبل أن نتطرق لمعرفة معلومات عن الدارين سوف نوضح لكم مفهوم دار المسنين بشكل عام.

دار المسنين أو منزل المسنين كما يقول البعض هو عبارة عن مؤسسة مخصصة لإقامة كبار السن فيها وتحتوي على كافة الخدمات التي يحتاج إليها المسن.

كما أن المسن يكون له غرفة خاصة ليقطن فيها بمفرده، ويتم توفير رعاية صحية من أجل المرضى أيضًا، تاليًا سوف نتطرق لمعرفة معلومات عن دار مسنين مدينتي، دار مسنين مدينة نصر.

الفرق بين دار مسنين مدينتي ومدينة نصر 

في البداية قد يتساءل البعض هل هناك فرق بين دار مسنين مدينتي، دار مسنين مدينة نصر من ناحية الخدمات والمعاملة وهكذا.

في الواقع ليس هناك فرق كبير بين هاذين الدارين حيث يتفق الدارين في الكثير من الأمور التي يتفق فيها أغلب المؤسسات حيث يتم توفير جليسات مسنين للاهتمام بالمسنين، كما يتوفر طاقم طبي خبير في كيفية التعامل مع المسنين ومعالجته.

علاوة على أن الدارين يتفقون في خدمة العملاء وغالبًا يتفق أغلب الأماكن في التكلفة التي يتم دفعها من أجل هذه الخدمات.

خدمات دار مسنين مدينتي

بعد أن وضحنا لكم الاساسيات التي تتوافر في كل دار سوف نذكر لكم هنا الخدمات التي تقدمها دار المسنين في مدينتي.

يعتبر دار المسنين في مدينتي من أفضل المراكز التي تعتني بكبار السن وتهتم بهم، فهم يتميزون بتوفير كافة طرق الراحة من أجل راحة العجائز.

يساعد موظفين دار المسنين في النظافة العامة ونظافة المسن الخاصة بداية من الاستحمام ونهاية بتبديل الملابس الخاصة بهم.

علاوة على أن جليسات مسنين دار مسنين مدينتي يهتمون بشكل أساسي بمواعيد الأدوية التي يتناولها المسن.

خدمات دار مسنين مدينة نصر 

أما بالنسبة للخدمات التي تقدمها دار مسنين مدينة نصر فهي أيضًا كثيرة ومتنوعة ومن أهم هذه الخدمات:

التمارين الرياضية التي تساعد المسن على تحسين حركته وتعمل على تحسين قدرته على المشي والقيام بالأعمال البسيطة.

يهتم جليسة المسنين في هذا الدار بتبادل الحديث اللطيف مع المسن حتى لا يشعر بالملل بمفرده فإن الجليسة مدربة على التعامل برفق وود مع المسن.

كما أنه يتم مساعدة المسن في حالة لم يكن يقدر على تناول الطعام بمفرده ويقوم شخص آخر بإطعامه.

خدمة الرعاية المنزلية

هناك بعض الأشخاص من كبار السن لا يحبذون فكرة الذهاب إلى دار للبقاء فيه بعيدًا عن أولادهم وأحفادهم ومن أجل راحة هؤلاء المسنين تم توفير خدمة الرعاية المنزلية.

خدمة الرعاية المنزلية تعني أن المسن يبقى في المنزل دون أن يذهب إلى الدار وتذهب إليه جليسة مسنين لكي تجلس معه في المنزل.

تقوم الدار بتوفير كافة الخدمات التي تقدمها في الدار في المنزل أيضًا من أجل تحسين حالة المسن الصحية والنفسية.

النشاط المتوفر في دار مسنين مدينتي 

يتم توفير العديد من النشاطات الثقافية والرياضية والاجتماعية في الدار وهنا سوف نذكر لكم نبذة مختصرة عن هذه النشاطات.

يتوفر نشاطات ثقافية حيث يتواجد الكثير من الكتب والمجلدات من أجل تعليم المسنين القراءة وتوعية عقولهم.

كما يتم توفير الأنشطة اليدوية التي تساعد على اشغال أوقاتهم مثل التريكو والكروشيه.

النشاط المتوفر في دار مسنين مدينة نصر

أما بالنسبة للنشاطات الموجودة في دار المسنين في مدينة نصر فهناك أيضًا نشاطات رياضية وثقافية كالجري والرياضات التي تعمل على تليين عضلات الجسم.

بالنسبة للأنشطة الترفيهية يتوفر في الدار ألعاب الطاولة مثل البلياردو والكوتشينة.

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا، إذا أحببت التواصل ومعرفة المزيد من المعلومات عن دار المسنين يمكنك البحث على الانترنت وزيارة الموقع الالكتروني الخاص بالدار.

مطلوب جليسه لسيده مسنه 

عند خروجي من العمل اليوم، استوقفتني، ورقة ملقاة على الأرض، مكتوب بها بخطٍ كبير، مطلوب جليسه لسيده مسنه ، قمت بالاتصال بالرقم المدون على الورقة، لخبرتي في هذا المجال، فأنا طبيب بإحدى دور رعاية المسنين، فكان قراري مساعدة صاحب الإعلان ليجد مبتغاه.

مطلوب جليسه لسيده مسنه تقيم معها

  • هناك نوعية من الخدمات الخاصة برعاية المسنين، تستلزم الإقامة مع السيدة المسنة، فقد يمتد تقديم الخدمات إلى ساعات الليل، هنا نجد الحاجة لإقامة من يعتني بالمسنة. 
  • قد تفتقد الأم المسنة، وجود أحد الأبناء أو الأقارب، معها أو بالقرب منها، وتكون حالتها تحتاج إلى رعاية دائمة، كأن تكون مريضة بمرض يعوق خدمتها لنفسها، أو يمنعها عن الحركة، مثل مرض الشلل الرباعي، أو ربما وجود كسور في العظام.
  • الخدمات من تلك النوع، تحتاج إلى توفير مناخ معين سواء للمرافقة، أو للسيدة المسنة. 

مطلوب جليسه لسيده مسنه ذات مواصفات معينة

عند اللجوء إلى جليسة مسنات، قد يشترط فيها مواصفات معينة مثل:

  • أن تكون حاصلة على شهادة متخصصة من أجل تقديم الرعاية التمريضية للسيدة المسنة، بحيث تكون مدربة على قواعد التعامل بإحترافية، عند التعامل مع المرضى.
  • يشترط في جليسة المسنين، سرعة رد الفعل، لأنه قد تتعرض السيدة المسنة لأمر طارئ من شأنه التصرف سريعاً، وذلك يستدعي ذهن حاضر، وسرعة بديهة.
  • أيضا من أهم المواصفات الواجب توافرها في مرافقة المسنين، الحلم، حتى تتمكن من التعامل مع المسنة، بدون تذمر، أو عصبية.

مطلوب جليسه لسيده مسنه ترافقها إلى الخارج

  • من ضمن خدمات جليسات المسنين، أن تقوم بمرافقة السيدة المسنة، إلى خارج المنزل، سواء في زيارة ضرورية لأحد الاماكن، أو ربما للتنزه.
  • هنا يقع على عاتق الجليسة، الاهتمام جيدا بالمسنة، طوال فترة مغادرة المنزل حتى ترجع سالمة.
  • في هذه الحالة يجب على الجليسة، حماية المسنة من أي مخاطر خارجية، أو العودة سريعا إلى المنزل.
  • من أجل إدخال البهجة على المسنة، يجب أن تقوم المرافقة، بالتحدث مع المسنة في أمور عامة، حتى لا تشعر الأخيرة بالملل أثناء فترة الخروج من المنزل.

مواصفات مكاتب تقديم جليسات الحسنات

عندما نقول مطلوب جليسه لسيده مسنه، يجب الانتباه إلى توافر شروط معينة في مكتب تقديم الرعاية إلا وهي:

  • أن يكون المكان يقوم بتوظيف فريق عمل على أعلى مستوى، من أجل تحقيق أعلى خدمات ممكنة.
  • أن يكون المكان ذو خبرة  في المجال، ليكون من السهل، تفهم طلبات العملاء، وأن يقوم باختيار أفضل مقدمي الخدمات، عند قبول طلبات التوظيف بعد إخضاعهم لاختبارات.
  • أن يكون المكان حاصل على  التراخيص اللازمة، وعلى شهادة الجودة، الخاصة بالمكان، وطريقة سير العمل، وتطبيق ضوابط وشروط القانون عند مزاولة النشاط.

مزايا الرعاية المنزلية لكبار السن

يفضل الكثير من الأبناء بل والآباء والأمهات، الحصول على خدمات الرعاية بالمنزل، فنجد أحد أقارب المسنة يبحث قائلا، مطلوب جليسه لسيده مسنه وذلك للحصول على المزايا التالية:

  • في هذه الحالة تشعر الأم المسنة، بالاطمئنان، بسبب تواجدها داخل منزلها التي تألفه، بالقرب من كل ما تحب، سواء أشخاص أو أشياء اعتادت على استخدامها.
  • وجود مرافقة المسنة بالمنزل، يجعل هناك رقابة أكبر على تصرفات الجليسة، بسبب رقابة أهل المريضة عليها. 
  • الحصول على رعاية أفضل بسعر أقل، بسبب فرق الأسعار الكبير بين تلقي الخدمات بالمنزل، وتلقيها داخل إحدى الدور، أو مراكز الرعاية الصحية.

مطلوب جليسه لسيده مسنه تابعة لدار رعاية

قد يرفض الكثير من الباحثين عن خدمات الرعاية المنزلية، التعاقد مع أفراد بشأن تقديم هذه الخدمات، بل يفضلون وجود مكان تابعة له الجليسة بسبب:

  • أن يكون هناك عقد مدون فيها الحقوق والواجبات بدقة ووضوح، حتى يكون الطرفان(أحد أقارب المسنة، الدار مقدمة الخدمات)، عالمين بما لهم ومع عليهم، ليتم تنفيذه حرفيا، من أجل مصلحة السيدة الحاصلة على هذه الخدمات.
  • في حالة الخطأ من جانب الجليسة يجب وجود مسؤول إلى جانب مسئوليتها يُرجع إليه، لرفع الخطأ، والمعاقبة عليه.
  • أن تتعهد الدار بتوافر الضوابط المطلوبة في الجليسة، وأن تكون الدار قد أخضعت المرافقة لكافة الاختبارات والتدريبات المطلوبة من أجل إكسابها الخبرة والتمرس اللازمين.

في نهاية المقال وجدنا أنه خدمات الرعاية المنزلية ذو مميزات لا حصر لها ولا عدد، وذلك إذا ما تم مراعاة ضوابط معينة عند الإقبال على هذه الخطوة، وذلك من أجل تحقيق الرعاية الأفضل لكبار السن من آبائنا وأمهاتنا.

مطلوب مساعدين تمريض

قد تستدعي حالة إحدى المسنين، توفير خدمات تمريضية داخل المنزل، ولكن يتساءل الأهل والأقارب دائما لمن نقول مطلوب مساعدين تمريض ؟ ، على الرغم من انتشار أماكن تقديم هذه الخدمات إلا أنه مازال أمر معقد.

مطلوب مساعدين تمريض بالمنزل

  • قد يتعذر خروج الأب المريض من المنزل، نظراً لحالته الصحية، أو لرفضه الذهاب لتلقي خدمات العلاج، خارج المنزل.
  • هنا تظهر أهمية الحصول على خدمات تمريضية في المنزل.
  • قد يتم التعاقد مع إحدى المستشفيات أو المراكز الطبية، من أجل توفير أحد أفراد التمريض، للاهتمام بأحد أفراد الأسرة من المرضى.
  • يتم انتقال مساعد أو أكثر حسب الاتفاق وحسب الطلب، إلى منزل المريض، يمكن أن يكون ذلك بالإضافة إلى إحضار بعض المعدات الطبية التي تستلزمها الحالة.
  • يتم تقديم خدمات التمريض بناء على تعليمات الطبيب، وتحت إشرافه، بل ويجب متابعته يومياً، أو كلما استدعى الامر، أيهما أقرب.

مطلوب مساعدين تمريض ذو خبرة

  • الأهم من الحصول على الخدمة، هو جودة الخدمة، وخبرة من يقوم بها، فيجب عند اختيار مساعدين تمريض بالمنزل، وضع ضوابط اشتراطية، من أجل ضمان الحصول على أفضل خدمات بأعلى جودة.
  • خاصةً في مجال العلاج والتمريض، لا يمكن القبول بأقل القليل، فليس هناك أهم من الصحة، خاصة إذا كانت صحة أحد الأقارب أو الأهل.
  • يجب أن يكون مساعد التمريض، مدرب جيداً على كل أصول المهنة، مستعد لتحمل الضغط، سواء الجسدي أو النفسي، أن يكون قد تعامل من قبل مع حالات مشابهة، لأن هذا المجال يستحيل فيه التجربة.

 مطلوب مساعدين تمريض للخدمة الليلية

  • قد يكون خدمات التمريض مرتبطة بوقت معين، مثل أن يكون المريض يبقى وحيداً أثناء الليل بسبب عمل الإبن، هنا يتم الإستعانة بأحد مساعدي التمريض، من أجل أن يهتم بصحة المريض ليلاً.
  • لا يجوز بأي حال من الأحوال، أن ينام مثلاً المساعد أثناء ساعات تأدية وظيفته، فقد يكون المسن مريض بمرض مؤلم، ويتناول مسكنٍ ما أثناء الليل، لو نام مقدم الرعاية، حتى ولو لم يكن عمداً، أصبحت هذه المهمة فارغة من محتواها.
  • يجب أن يلتزم المساعد بالتعليمات التي تم تزويده بها، لأن الاعتماد عليه خاصةً مساءاً، يكون بشكل كامل، بسبب صعوبة الحصول على مساعدة في هذا الوقت.

 مطلوب مساعدين تمريض بأجر مناسب

تختلف تكلفة الحصول على خدمات تمريضية حسب:

  • حالة المريض، فقد تكون حالته بسيطة، تستدعي مجرد متابعة، مثل بعد العمليات الجراحية، أو الاعتناء بسيدة بعد الولادة، فتكون تكلفة الحصول على خدمات تمريضية غير مرتفعة.
  • ولكن قد تكون الحالة تحتاج إلى مجهود كبير، مثل مرضى الشلل الرباعي، ومرضى السرطان ومرضى الكسور، هنا تستدعي الحالات السابقة، بذل مجهود مضاعف، لأن المريض لا حول له ولا قوة، يحتاج المساعدة في كل شئ سواء حركة ام عناية شخصية، هذه النوعية من الخدمات تكلف كثيراً.
  • بالرغم من كون تكلفة الحصول على هذه الخدمات، تكون من متوسطة إلى مرتفعة، إلا أنها لازالت أقل بكثير من تكاليف المستشفيات، والمراكز الطبية.

مطلوب مساعدين تمريض مقيمون

  • يبحث الكثير من الأشخاص على خدمات تمريض مستمرة، لأن أحد الأقارب مصاب بمرض غير معروف موعد شفاؤه، هنا نجد أن الحاجة إلى هذا النوع من الخدمات أصبح ضرورة، لصعوبة تواجد أحد المقربين بصورة دائمة، فكل إنسان له حياته، واشغاله.
  • هذه الخدمات تسمى بالخدمات الشاملة، حيث أن المساعد، يقوم بكافة الوظائف اللازمة لرعاية المريض، ويظل بجانبه طول الوقت، بل ولا يسمح لأحد بالتدخل في شؤون التمريض، من أجل الحفاظ على صحة المريض.
  • يتم تجهيز غرفة ليستقر فيها المرافق، ويقوم الأخير بإملاء الشروط الواجب توافرها بكل شيء محيط بالمريض، ويقوم بأخبارها لأقارب المسن، من وجود مستلزمات معينة بغرفة المريض وغيرها من الشروط. 

مطلوب مساعدين تمريض حاصلين على شهادة معتمدة

  • ليست الخبرة فقط كافية من أجل الموافقة على التعامل مع مساعد تمريضٍ ما، ولكن الشهادة المتخصصة في هذا المجال هامة جدا.
  • التمريض له أصول معينة وضوابط، يجب دراستها أولاً، قبل الاحتكاك بالواقع العملي، حتى لا يكون التعامل مع الحالات على أنها حقل تجارب.

في نهاية المقال، نجد أن الاستعانة بمرافق تمريض، أصبح منتشر وله قاعدة عملاء لا يستهان بها، ولكن يجب الحذر عند الإختيار، فلا نوافق بالتعاقد إلا مع كل ذو خبرة ودراية، من أجل صحة المريض، وتحسن حالته.

ارخص دار مسنين

رعاية المسنين أمر واجب علينا كأبناء لهم، ولكن بوجود مشاغل حياتنا اليومية الآن أحيانًا لا نكون متوافرين للقيام بذلك، وبالأخص في حالة السفر، وهنا تأتي خدمات دور رعاية المسنين، ونبدأ البحث عن ارخص دار مسنين ، فتعالوا نتعرف على المعلومات الخاصة بها في هذا المقال.

ماذا تعني رعاية المسنين؟

رعاية المسنين، والتي يشار إليها أيضًا باسم رعاية كبار السن، هي خدمة رعاية متخصصة مصممة لتلبية احتياجات ومتطلبات كبار السن في مراحل مختلفة. ولهذا السبب، فإن رعاية المسنين هي مصطلح شامل يشمل كل شيء بدءًا من المساعدة المعيشية والرعاية التمريضية إلى الرعاية المنزلية والرعاية المعيشية.

لماذا تعتبر رعاية المسنين مهمة في ارخص دار مسنين ؟

مع تقدم الجسم في العمر، يصبح أكثر عرضة للأمراض ويصعب القيام بالأشياء التي اعتدنا عليها من قبل. فلا يمكن منع الشيخوخة، ولكن يمكننا إدارة الظروف الصحية لأحبائنا بشكل أفضل. تشمل المخاوف الصحية الشائعة لكبار السن فقدان الذاكرة والخرف ومرض الزهايمر، وهذا من ضمن أمراض أخرى مهددون بها.

ما هي أنواع رعاية المسنين في ارخص دار مسنين ؟

هناك أنواع مختلفة من الرعاية المنزلية للمسنين والتي تركز جميعها على مساعدة الأشخاص الذين لم يعد بإمكانهم القيام بجميع الأنشطة العادية للحياة اليومية بأنفسهم. وتشمل هذه الرعاية المؤقتة والرعاية المباشرة والرعاية التمريضية والرعاية الليلية.

ما هي ارخص دار مسنين ؟

دار رعاية المسنين هي منشأة للرعاية السكنية لكبار السن أو المعاقين، ويمكن أيضًا الإشارة إلى دور التمريض على أنها منشأة تمريض ماهرة، مرافق الرعاية طويلة الأجل، ودور كبار السن، ودور الرعاية، ودور الاستراحة، ودور النقاهة أو رعاية النقاهة.

غالبًا ما يكون لهذه المصطلحات معاني مختلفة قليلاً للإشارة إلى ما إذا كانت المؤسسات عامة أو خاصة، وما إذا كانت تقدم في الغالب مساعدة المعيشة، أو الرعاية التمريضية والرعاية الطبية الطارئة. يتم استخدام دور رعاية المسنين من قبل الأشخاص الذين لا يحتاجون إلى التواجد في المستشفى، ولكن لا يمكن الاعتناء بهم في المنزل. تقع على عاتق ممرضات دار رعاية المسنين مسؤوليات رعاية الاحتياجات الطبية للمرضى وأيضًا مسؤولية كونهم مسؤولين عن الموظفين الآخرين، اعتمادًا على رتبهم. يوجد في معظم دور رعاية المسنين مساعدين وممرضين ماهرين على مدار 24 ساعة في اليوم.

شروط التمريض في ارخص دار مسنين

يُطلب من جميع العاملين في دار رعاية المسنين الحصول على ترخيص أو دعم شهادة في الدولة التي يعملون فيها. في معظم المرافق، يُطلب من دور رعاية المسنين توفير عدد كافٍ من الموظفين لرعاية السكان بشكل مناسب. في الولايات المتحدة، على سبيل المثال، يجب أن يكون لدور رعاية المسنين ممرضة مسجلة واحدة على الأقل متاحة لمدة 8 ساعات متواصلة على الأقل يوميًا طوال الأسبوع، وممرضة عملية مرخصة واحدة على الأقل تعمل على مدار 24 ساعة في اليوم. عادة ما يشمل موظفو دار تمريض الرعاية المباشرة الممرضات المسجلات والممرضات العمليين المرخصين ومساعدي التمريض المعتمدين والمعالجين الفيزيائيين، من بين آخرين.

الممرضات

تتطلب دور رعاية المسنين وجود ممرضة مسجلة لتقييم ومراقبة المقيمين بها. عادةً ما يُطلب من الممرضات المسجلات الحصول على تعليم يتراوح بين سنتين وست سنوات. تشمل واجبات وظيفة الممرضة المسجلة تنفيذ خطط الرعاية، وإدارة الأدوية، وتسجيل والحفاظ على تقارير دقيقة لكل مقيم، ورصد وتسجيل التغييرات الطبية، وتوفير التوجيه لمساعدي التمريض والممرضات العمليين المرخصين.

طاقم العمل الترفيهي

عادة ما يشمل طاقم العمل الترفيهي مدير النشاط وربما مساعدي الأنشطة حسب حجم دار رعاية المسنين. تهدف الأنشطة إلى تلبية الاحتياجات العاطفية والفكرية والجسدية والاجتماعية والروحية والمهنية لكل ساكن. غالبًا ما يكون الانتقال من الاستقلال إلى الاعتماد على الآخرين والابتعاد عن المنزل أمرًا صعبًا للغاية، وهذا هو سبب أهمية الأنشطة لمكافحة الاكتئاب والقلق. تشمل بعض الأنشطة المختلفة التي يمكن تقديمها استضافة حفلات أعياد الميلاد، والاحتفال بالعطلات، ونوادي الكتاب، والمناسبات الموسيقية، والأنشطة الخارجية، والمجموعات النقاشية والاجتماعية، والتمارين الرياضية، والفنون والحرف، والعلاج بالحيوانات الأليفة، والخدمات الدينية والنزهات المجتمعية. تعد مشاركة المتطوعين أيضًا جزءًا مهمًا من أنشطة دار رعاية المسنين نظرًا لأن المتطوعين يمكن أن يكونوا بمثابة رابط بين دار رعاية المسنين والمجتمع الخارجي.

وفي النهاية، دور رعاية المسنين تختلف على حسب إمكانياتها وعلى حسب مدى احترافية العاملين بها ومدى توافر الخدمات بها، فكل ما عليك هو ليس فقط النظر إلى ارخص دار مسنين ، ولكن أيضًا أكفأهم.

اسعار اجهزة العلاج الطبيعي بمصر

يساعد أخصائيو العلاج الطبيعي الأشخاص المتضررين من الإصابة أو المرض أو الإعاقة من خلال الحركة والتمرين والعلاج اليدوي والتعليم والمشورة. فهم يحافظون على صحة الناس من جميع الأعمار، ويساعدون المرضى على إدارة الألم والوقاية من الأمراض. تساعد المهنة على تشجيع التنمية لكبار السن والأشخاص بوجه عام، بل وتسهيل التعافي، وتمكين الأشخاص من البقاء في العمل مع مساعدتهم على البقاء مستقلين لأطول فترة ممكنة. وفي هذا المقال سوف نتحدث معكم عن اسعار اجهزة العلاج الطبيعي بمصر وماذا تفعل.

ماذا يفعل مختصو العلاج الطبيعي؟

العلاج الطبيعي هو مهنة علمية وتحتاج من الشخص تواجده وحضوره بالكامل للصحة والرفاهية، وهذا بالطبع يتضمن نمط الحياة العام للمريض.

في جوهره هو مشاركة المريض في رعايته الخاصة، من خلال التثقيف والتوعية والتمكين والمشاركة في علاجهم، ولهذا علاقة كبيرة متعلقة بمدى مناسبة اسعار اجهزة العلاج الطبيعي بمصر .

يمكنك الاستفادة من العلاج الطبيعي في أي وقت في حياتك. يساعد العلاج الطبيعي في علاج آلام الظهر أو الإصابة المفاجئة، وإدارة الحالة الطبية طويلة الأمد مثل الربو، والاستعداد للولادة أو حدث رياضي.

لماذا العلاج الطبيعي؟

العلاج الطبيعي هو مهنة رعاية صحية قائمة على الشهادات في هذا الاختصاص.

  • يستخدم الفيزيائيون معارفهم ومهاراتهم لتحسين مجموعة من الحالات المرتبطة بأنظمة الجسم المختلفة، مثل:
  • الجهاز العصبي (السكتة الدماغية والتصلب المتعدد ومرض باركنسون)
  • الجهاز العصبي العضلي الهيكلي (آلام الظهر، والاضطراب المصاحب، والإصابات الرياضية، والتهاب المفاصل)
  • القلب والأوعية الدموية (أمراض القلب المزمنة، إعادة التأهيل بعد النوبة القلبية)
  • الجهاز التنفسي (الربو، مرض الانسداد الرئوي المزمن، التليف الكيسي).

يعمل أخصائيو العلاج الطبيعي في مجموعة متنوعة من التخصصات في الرعاية الصحية والاجتماعية. بالإضافة إلى ذلك، يشارك بعض أخصائيي العلاج الطبيعي في التعليم والبحث وإدارة الخدمة، ومن الهام جدًا أن تكون اسعار اجهزة العلاج الطبيعي بمصر مناسبة ورخيصة بالنسبة للمعالجون والمعالَجون على حد سواء.

أنواع و اسعار اجهزة العلاج الطبيعي بمصر

العلاج بالموجات فوق الصوتية

توفر أحدث معدات العلاج بالموجات فوق الصوتية – أداة الموجات فوق الصوتية الفريدة المستقلة عن المشغل HandsFree Sono® ورؤوس الموجات فوق الصوتية المريحة مع التحكم في الاتصال المرئي المدمج.

العلاج الكهربائي

تقدم أجهزة العلاج الكهربائي الأكثر تقدمًا المتوفرة في السوق مع مجموعة كاملة من التيارات منخفضة ومتوسطة التردد.

العلاج بالليزر

تشتمل أجهزة الليزر على مجموعة واسعة من أدوات التطبيق القوية ذات طولين موجيين مختلفين ومستويات شدة قابلة للتعديل مما يسمح للمشغل بالوصول إلى أقصى كفاءة معالجة.

العلاج المغناطيسي

يمثل نظام علاج مغناطيسي قوي. تم تجهيز أجهزة تطبيق العلاج المغناطيسي بتقنية Focused Magnetic FieldTM. يعزز هذا النظام المتكامل سلامة المشغل مع الحفاظ على التأثير العلاجي المستمر للمريض.

الوحدات المجمعة

تتيح بعض أجهزة العلاج الطبيعي الجمع بين العلاج الكهربائي والعلاج بالموجات فوق الصوتية والعلاج بالليزر والعلاج المغناطيسي في وحدة واحدة.

الإنفاذ الحراري بالموجات القصيرة

هو جهاز حديث للعلاج الحراري عالي التردد. يتميز استخدام الطاقة عالية التردد للمعالجة الحرارية بعمق اختراق أكبر على عكس الطرق التقليدية، مثل الكمادات الساخنة أو الحمامات أو ضوء الأشعة تحت الحمراء.

الإنفاذ الحراري بموجات الميكروويف

الإنفاذ الحراري بالميكروويف هو وحدة للعلاج المستمر والموجات النبضية بالميكروويف.

العلاج بالموجات الدقيقة سهل الاستخدام بفضل التطبيق أحادي القطب.

علاج الجر

هو جهاز جر مناسب لعلاج عنق الرحم والفقرات القطنية.

العلاج بالجر هو خيار علاجي شائع يستخدم لآلام الظهر والرقبة.

وفي النهاية..

العلاج الطبيعي هو أحد المهن الصحية المساعدة التي تمارس عن طريق استخدام علم الحركة القائم على الأدلة، ووصفة التمارين، والتثقيف الصحي، والتعبئة، والعوامل الكهربائية والفيزيائية، وتعالج الآلام الحادة أو المزمنة، والحركة والإعاقات الجسدية الناتجة عن الإصابة في الحوادث أو الصدمة أو المرض عادةً الجهاز العضلي الهيكلي والقلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي والعصبي والغدد الصماء. يستخدم العلاج الطبيعي لتحسين الوظائف الجسدية للمريض من خلال الفحص البدني والتشخيص وتثقيف المريض والتدخل البدني وإعادة التأهيل والوقاية من الأمراض وتعزيز الصحة، وهذا بالطبع يتم بمساعدة أجهزة العلاج الطبيعي والتي يتم الاستعانة بها بعد معرفة اسعار اجهزة العلاج الطبيعي بمصر ، ويمارس العلاج الطبيعي معالجون فيزيائيون (يُعرفون بأخصائيين العلاج الطبيعي في العديد من البلدان)، ومن أجل أن يكون العلاج الطبيعي فعال، فعليكم باختيار اسعار اجهزة العلاج الطبيعي بمصر الأكثر مناسبة لكم ولذويكم من أجل أن تكون عملية العلاج الطبيعي فعالة وغير مرهقة ماديًا ولا معنويًا، وأيضًا كي يكون الأمر سهل وبسيط للجميع.

ارقام علاج طبيعي منزلي

هناك بعض المرضى التي تستدعي حالتهم البحث من أبنائهم عن ارقام علاج طبيعي منزلي بسبب صعوبة الحركة بالنسبة إليهم، وفي بعض الحالات قد يكونون رافضين للعلاج من الأصل او يريدون الخصوصية. 

ما هي وسائل معرفة ارقام علاج طبيعي منزلي ؟

هناك عدة وسائل لمعرفة الأرقام الخاصة بأماكن تقديم خدمات العلاج الطبيعي وأهمها:

  • البحث في محركات البحث باستخدام اسم المركز أو بصيغة عامة دون تخصيص اسم، وهنا سوف يظهر أما المركز المختص بالبحث، أو أسماء عدة أماكن بالأرقام الخاصة بها.
  • البحث على مواقع التواصل الاجتماعي أما في خانة البحث أو داخل إحدى المجموعات المتخصصة سواء اجتماعية أو طبية.
  • سؤال أحد المقربين من الأهل أو الأصدقاء، إذ ربما يكون أحدهم على علم بأحد أرقام مراكز العلاج الطبيعي.

أهم مواصفات مراكز العلاج الطبيعي المنزلي

  • يجب أن يكون المركز مزود ب ارقام علاج طبيعي منزلي من أجل سهولة التواصل وتقديم الاستفسارات والشكاوي.
  • يجب أن يكون المركز مزود بفريق طبي على أعلى مستوى مؤهل ومدرب وذو خبرة.
  • يجب أن يكون المركز حاصل على تراخيص مزاولة المهنة، إلى جانب حصول القائمين عليه من أطباء وفنيين على تصريح النقابة المختصة بذلك.
  • أن يتابع المركز القائمين بمهام تقديم خدمة العلاج الطبيعي المنزلي لحظة بلحظة من أجل تحقيق أفضل رعاية للمريض.
  • أن يكون مؤهل بمعدات وأدوات تساعد في علاج المرضى وتحسين حالاتهم.

ما هي الخدمات التي يمكن تقديمها عبر ارقام علاج طبيعي منزلي ؟

  • من شأن تواجد خدمة عملاء في أحد مراكز تقديم خدمات العلاج الطبيعي أن يكون هناك تواصل مستمر.
  • يمكن للعميل الاتصال من أجل الاستعلام عن خدمات معينة وهل يقدمها المركز أم لا؟
  • يمكن التواصل خلال 24 ساعة لطلب استشارة طبية أو مساعدة في حالة طارئة عاجلة.
  • يمكن للعملاء الاستفسار عن العنوان التفصيلي لمكان المركز.
  • أن يقدم المريض أو أحد أقاربه شكوى معينة من مقدم خدمات العلاج الطبيعي المنزلي. 

هل يمكن الاتصال ب ارقام علاج طبيعي منزلي للتعاقد على الخدمة؟

  • أتاحت بعض أماكن تقديم خدمات العلاج الطبيعي إمكانية التعاقد عن طريق الهاتف.
  • فيمكن للعملاء الاتصال والاستعلام عن وجود خدمات معينة ثم التعاقد هاتفيا وسداد الرسوم عند وصول مقدم الخدمة.
  • هذا يحدث في حالة إذا ما كان العميل لديه المعلومات الكافية والتي تجعل مرحلة التعاقد آخر خطوة.
  • يبدأ العميل أو من ينوب عنه في إملاء البيانات الخاصة بالمريض سواء إسم أو سن وحالته المرضية ووسائل العلاج التي وصى بها الطبيب المعالج، وطريقة دفع الرسوم.
  • هنا يبدأ الاتفاق بين العميل ومكان تقديم خدمات العلاج الطبيعي على مواعيد الزيارات المنزلية سواء اليوم والساعة، ويجب الالتزام بهذه المواعيد.
  • يتم إرسال العقد إلى العميل للاطلاع عليه والتوقيع ليبدأ في سريانه.

ما هي الخصال الواجب توافرها في مقدم خدمات العلاج الطبيعي؟

بعد الاتصال ب ارقام علاج طبيعي منزلي والتعاقد على حضور أحد فنيين العلاج الطبيعي للمنزل لتقديم خدماته يجب التأكد من توافر الآتي فيه:

  • أن يكون يتعامل بلطف ولين مع المريض لأن الحالات التي تستدعي العلاج الطبيعي تحتاج إلى وقت لكي تتقدم في الشفاء.
  • أن يتمتع بالخبرة الكافية للتعامل مع الحالات، وخاصة أن يكون قد سبق له التعامل مع حالة مشابهة.
  • أن يكون مدرب على الأدوات المستخدمة في العلاج الطبيعي وإلا نتج عنها آثار عكسية تجعل العلاج يؤثر سلباً.
  • أن يأتي في المواعيد المتفق عليها بصفة دورية، لأن العلاج الطبيعي إذا تم التغاضي عن أحد الجلسات تتأخر حالة المريض سريعاً بسبب حساسية الحالات التي تستدعي العلاج من هذا النوع.

ما هي الحالات التي تستدعي الاتصال ب ارقام علاج طبيعي منزلي للحصول على الخدمات؟

  • حالات الكسور بأشكالها وأنواعها.
  • حالات الشلل النصفي سواء السفلي أو العلوي.
  • حالات ضعف الحركة الناتجة عن بعض العمليات، مثل إزالة بعض الأورام السرطانية.
  • إصابات الملاعب الناجمة عن ممارسة رياضةٍ ما.
  • حالات العصب الخامس والسابع.
  • الآم العظام والفقرات سواء في الظهر أو الرقبة أو الكتف أو الأرجل.

في النهاية يجب العلم أن مجال العلاج الطبيعي من المجالات الهامة جدا في حياتنا ولا سيما تظهر هذه الأهمية عندما تقدم بالمنزل من أجل راحة العميل والحفاظ على خصوصيته.

اسعار جلسات العلاج الطبيعي في مصر 2022

تختلف اسعار جلسات العلاج الطبيعي في مصر 2021 وفقًا لعدة عوامل، ويمكن تقديم هذه الجلسات للمرضى في منازلهم وجديرٌ بالذكر أن الإقبال على هذا النوع من الخدمات المنزلية صار شديدًا، خاصةً في الآونة الأخيرة بعد انتشار فيروس كوفيد 19، وشددت الجهات الصحية على ضرورة البقاء في المنزل كنوعٍ من الإجراءات الوقائية. ما هي خدمات التمريض والرعاية المنزلية؟ ومن الذي يقدم هذه الخدمات؟ ومن هي الفئات التي تحتاج إلى هكذا خدمات؟ هذه التفاصيل وأكثر سنناقشها في فقرات هذا المقال.

ما هي الرعاية المنزلية؟

خدمةٌ تقدمها بعض المراكز والمؤسسات لغير القادرين على زيارة المراكز الصحية، أو لعدم الحاجة الملحة في التواجد في المستشفيات.

حيث يعمل في هذه المؤسسات طاقمٌ متكاملٌ من الأطباء وأخصائيي العلاج الطبيعي والممرضين والجليسات.

كل منهم تم تدريبه على التعامل مع المرضى سواءً في منازلهم أو في المراكز الصحية بحسب اختلاف احتياجاتهم.

فيصبح المريض قادرًا على متابعة رحلة الاستشفاء ويتم تقديم الرعاية الكاملة له عن طريق مراكز الرعاية المنزلية.

ومن أشكال هذه الرعاية هي إمكانية الحصول على جلسات للعلاج الطبيعي بالكيفية التي يحددها الطبيب المعالج ولكن في البيت.

فما هي اسعار جلسات العلاج الطبيعي في مصر 2021 بشكلٍ عام؟

مميزات الرعاية المنزلية

إن تلقي الرعاية بكافة اشكالها في المنزل كلما كان هذا ممكنًا هو القرار الأصوب، وهذا بناءً على عدة مميزات كما يلي:

  • تجنب الجهد المبذول من المريض في التنقل لزيارة المستشفى.
  • تخفيف عبء انتظار المرضى لأدوارهم.
  • منع التزاحم والتكدس في المراكز الصحية يقلل فرصة الإصابة بعدوى المستشفيات.
  • رعاية المريض في المنزل تجعل الممرض أكثر تركيزًا معه واهتمامًا به.
  • أيا كانت نفقات الرعاية المنزلية فهي أقل تكلفةً من الحجز في المراكز الصحية.
  • تعزيز الحالة الصحية للمريض عندما يتلقى العلاج في منزله وبين أهله.

الفئات المستفيدة من الرعاية المنزلية

قد تكون تحمست للتجربة بعد أن عرفت مميزاتها، ولكن قبل أن تتسرع بالسؤال عن اسعار جلسات العلاج الطبيعي في مصر 2021 عليك أن تعرف هل تناسب الحالة المرضية لديكم.

فليست كل الحالات المرضية يمكنها أن تتلقى الرعاية منزليًا، وإليكم بعض الحالات المستفيدة:

  • كبار السن الغير قادرين على رعاية أنفسهم.
  • مرضى الكسور وقرح الفراش والحروق البالغة.
  • الأشخاص المحتاجين للخضوع لجلسات علاج طبيعي.
  • السيدات في فترات الحمل الحرجة أو فترة ما بعد الولادة.
  • ضحايا الحوادث بعد الخروج من المستشفى.
  • ذوي الاحتياجات الخاصة وفاقدي البصر.
  • مصابي الأمراض العصبية مثل الألزهايمر.

أمثلة على جلسات العلاج الطبيعي

يتم توفير عدة جلسات للعلاج الطبيعي على حسب حالة المريض، ومن هذه الجلسات ما يلي:

  • كمادات ساخنة.
  • موجات فوق صوتية أو فوق بنفسجية.
  • كمادات ثلج.
  • التدريب على الوقوف والمشي بالمساعدة.
  • تنبيه كهربي للأعصاب عبر الجلد.
  • مساج وتدليك علاجي.
  • تمرينات علاجية بأجهزة أو بدون.

تكاليف العلاج الطبيعي

دعونا نتفق أن الأمر ليس محددًا بالقوانين وليس له مرجعيةً واضحة، ولكن سوف نأخذ الأمر بشكلٍ تقريبي.

وعليه فإن اسعار جلسات العلاج الطبيعي في مصر 2021 تكون كالتالي:

  • جلسة موجات قصيرة لطرف واحد تكلف 50 جنيه.
  • جلسة موجات فوق صوتية طرف واحد تكلف 50 جنيه.
  • جلسة كدمات مائية موضعية طرف واحد تكلف 50 جنيه.
  • جلسة أشعة تحت الحمراء طرف واحد تكلف 60 جنيه.
  • جلسة أشعة فوق البنفسجية طرف واحد تكلف 60 جنيه.
  • جلسة علاج ليزر طرف واحد تكلف 50 جنيه.
  • تنبيه كهربائي عضلي طرف واحد تكلف 60 جنيه.
  • شد عنقي أو قطني طرف واحد تكلف 60 جنيه.
  • تمارين علاجية طرف واحد تكلف 50 جنيه.
  • تمارين علاجية للطرفين تكلف 75 جنيه.
  • تمارين علاجية باستخدام أجهزة تكلف 100 جنيه.
  • جلسة حمام شمع تكلف 50 جنيه.
  • جلسة كمادات مائية موضعية لأكثر من طرفين تكلف 100 جنيه.

إن اسعار جلسات العلاج الطبيعي في مصر 2021 تعد هينةً مقارنةً بأسعار المراكز الصحية.

وإن افترضنا الزيادة أحيانًا فإن التفكير فيما سبق من مميزات يجعل أهل المريض يأخذون القرار برعايته منزليًا.

فعلى الأهل أن يبحثوا بشكلٍ دقيق عن المركز المناسب قبل أخذ القرار، ويجب السؤال عن الخدمات والأسعار بشكلٍ واضح منعًا للخلاف فيما بعد.

دور رعاية المسنين بالاسكندرية

رعاية المسنين هي تقديم الدعم والعناية اللازمة للمسنين في الأسرة، مما يساعد على ايجاد دور رعاية المسنين بالاسكندرية بشكل مناسب وفقًا لاحتياجاتهم من خلال الأطباء والممرضات المؤهلين للحفاظ على استقلاليتهم وضمان أنهم يعيشون حياة كريمة.

وتشير رعاية المسنين إلى المؤسسات المخصصة لتوفير جميع خدمات الرعاية للمسنين وتلبية الاحتياجات الخاصة والمتطلبات الفريدة للمسنين والمساعدة على الحياة والرعاية لهم.

إن رعاية المسنين تؤكد على الاحتياجات الاجتماعية والشخصية للمسنين واحتياجهم إلى بعض المساعدة في الأنشطة اليومية.

كيفية اظهار الحب للمسنين ورعايتهم 

هناك العديد من الطرق لإظهار الحب و البحث عن دور رعاية المسنين بالاسكندريةمن أهمها:

  • يكاد يكون أهم شيء للتعبير عن رعاية المسنين هو مساعدتهم على الحفاظ على نشاطهم سواء كان ذلك لرعاية المسنين في بيتهم الخاص أو نقلهم إلى منزلك أو نقلهم إلى دار رعاية مع توفير الوقت والطاقة.
  • يحتاج المسنون إلى رعاية، لذلك يجب أن نكون مؤهلين للقيام بذلك حتى لا يشعروا بعدم الأهمية والعجز. 
  • إن إظهار الود للمسنين والتأكد من بقائهم نشطين مرحين مقبلين على الحياة هو الأهم.

أهم الطرق لتقديم رعاية للمسنين

فيما يلي أهم الطرق لرعاية المسنين في المنزل:

  • تشير دور رعاية المسنين بالاسكندرية إلى توفير جميع الخدمات الاجتماعية والنفسية والاقتصادية والصحية ذات الطبيعة الوقائية أو العلاجية للمسنين.
  • فمع التقدم في السن تظهر التغيرات و الضعف البدني وبالتالي فإن عضلات وأعصاب الجسم تكون مرتخية وبالتالي يحتاج المسنون بعضًا من المساعدة لقضاء احتياجاتهم اليومية.
  • يمكن أن تساعده في  تناول المزيد من الأطعمة المغذية وممارسة الرياضة للحفاظ على صحته لأن ذلك يمنع العديد من الأمراض.
  • التواصل بين كبار السن والأصدقاء مهم للغاية فمن الضروري توفير بيئة مناسبة للمسنين للجلوس مع الأصدقاء وخاصة الرفاق الشباب وتذكيره بقوته وعنفوان شبابه لمساعدته على استعادة الثقة بالنفس.
  • التعرض للضغط النفسي عند المسنين واردٌ جدًا؛ لأنه يشعر بالضعف ويحتاج إلى المساعدة ويجب علينا التعامل معه من منظور الالتزام وإقناعه بأن هذه هي سنة الحياة. 

 المسنون الذين يرفضون الرعاية

  • اطلب المساعدة من المقربين قد يساعد هذا على الحصول على الرضى والموافقة من المسن.
  • يقلق كبار السن من فكرة التمريض لأنهم قلقون بشأن التكاليف المالية لذلك يجب أن يكونوا مرتاحين قدر الإمكان في هذا الصدد.
  • وصف الرعاية التي يتم تقديمها وشرح طبيعة المساعدة يمكن أن يعينهم على اتخاذ القرار وقبول هذه المساعدة براحة نفسية أكبر.

 الأعراض التي يعاني  منها كبار السن 

غالبًا ما يعاني كبار السن من التجاعيد والجلد الجاف. 

العديد من التغييرات في أجسامهم مثل مرونة جدران الأوعية الدموية المنخفضة.

 وهذا لا يؤدي فقط إلى زيادة ضغط الدم ، ولكن يؤدي أيضًا إلى انخفاض الإحساس والسمع، وعدم القدرة على الشعور بالحرارة؛ لذلك يشعر المسنون بالبرد أكثر من غيرهم.

هشاشة العظام والتمزق السريع لذلك يجب الانتباه الشديد إلى ايجاد أنسب دور رعاية المسنين بالاسكندرية بأفضل الطرق.

تقليل زيادة وزن المسنين بسبب ضمور العضلات فإن مستوى الخلايا والأنسجة في الجسم منخفض ولا يمكن تجديده مع تقدم العمر.

حدوث السمنة بسبب زيادة نسبة تراكم الدهون في جسم المسنين وانخفاض ممارسة الرياضة وانخفاض استهلاك الطاقة مع تقدم العمر مما يؤدي إلى العديد من الأمراض التي تصيب كبار السن لذلك يحتاجون إلى رعاية.

خطط تأمين الرعاية الطويلة الأجل 

  • دور رعاية المسنين بالاسكندرية تحتاج في بعض الأحيان إلى التقدم بطلب للحصول على إعانات لهم من الدولة مثل تقليل فواتير الكهرباء أو زيادة تكلفة الأدوية الموصوفة.
  •  إذا كان المسنون يريدون البقاء في منازلهم الخاصة فمن الأفضل تقليل حجم الشقة والانتقال إلى شقة صغيرة منخفضة الارتفاع.
  • يجب الحصول على تقرير ائتماني مرة واحدة في السنة على الأقل للتأكد من عدم انتحال شخصية شخص مسن.

وأخيرًا في نهاية المقال قد يشعر المسنون أن فائدتهم لم تعد موجودة، وربما  قد يشعرون بفقدان الحرية والاستقلال عند طلب المساعدة ممن حولهم.

مما قد يجعلهم يحسون بالإحباط وبالتالي فإن تقديم مهام بسيطة معينة يقوم بها هؤلاء المسنون سيجعلهم يشعرون بطاقة وإنجاز إيجابي لذلك من المهم مراعاة رغباتهم وتلبيتها قدر الإمكان بما تسمح به حالتهم الصحية.

دار مسنين المنوفية و دار مسنين المنيا

إذا لم يعد بإمكان الشخص العزيز عليك العيش بمفرده، فقد يساعده الانتقال إلى دار مسنين، فدور المسنين المختلفة على مستوى أنحاء الجمهورية تقدم خدمات الرعاية الشخصية بمختلف أنواعها غير أنها بها طاقم طبي كامل لتوفير الرعاية التمريضية على مدار 24 ساعة، وفي هذا المقال نتحدث عن الخدمات المتاحة في دار مسنين المنوفية و دار مسنين المنيا بشكل خاص.

لماذا تختار دار مسنين؟

قد يكون الوقت قد حان للتفكير في دار مسنين مثل دار مسنين المنوفية و دار مسنين المنيا إذا كان أحد أفراد أسرتك يعاني بسبب العيش بمفرده حتى بمساعدة مقدمي الرعاية المنزلية والأصدقاء والأقارب الآخرين، أو قد يكون ذلك، على سبيل المثال، بعد وعكة صحية وقضاء بعض الوقت في المستشفى، يشير تقييم الاحتياجات لدى المسنين من مختلف الأعمار إلى أن دور المسنين هي أفضل مكان يستطيع قريبك أو صديقك العيش فيه بسعادة.

من المحتمل أن تكون هناك ثلاثة أسباب رئيسية تدفعك أنت وأفراد أسرتك إلى التفكير في إيداع المسن من عائلتك في دار مسنين مثل دار مسنين المنوفية و دار مسنين المنيا ، فيمكن لدار المسنين المساعدة في العناية الشخصية (مثل المساعدة في الطعام والغسيل وارتداء الملابس أو حتى الذهاب إلى الحمام) أو الرعاية التمريضية (الرعاية الطبية من طاقم تمريض مؤهل) أو كليهما.

إذا كان المسن لديك يحتاج إلى مساعدة إضافية

ضع في اعتبارك المواقف التالية – قد يكون الوقت قد حان للتفكير في دار مسنين إذا كان الشخص الذي تدعمه:

  • تعرض مؤخرًا لتدهور كبير ناتج عن مرض أو وعكة صحية جسدية أو ظرف ما أثر على حركته.
  • أظهر تدهوراً كبيراً في صحته العقلية، مثل الخرف، مما يحد من قدرته على البقاء بأمان في منازله.
  • عانى من فقدان المساعدة التي قام بتقديمها سابقًا شريك أو قريب أو جار.
  • ظهرت عليه علامات الوحدة أو العزلة أو الاكتئاب.

إذا كان المسن لديك يحتاج إلى مساعدة في العناية الشخصية

يقدم دار المسنين مثل دار مسنين المنوفية و دار مسنين المنيا الرعاية الشخصية كالمساعدة في الاستيقاظ في الصباح، والنوم في الليل، والذهاب إلى المرحاض وتناول وجبات الطعام. وقد يكون هذه خيارًا جيدًا للأشخاص الذين يحتاجون إلى مساعدة منتظمة أو متكررة في العناية الشخصية، والذين لم يعد بإمكانهم تلبية احتياجاتهم في المنزل، ومع ذلك، إذا كان أحد أفراد عائلتك يحتاج إلى مساعدة في العناية الشخصية، فإن دار المسنين ليست بالضرورة الخيار الوحيد، فإذا كان المسن لديك:

  • يريد أن يظل مستقلاً، يمكن لخدمات الرعاية المنزلية أن تقدم المساعدة.
  • يجد أن البقاء في دارهم لم يعد ممكنًا، فكر في سكن الرعاية الإضافية.
  • يحتاج إلى مساعدة في العناية الشخصية، فقد يكون الحل الآخر المحتمل هو مشاركة دارك معه.

إذا كان المسن لديك يحتاج إلى رعاية تمريضية

إذا كان الشخص الذي تقوم على رعايته غير قادر على ترك سريره، أو يعاني من أي نوع من الحالات المرضية التي تتطلب عناية طبية متكررة، فإن خياراته تكون محدودة، ولا يتم توفير الرعاية التمريضية طويلة المدى في المساكن المحمية أو من خلال خدمات الرعاية المنزلية، لذلك فإذا كان المسن لديك بحاجة إلى رعاية طبية، فستحتاج إلى البحث عن دار مسنين مثل دار مسنين المنوفية و دار مسنين المنيا ، واللواتي ستوفران هذا المستوى من الرعاية.

دار المسنين ليست الخيار الوحيد

 يعد الانتقال إلى دار المسنين خطوة كبيرة بالنسبة للعديد من الأشخاص، ويتم أخذها في الاعتبار فقط عندما تستنفذ خيارات الرعاية الأخرى أو تصبح غير مناسبة، فقد يخبرك البعض أن دار المسنين هي الخيار الوحيد لمن تحب، ولكن لا تفترض أنهم على حق، فقد تكون الحلول الأخرى مثل الرعاية المنزلية أو السكن المحمي أكثر ملاءمة، فقط تأكد من أنك تفكر واقعيًا في جميع الخيارات المتاحة مع المسن لديك قبل اتخاذ القرار.

وفي النهاية…

 قبل أن تبدأ في وضع قائمة مختصرة لأي دور مسنين ومن ضمنها دار مسنين المنوفية و دار مسنين المنيا ، اجلس مع الشخص الذي تقوم برعايته (إذا كان قادرًا على إجراء مثل هذه المحادثات)، وناقش ما هي أولوياته، فقد يشمل ذلك موقع الدار أو المرافق أو الرعاية المتخصصة لمشكلة صحية معينة، حاول معرفة ما الذي يعتبره أساسيًا وما الثانوي؟ قد ترغب في تضمين أفراد العائلة أو الأصدقاء المقربين الآخرين عند الحديث عن خيارات الرعاية أيضًا، ولا بد من طرح أسئلة إضافية بمجرد أن تبدأ في البحث عن الدار المناسب، ولكن يمكنك استخدام هذه المحادثة كنقطة بداية.

دار مسنين العمرانية و دار مسنين الغربية

الطريقة التي يتعامل بها دور الرعاية مثل دار مسنين العمرانية و دار مسنين الغربية مع المفاهيم التالية ستعطي مؤشرًا جيدًا عما إذا كانت تقدم رعاية عالية الجودة أم لا بالنسبة إليكم.

رعاية تتمحور حول الشخص

يتبع دار الرعاية الجيد مبادئ الرعاية التي تركز على الفرد، ويهدف هذا النهج إلى رؤية الشخص المسن كفرد، بدلاً من التركيز على مرضه أو على القدرات التي ربما فقدها، وتأخذ الرعاية التي تركز على الشخص في الاعتبار الصفات والقدرات والاهتمامات والتفضيلات والاحتياجات المختلفة لكل فرد، وتعني الرعاية التي تركز على الفرد أيضًا معاملة السكان بمراعاة لكرامتهم وباحترام.

تهدف دور الرعاية التي تتبع فلسفة الرعاية التي تتمحور حول الشخص مثل دار مسنين العمرانية و دار مسنين الغربية إلى إبراز أفضل المسنين الذين يعيشون هناك، فكل دار له فلسفته المكتوبة، أو مهمة وهدف، بناءً على هذا المفهوم. ويجب أن يؤثر هذا على كل جانب من جوانب الحياة في الدار ويجعل قياس مدى جودة ارتقاء الدار لمعاييره ممكنًا في أي وقت.

من المهم أن تطرح على المديرين أسئلة محددة تمامًا فيما يتعلق بفلسفتهم حول الرعاية التي تركز على الفرد كي تتأكد ما إذا كانوا يضعون الرؤية موضع التنفيذ أم لا. وهي من الطرق الجيدة لاكتشاف مدى فهم المدير لرؤية وهدف الدار، فعلى سبيل المثال أن تسأل عن النهج الذي سيتبعه إذا طلب أحد السكان باستمرار العودة إلى المنزل أو أراد والدته (إذا كان مصابًا بالخرف)، وقد تكون الإجابة “الجيدة” هي الإجابة التي تعترف بالاحتياجات العاطفية لانعدام الأمن والفقدان ومحاولة الاستجابة لهذه الاحتياجات.

احترام الفرد

يجب أن يكون لكل شخص مسن يعيش في دار رعاية مثل دار مسنين العمرانية و دار مسنين الغربية خطة رعاية فردية خاصة به، ويجب أن توفر خطة الرعاية الخاصة بالدار كيف يمكن للموظفين تشجيعهم والحفاظ على نقاط القوة الفريدة الخاصة بكل مسن على حدة مع تلبية احتياجاتهم من الدعم، ويجب مراجعة هذه الخطة على فترات منتظمة للتأكد من تنفيذها بشكل صحيح ومناسب.

يجب أن يكون الموظفون على جميع المستويات قد تلقوا تدريباً على كيفية رعاية المسنين (وبالأخص إن كانوا ضعاف عقليًا)، فهذا يمكنهم من فهم صعوبات التواصل التي قد يواجهها الشخص المصاب بالخرف مثلا ومساعدته على التعبير عن رغباته واحتياجاته.

يجب احترام الكرامة الشخصية والخصوصية في جميع الأوقات، ويجب أيضًا مراعاة المعتقدات الثقافية أو الدينية الفردية، فعلى سبيل المثال، يجب على الموظفين مخاطبة الشخص المصاب بالخرف بالطريقة التي يفضلها الشخص، سواء بالاسم الأول أو بشكل رسمي أكثر بغض النظر عن تقدم حالة الخرف لدى الشخص، يجب معاملة الشخص كشخص بالغ وبلطف في جميع الأوقات.

يحق للمسنين أن يتوقعوا من أولئك الذين يعتنون بهم أن يحاولوا فهم ما يشعرون به وأن يخصصوا وقتًا لتقديم الدعم بدلاً من تجاهلهم أو مزاحتهم، فيجب على الموظفين الدردشة مع السكان أثناء مساعدتهم في المهام الجسدية مثل الغسيل وارتداء الملابس. ويجب أن يتحمل أحد الموظفين مسؤولية خاصة عن رعاية كل شخص مسن بالدار على حدة. يجب أن يكون لدى هذا الموظف فكرة واضحة عن تاريخ حياة هذا الشخص وإجراءاته الروتينية واهتماماته.

الحق في الاختيار

لا يفقد المسنين حقهم في المشاركة في القرارات المتعلقة بحياتهم لمجرد أنهم تم إيداعهم في دار مسنين، أو لأنهم ضعاف عقليًا مثلًا، فيجب تضمينهم في الخطط والقرارات المتعلقة برعايتهم ومساعدتهم ودعمهم لاتخاذ القرارات الصحيحة والملائمة لهم. سواء كان الأمر يتعلق باختيار الطعام أو الملابس أو الأنشطة، فيجب مراعاة ما يعجبهم وما يكرهون. وفي حالة أن المسن لديك كان مصابًا بالخرف ويستطيع القيام بأشياء معينة بنفسه، فيجب تشجيعه على الاستمرار في القيام بذلك.

ويرجى العلم أن لجميع المسنين الحق في اتخاذ القرارات بأنفسهم ما لم يثبت أنهم غير قادرين تماما على اتخاذها، ويجب أن يحصل الجميع على المساعدة والدعم المناسبين لاتخاذ القرارات الخاصة بهم، ويجب أن تكون أي إجراءات أو قرارات تُتخذ نيابة عن شخص ليس لديه القدرة على اتخاذ القرارات بنفسه في مصلحته الفضلى.

حياة ذات معنى

يجب أن يُظهر طاقم الرعاية نهجًا حساسًا لمساعدة الأشخاص المصابين بالخرف في الحفاظ على مستوى جيد من العناية الشخصية والتأكد من حصولهم على ما يكفي من الطعام والشراب.

وبهذا نكون انتهينا من المعايير التي عليكم أخذها في الحسبان عند التفكير في اختيار دار مسنين مناسبة لذويكم من كبار السن، مثل دار مسنين العمرانية و دار مسنين الغربية بل وعليكم استكشاف مدى تحققها في الدار الأمثل بالنسبة لكم.

دار مسنين الفيوم  و دار مسنين القاهرة

بلغوا من العمر مليًا وشاخ بهم الزمن، كبروا بعد أن قاموا بواجبهم ناحيتنا طوال عمرهم، فنحن أبناءهم، نور أعينهم، والآن حان الوقت لرد الجميل، جميل العمر الذي أفنوه في رعايتنا والعناية بنا ونحن صغار، الليالي التي سهروها من أجل أن نكون بصحة جيدة، نعم يا سادة أتحدث عن الآباء، والآن جاء دورنا لنرعاهم، ولكن إذا لم نكن متاحين لفعل هذا وشغلتنا الحياة، فالحل يكمن في دار مسنين الفيوم  و دار مسنين القاهرة ، فتعالوا معنا نتعرف على الدارين.

الأنشطة الجماعية

سيكون لدى العديد من دور الرعاية مثل دار مسنين الفيوم  و دار مسنين القاهرة بعض الأنشطة الجماعية المنظمة خلال الأسبوع والتي قد تكون أو لا تهم المسن لديك، بالطبع من المهم ألا تتمحور الحياة حول هذه الأنشطة، ولكنها ستكون نقطة البداية لعيش حياة ذات مغزى وهو التأكد من دمج الأنشطة المفضلة للمسن في خطة الرعاية، وقد يشمل ذلك تفاصيل قنوات الراديو أو التلفزيون المفضلة، وأين يحب الشخص الخروج، أو ما إذا كان يحب تناول مشروبات مفضلة لديه في المساء.

قد ترغب في السؤال عن برامج الأنشطة في دور الرعاية المختلفة مثل دار مسنين الفيوم  و دار مسنين القاهرة ، ولكن من المهم أيضًا طرح أسئلة محددة متعلقة بالشخص الذي سيعيش في الدار، على سبيل المثال، “تحب والدتي التسوق في أيام السبت – هل تستطيع الاستمرار في فعل هذا؟” أو “والدي من محبي لعبة كرة القدم، فكيف يمكن مساعدته لمواكبة هذا الاهتمام إذا كان يعيش هنا؟” ستمنحك الإجابات على هذه الأسئلة مؤشرًا جيدًا على رغبة مدير الدار في الاستجابة للاحتياجات الفردية.

يجب أن يخلق فريق الرعاية فرصًا للمقيمين لقضاء الوقت معًا والتعرف على بعضهم البعض من خلال مجموعة متنوعة من الأنشطة الاجتماعية، ويجب أيضًا تشجيع كبار السن على الحفاظ على العلاقات مع الأشخاص خارج دار الرعاية، فليس معنى أن الشخص قد دخل في دار رعاية أن ينهى العديد من الروتينيات المألوفة التي تشكل يومه.

البيئة المادية

يجب أن تكون بيئة دار الرعاية (مثل دار مسنين الفيوم  و دار مسنين القاهرة ) مريحة وعائلية قدر الإمكان، فقد تثير بيئة “الفندق” والموجودة في كل أنواع دور المسنين المختلفة إعجابك كزائر في البداية، لكن تذكر أنه سيكون مكانًا للعيش فيه بالنسبة للمسن لديك. غالبًا ما يحتاج الأشخاص المسنون إلى الروح في المكان ووجود النشاط والحركة فيه كي تحفز اهتمامهم، وبالتالي فإن البيئة شديدة الترتيب ليست مفيدة لهم دائمًا. يمنحك الدار الذي يحتوي على صور وأشياء مختلفة على المناضد وفرص للمقيمين بالدار للقيام بالمهام المختلفة سواء التنظيف أو ترتيب المكان حسب تفضيلاتهم أو التحرك بشكل عام إشارة إلى أن السكان مرحب بهم للمشاركة في مجتمع الدار.

يجب أن يكون المسنون قادرين على قضاء وقت منعش في الهواء الطلق خارج الدار، وقد لا يتمكن بعض المسنين الذين لا يعيشون في الطابق الأرضي من الوصول بسهولة إلى الخارج، لذلك قد تكون هناك حاجة إلى متطلبات إضافية حتى يتمكنوا من الخروج، وتعتبر التمارين المنتظمة والهواء النقي والضوء الطبيعي عوامل مهمة للغاية لرفاهية المسنين.

البقاء على اتصال

يجب أن يكون هناك دائمًا أحد الموظفين متاحين للتحدث مع المسنين أو أصدقائهم أو أقاربهم بشأن أي مخاوف لديهم. ويجب أن يتم دعم الموظفين بالدار في جميع الأوقات من قبل مدير الدار، كما يجب أن يروا الأقارب والأصدقاء المقربين على أنهم يلعبون دورًا مهمًا في نظام الدعم والرعاية التي يقدمها الدار.

بعض الأسئلة الهام معرفة إجاباتها عن الدار

غرف نوم

  • هل يمكن للمقيمين الحصول على غرفة فردية؟
  • هل يتم تشجيع المسنين على إحضار بعض أثاثهم وممتلكاتهم؟
  • هل غرف النوم مشرقة وممتعة؟
  • هل يمكن للمقيمين الذهاب إلى غرفهم عندما يرغبون في البقاء بمفردهم؟
  • هل يمكن للمقيمين الاحتفاظ بالحيوانات الأليفة في غرفهم أو في مناطق أخرى من الدار؟
  • هل يحترم الموظفون حق الأشخاص في الخصوصية ويقرعون أبواب غرف النوم؟
  • هل يوجد مكان يجلس فيه الزوار في الغرفة؟
  • هل توجد مساحة تخزين كافية؟

الصحة

  • ماذا يحدث إذا كان أحد المسنين مريضًا أو بحاجة إلى دواء؟
  • أي الأطباء يمكن للمقيمين رؤيتهم؟
  • هل متاح بالدار خدمات أخرى مثل أخصائيين الصحة النفسية وأخصائيين تقويم العظام وأخصائيين البصريات وأطباء الأسنان؟
  • هل يمكن للأقارب البقاء بين